هل يؤثر تدخين الاب على الجنين

كتابة خليل العتيبي - تاريخ الكتابة: 6 يونيو, 2020 8:25 - آخر تحديث :
هل يؤثر تدخين الاب على الجنين

Advertising اعلانات

هل يؤثر تدخين الاب على الجنين وماهو تأثير التدخين على الحامل والجنين في جميع مراحل الحمل .

تدخين الأب يؤثر على الجنين

إن تدخين الاباء – حسب دراسة حديثة قد يزيد نسبة تعرض الأجنة للإصابة بمشاكل في القلب.
وقال الطبيب جيابي كين من كلية الصحة العامة بجامعة سنترال ساوث في تشانغ شا بالصين، وهو أحد المشاركين في الدراسة “ينبغي للرجال الذين سيصبحون أباء أن يقلعوا عن التدخين… الأباء مصدر كبير للتدخين السلبي بالنسبة للحوامل بل ويبدو أنهم أكثر ضررا على الأجنة من النساء المدخنات أنفسهن”.
ولطالما كان معروفا أن تدخين النساء الحوامل يزيد خطر إصابة الأجنة في طور النمو بمشاكل صحية بما في ذلك الولادة المبكرة والوزن المنخفض عند الولادة والعيوب الخلقية. لكن خطر الإصابة بمشاكل في القلب على وجه الخصوص لم يكن واضحا بالقدر ذاته وكذلك التأثير المحتمل لتدخين الأباء المنتظرين.

أضرار التدخين على الجنين

لتدخين الأب أمام زوجته الحامل آثار خطيرة على الجنين مما يؤدي إلى نتائج ضارة والتي قد تصل إلى ولادة طفل مصاب بتشوهات خلقية. إضافة إلى ذلك، يسبب تدخين الأب أضرارًا جينية بالحيوانات المنوية و التي قد تنتقل من خلال الجينات إلى الأبناء. كذلك، المرأة الحامل التي تتناول السجائر أو المواد المخدرة تعرض طفلها للخطر أيضاً مما قد يؤدي إلى إصابته بالعديد من الأمراض الصحية المبكرة منها: الإصابة بثقب في القلب أو إلتهاب الكبد الوبائي. أيضاً، لتدخين السجائر سلبيات أخرى و التي تزيد من إحتمالات الإجهاض أو الولادة المبكرة. يخفض التدخين وزن المولود بسبب أكسيد الكربون السام، الناتج عن احتراق السجائر، والذي يقلل نمو أعضاء الجنين ويؤدي أيضًا الى نقص نمو الخلايا العصبية داخل المخ.

تدخين الأب أخطر على قلب الجنين مما نتصور

خلصت دراسة جديدة إلى أن تدخين الآباء وليس الأمهات فحسب قد يزيد نسبة تعرض الأجنة للإصابة بمشاكل في القلب.
وقال الطبيب جيابي كين من كلية الصحة العامة بجامعة سنترال ساوث في تشانغ شا بالصين، وهو أحد المشاركين في الدراسة “ينبغي للرجال الذين سيصبحون آباء أن يقلعوا عن التدخين.. الآباء مصدر كبير للتدخين السلبي بالنسبة للحوامل، بل يبدو أنهم أكثر ضرراً على الأجنة من النساء المدخنات أنفسهن”.
ولطالما كان معروفاً أن تدخين النساء الحوامل يزيد خطر إصابة الأجنة في طور النمو بمشاكل صحية بما في ذلك الولادة المبكرة والوزن المنخفض عند الولادة والعيوب الخلقية. لكن خطر الإصابة بمشاكل في القلب على وجه الخصوص لم يكن واضحاً بالقدر ذاته وكذلك التأثير المحتمل لتدخين الآباء المنتظرين.
ولتقييم خطر إصابة الجنين بمشاكل في القلب بسبب تدخين أحد الوالدين، أعاد كين وزملاؤه تحليل بيانات من 125 دراسة سابقة شملت في المجمل قرابة 8.8 مليون أب وأم في جميع أنحاء العالم. وبحثت الدراسات في مسألة تدخين الأمهات الحوامل وتدخين الآباء أثناء فترة الحمل وتعرض الحوامل للتدخين السلبي.
ومن بين الأطفال الذين ولدوا لأباء وأمهات شملتهم الدراسات، كان نحو 137600 يعانون من مشاكل في القلب.
وخلص التحليل الجديد الذي نشر في الدورية الأوروبية للوقاية من أمراض القلب إلى أن تدخين الأبوين مرتبط بشكل كبير بخطر إصابة الأجنة بمشاكل في القلب وإن نسبة الخطر تزيد بواقع 25 في المئة عندما تدخن الأمهات أثناء الحمل.
وتزداد قوة هذه الصلة عندما يدخن الآباء. فمقارنة بالأجنة التي لا يدخن آباؤها وأمهاتها، كانت أجنة الآباء الذين يدخنون أثناء الحمل أكثر عرضة بنسبة 74 في المئة للإصابة بمشاكل في القلب عند الولادة بينما يتضاعف التأثير إلى أكثر من المثلين عند تعرض الأمهات للتدخين السلبي.

