معنى المثل

كتابة انور القثمي - تاريخ الكتابة: 3 مايو, 2020 2:34 - آخر تحديث :
معنى المثل


Advertising اعلانات

معنى المثل بشكل عام هو ما يتم قوله لضرب الامثال على المواقف، وفي المو ضوع نقدم معنى المثل و خصائص المثل.

معنى المثل

المثل هو  أصل صحيح يدلّ على مناظرة الشي‌ء للشي‌ء ، وهذا مثل هذا ، أي نظيره. والمثل والمثال : في معنى واحد. وربّما قالوا مثيل كشبيه، فهو صفة مشبهة كحسن بمعنى ما يتّصف بالمثليّة ويثبت فيه هذا العنوان ، كالمثيل على وزان شريف.

خصائص المثل

المثل الشعبي مجهول المؤلف فالذاكرة الشعبية لا تعطي حقا لقائل المثل الشعبي، وإنما هو ملك للجماعة

  • المثل الشعبي لا يخضع لعملية التدوين أثناء نشأته الأولى، إلا بعد أن يستكمل نموه على أيدي الناس.
  • المثل الشعبي صادق في تعبيره: فهو ينقل حالة الفرد والجماعة بصدقه، ودون خوف من قوة الرئيس أو الحاكم أو المسؤول ولا من نقد النقاد والدارسين،″ فالمثل يحتوي على معنى يصيب الذاكرة والفكرة في الصميم.″
  • معظم الأمثال الشعبية تقتضي نوعا من الإيجاز: بحيث يدل قليل الكلام فيه على الكثير ″فهو مكون من أقل قدر من الألفاظ وأكبر قدر من الدلالة″ .
  • المثل الشعبي يمثل فلسفة الفرد والمجتمع في الحياة هي تنقل لنا بصورة أمينة الحياة الاجتماعية للشعوب في فترات مختلفة، كاشفة النقاب عن مكنونات الواقع الاجتماعي.
  • الرواية الشفوية تعد خاصية أساسية لانتقال المثل الشعبي ″ فهي تنقل من شفاه إلى شفاه عبر أجيال متعددة″
  • يحمل المثل الشعبي في طياته أفكارا ومواقف: حيث يقوم بعرض الفكرة أو الموقف ثم يطرح المجال للغير مفتوحا سواء بتقبل النصيحة أو التوجيه، أو رفضهما
  • تتميز الأمثال بالإيقاع: المتجسد في الاعتدال والتناسب بين الأجزاء، وفي التقديم والتأخير والسجع والجناس.

تعريف عام للمثل

المثل هو عبارة موجزة بليغة شائعة الاستعمال، يتوارثها الخلف عن السلف، تمتاز بالإيجاز وصحة المعنى وسهولة اللغة وجمال جرسها. هذه الدراسة، دراسة دلاليـة تهدف تبیین سمات المثل وهي تأتي في إطار اهتمام الباحثة وعنايته بالدراسة الدلالية للأمثال الفصحى والأمثال العامية.

تعريف المثل والحكمة

المثل : من قولنا هذا مثل الشيء ومِثله، كما تقول شَبهه، وشِبهه، لأن الأصل فيه التشبيه. وللعرب أمثال جيدة خلفوها لنا تدل على عقليتهم، أكثر مما يدل عليها الشعر والقصص، ولعل سبب ذلك يعود إلى أن المثل يوافق مزاجهم العقلي. وهو النظر الجزئي الموضعي لا الكلي الشامل. والمثل لا يستدعي إحاطة بالعلم أو شؤون الحياة ، وللمثل مورد ومضرب .

الحكمة : هي لون من النثر وهي خلاصة نظر معمق إلى الحياة، وما يضطرب فيها من ظواهر، تصدر عن ذوي التجارب الخصبة والعقول الراجحة والأفكار النيرة.. وقائلها حكيم ينظر إلى الأمور نظرة شاملة ويحللها تحليلا دقيقا، ثم يصدر في شأنها حكما يظل سائرا مذكورا يعلق بالأذهان والقلوب. فيجري على الألسن عبر العصور والأزمان لأن الناس يجدون في هذه الحكم هداية وإرشادا وتوجيها إلى ما يعينهم على الفلاح في حياتهم.

