لماذا اختير 1 ماي عيد العمال

كتابة سهيلة الموسى - تاريخ الكتابة: 6 سبتمبر, 2020 9:10 - آخر تحديث :
لماذا اختير 1 ماي عيد العمال

Advertising اعلانات

لماذا اختير 1 ماي عيد العمال وماهو اهم اسباب الاحتفال بعيد العمال سنتعرف على ذلك في هذه السطور التالية.

عيد العمال

وهو مناسبة سنوية للاحتفال بالعُمال، و عطلة رسمية في العديد من دول العالم، في الأول من شهر أيار مايو من كل عام، و يعدّ من الأيام المهمة في تاريخ العالم إذ يرمز إلى احترام و تقدير العُمال والموظّفين في كافة قطاعات العمل، لمُساهمتهم مساهمة فعّالة في نهوض مجتمعهم، عن طريق القيام بالوظائف، والمهام المطلوبة منهم.

اصل الاحتفال بعيد العمال

أصل الاحتفال بهذا اليوم، هو في مدينة شيكاغو حيث حصلت نزاعات بين العمال وأرباب العمل لتخفيض ساعات العمل اليومي إلى ثماني ساعات. كان ذلك في هاميلتون، ثم في تورونتو عام 1886، ما أدى إلى ظهور قانون الاتحاد التجاري، الذي أضفى الصفة القانونية، وقام بحماية نشاط الاتحاد في عام 1872 في كندا.

قصة عيد العمال

هذا العيد له قصة قديمة و هي عندما قام عمال مدينة شيكاغو فى امريكا بتنظيم إضراب سنة 1886
كانوا يطالبون بتحديد ساعات العمل ب 8 ساعات فى اليوم
بدا الاضراب يوم 1 مايو واستمر حتى 4 مايو بنجاح وبشكل سلمي
و في يوم 4 مايو طالب العمال بعقد اجتماع ووافقت السلطات على الاجتماع
وحضره عمدة شيكاغو وجلس العمال يستمعون لمطالب زعمائهم فى ساعات محددة تعطى لصاحب العمل حقه وتعطى العمال حقهم فى الراحة
بعد فترة من الوقت نهض العمدة وغادر المكان ولم تمضى دقائق فوجىء العمال برجال الشرطة وهم يفضون الاجتماع بالقوة
تصايح العمال لماذا صرحتم لنا بالاجتماع وتريدون فضه بالقوة !!!
ووسط الفوضى والهياج الحاصل انفجرت قنبلة لا أحد يدرى من أين جاءت
( بعد 11 سنة أكتشف الناس أن البوليس هو الذى فجر هذه القنبلة ورد البوليس باسلحته النارية ) .
وبدأ اطلاق النار والقبض على العمال وخرجت الصحف فى اليوم التالى وهى تتهم العمال بالتخريب والفوضى وكانت الصحف فى معظمها مملوكة لاصحاب المصانع ورؤوس الاموال
وفى ظل هذا الجو المكهرب حوكم زعماء العمال وكانت أبشع محاكمة فى تاريخ القضاء
فقد لفقت الحكومة للعمال المقبوض عليهم تهمة تفجير القنبلة وصدر الحكم بإعدام سبعة من زعماء العمال وخفف الحكم بعد ذلك بالسجن المؤبد بدل الإعدام
وأنتحر عامل ونفذ حكم الاعدام شنقا فى الاربعة الباقيين
و فى الوقت نفسه الذى كان الجلاد ينفذ حكم الاعدام كانت زوجة اوجست سبايز أحد العمال المحكوم عليهم بالاعدام تقرأ خطابا كتبه زوجها لابنه الصغير جيم
” ولدى الصغيرعندما تكبر وتصبح شابا وتحقق امنية عمرى ستعرف لماذا أموت…ليس عندىما اقوله لك اكثر من اننى برىء…وأموت من أجل قضية شريفة
ولهذا لا أخاف الموت وعندما تكبر ستفخر بأبيك وتحكى قصته لإصدقائك”
ومر الوقت وبعد 11 سنة
كشف الله سبحانه وتعالى براءة العمال
كان مدير البوليس قد خرج على المعاش ودخل فى مرض الموت
وتحرك ضميره فاعترف بالحقيقة قال: ان البوليس هو الذى رمى القنبلة وهو الذى لفق التهمة للعمال
وهز أعتراف مدير البوليس كل ولايات أمريكا كما هز قلوب العمال فى العالم كله
وطالب الرأى العام بإعادة المحاكمة وثبتت براءة العمال
وتقرر اعتبار اول مايو عيدا عالميا للعمال
اما جيم الصغير فقد رفع رأسه بين زملائه ونشر خطاب أبيه إليه .

