هل المياه الغازية تزيد الوزن

كتابة هالة فهمي - تاريخ الكتابة: 4 يوليو, 2021 11:57 - آخر تحديث :
هل المياه الغازية تزيد الوزن


Advertising اعلانات

هل المياه الغازية تزيد الوزن بعد ترك المشروبات الغازية المشروبات الغازية والكرش اضرار المياه الغازية تجدوهم في مقالنا هذا

هل المياه الغازية تزيد الوزن

1-إنّ شرب عبوةٍ واحدة من المياه الغازيّة يومياً والتي تحتوي على نسبٍ جيّدةٍ من السكر، يؤدّي إلى زيادة نصف كيلوغرامٍ شهرياً؛ مع كثرة استهلاك الأنواع التي تحتوي على الصوديوم والأحماض الطبيعيّة والاصطناعيّة والنّكهات والمحلّيات وغيرها من المواد المضافة
2-تؤدّي المياه الغازيّة إلى تعطيل إشارات الشهيّة وزيادة الرّغبة الشّديدة في تناول الأطعمة السكريّة؛ الأمر الذي يحفّز الجسم على طلب كمّياتٍ أكبر من الأطعمة غير الصحّية خصوصاً الحلويات والسكريّات ما يتسبّب بزيادة الوزن.
3-تنتج زيادة الوزن عن إستهلاك سعراتٍ حراريّة مرتفعة لا يقوم الجسم بحرقها؛ حيث أنّ حوالي 12 أونصة من المياع الغازيّة تحتوي على 140 سعرة حراريّة، وغالباً ما يطلق عليها السّعرات الحراريّة الفارغة لأنّها لا تمدّ الجسم بأيّ قيمةٍ غذائيّة.
4-يعتاد البعض على شرب المياه الغازيّة يومياً، الأمر الذي يتسبّب بالإنتفاخ والغازات خصوصاً في حال المعاناة من متلازمة القولون العصبي.
5-كذلك، يرتبط الإفراط في استهلاك المياه الغازيّة بزيادة خطر الإصابة بمرض السّكري؛ حيث أنّها تهدّد بالمعاناة من ارتفاع نسبة السكر في الدم ما يسبّب صعوبة في إنتاج الأنسولين.
6-ويُشار إلى أنّ ارتفاع نسبة السكر في الدم تجعل الجسم يبحث عن المزيد من المواد السكريّة للتعويض، ومع مرور الوقت تصبح مقاومة الجسم للأنسولين ضعيفة وينتج عن ذلك الإصابة بمرض السكري الذي عادةً ما يرتبط بالسّمنة.

فوائد ترك المشروبات الغازية

1-تخلص الجسم من السموم
يساعد التوقف عن تناول مشروبات الدايت الكليتين على العمل بشكل أفضل لتخليص الجسم من السموم، وتحسين امتصاص المعادن ،حيثُ وجدت أحدي الدراسات الطبية التي اجريت في هذا الشأن أن التخلي عن المشروبات الغازية يمكن أن تساعد في حفظ الكلى من مخاطر الإصابة بأمراض الفشل الكلوي، وحصوات الكلي.
2-خفض خطر الإصابة بداء السكري من النوع الثاني
تناول المشروبات الغازية بانتظام سوف تزيد فرصتك للإصابة بمرض السكري النوع الثاني بنسبة 26٪ وفقا لدراسة نشرت في دورية رعاية مرضى السكر، كما وجدت الدراسة أن تناول ثلثي من المشروبات الغازية قبل أو بعد كل وجبة تُعد البنكرياس لإفراز المزيد من الأنسولين في الدم، كما أكدت أن الافراد الذين يرتشفون كوب يوميا من المشروبات الغازية الدايت يتطور داء السكر لديهم إلى النوع الثاني
3-تحسين الجهاز المناعي
تحتوي المشروبات الغازية الدايتعلى العديد من المواد التحلية الاصطناعية التي تؤثر بالسلب على بكتيريا الأمعاء السليمة، والتي يمكن أن تؤثر على مستويات السكر في الدم، وإدارة الوزن، ومرض الانكماش، والإصابة بالحموضة، فالتوقف عنها يعزز من أداء الجهاز المناعي الخاص بك.
4-خفض خطر الإصابة بكسور العظام
أفادت أحدي الدراسات الطبية أن الإفراط فيتناول المشروبات الغازية يعزز من خطر الإصابة بكسور العظام، والإصابة بأمراض المفاصل المختلفة.
5-الحفاظ على وزن صحي
لاسيما من أهم عوامل إنقاص الوزن هو التوقف عن تناول المشروبات الغازية، نظرا لإحتوائها على نسب عالية من السكر ومزيد من السعرات الحرارية التي تساهم في تكدس الدهون في منطقتي البطن والأرداف.

