متلازمة ديوجانس

كتابة امل المهنا - تاريخ الكتابة: 10 مايو, 2022 12:03 - آخر تحديث :
متلازمة ديوجانس


Advertising اعلانات

متلازمة ديوجانس ومتلازمة ديوجين و متلازمة هلسنكي و متلازمة داون و متلازمة فريجولي، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

متلازمة ديوجانس

متلازمة ديوجانس (بالإنجليزية: Diogenes syndrome)‏ متلازمة ارتبطت باسم الفيلسوف الإغريقي ديوجانس وتتمثل بمفهوم الإهمال الحاد للذات، والميل للعزلة بشكل متطرّف، كما أنها مصاحب لرغبة عارمة في الامتلاك وغالباً ما تكون للحيوانات، ويعد كبار السن هم الأكثر عرضة للإصابة بالمتلازمة، والتي تكون في العادة مصحوبة بانهيار جسدي أو عصبي أو عقلي مرتبط بالخرف.

متلازمة ديوجين

حب الامتلاك، وعدم الحفاظ على نظافة المنزل، وكذلك عدم الحفاظ على النظافة الشخصية، غرف النوم والمعيشة تغص بالأشياء المكدسة، ومطبخ مليء بالأطباق المتسخة، وروائح كريهة وغير مرغوب فيها تفوح بالمنزل، وجود الحشرات والقوارض، والغبار المتراكم على الأثاث، حمامات مليئة بأكياس القمامة، هذا هو عالم “متلازمة ديوجين”، اضطراب في السلوك، يحدث لكل من الرجال والنساء وفي جميع الأعمار، ويؤثر على كبار السن، كما تٌصيب جميع الطبقات الاجتماعية بالطريقة نفسها.

متلازمة هلسنكي

في الواقع و بدون جهد يمكننا القول أن “متلازمة هلسنكي” هي ضربٌ من الخيال. على الرغم من الطريقة التي استحوذت بها عبارة متلازمة هلسنكي على الناس لفترة من الزمن واستمرت في الظهور في عمليات البحث، و إن فيلم Die Hard هو الذي اختلق هذه العبارة، على الأقل بهدف الوصول إلى جمهور عريض.
فالنص الأصلي لـ Die Hard ، الذي كتبه جيب ستيوارت وستيفن دي سوزا ، عن كتاب بعنوان “رهينة إرهابي” يستشهد بالحالة كشيء يمكن أن يحدث لهولي ماكلين وزملائها في العمل مع استمرار أزمة الرهائن .

متلازمة داون

متلازمة داون هي حالة وراثية. وهي تحدث عندما يولد الطفل مع 47 كروموسومات بدلا من 46 العادية. الكروموسوم الاضافي هو كروموسوم 21. يسبب الكروموسوم الاضافي تأخيرا في نمو الدماغ وعدة تشوهات جسدية. يمكن ان يولد الاطفال ولديهم متلازمة داون بغض النظر عن العرق والجنس والوضع الاجتماعي الاقتصادي. وتُعرف متلازمة داون ايضاً بمتلازمة تثلّث الصبِّغي 21.
وتُعرف متلازمة داون ايضاً بمتلازمة تثلّث الصبِّغي 21.

متلازمة فريجولي

يسمع كل يوم المتبحر في الثقافة عن أسماء لاضطرابات عديدة منها فريجولي، ما هي إذن تلك المتلازمة، وما معناها، إن متلازمة فريجولي، هي اضطراب وليس مرض، يصيب الأشخاص نادراً، ويجعل الفرد في حالة من عدم صحة الاعتقاد في من حوله.
بحيث يرى المصاب بمتلازمة فريجولي أن العالم كله والناس من حوله أصدقاء وأقارب وزملاء العمل ، وكل شخص يتعامل معه، هو عباره عن شخص واحد فقط، ولكنه متنكر في أوجه عدة، ويتنكر في أشكال وألوان وشخصيات لخداعه.
حيث يعتقد المصاب بهذه الملازمة أن كل الناس من حوله شخص واحد متنكر يسعى لإيذاؤه هو شخصياً، وهو سبب تنكره في عدة شخصيات مختلفة، حيث يخبر الاختصاصيين الطبيين بشأن متلازمة فريجولي أن هؤلاء المصابون بعد ملاحظة الحالات أنهم يعتقدون أن أي شخص يمكن له أن يتنكر في عدة أشكال وشخصيات.
وكانت قصة تعرف العالم بمتلازمة فريجولي عندما عرضت حالة لفتاة لامرأة شابة من باريس كانت مصابة بالمرض، حيث أكدت الفتاة إلى الأطباء النفسيين أن هناك ممثلتان من ممثلات المسرح يطاردونها وهما متنكرتان في شكل غير شكبهم متنكرين في شكل الأشخاص الذين تعرفهم وتقابلهم، وأنهما يطاردونها حتى في صورة غرباء، حتى الناس في الشارع والأطباء والزملاء في العمل، ومنذ ذلك الوقت تم رصد حوالي خنسين حالة بهذه المتلازمة
حيث أنه قد بصل باعتقاده وتفكيره اعتقاده تغيير الإنسان لشخصيته ، ومن ذلك أن لو أخبرت المصاب أن البائع ذكر ولا يمكن أن يتجسد في شخصية والدته، يجيب بأنه يعلم مدى براعة وذكاء والدته اللذان يجعلاها تتحول لذمر وبائع بدون مجهود.
ويعتقد المصاب بمتلازمة فريجولي أنه شخص محل اضطهاد من شخص بعينه، وأن هذا الشخص يتنكر في عدة شخصيات أخرى محاولا إيذاؤه، وأنه يتبعه في كل مكان، وقد تم التعرف على المرض من حوالي مائة عام أو أقل قليلا، أي في عام ألف تسعمائة وسبع وعشرين وتم التعرف عليه عن طريق طبيبان.


Advertising اعلانات

38 Views