نبذه مختصره عن الصحابه

اليكم زوارنا الكرام نبذه مختصره عن الصحابه وماهم الصحابة وماهو عددهم الحقيقي ونبذه مختصره عن كل منهم.

صَحَابَةُ النَّبِيّ
صَحَابَةُ النَّبِيّ مفرده صَحَابِيّ، مصطلح تاريخي يقصد به حملة رسالة الإسلام الأولين، وأنصار النبي محمد بن عبد الله المدافعين عنه، والذين صحبوه وآمنوا بدعوته وماتوا على ذلك. والصحبة في اللغة هي الملازمة والمرافقة والمعاشرة. رافق الصحابة رسول الله محمد بن عبد الله في أغلب فترات حياته بعد الدعوة، وساعدوه على إيصال رسالة الإسلام ودافعوا عنه في مرات عدة. وبعد وفاة رسول الله محمد بن عبد الله قام الصحابة بتولي الخلافة في الفترة التي عرفت بعهد الخلفاء الراشدين، وتفرق الصحابة في الأمصار لنشر تعاليم الإسلام والجهاد وفتح المدن والدول. وقاد الصحابة العديد من المعارك الإسلامية في بلاد الشام وفارس ومصر وخراسان والهند وبلاد ما وراء النهر.
أنواع وأعداد الصحابة
يقسم التاريخ الإسلامي الصحابة الذين عاصروا النبي إلى نوعين:
المهاجرون وهم أصحاب النبي الذين أمنوا بدعوته منذ البداية وهاجروا معه من مكة إلى يثرب التي سميت بالمدينة المنورة.
الأنصار وهم من نصروا النبي من أهل المدينة المنورة بعد الهجرة،
وهناك من يضيف فئتين من الأنصار هما:
البدريون وهم من ساند النبي في معركة بدر.
و”علماء الصحابة” وهم الصحابة الذين تفرغوا للعلم.
لا يمكن القطع بعدد الصحابة بين كتاب السيرة النبوية
وذلك لتفرقهم في البلدان والقرى والبوادي. تم ذكر اسماء الصحابة في العديد من المدونات الإسلامية منها “كتاب الطبقات الكبير” لمحمد بن سعد، وفي كتاب “الإستيعاب في معرفة الأصحاب” لحافظ القرطبي” والذي ذكر فيه تاريخ 2770 صحابي و381 صحابية. وبحسب ما ذكر في كتاب “المواهب اللدنية بالمنح المحمدية”، لشهاب الدين القسطلاني، كان هناك حوالي عشرة ألاف صحابي حين فتحت مكة، و 70 الفا في معركة تبوك عام 630م، وكان هناك 124000 صحابي حضروا حجة الوداع.
تعريف الصّحابة رضي الله عنهم
اختلفت تعريفات العلماء للصحابي ومن هو، فعلماء الحديث الشريف لهم تعريفٌ، وعلماء أصول الفقه لهم تعريفٌ آخرٌ، وبيان تعريفاتهم على النحو الآتي:
-تعريفُ الأصوليون للصحابيّ: هو من طالت مجالسته للنبي صلى لله عليه وسلم، على طريق التبع له والأخذ عنه، بخلاف من وفد عليه وانصرف بلا مصاحبة ولا متابعة.
-تعريف المحدثين للصحابيّ:من لقي النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- مؤمناً به، ومات على الإسلام؛ فيدخل في من لقيه: من طالت مجالسته له أو قصرت بلا فرقٍ، ومن روى عنه أو لم يرو عنه، ومن غزا معه أيّ من الغزوات أو لم يغز، ومن رآه رؤية ولو لم يجالسه، ومن لم يره لعارضٍ؛ كالعمى، ويخرج بقيد الإيمان: من لقيه كافراً، ولو أسلم بعد ذلك إذا لم يجتمع معه مرة أخرى، وقد شمل التّعريف كذلك من دخل في الإسلام ورأى النبيّ -عليه السّلام- ثمّ ارتدّ عن الدّبن، ثمّ عاد إليه مجدّداً حتى لو لم يلق النبيّ مرّةً أخرى. وهذا التّعريف أصحّ وقد قال به البخاريّ وأحمد بن حنبل -رحمهما الله- وغيرهما.