المشروبات الغازية والكرش

1- إن وجود المشروبات الغازية داخل المعدة يصعّب عملية تكسير الدهون والبروتينات عن طريق التخفيف من مفعول حمض الكلورين الذي تفرزه المعدة لهذا الغرض، فهذه المشروبات من شأنها من جهة أن تحوّل الوسط المعدي من وسط حمضي إلى وسط قلوي يصعب عليه تكسير الدهون مما يؤدي إلى تخزينها.
2-تحتوي المشروبات الغازية على كميات هائلة من السكر، وهي بذلك يسبب زيادة في الوزن بشكل كبير ومباشر، وتؤدي بالتالي إلى ظهور الكرش عند الرجال بشكل خاص لأن طبيعة جسم الرجل وتوزيع الخلايا الدهنية يكون في أغلب الأحيان في منطقة محيط الخصر.
3-وأيضاً فإن بقاء المشروبات الغازية في المعدة لوقت طويل وبكميات كبيرة من شأنه أن يزيد من حجم المعدة، وبالتالي فإنه يحفّز على تناول كميات أكبر من الطعام مما يؤدي إلى زيادة الوزن وظهور الكرش وتضخّم حجمه.

اضرار المياه الغازية

1-تحتوي معظم المشروبات الغازية على مادة الكافيين التي تسبب الإدمان ولها آثار جانبية ضارة متعددة، فإن امتصاص الكافيين في الدم سريع ويصل إلى الطفل بسرعة عبر المشيمة، حيث يؤثر الكافيين على الجهاز العصبي المركزي والغدة الكظرية، بينما يظل في الدورة الدموية لمدة 11 ساعة، ويكافح الطفل الذي لم يولد بعد لتحطيم هذه المادة السامة، الكافيين مدر للبول ويسبب الجفاف أيضاً.
2-يجب ألا تتجاوز الحدود القصوى الموصى بها للنساء الحوامل 200 ملغ من الكافيين يومياً، بالإضافة إلى التأثير على راحتك ونومك، فإن تناول ما يزيد على 300 ملغ من الكافيين يمكن أن يؤدي إلى الإجهاض، أكثر من 500 ملغ من الكافيين في اليوم، يؤدي إلى ارتفاع مزمن في ضربات القلب ومستويات التنفس وحرقة في المعدة عند الطفل.
3-معدة المرأة الحامل حساسة لدرجة الحرارة، قد يؤدي تناول المشروبات المثلجة إلى تقلص المعدة والأوعية الدموية فجأة، لا يمكن أن يكون مفيداً للطفل، حيث يمكن أن تكون الآثار الجانبية لذلك هي انخفاض الشهية وعسر الهضم وتشنجات المعدة والإجهاض المبكر، إلى جانب خفض الإمدادات الغذائية للطفل الذي لم يولد بعد ما يؤدي إلى إعاقات خلقية.
4-تحتوي النكهات على حمض الفوسفوريك، ما يؤدي إلى تسرب الكالسيوم من العظام، نقص الكالسيوم يجعل العظام هشة وهو أمر غير مرغوب فيه خاصة أثناء الحمل.


Advertising اعلانات

137 Views