ما هي اعراض مرض القدم السكري

كتابة لطيفة السهلي - تاريخ الكتابة: 19 سبتمبر, 2022 9:02 - آخر تحديث :
ما هي اعراض مرض القدم السكري


Advertising اعلانات

ما هي اعراض مرض القدم السكري و مراحل القدم السكري و علاج القدم السكري بالكركم و الوقاية من قرح القدم، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

ما هي اعراض مرض القدم السكري

-فقدان الشعور
-خدر أو الإحساس بالوخز
-بثور أو جروح أخرى دون ألم
-تلون الجلد
-تغير درجة حرارة الجلد
-الشرائط الحمراء
-الجروح مع أو بدون تصريف
-وخز مؤلم
-تلطيخ على الجوارب
-مظهر مشوه للقدم
إذا كانت هناك إصابة في القدم ، فقد يعاني الشخص أيضًا مما يلي:
-حمى
-قشعريرة برد
-نسبة السكر في الدم لا يمكن السيطرة عليها
-اهتزاز
-صدمة
-احمرار
يجب على أي شخص يعاني من أي أعراض للعدوى طلب العلاج في حالات الطوارئ

مراحل القدم السكري

يوجد عدة تصنيفات لمراحل القدم السكرية، والتي تهدف إلى تقييم حالة القدمين لمريض السكري وتقدير خطر الإصابة بالتقرحات، أو التهاب العظم، أو الغرغرينا، أو التعرض للبتر.
من أشهر التصنيفات لمراحل القدم السكري هو نظام وينجر (بالإنجليزية: Wagner System) الذي يشمل 6 مراحل من 0 إلى 5 حسب عوامل الخطر الرئيسية لتطور تقرحات القدم السكري ومضاعفاتها، وهي:
الاعتلال العصبي (بالإنجليزية: Neuropathy).
نقص التروية (بالإنجليزية: Ischemia).
تشوه عظام القدم.
زيادة سماكة البشرة في مناطق الضغط والاحتكاك في القدم.
الوذمة (بالإنجليزية: Edema).
أما مراحل القدم السكري الستة فهي:
المرحلة 0: قدم مريض السكري طبيعية والجلد سليم، ولا وجود لأي من عوامل الخطر الرئيسية.
المرحلة 1: قدم سكرية عالية الخطورة، ويوجد واحد أو أكثر من عوامل الخطورة، بالإضافة إلى زيادة في سماكة الجلد وتشكل قرحة سطحية أو جزئية.
المرحلة 2: قدم سكرية متقرحة، وفي الغالب تتطور القرح في هذه المرحلة على السطح الأخمصي للقدم، وأصابع القدم، وحواف القدم.
المرحلة 3: قدم سكرية ذات تقرحات عميقة وتطور التهاب في العظم.
المرحلة 4: غرغرينا القدم الجزئية، وموت نسبة من أنسجة القدم.
المرحلة 5: غرغرينا القدم الكاملة، ولا بد من إجراء البتر للقدم

علاج القدم السكري بالكركم

تُشكل التهابات وتقرحات القدم السكري تحديًا كبيرًا لمقدمي الرعاية الصحية في جميع أنحاء العالم، وتبحث الدراسات الحالية منتجات جديدة بمكونات طبيعية للعناية بالجروح وتقليل الالتهاب، ومنع العدوى وتحسين شفاء تقرحات القدم السكري.
إذ أثبتت إحدى الدراسات إمكانية علاج القدم السكري بالكركم، فتم تصنيع ضمادات باستخدام الكركم واختبارها كمضادات للجراثيم ودورها في التئام الجروح في الجسم.
ووجد أن مستخلص الكركم يملك خصائص مضادة للأكسدة بشكل مرتفع مقارنةً بغيره من المواد الأخرى التي تم استخدامها، وحدث التئامًا كاملاً للجروح خلال خمسة عشر يومًا من استخدامه. لذلك قد يكون علاج القدم السكري بالكركم خيارًا جيدًا عند استخدامه ضمن تراكيز منخفضة نسبيًا.

