ما طبقات الغلاف الجوي

كتابة بدر العتيبي - تاريخ الكتابة: 4 نوفمبر, 2018 5:12 - آخر تحديث :
ما طبقات الغلاف الجوي


Advertising اعلانات

سنتعرف على ما طبقات الغلاف الجوي وتعريف شامل لها ومافائدة هذه الطبقات ومامدى تأثيرها على كوكب الأرض .
غلاف الأرض الجوي
غلاف الأرض الجوي هو طبقة من خليط من غازات تحيط بالكرة الأرضية مجذوبة إليها بفعل الجاذبية الأرضية.ويحتوي على 78.09% من غاز النيتروجين و20.95% أكسجين و0.93% آرغون و 0.04% ثاني أكسيد الكربون وبخار الماء، وهيدروجين، وهيليوم، ونيون، وزينون. ويحمي الغلاف الجوي الأرض من امتصاص الأشعة فوق البنفسجية ويعمل على اعتدال درجات الحرارة على سطح الكوكب.
يعتبر الغلاف الجوي مستودعاً كبيراً للمياه يستخدم لنقل الماء حول الأرض، إذ يصل حجم الماء الموجود في الغلاف الجوي إلى حوالي 12.900 كيلومتر مكعب يتساقط معظمها على شكل أمطار في المحيطات والبحار حيث أنه إذا حدث وسقطت كل المياه الموجودة في الغلاف الجوي في آن واحد كأمطار فإنها ستغطي الكرة الأرضية بعمق يصل إلى 2.5 سم. ويقدر ثقل السحب التي يحتويها بآلاف المليارات من الأطنان.
طبقات الغلاف الجوي لكوكب الأرض
الغلاف الجوي و يسمي أيضًا بالمجال يتكون المجال الجوي من طبقة عازلة من الغازات التي تحيط بأي مادة ذات كثافة ، و لو كانت الجاذبية عالية يتم الإحتفاظ بتلك الغازات أطول فترة ممكنه ، درجة حرارة الغلاف الجوي في جميع الكواكب تكون منخفضة بالرغم من أن بعض الكواكب تتكون من الغازات فقط إلا أنها تحتوي على الغلاف الجوي لحمايتها .
الغلاف الجوي
بالنسبة لكوكب الأرض تحيط الغازات بلكوكب من جميع الجوانب نظرًا لان جاذبية الأرض تحافظ عليها من الإنفلات في الفضاء ، أما عن الغازات و فتكون خليط من 9 غازات يشكل النتروجين الجزء الأكبر منها بنسبة 78% ثم يليه عاز الأكسجين بنسبة 21% و الغازات الأخرى تستحوذ على باق النسبة بالتساوي ثاني أكسيد الكربون ، بخار الماء ، الهليوم ، النيون ،الزينون ، الهيدروجين .
أهمية طبقة الغلاف الجوي :-
ترجع أهمية الغلاف الجوي لكوكبنا لأنه يوفر لنا البيئة الصالحة لحياة و يزود المخلوقات بالهواء اللازم لحياة و التنفس ، كما يعمل كدرع واقي لأشعاعات الكونية الضارة منها أشعة الشمس فوق البنفسجية و يسمح بنفاذ الأشعة المرئية و ينظم الضوء يعمل على توزيع درجات الحرارة بشكل مناسب و يحمي الأرض من الشهب و النيازك حيث يعمل على تفتيت معظمها قبل الوصول لأرض عند الإحتكاك بالهواء كذلك هو الوسيط لنقل الاصوات في الجو .
طبقات الغلاف الجوي :-
يتكون الغلاف الجوي من خمس طبقات أساسية كالتالي :-
Troposphere :- هي أولى طبقات المجال الجوي فوق سطح الأرض يحدث فيها الطقس و تحتوي على نصغ جو الأرض بالتقريب ترتفع حوالي 8 كليو جرام في القطبين و 18 كم ناحية خط الاستواء و هي أكثف طبقات الغلاف الجوي بنسبة 90% و يفصل بينها و بين الطبقة التي تليها حدًا فاصلًا ، يكون الهواء في تلك الطبقة مختلط و درجة الحرارة تتناقص كلما إرتفعت إلى الأعلى يكون الغلاف الجوي في حالة غير مستقرة في حال عدم الاستقرار تكثر الغيوم و العواصف .
طبقة ستراتوسفير Stratosphere:- تلك الطبقة الثانية من طبقات المجال الجوي و هي مستقرة و تستخدمها الطائرات حال الطيران نظرًا لاستقرارها و تحتوي على طبقة الأوزون و تمنع الأشعة فوق البنفسجية من الوصول لأرض و تزداد درجة الحرارة في هذه الطبقة ، و تسمى أيضًا بطبقة الأوزون يوجد على إرتفاع 25 كليو تمتص جزيئاته أخطر الاشعة الشمسية .