وذكر العُلماء أنّ عدد الصّحابة الذين توفي عنهم رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قد بلغ مئةً وأربعة عشر ألفاً، وقد نُقل عن الرّافعيّ: أنّه عند وفاة النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- كان الصّحابة ستين ألفاً؛ ثلاثين ألفاً في المدينة المنوّرة، وثلاثين ألفاً في قبائل العرب، وقد قيل إنّ ما صنّفه العُلماء من أسماء وسِير الصّحابة ما يقارب العشرة آلاف.
أخلاق الصحابة رضوان الله عليهم
من أخلاق الصحابة رضوان الله عليهم نذكر الآتي:
تعظيم أوامر الله تعالى ورسوله، والمسارعة في تنفيذها، ومن الصور التي دلت على هذا الخلق الكريم موقف الصحابة يوم أحد حينما استجابوا لأمر الرسول عليه الصلاة والسلام فخرجوا إلى حمراء الأسد مع ما بهم من الجراح والآلام.
الصدق في القول والعمل، ومن المواقف التي دلت على صدقهم موقف الأعرابي الذي آمن بالرسول عليه الصلاة والسلام واتبعه، وحينما قسم له النبي الكريم قسمة من غنائم معركة مع الأعداء، قال الأعرابي للنبي ما على هذا اتبعتك وإنّما على أن أرمى ههنا واشار إلى حلقه فأموت فأدخل الجنة، فقال له النبي: (إن تصدق الله يصدقك)،فصدق الأعرابي مع رسول الله حينما أتي به شهيداً في معركة مع الأعداء وقد أصابه سهم في حلقه، فصدق الله فصدقه.
الزهد في الدنيا، والرغبة في الآخرة، ومثال على ذلك زهد عمر بن الخطاب رضي الله عنه حينما كان يرقع ثوبه مع كونه أميراً للمؤمنين.
الشجاعة والبطولة، ومن هذه المواقف التي تدل على هذه الصفة عند الصحابة موقف البراء بن مالك يوم اليمامة حينما طلب من المسلمين أنّ يلقوه داخل حديقة مسيلمة الكذاب ورجاله الذي كانوا يتحصنون فيها، فرفعه المسلمون على أسنة الرماح حتّى ألقوه داخل الحديقة، فتمكن رضي الله عنه من فتح بابها، ثمّ دخل المسلمون الحديقة فقتلوا من فيها، وانتصروا على عدوهم.
موالاة الله ورسوله، فقد قطع الصحابة حبال الجاهلية عندما آمنوا بالله ورسوله، فلم يكن حبهم وولاؤهم إلا لربهم ودينهم، ومن المواقف التي دلت على ذلك يوم بدر حينما قتل أبو عبيدة عامر بن الجراح أباه الكافر الذي كان يقاتل مع معسكر الكفار.
الحرص على الوحدة والائتلاف ونبذ الفرقة، فقد كان النبي عليه الصلاة والسلام وخلفاؤه أبو بكر وعمر يصلون بمكة ومنى ركعتان، وقد ظل عثمان على ذلك صدراً من خلافته ثمّ صلاها أربعة، وحينما بلغ ذلك عبد الله بن مسعود استرجع ثمّ صلاها أربعاً، وحينما سئل عن سبب ذلك، قال إنّما الخلاف شر.
المبادرة إلى التوبة من المعاصي والذنوب خشية من سخط الله وعقوبته، فقد ربط الصحابي أبو لبابة بن عبد المنذر نفسه في سارية من سواري المسجد بعد أن أحس بأنّه خان الله ورسوله حتّى نزلت براءته.
التكافل بين الصحابة، فقد مثل حدث المؤاخاة ترجمة حقيقية لمعاني التكافل بين الصحابة، ومن صور المؤاخاة يوم آخى النبي بين الصحابي عبد الرحمن بن عوف، وسعد بن الربيع الأنصاري، فعرض سعد على عبد الرحمن أن يناصفه ماله وأهله.
اجتهادهم في العبادة، وتزكية النفس، فقد واظب عبد الله بن عمرو بن العاص على قراءة القرآن في ثلاثة أيام حتّى وفاته رضي الله عنه.
