مقدمة اذاعة مدرسية عن التكافل الاجتماعي

كتابة somaya nabil - تاريخ الكتابة: 22 نوفمبر, 2021 2:07 - آخر تحديث :
مقدمة اذاعة مدرسية عن التكافل الاجتماعي


Advertising اعلانات

مقدمة اذاعة مدرسية عن التكافل الاجتماعي، وفقرة القرآن الكريم، وفقرة الحديث الشريف، وفقرة حكم وأقوال مأثورة، وفقرة هل تعلم عن التكافل الاجتماعي، وفقرة كلمة عن التكافل الاجتماعي، وخاتمة اذاعة مدرسية عن التكافل الاجتماعي، نتناول الحديث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

مقدمة اذاعة مدرسية عن التكافل الاجتماعي

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله محمد وأله وأصحابه ومن اهتدى بهداه أما بعد إن ديننا الإسلامي يدعو إلى كل ما من شأنه أن يزيد روابط الأخوة والألفة والتكافل بين المسلمين ومن أهم أسباب ذلك التكافل الاجتماعي والتعاون وهو مساعدة الناس بعضهم بعضًا في الحاجات وفعل الخيرات، فالتعاون على البر والتقوى اصطلاحاً لا يختلف المعنى اللغوي للفظ التعاون عن المعنى الذي تقرر له في عرف الشرع، ومن ثم يمكن تعريف صفة التعاون على البر والتقوى بأنها أن يظاهر المسلم أخاه ويعينه في فعل الخيرات وعلى طاعة الله عز وجل وتجنب معصيته، وما أحوجنا في هذا الزمان إلى أن نحيي هذه الشعيرة العظيمة وندعو إليها ونحثّ عليها لما فيها من الخير العظيم والنفع العميم.
من إقامة أمر الدين وتقوية المصلحين، وكسر الشرّ ومحاصرة المفسدين والتعاون هنا ليس مقصوراً على أمور الدين، بل يشمل التعاون على أمور الدنيا، وعلى تنفيذ حدود الله وتنفيذ أوامره، وعلى الأمر بالخير والدعوة إليه، ولا يكون هذا التعاون صحيحاً إلا إذا ائتلفت القلوب وتقاربت وتحابَّت وحسنت ظنون بعضهم في بعض فعند ذلك تجدهم يتزاورون ويتحابون ويتجالسون في الله، ويتبادلون النصيحة فيما بينهم، ويرشد بعضهم بعضاً، ويهدي بعضهم بعضاً، ويبين الأخ لأخيه النقص الذي فيه، ويفكرون في علاجه.

فقرة القرآن الكريم

“وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَى فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِ اللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ * إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ ﴾ [الحجرات: 9، 10].

فقرة الحديث الشريف

– أنس بن مالك – رضي الله عنه – أن رسولَ الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “ما من مُسلم يَغْرِسُ غَرْسا، أو يَزْرَعُ زَرْعا، فيأكلَ منه طَير، أو إنسان، أو بَهِيمة، إلا كان له به صدقة”. أخرجه البخاري ومسلم والترمذي.
– قال أبو سعيد الخدري -رضي الله عنه- قال: “بينما نحن في سفر مع النبي -صلى الله عليه وسلم- إذ جاءَ رجل على رَاحِلَة له، قال: فجعل يَصْرِفُ بصره يمينا وشمالا، فقال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: من كان معه فضلُ ظهر فلْيَعدُ به على من لا ظهر له، ومن كان له فضل من زاد فليَعُد به على من لا زاد له، وذكر من أصناف المال ما ذكره حتى رأينا أنه لا حَقَّ لأحد منا في فضل” أخرجه مسلم.
ها هو رجل يتنعم في نعيم الجنة بسبب عمل تطوعي بسيط انه رفع شجرة وفي رواية غصن شوك عن أبي هريرة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لقد رأيت رجلًا يتقلب في الجنة، في شجرة قطعها من ظهر الطريق كانت تؤذي المسلمين” رواه مسل، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

فقرة حكم وأقوال مأثورة

1. لا يعجز القوم إذا تعاونوا.
2. اليد تغسل الأخرى والاثنتان تغسلان الوجه.
3. يد الله مع الجماعة.
4. خذ بيدي اليوم آخذ برجلك غدا.
5. السواقي الصغيرة تصنع الجداول الكبيرة.

فقرة هل تعلم عن التكافل الاجتماعي

1- هل تعلم أن مساعدة الآخرين تعالج التوتر النفسي.
2- هل تعلم أن اجتماع السواعد يبني الوطن و اجتماع القلوب يخفف المحن.
3- هل تعلم أن وحدنا يمكننا أن نفعل القليل ، ومعاً يمكننا أن نفعل الكثير.
4- هل تعلم أن النبي عليه الصلاة والسلام يوصي بمساعدة الآخرين وقضاء حوائجهم.

فقرة كلمة عن التكافل الاجتماعي

التكافل الاجتماعي هو عبارة عن علاقة مشتركة المصالح بين أفراد المجتمع، بحيث يكونوا يدا واحدة في وجه المعوقات الفردية والجماعية التي تواجههم، ويكونون قادرين على دفع الأضرار والمفاسد التي تحاك بهم من اعدائهم، ويكونون واقفين وقفة واحدة على كل من يواجههم وأيضا دفع المظالم وتسوية الخلافات وتقريب وجهات النظر في المجتمع وافراده.
التكافل في الإسلام هو تربية عقيدة المسلم وأخلاقه وتقويمه وتكوين شخصيته، وتحسين سلوكه الاجتماعي، وربط الأسر بعضها ببعض وتنظيمها وتكافلها سويا، ويكون أيضًا ربط المجتمع بالفرد، ومشاركة الأفراد في الأمور الاقتصادية والسياسية، وتنظيم المعاملات المالية والضوابط الخلقية، كما يكون عبارة عن ربط الأسرة بذوي القربة وربط الناس ببعضهم البعض وتنظيم العالقات الاجتماعية، والغاية من التكافل في الإسلام هو إصلاح أحوال الناس، والعيش بأمان واطمئنان على عقيدتهم وأنفسهم وأعرافهم وأموالهم، وتحقيق الضمانات للاستقرار والسلام.

خاتمة اذاعة مدرسية عن التكافل الاجتماعي

إلى هنا إخوتي وأخواتي الكرام نكون قد وصلنا لنهاية إذاعتنا الجميلة والمفيدة بإذن الله، حيث جئناكم بموضوعنا الذي يتحدث عن التكافل الاجتماعي ومدى أهميته في حياتنا اليومية، ولذلك حثنا الإسلام على التعاون والتكافل فيما بيننا، ولذا يجب أن يحرص كل منا على أن يتعاون ويساعد الأفراد من حوله، سواء أفراد أسرته، زملائه في المدرسة، أقاربه وأصدقائه وكل من يحيط به، ونتمنى أن تكونوا قد استفدتم من إذاعتنا ونلتقي في الأسبوع القادم بإذاعة جديدة والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


Advertising اعلانات

48 Views