نصائح للزوجات الجدد

كتابة منيرة الهويمل - تاريخ الكتابة: 20 فبراير, 2021 8:56 - آخر تحديث :
نصائح للزوجات الجدد


Advertising اعلانات

نصائح للزوجات الجدد نصائح مهمة للمتزوجين حديثاً نصائح زوجية رائعة افضل نصائح للازواج في هذه السطور التالية.

نصائح للزوجات الجدد

1. لا تنجرفي في تيار الواجبات المنزلية والعمل:
فأسلوب الحياة الحديثة وتكالب المهام والواجبات خارج المنزل قد يجرفكِ بعيدًا عن شريك حياتك، فالثنائي الناجح هو الثنائي الذي يخصص أوقاتًا محددة تمكنهما من الحفاظ على العلاقة العاطفية والحميمة بينهما وتغذيتها، فالعلاقة العاطفية والحميمة هي ما تنفرد به العلاقة الزوجية عن غيرها من العلاقات، فإما أن يحاول الزوجان أن يدعما هذا الجانب لتقوية زواجهما، وإما الاستسلام والانجراف في طوفان الحياة اليومية، ثم المعاناة بعد ذلك من مشاعر الوحدة والإهمال.
2. لا تنزعجي من تكرار المشاكل:
ويرتبط هذا غالبًا بالممارسات العائلية الماضية لكلٍّ من الطرفين، وهذا السلوك يتضمن غالبًا تكرار نفس الممارسات السابقة مع الاعتقاد بالوصول إلى نتائج مختلفة في كل مرة، وهذا بالطبع لا يتحقق. السبيل الوحيد للخروج من هذه الدائرة المغلقة هي رؤية هذه الممارسات والاعتراف بها، ثم البدء في التعافي منها وتقوية العلاقات مع الطرف الآخر، وهي عملية تحتاج لكثيرٍ من الجهد، ولا تتم بطريقة خيالية كما يحدث في الأفلام السينمائية.
3. لا تخلطي بين الألفة والحميمية:
وهما إحساسان مختلفان تمامًا، فالألفة تتضمن عدم وجود قلق أو توتر من الطرف الآخر، مع الإحساس بالقدرة على التنبؤ بسلوكيات الشريك، وبالرغم من أهميتها للعلاقة الزوجية، إلا أن وجودها في غياب الحميمية يعني حرفيًّا موت العلاقة. الحميمية تتضمن المخاطرة والتجديد والتقلب والتلقائية، والعلاقة الصحية تحتاج إلى توفر الألفة في تقبل أفكارك عن الطرف الآخر، والحميمية في تقبلك للآخر نفسه.
4. تغلبي على الخلافات الزوجية:
فما يجب التركيز عليه ليس الكسر ولكن الإصلاح، فالإحساس بالتعاطف والحنان بين الطرفين يعتبر العامل الأهم للتغلب على ضعف الروابط الذي يحدث بعد الخلافات الزوجية، فهي تعتبر إعادة لبناء الجسور في العلاقة والتي يتراكم تأثيرها على المدى البعيد.
5. لا تستسلما للغضب:
بل يجب استعمال الغضب لتحقيق تغييرات إيجابية في العلاقة الزوجية، عندما تغضبين عزيزتي اسألي نفسك: ما الخطأ فيما حدث؟ وما الذي يحتاج للتغيير؟ وما الخطوات نحو هذا التغيير؟ فبقاؤك غاضبة لن يعيد بناء العلاقة بينكما، ولكن يجعلك في وضع السجينة لعلاقة فاشلة.
6. تقربي إلى زوجكِ بالإحسان:
لكل طرف عيوبه ونواقصه لأننا في الواقع بشر، ولكن الإحسان هو ما يجعلكِ تشعرين بأن هذا الزوج وإن أخطأ في حقك فهو يحتاج إلى كلماتٍ طيبةٍ منكِ، ويساعدك على عدم إلقاء اللوم على الزوج وحده في وصول زواجكما لمنعطف الخلاف والتباعد.
7. أشبعي رغبتكما في العلاقة الحميمة:
كثيرٌ من المشاكل تكون بسبب عدم توافق الرغبات والقدرات الجنسية لكلا الطرفين، ولكن الواقع يقول إن بقاء العلاقة الجنسية ناجحة بين الزوجين يعتمد أساسًا على نظرة كل طرف لنفسه، لجسده واحتياجاته الجنسية، لرضائه عن جسده وعنايته به، فالوصول لهذه المرحلة يضمن تحسن العلاقة الجنسية بين الطرفين.
8. تعرفي على طرق التواصل الصحيحة مع زوجكِ:
اختاري الوقت والمكان والظروف المناسبة للمناقشة، ولا مانع من أخذ وقت مستقطع للهدوء واستجماع الأفكار قبل الولوج في مثل هذه المناقشات. يجب أن تكون هذه المناقشات في أوقات يمكنكما الانفراد فيها ببعضكما، على ألا يكون أحد الطرفين منهكًا بعد يومٍ طويلٍ من العمل.
9. اجعلا لكلٍّ منكما حياة مستقلة:
تشمل هذه الحياة الأصدقاء المفضلين والنشاطات الاجتماعية والعمل، فإلزام الزوج بتخصيص كل وقت الفراغ لكِ أو العكس لا يعتبر صحيًّا، بل من الضروري قضاء بعض الوقت مع الأصدقاء أو في ممارسة هواية مفضلة لكلٍّ من الزوجين.