الثقة بنصر الله تعالى، فقد اتهم المنافقون الصحابة بالغرور عندما عاينوا منهم شدة الثقة بالله تعالى ونصره، قال تعالى: (إِذْ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ غَرَّ هَؤُلَاءِ دِينُهُمْ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ)،وقد كان خالد بن الوليد رضي الله عنه يستشرف حصون الروم فيناديهم تحدياً وثقة بالله تعالى قائلاً والله لو كنتم معلقين بالسماء لرفعنا الله إليكم، أو لأنزلكم إلينا
معلومات عن صحابة رسول الله
1_ هل تعلم أن عدد صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم يزيد على مائة وعشرين ألف صحابي، وقد كان لبعضهم دور مهم وبارز في جوانب الدعوة الإسلامية. ففي بدء الدعوة برز دور أبي بكر الصديق وعلي بن أبي طالب وسعيد بن زيد، ثم جاء دور حمزة بن عبد المطلب وعمر بن الخطاب، وفي المدينة ظهر مصعب بن عمير وأبو أمامة ثم عبادة بن الصامت ثم سعد بن عبادة وعبد الله بن رواحة وسعد بن معاذ وبعد الهجرة ارتفع ذكر خالد بن زيد أبو أيوب الأنصاري… وغيرهم الكثير من الصحابة ممن كان لهم أبرز الأثر في عملية الدعوة.
2_هل تعلم أن(صحابيان..هناك صحابيان عاش كل واحد منهما 60 سنة في الجاهلية، 60 سنة في الإسلام وماتا بالمدينة عام 54هـ وهما حكيم بن حزام وحسان بن ثابت)
3- هل تعلم أن (بني النجار وبني الزهرة) هم أخوال االرسول صلى الله عليه وسلم
4- هل تعلم أن (الحارث بن عبدالعزى) هو ابوالرسول صلى الله عليه وسلم في الرضاعة
5- هل تعلم أن (أسامة بن زيد) هو حبا الرسول صلى الله عليه وسلم وابن حبه
6- هل تعلم أن (حذيفة بن اليمان) هوصاحب سرالرسول صلى الله عليه وسلم
7- هل تعلم أن (الزبير بن العوام) هوحواري الرسول صلى الله عليه وسلم
8- هل تعلم ان الرسول صلى الله عليه وسلم ينتمي الى قبيلة ( قريش العدنانيه )
9- هل تعلم ان زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم ( 13زوجه ) .
10- هل تعلم ان سبطا الرسول صلى الله عليه وسلم هما ( الحسن والحسين ).
11- هل تعلم ان أن عدد غزوات الرسول صلى الله عليه وسلم ( 27غزوة ).
12- هل تعلم ان عدد الغزوات التى قاتل فيها الرسول صلى الله عليه وسلم ( 9 غزوات ) .
13- هل تعلم أن الرسول صلى الله عليه وسلم كانت كنيته (ابو القاسم)
14- هلتعلم أن ( السكب , المرتجز , لزاز , الطرب ,اللحيف ) هي أسماء خيل الرسول صلى الله عليه وسلم
15- هل تعلم ان ( اليهوديه زينب بنت الحارث ) هي التي وضعت السم للرسول صلى الله عليه وسلم
16- هل تعلم ان ( ماريا القبطيه وريحانة بنت زيد ) هما الجاريتين اللتان تزوجهم الرسول صلى الله عليه وسلم
17- هل تعلم ان ( ذو الفقار , بتار, الحيف , رسوب ,المخذم ) اسماء سيوف الرسول صلى الله عليه وسلم
18- هل تعلم أن ( قبيلة بني النضير اليهوديه ) هي التي أرادت إلقاءالحجر على الرسول صلى الله عليه وسلم
19- هل تعلم أن ( علي بن أبي طالب,عثمان بن عفان,العاص بن الربيع,عتبة وعتيبة أبناءأبي لهب ) هم أصهار الرسول صلى الله عليه وسلم
20 – هل تعلم ان ( الزبير بن العوام ) هو ابن عمة الرسول صلى الله عليه وسلم
21- هل تعلم ان ( فاطمة بنت عمروالمخزومي ) هي جدة الرسول صلى الله عليه وسلم لأبيه.
