مراحل نمو الجنين داخل الرحم

كتابة هناء الزاهد - تاريخ الكتابة: 18 أكتوبر, 2020 3:13 - آخر تحديث :
مراحل نمو الجنين داخل الرحم


Advertising اعلانات

مراحل نمو الجنين داخل الرحم ماهي هذه المراحل بالتفصيل واهم النصائح للتعامل مع نمو الجنين داخل الرحم.

بدء مرحلة الحمل والتمهيد لإخصاب البويضة

نظراً لأن بداية الحمل تحدد من فترة إخصاب البويضة لذلك فالأسبوع الأول من الحمل أو حساب العمر الحملي يبدأ من آخر دورة شهرية لأن أغلب النساء يتذكرن هذا التاريخ؛ لكن لا يمكن تحديد وقت الإخصاب أو متى تم بدقة.
أما في الأسبوع الثاني من الحمل تبدأ بطانة الرحم بالتشكل بمساعدة هرمون البروجسترون (هرمون الحمل) استعداداً لحمل البويضة المخصبة.
وعند حلول الأسبوع الثالث يأخذ الحمل منحاه الجديّ حيث تكون فترة الإباضة عند المرأة في أوجها وتعبر إحدى البويضات قناة فالوب.
إلى أن يتم تخصيبها من قبل إحدى الحيوانات المنوية التي استطاعت الوصول إلى البويضة، فتتجه نحو الرحم وتستقر فيه وتستمر في النمو حتى تتحول إلى جنين.

مراحل نمو الجنين داخل الرحم

الشهر الأول
في الأسابيع الأربعة الأولى من الحمل تبدأ الهياكل الأساسية للجنين في التطور إلى مناطق منفصلة لتشكل الرأس، والصدر، والبطن، والأعضاء الموجودة داخلهم، بالإضافة إلى البراعم الصغيرة على السطح والتي ستصبح أذرعاً وأرجلا، ومراحل هذا الشهر تتمثل في: (الإباضة، تخصيب البويضة، انتقال البويضة إلى الرحم، انقسام البويضة المخصبة لتتكون من كتلة خلوية اسمها مجتمعة التوتة، والتي تنتقل إلى الرحم لتنغرس به، ثم تتجوف لتتحول إلى كرة من السائل اسمها الكبسولة البلاستولية، والتي تنقسم إلى جزأين؛ الأول أعضاء الجنين، والآخر الأرومة المغذية، ثم تتطور المشيمة، وتزداد في السمك، وتغزر بها الأوعية الدموية).
الشهر الثاني
– يبدأ الجنين تلقي الغذاء من مشيمة الأم عن طريق الحبل السري.
– تبدأ الأعضاء التناسلية في التكوين كما تلتحم الجفون مع العين.
– ينبض قلب الجنين، ويبدأ في ضخ الدم بانتظام.
– براعم الأطراف العلوية والسفلية تبدأ في الظهور.
– تبدأ بعض أعضاء الجنين في النمو مثل الأمعاء والكلى والكبد.
– تظهر فتحات الأنف ونتوء الأذنين في الظهور، وتظهر نقطتان لونهما أسود محل العينين.
– تبدأ الأسنان في التكوين مع سقف الحلق.
– تنفصل أطراف الجنين عن جسمه لتظهر بمظهر المجدافين.
– يمكن قياس نبض قلب الجنين بجهاز الموجات فوق الصوتية في الأسبوع السابع بسهولة.
– تطور وظائف الدماغ الفسيولوجية، وتستمر الأعضاء الداخلية في النمو، ويبدأ الكبد في تكوين خلايا الدم الحمراء.
– تظهر أطراف الجنين بصورة أوضح في الأسبوع الثامن وتبدأ الأصابع في الظهور، كما تظهر أجفان العيون.
– تبدأ عظام الجنين في التكوين.
– في غضون 8 أسابيع يبلغ طول الجنين نحو نصف بوصة.
الشهر الثالث
– في خلال 12 أسبوعا يصل طول الجنين إلى نحو 2 بوصة.
– يبدأ الجنين في التحرك، وتصبح كل من اليدين والقدمين قابلة للإدراك.
– يمكن أن يكون نبض قلب الجنين مسموعاً بالموجات فوق الصوتية.
– يمكن التعرف على الأعضاء التناسلية النامية من خلال تقنيات الموجات فوق الصوتية.
– تظهر الأصابع بصورة واضحة عما سبق، ويظهر شكل المرفق.
– تبدأ القدمان والذراعان في النمو.
– تظهر الأظافر، ويبدأ العمود الفقري في الظهور.
– يكتمل نمو الأعضاء الداخلية المختلفة مثل القلب، والكبد، والكلى، والدماغ.
– تتصلب عظام الجنين، وتظهر براعم الأسنان تحت اللثة.
– يتنفس الجنين عن طريق السائل الأمينوسي.
– يكتمل نمو الأذنين، وتتشكل الأوتار الصوتية للجنين.
الشهر الرابع
– تغمض العينان، ويتم تحديد ضربات القلب بسهولة.
– تظهر ملامح الوجه من الأنف والفم والذقن والأذنين، وتظهر الأصابع والقدمان.
– يمتلك الجنين قدرة عضلية تمكنّه من البلع.
– يكتمل نمو الطحال، وتزداد حركة الجنين وركلاته، ولكن لا تشعر بها الأم.
– تنمو الساقان بشكل أطول من الذراعين.
– تعمل مفاصل الجنين بشكل جيد، وتبدأ الحويصلات الهوائية في التكون.
– تفرز الغدة الدرقية هرمونات التمثيل الغذائي.
– في الأسبوع 16 من بداية الحمل يبلغ طول الجنين 4 ونصف بوصة، ويشبه الرضيع.
الشهر الخامس
– يتمكن الجنين في هذه المرحلة من تحريك عضلات الوجه والتثاؤب ومص الإبهام.
– يبدأ شعر الجنين في الظهور في الرأس والحاجبين، والرموش.
– تبدأ عملية التمثيل الغذائي، وتعمل أجهزة الجسم بشكل أفضل مثل الجهاز البولي، وجهاز الدوران.
– تنشط العينان، وتصبحان قادرتين على التأثر بالضوء والاستجابة له.
– يستقر مكان العينين والأذنين، وتتكون الأعضاء التناسلية.
– تبدأ الأم بالشعور بحركات الجنين، وينمو الجهاز العصبي الخاص بالجنين.
– تنمو الخلايا العصبية المسؤولة عن التذوق والسمع والشم والنظر واللمس.
– تبدأ أسنان الطفل الدائمة بالتكون خلف الأسنان اللبنية.
– في الأسبوع العشرين يبلغ طول الجنين 6 بوصات.
الشهر السادس
– تتطور حاسة اللمس لدى الجنين، ويلمس جدار الرحم ويشعر به.
– يسمع الجنين الأصوات الموجودة حوله، ويستجيب لكل المؤثرات الخارجية الصوتية.
– ينمو الشعر حول جسم الجنين لحمايته.
– يصل طول الجنين إلى 30 سم، ويبلغ وزنه نحو 600 جرام في الأسبوع الثالث والعشرين.
– تتكون الوصلات العصبية، وتبدأ اليدان في الاستكشاف، وتظهر الأظافر الدقيقة للجنين.
– في الأسبوع الـ24 يزن الطفل نحو 650 جراما كما يمكنه الاستجابة للأصوات، حيث تتطور قنوات الأذن الداخلية للطفل.
الشهر السابع
– تبدأ عينا الجنين في التفتح، ويبدأ الجنين في ابتلاع القليل من الماء عن طريق محاولته التنفس.
– يصل طول الجنين إلى 36.5 سم، ووزنه يصل إلى 900 جرام.
– تكتمل شبكة أعصاب الأذنين.
– في الأسبوع الثامن والعشرين يزن الطفل الطبيعي ما يزيد على 1 كيلوجرام.
الشهر الثامن
– يتغطى الجنين بطبقة من الجلد المتكونة من رحم الأم.
– يبدأ الرحم في المثول للولادة حيث ينقلب الجنين ليكون رأسه إلى الأسفل.
– في الأسبوع الـ32 يستطيع الجنين التحرك 10 مرات كل 4 ساعات خلال اليوم.
الشهر التاسع
– تتكون طبقة على جلد الجنين دهنية تعمل على تنظيم حرارته، وتساعده على التهيؤ للعالم الجديد قبل خروجه من الرحم.
– تكتمل جميع أعضاء الجنين ما عدا الرئتين اللتين تكتملان بعد الولادة.
– يقوم الجنين بابتلاع كميات من السائل الرهلي، ليتحول إلى فضلات بمعدة الجنين، ويجهّز الرحم لمرحلة مخاض الولادة.
– في الأسبوع الـ36 يكون الطفل جاهزا للولادة، ويختلف وزن الطفل وطوله حسب وراثة الوالدين والجنس.
– يبدأ الطفل بالتناوب في موضع تسليم الرأس أولاً إلى الحوض، ويجد صعوبة في التحرك، حيث يصبح المكان ضيقا، وحينها تشعر الأم بآلام الولادة، ويخرج الجنين إلى النور عن طريق الولاد الطبيعية أو القيصرية.