الوقاية من قرح القدم

الإستراتيجية الأفضل للوقاية من مضاعفات السكري – مثل قرح القدم – هي الإدارة السليمة لمرض السكري عبر اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين بانتظام ومتابعة مستوى السكر في الدم والالتزام بالنظام الدوائي الموصوف.
وستساعد العناية السليمة بالقدم على الوقاية من مشكلات القدم وتضمن سرعة تقديم الرعاية الطبية اللازمة عند حدوث مشكلات. ومن نصائح العناية السليمة بالقدم:
-فحص القدمين كل يوم. يوصى بفحص القدمين يوميًا بحثًا عن أي بثور أو جروح أو تشققات أو التهابات أو احمرار أو ألم أو تورم. وفي حال صعوبة الوصول إلى القدم، يمكن استخدام مرآة لرؤية باطنها. ويمكن وضع المرآة على الأرض حال صعوبة مسكها، أو يمكن الاستعانة بشخص آخر لفعل ذلك.
-غسل القدمين يوميًا. اغسل قدميك في ماء فاتر (غير ساخن) مرة يوميًا. وجففهما برفق، وخاصة ما بين الأصابع. استخدم حجر خفاف لفرك الجلد برفق في المناطق التي يظهر فيها الثفن (الكالو).
-رش بودرة التلك أو النشا بين أصابع قدميك للحفاظ على جفاف الجلد. يمكنك استخدام كريم أو لوشن مرطب على ظاهر القدمين وباطنهما للحفاظ على نعومة الجلد. فحماية الجلد الجاف من التشقق يمنع البكتيريا من الوصول إلى داخله.
-لا تُزل الثفن (الكالو) أو غيره من آفات القدمين بنفسك. كي تتجنب جرح جلدك، لا تستخدم مبرد الأظافر أو قصافة الأظافر أو المقص لإزالة الثفن أو القرون أو الاورام الملتهبة أو الثآليل. لا تستخدم مزيلات الثآليل الكيميائية. استشر طبيبك أو اختصاصي العناية بالقدمين (طبيب القدم) بشان إزالة أي من تلك الآفات.
-تقليم أظافر القدمين بعناية. قلّم أظافر بشكل مستقيم. ابرد أطراف الأظافر الحادة بعناية باستخدام مبرد الأظافر. يمكن طلب المساعدة من الشخص القائمة على الرعاية في حالة عدم القدرة على تقليم الأظافر بنفسك.
-عدم المشي حافيًا. لحماية القدمين من الإصابة، يوصى بعدم المشي حافيًا حتى في داخل المنزل.
-ارتداء جوارب نظيفة وجافة. يوصى بارتداء جوارب مصنوعة من ألياف لا تسبب عرق القدمين بكثرة مثل ألياف القطن وأنواع معينة من ألياف الأكريليك لا النايلون. يجب كذلك تجنُّب استخدام الجوارب ذات الأطواق المطاطية الضيقة التي تؤثر على الدورة الدموية أو الجواب ذات الدرزات التي قد تسبب تهيج الجلد.
-شراء حذاء بالمقاس المناسب. يوصى بارتداء حذاء مريح مبطن يدعم الكعبين وقوس القدم ومقدمتها. يجب تجنُّب إحكام ربط الحذاء أو ارتداء الأحذية ذات الكعب المرتفع أو الضيقة التي تضغط على الأصابع.
-إذا كانت إحدى القدمين أكبر من الأخرى، فاشتر حذاء بمقاس أكبر. قد يوصي الطبيب بارتداء أحذية ذات تصميم خاص (أحذية لحماية العظام) تناسب شكل قدميك تمامًا وتدعمهما وتوزع وزنك بالتساوي على قدميك.
-الإقلاع عن التدخين. يعوق التدخين الدورة الدموية ويقلل كمية الأكسجين الموجودة في الدم. وقد تؤدي هذه المشكلات في الدورة الدموية إلى جعل الجروح أكثر حدة وتسبب بطء التئامها. تحدث مع طبيبك إذا كنت تحتاج إلى المساعدة في الإقلاع عن التدخين.
-تحديد مواعيد منتظمة لفحص القدمين. يمكن أن يفحص الطبيب أو اختصاصي القدمين حالة قدميك بحثًا عن أي مؤشرات مرض مبكرة تدل على تلف الأعصاب أو ضعف الدورة الدموية أو غير ذلك من مشكلات القدمين. رتّب مواعيد لفحص قدميك مرة واحدة على الأقل في العام أو بعدد مرات أكثر إذا أوصى الطبيب بذلك.


Advertising اعلانات

15 Views