متى تكون عملية الديسك ضرورية

كتابة لطيفة السهلي - تاريخ الكتابة: 25 سبتمبر, 2022 4:32 - آخر تحديث :
متى تكون عملية الديسك ضرورية


Advertising اعلانات

متى تكون عملية الديسك ضرورية كما سنذكر كذلك تجربتي مع عملية الظهر وما هي مدة الشفاء من عملية الانزلاق الغضروفي كما سنذكر كذلك أعراض الانزلاق الغضروفي كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

متى تكون عملية الديسك ضرورية

1-عندما توصف التمارين الخاصة لتقوية عضلات الظهر بعد العلاج، يتم تقدير الحالات لمعرفة نسبة التحسن. فإذا كان المريض يشعر بتحسن فهو يتجاوب مع العلاج الفيزيائي والأدوية والتمارين.
2-أما إذا كانت حالته لم تتحسن فتبرز الحاجة إلى رفع درجة العلاج من خلال حقنة كورتيزون يجريها طبيب التخدير. مع الإشارة إلى أن هذه الحقنة تجرى فقط لمن لا يزال يعاني ألماً على الرغم من العلاج الأولي وفي الوقت نفسه لن يجري العملية.
3-إذ تساعد الحقنة على تخفيف الالتهابات. ويستفيد البعض من هذه الحقنة ويشفى لكن البعض لا يستفيد فتكون العملية هي الحل الأخير الذي لا بد من اللجوء إليه، خصوصاً أن ثمة حالات يبرز فيها خطر الشلل والضعف بسبب الضغط على الأعصاب. فيشعر المريض بعجز عن المشي.
4-حتى انه يعاني تبولاً لا إرادياً وألماً شديداً رغم اللجوء إلى بقية العلاجات. وحده الطبيب يقوّم عندها الحاجة إلى إجراء العملية أو تأجيلها، فإذا كان المريض قادراً على الوقوف على أصابع قدميه رغم ضعف يعانيه في العضلات، يمكن الانتظار قليلاً ويوصف له العلاج الطبي مع مراقبة لبضعة أيام.
5- لكن إذا تطورت الحالة وأصبح عاجزاً عن الوقوف بعد أيام، فهذا يعني أن حالته تسوء تدريجاً ولا بد من إجراء العملية في أسرع ما يمكن لحماية المريض من الشلل.

تجربتي مع عملية الظهر

1-أخبرني الطبيب أنه يجب أن تؤخذ جراحة العمود الفقري على محمل الجد دائمًا، لذلك، من الجيد أن تكون في أفضل حالة بدنية ممكنة
2-كل بطريقة مناسبة، التغذية الجيدة هي مفتاح الحفاظ على صحة الجهاز المناعي.
3-تناول نظامًا غذائيًا متوازنًا وتناول مكملات الفيتامينات في الأسابيع التي تسبق الجراحة، سيساعد هذا في تقليل خطر الإصابة بالعدوى.
4-إجراء التمارين الرياضية والتي تجعل العضلات الضعيفة وقلة تحمل القلب والأوعية الدموية الشفاء من الجراحة أكثر صعوبة.
فقدان الوزن، يمكن أن تجعل آلام الظهر فقدان الوزن أو الحفاظ عليه تحديًا، إذا كنت تعاني من زيادة الوزن ، فمن الجيد أن تخفف من حجمها قبل الجراحة، لماذا ا؟ لأن المزيد من وزن الجسم يجهد العمود الفقري وقد يبطئ عملية الشفاء ويزيد من آلام ما بعد الجراحة، إذا كنت بحاجة إلى خسارة أكثر من 25 رطلاً قبل الجراحة ، فاسأل طبيبك عن الطرق الآمنة للتخلص من تلك الأرطال غير المرغوب فيها.
5-لا تدخن، إذا كنت مدخنًا ، فقد يكون آخر ما تريد سماعه هو مطالبتك بالإقلاع عن التدخين! ومع ذلك، فهذه هي أهم خطوة يمكنك اتخاذها للمساعدة في ضمان إجراء عملية جراحية آمنة وناجحة، وقد يؤدي الإقلاع عن التدخين قبل شهر على الأقل من الجراحة إلى تقليل فرصتك في التعرض لمضاعفات خطيرة مثل مشاكل التخدير والالتهاب الرئوي بعد الجراحة، وفي نهاية المطاف ، يزيد المرضى الذين يقلعون عن التدخين من احتمالية نجاح جراحة العمود الفقري، إذا كنت تعتقد أن الإقلاع عن التدخين قد يكون صعبًا عليك ، فتحدث إلى طبيبك حول برامج الإقلاع عن التدخين في منطقتك.
6-الألم هو دائما سبب للقلق، للتعافي والبقاء خاليين من الألم ، اتبع خطة العلاج التي حددها الطبيب، تأكد من إجراء فحوصات منتظمة، وأخبر الطبيب إذا كنت لا تتحسن, وهذا كان تجربتي مع عملية الانزلاق الغضروفي قبل الجراحة.