أهم نصائح للحامل لأول مرة

لا داعي للقلق. عليك أخذ الاحتياطات من المواد الكيميائية في بعض المنظفات، والأطعمة غير المناسبة مثل: السمك النيئ (السوشي مثلاً) واللحم والبيض غير المطبوخ جيداً. لكن لا داعي للقلق الزائد لأن ذلك لن يفيدك أو يفيد الجنين.
التغذية. مفتاح الحمل الصحي هو التغذية المتوازنة والمتنوعة، والبعد عن الأطعمة المصنّعة والغنية بالملح والسكريات، وتناول المزيد من الخضروات والفاكهة والمكسرات، مع مراقبة الزيادة في الوزن.
التمارين. تمرين كيجل من أفضل التدريبات التي تقوي عضلات قاع الحوض، ويخفّف ذلك الكثير من متاعب الحمل والولادة. ويمكنك ممارسة أنشطة بدنية عديدة وأنت حامل، مثل: السباحة، والمشي، وتمارين الأيروبك، ورفع الأوزان الخفيفة.

نصائح للحامل البكر في الشهور الأولى

– معرفة علامات الخطر التي تحدث خلال هذه الفترة، ويجب استشارة الطبيب إذا تم حدوث أي منها، مثل، لون الإفرازات، ارتفاع درجة الحرارة، الشُعور بالصداع الشديد أو حدوث النزيف.
– عدم تناول اللحوم النيئة؛ لتجنب الإصابة ببكتيريا الليستيريا.
– تناول الخضراوات الورقية ذات الألوان الخضراء، كالجرجير والسبانخ لاحتوائها على كمية جيدة من الفوليك أسيد.
– شرب كميات كافية من المياه.
– الابتعاد عن المشروبات الغازية و الكحولية والتدخين.
– عدم القيام بالأنشطة المتعبة.
– قياس ضغط الدم باستمرار.
– قياس الوزن كل شهر؛ وذلك لكي يتم الاطمئنان على صحة الأم والجنين، وتجنب زيادة الوزن خلال فترة الحمل.
– تناول المكملات الغذائية التي يصفها الطبيب بانتظام.


Advertising اعلانات

85 Views