لماذا يحتفل العمال في 1 مايو من كل عام

يُوضع الأول من شهر مايو على أجندة العديد من دول العالم التي تحتفل به وتمنحه عطلة رسمية بأجر كامل؛ لكونه يوماً احتفالياً بالعمال والأمر لم يقتصر على أوروبا وأمريكا فقط بل امتد لبعض الدول العربية مثل: مصر ، الإمارات، سوريا، العراق، الأردن واليمن وبعض الدول الأخرى.
وكانت بداية فكرة عيد العمال يوم 21 أبريل عام 1856 في أستراليا ثم انتقلت للولايات المتحدة في عام 1869 حينما اتخذ عمال صناعة الملابس بولاية فيلادلفيا الأمريكية ومعهم بعض عمال الأحذية والأثاث وعمال المناجم يوم 1 مايو لتجديد المطالبة بحقوقهم من تحسين الأجور وتخفيض ساعات العمل.
وفي الأول من مايو 1886 شهدت أمريكا أكبر عدد من الاضرابات؛ حيث وصل إلى 5 ألاف اضراب شارك فيه 340 ألف عامل؛ حيث تم الاحتفال في مدينة شيكاغو بتخفيض ساعات العمل لهم إلى 8 ساعات.
وفي 1889 اختار مؤتمر الأحزاب الاشتراكية العالمية في باريس الأول من مايو لدعم حقوق العمال لتُنظم في عام 1890 بعدد من المدن الأوروبية مظاهرات في الأول من مايو؛ لتحديد ساعات العمل بثمانية فقط ليُعد اليوم يوماً لنضال العمال منذ حينها.
وهناك دول تحتفل بعيد العمال في يوم أخر بخلاف الأول من مايو مثل الولايات المتحدة الأمريكية التي تحتفل به في الـ 5 من سبتمبر من كل عام، بعدما احتفلت به أول مرة في 5 سبتمبر عام 1882 بمدينة نيويورك.

تواريخ هامة بشأن عيد العمال

– 21 إبريل عام 1856 فى أستراليا كان البداية الأولى لظهور عيد العمال عندما طلب العمال تحديد ساعات العمل بثماني ساعات.
– عام 1886 انتقل الأمر إلى الولايات المتحدة الأمريكية فطالب العمال بولايتي شيكاغو وكاليفورنيا بتطبيق الـ 8 ساعات عمل فقط.
– 5 سبتمبر 1882 تم الاحتفال بأول عيد للعمال فى الولايات المتحدة الأمريكية فى مدينة نيويورك.
– أكتوبر 1884 قرر الاتحاد الوطني لنقابات العمال والتجار تحديد الأول من مايو عام 1886 يوم البدء بالعمل 8 ساعات فقط واستعدت النقابات لتنظيم إضراب عام دعما لتحديد ساعات العمل.
– 1 مايو من عام 1886 نظم العمال فى شيكاغو ومن ثم فى تورنتو إضرابا عن العمل شارك فيه ما بين 350 و400 ألف عامل، يطالبون فيه بتحديد ساعات العمل، ولكن تدخلت الشرطة وقتل 11 شخصا واعتُقِلَ على إثر ذلك عديد من قادة العمال وحُكم على 4 منهم بالإعدام، وعلى الآخرين بالسجن لفترات مُتفاوتة.
– استمرت التظاهرات بعد ذلك في يومين إلا أن في 4 مايو وفي ميدان هايماركت انطلقت مسيرة للعمال وتدخلت قوات الأمن فأدى إلى مقتل 12 شخصا، من بينهم عدد من أفراد الشرطة، فاعتقلت الشرطة 8 أشخاص من ما وصفتهم بالفوضويين، ووجهت لهم اتهامات بالتآمر، وصدر حكم بإعدام 7 منهم.
– انتقل الأمر إلى فرنسا وفي المؤتمر الأول للنواب الاشتراكيين الدوليين، في باريس عام 1889، أحيا المؤتمر ذكرى ما بات يعرف بمذبحة هايماركت، كما وجهت دعوات للتظاهر إحياء لذكرى الضحايا عام 1890، ومن ذلك الحين وأصبح 1 مايو عيدا للعمال.


Advertising اعلانات

293 Views