مناطق وجع الرأس أسبابها

كتابة حسن الشهري - تاريخ الكتابة: 18 فبراير, 2022 2:15 - آخر تحديث :
مناطق وجع الرأس أسبابها


Advertising اعلانات

مناطق وجع الرأس أسبابها وكذلك أسباب وجع الرأس من الأمام، كما سنقوم بذكر علاج وجع الرأس من الأمام مع العين: العلاج المنزلي، وكذلك سنتحدث عن أنواع الصداع الخطير، وكل هذا من خلال مقالنا هذا تابعوا معنا.

مناطق وجع الرأس أسبابها

1- وجع الجيوب الأنفية (Sinus Headache)
يقع الألم المصاحب لصداع الجيوب الأنفية حول أو خلف العينين، وعبر الخدين وجسر الأنف، وعلى طول الجبهة وعلى طول الأسنان العلوية، وغالبًا ما يتم وصف الألم بأنه إحساس شبيه بالضغط وهو دائم، كما أن الانحناء للأمام أو رأسًا على عقب، أو النشاط المفاجئ أو التمرين يمكن أن يزيد الألم سوءًا.
2- الوجع التوتري (Tension headache)
هو صداع خفيف على جانبي الرأس، حيث يتركز الألم في مقدمة الرأس أو في شريط عبر الجبهة حتى الصدغين، كما يعاني العديد من الأشخاص أيضًا من ألم أو تصلب في الرقبة، والكتفين، وأعلى الظهر، ونظرًا لأن هذا الصداع ناتج عن الإجهاد أو التوترغالبًا ما يستجيب المعظم للأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبية إضافة للراحة.
عادةً ما تكون مسكنات الألم مثل الأيبوبروفين (Ibuprofen) والأسيتامينوفين (Acetaminophen) مفيدة، كما أن التدليك، أو العلاج الطبيعي، أو الوخز بالإبر، أو العلاج بالإبر يمكن أن يكون فعالًا في بعض الأحيان لتخفيف الالام.
3- الوجع النصفي (Migraine headache)
هو عادة ما يكون على جانب واحد من الرأس ولكنه يمكن أن يحدث في أي مكان في الرأس ولا يقتصر على مكان معين، فقد يعاني بعض المرضى من ألم في الوجه وقد يصاحب أو لا يصاحب ألم في الرأس، وأبرز ما يميز الصداع النصفي هو وجود أعراض أخرى منها:
الغثيان أو القيء.
تتغير الرؤية، غالبًا قبل أن يبدأ الألم مباشرة.
حساسية تجاه الضوء أو الصوت.
4- الوجع العنقودي (Cluster headache)
واحد من أكثر أنواع الصداع المؤلمة التي يمكن أن يعاني منها الأشخاص ويتميز بألم حاد في العين أو الصدغ، وغالبًا ما يحدث هذا الصداع في الليل، ويميل إلى الظهور في نفس الوقت كل يوم حيث تدوم بشكل عام مدة الصداع هذا ما بين 15 دقيقة إلى ثلاث ساعات.
لكنها يمكن أن تكون متكررة ولسوء الحظ، ولا يوجد علاج فعال للصداع العنقودي، ولكن من الممكن تجنبه عن طريق الحد من التعرض لمحفزات معينة مثل السجائر، أو المواد الكيميائية ذات الرائحة القوية في العطور والطلاء.

أسباب وجع الرأس من الأمام

1- الصداع التوتري ويكون على شكل رباط حول الرأس من الأمام والخلف.
2- مشكلة في النظر.
3- الصداع بسبب الجيوب الأنفية.
4- فقر الدم، ويرافقه خمول، وشحوب، ودوخة عند الوقوف.
5- صداع أسفل الرأس يمكن أن يكون سببه شد في عضلات الرقبة أو مشكلة في الفقرات ويشار له بالصداع الثانوي لمشكله في الرقبة ولكن في حال كان الصداع حاد جداً فيجب الانتباه إلى العلامات التالية وفي حال وجودها يجب مراجعة طبيب أعصاب لأستثناء أمور اشد خطورة في أقرب وقت، ومن هذه العلامات:
1- بدء الصداع بشكل مفاجئ وحاد.
2- تغير في الشخصية أو الذاكرة.
3- مشاكل في الرؤية.
4- صداع يزداد عند الاستيقاظ من النوم.
5- لا يستطيع الشخص القيام بأنشطته اليومية لذلك في حال كان عمر المريض في الشكوى أكبر من 50 أو كان يعاني من اي من العلامات الحرجة التي تم ذكرها في الأعلى فينصح بمراجعة الطبيب المختص خلال وقت قريب.