مدة الشفاء من عملية الانزلاق الغضروفي

1-تستغرق مدة الشفاء من الانزلاق الغضروفي حوالي 6 أسابيع يتم بعد انقضاء مدة شفاء الانزلاق الغضروفي العودة للنشاط الطبيعي بالشكل التدريجي، وتجدر الإشارة أنه يجب الوصول إلى علامات الشفاء التام من الانزلاق الغضروفي خلال مدة الشفاء التي تمتد حتى 6 أسابيع من خلال الالتزام بالعلاج المحدد من قبل الطبيب المختص والذي قد يشمل مسكنات الألم أو حقن الكورتيزون وغيرها.
2-وعلى الرغم من أن نسبة الشفاء من الانزلاق الغضروفي مرتفعة إلا أن الطبيب قد يلجأ في بعض الأحيان للتدخل الجراحي، خاصة في حال عد تحسن الأعراض خلال مدة الشفاء أو في حال استمرار أي من الأعراض التالية:
-ألم شديد لا يمكن التحكم به.
-الشعور بخدران وضعف في المنطقة.
-صعوبة في الوقوف أو المشي.
-فقدان السيطرة على المثانة أو الأمعاء.

أعراض الانزلاق الغضروفي

1-الشعور بألم مفاجئ حاد
من أعراض الانزلاق الغضروفي القطني
من الممكن أن يشعر مريض الانزلاق الغضروفي بألم مفاجئ حاد، أثناء قيامه بحركات معينة؛ هذا لأن الغضروف يضغط على الأعصاب المحيطة به، أثناء الانحناء أو تحريك الجسم بطريقة معينة.
2-ضعف العضلات
من أعراض الانزلاق الغضروفي القطني
من الممكن أن يؤثر الانزلاق الغضروفي على نقل الإشارات العصبية إلى العضلات؛ مما يترتب عليه حدوث ضعف عام في عضلات الأطراف، بالإضافة إلى بطء ردود الأفعال فيها.
3-ألم الظهر
يعتبر الشعور بالألم من أكثر أعراض الانزلاق الغضروفي انتشارًا، فهو يعمل على التطور بشكل تدريجي إلى أن يصبح مؤلمًا للغاية، فقد يشعر المصاب بهذا الألم في المنطقة القريبة من الذراعين أو الرجلين إلى الغضروف المنزلق.
4-صعوبة الوقوف أو الجلوس
من الممكن للألم الذي يسببه الانزلاق الغضروفي أن يكون حاد جدًا ليزداد سوءًا عند محاولة الجلوس أو الوقوف أو الالتزام بوضعية جسد معينة لفترة طويلة من الوقت، كما أن الوقوف والجلوس أثناء تلك الحالة قد يتسبب في ضغط الغضروف المنزلق أكثر على الأعصاب في المنطقة المحيطة.
5-تخدير جانب معين من الجسم
من المتعارف عليه أن الانزلاق الغضروفي يتسبب في الضغط على الأعصاب المحيطة به؛ مما ينتج عن ذلك الشعور بتخدير أو حرقة في جانب معين من جانبي الجسم.
6-آلام الظهر عند العطس أو السعال
من الممكن أن يتسبب السعال أو العطس في الضغط على البطن؛ فبهذا يمكن أن يمتد إلى الظهر، والمساس بالمنطقة المصابة بالانزلاق الغضروفي؛ مما يسبب بها الألم.
7-الشعور بالتنميل
بجانب الشعور بالألم يعتبر الشعور بالتنميل من أكثر أعراض الانزلاق الغضروفي انتشارًا، حين يضغط الغضروف المنزلق على الجذور العصبية؛ قد يعيق عمل العصب في نقل الإشارات اللازمة إلى الأطراف، مما يمكن أن يتسبب في شعور الإحساس بالتنميل في اليدين أو القدمين أو الرأس.
8-التبول اللاإرادي
يحدث التبول اللاإرادي نتيجة وجود خلل في الآلية العصبية المتحكمة في التبول.


Advertising اعلانات

72 Views