مميزات المثل

  • أصالتها: فهي عربية المنشأ، مع أنها ليست بلفظها الفصيح, ذلك لتعلق الشعب بالقيم والأخلاق العربية الأصيلة حيث اكتسبت وتكتسب محتواها تاريخياً واجتماعياً. وأخذوا بعضها بلفظه، أو بمعانيه من الدين الإسلامي الحنيف أو من الأدب العربي القديم ( خير القوم خادمهم(
  • واقعيتها: فهي تمتاز بواقعيتها التي أفضتها السيرورة في ما بينهم, ذلك لتميّز الحياة المجتمعية الريفية العربية عموما بالواقعية. (عمرا سجرة ما وصلت لربا (
  • بلاغتها: كما تمتاز أمثلتهم بإيجاز اللفظ وتركيزه، وبإصابة المعنى ودقته وبُعد المغزى. (في الخفايا خبايا)
  • موسيقاها: لا تخلوالأمثال من الرشاقة اللفظية، ففيها جَرْس موسيقي وتناغم بين ألفاظها وتناسق بين الجمل، وتجانس بين الأحرف، والجمل والتراكيب,وتأتي موسيقا الأمثال إما على السجْع والفاصل، أو من اختيارها للأحرف المتجانسة ضمن الكلمات، والكلمات المتوافقة ضمن الجمل, كما تميّز بالتوازن فانقسم المثل إلى شطرين متوازنين مما جعل للجمل إيقاعا مناسبا فيزيد من جمالية ذلك السجْع . ( أبو عاهة ما يسلاها )
  • أغراضها :تعكس بصدق، مشاعر الشعب،وأحاسيسه, وآماله،وآلامه, وأفراحه, وأحزانه،وتفكيره, وفلسفته, وحكمته. ومن خلالها نستكشف آراءه في مختلف شؤون الحياة وموقفه منها ونظرته إلى الكون، وتفسيره لظاهراته .
  • جاء كل منها جوابا للشرط،أو جوابا لسؤال طرحه على نفسه ( إن غاب عنّك أصلوا دلك عليه فعلو)
  • اشترك بالتعبير المجازي حيث وضع علاقات مفهوميّة مع قرائن مانعة من إرادة المعنى الحقيقي، تطلبتها جماليّة الصوغ الفني، والذوق السليم .

أشهر الأمثال العربية

  • من نظر في عيوب الناس فأنكرها، ثم رضيها لنفسه، فذلك المنافق بعينه.
  • كدابغة وقد حلم الأديم (يضرب لمن يسعى لإصلاح أمر بلغ الفساد به مبلغا لا يرجى معه إصلاحه)
  • الصيف ضيعت اللبن (يقال للشخص الذي فوت الفرصة على نفسه)
  • أبقى من الدهر
  • يبني قصرا ويهدم مصرا (يضرب لمن ضرره أكثر من نفعه)
  • لا حسب كالتواضع و لا شرف كالعلم
  • كن لابنك معلما و هو طفل ، و صديقا حين يكبر
  • الدنيا كالماء المالح كلما ازددت منه شربا ازددت عطشا
  • من لم يتعلم في صغره لم يتقدم في كبره
  • اشكر من انعم عليك، وأنعم على من شكرك.
  • من كان بيته من زجاج فلا يرشقن الناس بالحجارة
  • أعط خبزك للخباز ولو أكل نصفه
  • من نهشته الحية يحذر من الرسم الأبلق.
  • لا يتعلم الإنسان إلا من كسبه
  • أفضل المعروف إغاثة الملهوف
  • القناعة خير من الضراعة و التقلل خير من التذلل و الفرار خير من الحصار
  • عين الحسود تبلى بالعمى

Advertising اعلانات

555 Views