22- هل تعلم ان ( حسان بن ثابت,عبدالله بن رواحة , كعب بن مالك ) هم شعراءالرسول صلى الله عليه وسلم
23- هل تعلم ان ( المطعم بن عدي ) هوالشخص الذي أجار الرسول صلى الله عليه وسلم عند عودته من الطائف.
24- هل تعلم أن آخرمن شاهد الرسول صلى الله عليه وسلم بعد وفاته هو قثم بن العباس بن عبدالمطلب .
25- هل تعلم أن (حليمة السعدية , ثوبية مولاة أبي لهب ) هن مرضعات الرسول صلى الله عليه وسلم
26- هل تعلم أن ( سورة النور ) هي السورة التي حث الرسول صلى الله عليه وسلم النساء علي تعلمها.
27- هل تعلم ان( رملة بنت أبي سفيان ) هي المرأةالتي خطبها النجاشي للرسول صلى الله عليه وسلم .
28- هل تعلم ان ( سريةعبدالله بن جحش ) الي ساحل البحر هي اول سرية وجهها الرسول صلى الله عليه وسلم
29- هل تعلم ان ( عقبة بن ابي العاص ) هو الذي كسر رباعية الرسول صلى الله عليه وسلم
30- هل تعلم ان ( غزوة ودان ” الأبواء” ) هي أول غزوة للرسول صلى الله عليه وسلم
31- هل تعلم ان ( ابن قمئة ) هو الذي شج وجه الرسول صلى الله عليه وسلم يوم أحد .
32 – هل تعلم ان الصحابي (زيد بن حارثه ) هوالصحابي الذي تبناه الرسول صلى الله عليه وسلم قبل تحريم التبني في الأسلام .
33- هل تعلم ان الرسول صلى الله عليه وسلم ترك ( 9 زوجات ) بعد وفاته .
34- هل تعلم ان ( ثابت بن قيس ) هو خطيب الرسول صلى الله عليه وسلم
35- هل تعلم ان ( برة بنت عبدالعزي ) هي جدة الرسول صلي الله عليه وسلم لأمه .
36- هل تعلم ان آخرمن مات زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم هي (أم سلمة )
37- هل تعلم ان اول من توفت من بنات الرسول صلى الله عليه وسلم هي ( رقيه )
38- هل تعلم ان آخر زوجة للرسول صلى الله عليه وسلم هي ( ميمونة بنت الحارث )
39- هل تعلم ان الشخص الوحيد الذي قتله الرسول صلى الله عليه وسلم هو ( أبي بن خلف )
40- هل تعلم ان الرسول صلى الله عليه وسلم أسري به من بيت ( ام هانئ )
41- هل تعلم ان الصحابي الذي ادعى النبوة بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم هو( طليحة بن خويلد الأسدي) ثم اسلم وحسن اسلامه
42- هل تعلم ان الرسول صلى الله عليه وسلم كفن بقيمصه ( الصحابية فاطمة بنت أسد ) زوجة عمه ابوطالب
43- هل تعلم ان الرسول صلى الله عليه وسلم صلى (70مرة على جثمان حمزة) يوم أحد
44- هل تعلم ان الرسول صلى الله عليه وسلم صلى صلاة الغائب على ( النجاشي ملك الحبشة )
45- هل تعلم ان أول امرأة بايعهاالرسول صلى الله عليه وسلم في العقبة الثانيه هي ( فكيهة بنت يزيدالأنصاري )
46- هل تعلم ان ( دلدل ) هوأسم بغلة الرسول صلى الله عليه وسلم التى أهداها له المقوقس.
47- هل تعلم ان الرسول صلى الله عليه وسلم هومن قسم شهررمضان ثلاثا ( أوله رحمة واوسطه مغفرة وآخره عتق من النار. )
48- هل تعلم ان العمرات التى أعتمرها الرسول صلى الله عليه وسلم هي (عمرةالحديبة,عمرة القضاء,عمرة الجعرانة,عمرة الحج)
49- هل تعلم ان والدة الرسول صلى الله عليه وسلم ( السيدة أمنة ) توفيت في الأبواء بين مكة والمدينة.
50- هل تعلم ان شريك الرسول صلى الله عليه وسلم في بالتجارة في مكة هو ( السائب بن أبي السائب ).