نصائح للمتزوجين حديثا

– يجب ان يعلم المتزوجين حديثا ان الحياة الزوجية لن تكون هادئة طوال الوقت، وان الخلافات الزوجية واردة الحدوث في اي وقت من الاوقات، وان ما يهم هو التعامل معها بطريقة عقلانية وصحيحة
– لا داعي ابدا للمثالية، فمن الافضل ان يلتزم كل طرف من طرفي العلاقة بما عليه من حقوق وما له من واجبات حتى يحدث التكافؤ، ذلك لان المثالية الزائدة لن تحقق نجاح الزواج بل ستكون سببا في تدميره بسبب استنفاذ طاقة ومشاعر طرف واحد اعتاد ان يعطي دون ان ياخذ
– الزواج الناجح لا يعني تقديم التضحيات والتنازلات باستمرار، انما يعني التفاهم ومساهمة الطرفين في حل المشكلات التي تواجههما دون تحمل احدهما مسؤولية الحفاظ على استمراريته، خصوصا وانه لا يمكن استمرار علاقة زوجية قامت على ظلم احد اطرافها
– ومن ابرز نصائح للمتزوجين حديثا، ان يكون الزوجين على استعداد لمواجهة صعوبات الحياة سويا، وان لا يستسلموا
– حفظ اسرار الحياة الزوجية يضم علاقة زوجية سليمة وبعيدة عن التصدعات، لذا على الزوجين ان يهتما بذلك،وتعد تلك النصيحة من ابرز نصائح للمتزوجين .

نصائح مفيدة وحياة زوجية سعيدة

احترموا بعضكم البعض
– الاحترام هو الركيزة الأساسية لبناء علاقة زوجية ناجحة، لذا احترموا بعضكم البعض، وأكثروا من كلمات المديح واستخدموا كلمات تدل على التقدير مثل “شكرا”، “عفوا”، فهذا الأسلوب مفيد للتقرب فيما بينكم، وتجاوزوا فكرة استخدام الكلمات المهينة أثناء النقاش، فهي قد تزعج الشريك، وتسبب المزيد من المشاكل.
عبروا عن مشاعركم بالفعل
النساء تحديداً يبحثن دائماً عن الأفعال التي تمتزج بالحب، وكذلك الرجال أيضاً، لذا عبروا عن مشاعر الحب والحنان بعيداً عن العصبية والهجوم، فمشاعر الحب تجذبكم إلى بعضكم البعض، وتقلل من وتيرة المشاكل والأجواء المشحونة. لذا حان الوقت أيها الرجل لكي تعبر عن حبك ومودتك لزوجتك، فعليك مراعاة تفاصيل صغيرة هي مهمة للمرأة، فعندما يكون الجو بارداً امنحها الدفء وقدم لها معطفك، أو عندما تحاول الجلوس على الكرسي تحرك لتحريكه قبل جلوسها، وافتح لها الباب أيضا اثناء الخروج من المطعم، فهذه الأفعال تظهر المود والاحترام تجاه النساء.
اكتبوا الرسائل
قبل اختراع الهواتف المحمولة والرسائل النصية،  اعتاد الازواج كتابة رسائل الحب والمودة الى بعضهم البعض، وغالباً ما كان ينتظر المتلقي أسابيع طويلة للحصول على الرسالة. رسائل الحب تقرب الأزواج وتعزز العلاقة الحميمية والرومانسية. غير أن تبادل رسائل الحب بينكم يمكن أن يوثق علاقتكم ويقرب فيما بينكم . وهذه الرسائل قد يمكن الاحتفاظ بها ووضعها في خانة الذكريات الجميلة.
انفصلوا في النوم
العديد من الأزواج ينعمون بحياة سعيدة في النوم بسبب انفصالهم في النوم عن الشريك، وانضمامهم إلى غرفة مجاورة لغرفة الشريك. فهذه العادة ليست سيئة وتحافظ على حياة زوجية جيدة، لاسيما وأن أحدهم قد يصدر أصواتاً أثناء النوم ” الشخير” وهذا الصوت مزعج للطرف الاخر، لذا يفضلون النوم بأسرة منفصلة وهم سعداء، وتفادياً للمشاحنات بسبب الشخير.

