هل البرتقال يرفع الضغط

كتابة هناء التويجري - تاريخ الكتابة: 17 فبراير, 2021 3:38 - آخر تحديث : 21 يناير, 2023 2:25
هل البرتقال يرفع الضغط

Advertising اعلانات

هل البرتقال يرفع الضغط، وفوائد البرتقال الصحية، ومشروبات طبيعية تساعد على خفض الضغط المرتفع، وفواكه تقلل من ضغط الدم المرتفع، والوقاية من ارتفاع ضغط الدم، نتحدث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

هل البرتقال يرفع الضغط


لا غير صحيح، بل على العكس تماماً حيث ينصح بتناول البرتقال للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم نظراً لتأثيره الذي يؤدي إلى خفض ضغط الدم المرتفع عن طريق الآليات التالية:
– تزويد الجسم بفيتامين ج الذي أثبتت الدراسات أنه يؤدي إلى تقليل ضغط الدم.
– تزويد الجسم بالبوتاسيوم الذي يعمل على الحفاظ على توازن البوتاسيوم والصوديوم وإبقاء ضغط الدم ضمن الحد الطبيعي.
– يعمل البرتقال على إنتاج الفلافونويدات التي لها تأثير مضاد للأكسدة وتساعد في خفض الدم.
– يحتوي عصير البرتقال على كمية كبيرة من المغنيسيوم الذي يتمتع بالقدرة على إعادة مستوى ضغط الدم المضطرب إلى المعدل الطبيعي، لهذا فإن عصير البرتقال مناسب جدا لمرضى ارتفاع ضغط الدم.

فوائد البرتقال الصحية

فيما يلي عرض لمجموعة من الفوائد الصحية التي يُقدمها البرتقال لجسم الإنسان:
1. يعمل البرتقال كمُليّن للأمعاء، وكغذاء صحي يقي من الإصابة بالإمساك. وذلك لأنه يحتوي على نسبة عالية من الألياف التي تُعزز من عمل العصارة الهضمية في الجسم، فتُسهّل من عمل الأمعاء.
2. يكتنز البرتقال كمية لا بأس بها من الكاروتين، وهي مادة تُحسّن من صحة الجلد وسلامة العيون ومفيدة في تجديد الخلايا.
3. يُعد البرتقال مُهماً في حماية الجسم من مخاطر الإصابة بالسرطان، لأنه يحتوي على كل من فيتامين سي والفلافونويدات اللذان يعملان معاً كمثبط للخلايا السرطانية.
4. يُنصح بتناول وشرب عصير البرتقال للكبار والصغار من أجل تعزيز صحة الجهاز المناعي، فهو غني بفيتامين سي ومضادات الأكسدة التي تحمي الخلايا من خلال مقاومة الجذور الحرة.
5. يُقوِّي البرتقال من صحة القلب والأوعية الدموية، ويُعتبر خافضاً طبيعياً للضغط العالي لاحتوائه على البوتاسيوم والكالسيوم والفلافونويد.

مشروبات طبيعية تساعد على خفض الضغط المرتفع

1- عصير البرتقال

يحتوي هذا العصير المنعش المصنوع على فيتامين C ومركب بيوفلافونويدات، وحمضيات البوتاسيوم والفوليك والليمون الطبيعي، والتي تساعد على الحفاظ على انخفاض مستويات ضغط الدم، وتحسين الأيض، وأخيرًا تساعد في الحفاظ على صحة القلب السليمة.
2- عصير الرمان

يعد عصير الرمان من العصائر الغنية بالفيتامينات الأساسية والبوتاسيوم الذي يساعد في تحسين الدورة الدموية، بالإضافة إلى أنه يقضي على الإنزيم المحول للأنجيوتنسين، وهو إنزيم يقوي الأوعية الدموية، مما يسبب في ارتفاع ضغط الدم.
3- عصير التوت البري