طبقة ميسوسفير Mesoshere:- هي الطبقة الخاصة بتدمير النيازك و الشهب التي تسقط إلى الأرض في تلك الطبقة يختلط الهواء و تنقص درجات الحرارة يمكن رؤية تلك الطبقة عند النظر لحافة الكوكب من الاعلى .
طبقة ثيرموسفير Thermoshere:- تلك الطبقة مكان الرحلات الفضائية و المكوك الفضائي التي تدوري جميعها حول الأرض و ينتج عن تلك الطبقة ظاهرة الشفق القطبي و الهواء فيها رقيق جدًا كذلك درجة الحرارة تكون حساسة جدًا نتجة النشاط الشمسي و تكون مليئة بالجزيئات المشحونة و يسود فيها غازي الهليوم و الهيدروجين .
طبقة إكسوسفير Exosphere:- الطبقة الخامسة و الاخيرة و هي أرفع الطبقات و يندمج الغلاف الجوي بالفضاء الخارجي عندها عندما يصبح الغلاف الجوي رقيقًا جدًا في الطبقة التي سبقتها تهرب الجزيئات إلى الفضاء و تصبح نادرة الوجود .
فوئد الغلاف الجوي:
-يشكل درع حماية للكرة الأرضية ضد النيازك والشهب، والتي تنجذب نحو الأرض بفعل الجاذبية، فإنها قد تتصادم وتتحطم بسبب ارتفاع حرارة الغلاف الجوي، ولا يصل منها شيء إلى الأرض بسبب الدرع الواقي الذي يشكله الغلاف لحماية الأرض.
-تنظيم مرور أشعة الشمس ووصولها إلى الأرض، فيقوم بمتصاص جزء من أشعة الشمس اللازمة للحياة وعكس الجزء الآخر منها.
-تمرير الأشعة المرئية والأشعة تحت الحمراء إلى الأرض وامتصاص ما يحقق الدفء لها.
-يوفر الأكسجين الازم للحياة على سطح الأرض.
– حماية الأرض من الإشعاعات الضارة.
طبقات الغلاف الجوي
التروبوسفير : وهي أول الطبقات في الجو وتمتاز بعدد من المميزات منها :
1- هي الطبقة التي تتحكم بالطقس والمناخ على سطح الأرض.
2- يبلغ ارتفاعها ثمانية كيلو جرامات في القطبين وثمانية عشرة عند خط الإستواء.
3- تعتبر الأكثف بين الطبقات بنسبة تصل إلى 90%، ويفصل بينها وبين ما يليها طبقة أخرى.
4- تتناقص درجات الحرارة كلما ارتفعنا إلى أعلى ويبقى الغلاف الجوي بحالة غير مستقرة.
5- يكون تواجد الغيوم والعواصف في تلك الطبقة مزايداً عن غيرها.
الستروبوسفير : وهي ثاني طبقات المجال الجوي وتمتاز بما يلي :
1- مستقرة وتطير فيها الطائرات من مكان إلى آخر.
2- تحتوي على طبقة الأوزون وتمنع الإشعاعات الضارة من الوصول إلى الأرض كالأشعة البنفسجية.
3- تزداد درجة الحرارة في هذه الطبقة إذ أنه يتم امتصاص أخطر جزيئات الأشعة الشمسية فيها وعلى ارتفاع خمسة وعشرين كيلو مترا.
الميزوسفير : الطبقة الثالثة حسب الترتيب وهي :
1- تتكفل بتدمير النيازل والشهب التي تصل إلى الأرض وتدخل المجال الجوي الأرضي.
2- بسبب تناقص درجات الحرارة فيها يمكننا رؤيتها إذا نظرنا إلى حافة الكوكب من أعلى.
الثيموسفير : الطبقة الرابعة وتمتاز بما يلي :
1- هي طبقة رواد الفضاء والعلماء الذين يسعون لإطلاق المركبات الفضائية والمكوكات كي تخرج الأرض وتدور حولها لتعود بالمعلومات اللازمة.
2- تحدث عند طبقة الثيموسفير ظاهرة طبيعية مهمة وهي ظاهرة الشفق القطبي إذ أن الهواء يكون رقيقا لديها ودرجة الحرارة أيضاً بسبب نشاط الشمس.
3- الجزيئات المحيطة بتلك المنطقة مشحونة ومتكونة من غاز الهيدروجين وغاز الهيليوم.
إكسبوسفير : وهي الطبقة الخامسة والأخيرة :
1- ارفع الطبقات وتقوم بدمج الفضاء الخارجي مع الغلاف الجوي.
2- يصبح الغلاف الجوي عندها رقيقاً جداً.
3- تتبدد فيها الجزيئات إلى الفضاء وتصبح نادرة الوجود.


Advertising اعلانات

29 Views