نصائح زوجية خاصّة للمتزوجين الجدد

– يخطو أغلبنا إلى الزواج آملين بحب وسعادة يدومان إلى الأبد، ولكن مع القليل من الخبرة والمعرفة لبلوغهما. يفترض الكثيرون أنهم لأنهم يعيشون قصة حب، ولأنهم يؤمنون بالقيم نفسها ويبنون أحلاماً تتناسب وأحلام الشريك، هذا يعني أن لديهم جميع المقوّمات لزواج ناجح.. إلا أن هذا الاعتقاد خاطئ، لأن نجاح الزواج يتطلب الكثير.
– العادات السيئة التي يمتلكها زوجك لن تتغير بعد الزواج. قد تظنين أنك ستتمكنين من التغاضي عن هذه الأمور لأنها صغيرة، ولكنك ستُفاجئين كم هي مزعجة وستشعرك بالغضب بعد الزواج. مع الأيام، ستشعرين بأن هذه الأمور الصغيرة تتراكم وتسبّب لك نفوراً متزايداً.
– الأزواج السعداء يقولون “أحبّك” بانتظام، ولكن هذه الكلمة الصغيرة ليست كافية وحدها للحفاظ على شرارة الحب والشغف مع دوام الزواج. لهذا السبب، يجب أن تبحثي عن العبارات المناسبة التي تليق بعلاقتكما وحبّكما لتتفوّهي بها.
– لن يكون مضرّاً أبداً بالنسبة لك أن تمضي عطلة أسبوع أو حتى بضعة أسابيع بعيداً عن زوجك. في الحقيقة، قد يكون هذا الأمر مفيداً لزواجك، وخاصة عندما تمران بأوقات عصيبة.
– إذا وجدت أنك تسكتين زوجك باستمرار وفي وسط خلاف محموم، اذهبي إلى غرفتك واحبسي نفسك إلى أن تهدئي.
– عندما يعود زوجك إلى المنزل بعد العمل، احضنيه لدقيقتين أو ثلاث. سيكون أفضل أيضاً أن ترافقيه إلى الغرفة ريثما يغيّر ملابسه أو يستحم.
– الحب ليس العامل الوحيد الذي تحتاجين إليه لتعيشي زواجاً ناجحاً. تأكدي من أنك ستواجهين الكثير من المشاكل المالية التي عليك أن تتعلمي كيف تتجاوزينها.
– يتكلم بعض الأزواج لغات مختلفة للتعبير عن الحب. فإن كان زوجك لا يتقن الكلام المعسول ويعبّر لك عن حبّه عبر شراء هدية مثلاً، أو من خلال حضن ولمسة، لا تفسّري الأمر كما يحلو لك، لأن سلوكه لا يعني أنه لا يحبك بل إنه لا يعبّر كما تعبّرين أنت.
– لا تصدّقي الأسطورة التي تقول بأن العلاقات الزوجية السعيدة هي تلك الخالية من الخلافات. فالأزواج السعداء يتجادلون، ولكنهم يستفيدون من خلافاتهم.


Advertising اعلانات

358 Views