يحتوي التوت البري على العديد من العناصر الغذائية مثل الحديد والكالسيوم، فضلًا عن أنه غني بفيتامينc، وعند صنعه كعصير، يعد مشروب مفيد لمرضى الضغط المرتفع، فهو يعمل على:- تعزيز صحة القلب.-تنظيم مستوى الكوليسترول في الدم.-تعزيز قدرة الدماغ.- تحسين الأوعية الدموية وضبط مستويات ضغط الدم

فواكه تقلل من ضغط الدم المرتفع

1- الموز

يحتوي الموز على 358 مليجرام من البوتاسيوم، الذي يساعد على خفض الضغط المرتفع إلى مستواه الطبيعي، لذلك ينصح دائمًا بتناوله صباحًا عند وجبة الإفطار.
2- المشمش

يعتبر المشمش الاختيار الأمثل لمرضى الضغط المرتفع، لاحتوائها على 259 مليجرام من البوتاسيوم، الذي يساعد على ضبط، فضلًا عن قدرته على التقليل من احتباس السوائل بالجسم، والحفاظ على توازن الأملاح والمعادن، ما يساهم في الحفاظ على مرونة الشرايين ووقايتها من التصلب.
3- الأفوكادو

بخلاف قدرته على فقدان الوزن والتخلص من دهون البطن، يحتوي الأفوكادو على مستويات عالية من البوتاسيوم أكثر من الموز، ما يساهم في خفض الضغط المرتفع إلى مستواه الطبيعي.
4- الكيوي

وفقًا لبيانات وزارة الزراعة الأمريكية، يحتوي الكيوي على نسبة عالية من البوتاسيوم، الذي يساعد على إدرار البول، ما يساهم في خفض الضغط المرتفع إلى مستواه الطبيعي.
5- الجوافة

تعتبر الجوافة واحدة من الفواكه الغنية بالبوتاسيوم وفيتامين سي أكثر من البرتقال، ما يجعلها الاختيار الأمثل لمرضى الضغط المرتفع، لضبطه إلى مستواه الطبيعي، وتجنب الإصابة بالمضاعفات.

الوقاية من ارتفاع ضغط الدم

درهم وقاية خير من قنطار علاج؛ لذا يفضل اتباع سبل الوقاية للمساعدة في تجنب الإصابة بارتفاع ضغط الدم المزمن بقدر الاستطاعة، وإليك أهم النصائح حول الوقاية من ارتفاع ضغط الدم المزمن:
1. تناول طعام صحي
يفضل الإكثار من تناول الخضار والفواكه والأطعمة الغنية بالبوتاسيوم والبروتين، والحد من تناول الأطعة المليئة بالصوديوم والمشبعة بالدهون.
2. الحفاظ على وزن صحي
إن السمنة المفرطة أحد أهم العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم المزمن، لذا يفضل الحفاظ على وزن صحي والمتابعة مع أخصائي التغذية حول ذلك.
3. ممارسة الرياضة بانتظام
إن ممارسة الرياضة يعمل على تنشيط الدورة الدموية، والحد من السمنة، والحفاظ على صحة القلب، وبالتالي قد تساعد الرياضة في تقليل خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم المزمن، ويفضل ممارسة الرياضة التي تشمل المشي أو ركوب الدراجة الهوائية مثلًا لمدة 30 دقيقة على الأقل خلال 5 أيام من الأسبوع.
4. تجنب التدخين والكحول
إن التدخين وشرب الكحول من العوامل التي تزيد خطر ارتفاع ضغط الدم، كما تزيد من خطر الإصابة بالجلطة القلبية والسكتة الدماغية، لذا يفضل تجنبها.
5. النوم بشكل كافٍ
إن الحصول على قسط كافٍ من الراحة والنوم يزيد من صحة القلب والأوعية الدموية، والعكس صحيح فاضطراب النوم يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم، والسكتة الدماغية.


Advertising اعلانات

367 Views