تدخين الأباء يؤثر على قلب الجنين

قال الطبيب جيابي كين من كلية الصحة العامة في جامعة بالصين، أن الأباء المدخنين يؤثرون على حمل زوجاتهم وعلى صحة الجنين أكثر من التدخين لدى النساء الحوامل وفقاً “لرويترز”.
ومن الشائع أن تدخين النساء الحوامل يزيد خطر إصابة الأجنة في طور النمو بمشاكل صحية بما في ذلك الولادة المبكرة والوزن المنخفض عند الولادة والعيوب الخلقية. لكن خطر الإصابة بمشاكل في القلب على وجه الخصوص لم يكن واضحا بالقدر ذاته وكذلك التأثير المحتمل لتدخين الآباء المنتظرين.
وأظهرت الدراسات التي أقيمت في هذه المسألة أن بين الأطفال الذين ولدوا لأباء وأمهات مدخنين ، كان نحو 137600 يعانون من مشاكل في القلب.
وكشف التحليل الجديد الذي نشر في الدورية الأوروبية للوقاية من أمراض القلب إلى، أن تدخين الأبوين مرتبط بشكل كبير بخطر إصابة الأجنة بمشاكل في القلب وإن نسبة الخطر تزيد بواقع 25 في المئة عندما تدخن الأمهات أثناء الحمل.
وكانت أجنة الآباء الذين يدخنون أثناء الحمل أكثر عرضة بنسبة 74 في المئة للإصابة بمشاكل في القلب عند الولادة، بمقارنة بالأجنة التي لا يدخن آباؤها وأمهاتها، بينما يتضاعف التأثير إلى أكثر من المثلين عند تعرض الأمهات للتدخين السلبي.

تأثير التدخين السلبي على الجنين

-يقلل معدل مضادات الأكسدة في الدم مما ينتج عنه حرمان الطفل من مضادات الالتهابات والملوثات البيئية.
-يتم تدمير فيتامين سي في جسم الجنين بمعدل 25 مجم لكل سيجارة، باعتبار فيتامين سي أحد أهم المواد المضادة للأكسدة في الجسم والتي تزيد من كفاءة الجهاز المناعي، وهو ما لا يستطيع الجسم تكوينه بل يتم إدخاله للجسم إما على هيئة علاج أو من خلال الأطعمة، كما أن فيتامين سي له دور بارز في منع وصول التأثير الضار للنيكوتين على المواليد.
-يلعب دوراً في حدوث ولادة مبكرة.
-ارتفاع نسبة إصابة الجنين بأمراض السكري وضغط الدم والقلب والشرايين.
-يؤدي القطران الناتج عن احتراق السيجارة إلى الإصابة المباشرة بمرض السرطان.
-يزيد من احتمالية حدوث نزيف أثناء الحمل كما يزيد من نسبة التعرض إلى الإجهاض.
-تقل مناعة الجنين ويصبح أكثر عرضة للإصابة بأمراض الجهاز التنفسي والربو.
-الأم الحامل المدخنة تصبح أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات الحمل والولادة.


Advertising اعلانات

382 Views