علاج وجع الرأس من الأمام مع العين: العلاج المنزلي

1- علاج الصداع العنقودي
– ممارسة تمارين التنفس: رغم عدم وجود دلائل علمية على فعاليتها لهذا الصداع، ينصح الخبراء بتجربتها كونها ليست مؤذيةً.
– تنظيم نمط الحياة: من ذلك تعديل أوقات النوم.
2- علاج الصداع التوتري
– التدليك.
– تمارين العنق البسيطة.
– أخذ حمام ساخن.
– الكمادات الساخنة على الرأس من الأمام وعلى العنق.
3- علاج الإجهاد العيني
– أخذ فترات منتظمة من الراحة خلال ممارسة الأعمال المجهدة للعين.
– الجلوس جلسةً سليمةً ومريحةً.
– ممارسة تمارين الاستطالة بانتظام.
– استخدام المصفيات المضادة للوهج (Anti-glare filters) لشاشات الحاسوب وغيره.
4- علاج صداع الجيوب الأنفية
– وضع الكمادات الساخنة على المناطق المؤلمة من الوجه.
– استخدام الجهاز المبخر أو استنشاق بخار الماء.

أنواع الصداع الخطير

1- اخطر انواع الصداع الأساسي:
– الصداع من التوتر:
– النوع الأكثر شيوعا من الصداع.
– يحدث على جانبي الرأس.
– عادة لا يتفاقم خلال الأنشطة الروتينية (الإنحناء، سلالم المشي، إلخ.)
– عادة ما يعالج المرضى أنفسهم بمسكنات الألم المعروفة.
– الصداع النصفي:
– النوع الثاني الأكثر شيوعا من الصداع.
– يوصف الألم بأنه ينبض أو ينبض على جانب واحد من الرأس.
– وتشمل أعراضه الحساسية للضوء أو الضوضاء أو الروائح. الغثيان أو القيء؛ فقدان الشهية؛ وآلام في البطن.
– عادة ما تزداد سوءا بسبب النشاط البدني أو الصوت الخفيف أو في أثناء الأنشطة الروتينية.
– يمكن أن تستمر من 4 ساعات إلى 3 أيام.
– الصداع العنقودي:
– الألم شديد وله حروق أو طعن ثابت.
– يقع الألم خلف عين واحدة أو في منطقة العين، دون تغيير الجانبين.
– يشير مصطلح “صداع الكتلة” إلى الصداع الذي يأتي في مجموعة مثل الكتلة.
– قد تحدث من 1 إلى 8 مرات يوميا خلال فترة المجموعة، وقد تستمر لمدة أسبوعين حتى 3 أشهر.
– قد تختفي تماما لعدة أشهر أو سنوات، لتتكرر فقط.
– تعرف أكثر على صداع اسفل الراس و علاجه
2- اخطر انواع الصداع الثانوي:
ناتج عن حالات طبية أو عصبية أخرى؛ مثل صداع الجيوب الأنفية، أو الصداع الناجم عن العدوى، أو مرض الاوعية الدموية في الدماغ وما إلى ذلك.
– صداع الجيوب الأنفية:
– يرتبط بألم عميق ومستمر في عظام الخد أو الجبهة أو جسر الأنف.
– الألم يزداد سوءا عادة مع حركة الرأس المفاجئة أو الإجهاد.
– يحدث مع أعراض الجيوب الأنفية الحادة الأخرى.
– الصداع الناتج عن الإفراط في الدواء:
– يحدث بسبب الإفراط في استخدام المسكنات.
– النوع الأكثر شيوعا من الصداع المزمن.
– يسمى “تحويل” الصداع يمكن أن يتحول نوع الصداع أو الصداع النصفي الذي يحدث من جديد إلى صداع مزمن.
– إذا كنت تعاني من الصداع يمكنك استشارة طبيب الان خلال 4 دقائق عبر تحميل تطبيق استشارة.


Advertising اعلانات

236 Views