كيف اجعل شخص يحبني وهو لا يراني

كتابة هدى الراشد - تاريخ الكتابة: 22 نوفمبر, 2021 2:01 - آخر تحديث :
كيف اجعل شخص يحبني وهو لا يراني


Advertising اعلانات

كيف اجعل شخص يحبني وهو لا يراني وكيف أجعل شخص يحبني وهو لا يحبني وما الفرق بين الحب والإعجاب؟ وامور تحبب الشاب بالفتاة، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

كيف اجعل شخص يحبني وهو لا يراني

-الحرص على استمرار الاهتمام المتبادل بين الطرفين، حيث أن الاهتمام هو الأساس في استمرار أي علاقة، ويعتبر المسبب الأول لفشل العلاقات هو غياب الاهتمام، لذا عليك بالاهتمام بأدق تفاصيل شريكك، وإخباره دائماً بأنه أهم ما في حياتك، ولا تجعله يشعر بأنه وحده من يقدم للعلاقة.
-تبادل الهدايا بين الطرفين بدون مناسبات، حيث أن الهدايا مهما كانت بسيطة فهي تكون ذكريات جميلة بين الطرفين، وتساعد على تقوية العلاقة، وإذا كان الطرفين في مكانين مختلفين يمكن ارسال الهدايا على هيئة مفاجئة وافتعال مناسبات لتقديم هدايا.
-محاولة خلق فرص لرؤية الطرفين لبعضهما والتواصل البصري بينهما وذلك من خلال وسائل التواصل الاجتماعي بمكالمات الفيديو ومشاركة الصور، كل هذا يزيد من العلاقة والحب المتبادل.
-إشباع الطرفين لبعضهما عاطفياً من خلال قول عبارات حب وعشق لبعضهما باستمرار، والاهتمام بما يحب الطرف الآخر سماعه وقوله له، وتشجيع الطرفين بعضهما وتبادل رسائل الحب المفاجئة، هذا يحافظ على الحب والتعلق ببعضهما مهما بلغت المسافة بينهما.

كيف أجعل شخص يحبني وهو لا يحبني

-التأكد من مشاعر الشخص الحقيقية من المهم أن يكون الشخص واضحاً تجاه مشاعره وأن يعبّر عنها للطرف الآخر بصراحة، وإذا كانت هناك بعض التصرفات الصادرة من الشخص المقابل والتي تحمل معاني عدم الحب يُنصح بالنظر لتلك التصرفات بطريقة موضوعية، وبعيدة عن المشاعر، أو اللجوء لطرف ثالث إن أمكن ليحكم على تلك المواقف من وجهة نظر حيادية، وتُعتبر جلسة الصراحة بين الشخصين التي يتم فيها النقاش حول طريقة التعامل، والمواقف الحاصلة بين الطرفين لفهم أفعال كل طرف، والاستفسار بوضوح عن مشاعر الطرف الآخر هي الطريقة الأمثل للتأكد من المشاعر الحقيقية على الرغم من كونها خطوة تحتاج للشجاعة، وتقبّل الطرف الآخر للحوار، وفي حال تبيّن أن الطرف المقابل لا يريد أن يفتح قلبه أو يبادل المشاعر بأي طريقة يُفضّل تفهّم قراره واحترام رأيه وعدم الضغط عليه
-إعادة النظر في أسباب عدم الحب يساعد الحوار بين الطرفين على فهم وجهة نظر الطرف الآخر والتوصل لأسباب عدم حبه، وللتعامل معها يُنصح بإعادة النظر في تلك الأسباب وتحليلها، ومحاولة حلها من خلال الاعتذار عن الأخطاء بصدق، وتعديل السلوكيات إذا أمكن ذلك، وتوضيح النية الكاملة لتحسين الوضع وتقديم ما يلزم لإنجاح العلاقة.
-التعامل بكرم يمكن أن يُغير الشخص وجهة نظر الآخرين حوله من خلال تقديم الهدايا لهم وصنع الذكريات الجميلة معهم، كما يمكن أن يكون الكرم بالعبارات وأسلوب الحديث أيضاً؛ فعندما يقوم الفرد بذكر محاسن وميزات الشخص الذي يحبه أمام الآخرين فذلك يترك أثراً مميزاً في قلبه، ويجعله يُفكر في مبادلة الحب معه.
-الاهتمام بالطرف الآخر أثبتت الدراسات أن تنمية مهارة الاستماع لها دور كبير في وقوع الشخص بالحب، فالأشخاص يحبون إظهار الاهتمام بهم وبأحاديثهم، وأن لا يكون حديث الشخص متمركزاً حول نفسه فقط، بل يقوم بإشراك الطرف المقابل في الحديث وإعطائه الوقت للتعبير عن رأيه، وعدم تغيير موضوع الحديث سريعاً؛ وذلك ليتمكن من التعبير عن نفسه، ويُفضّل أن يكون الحوار تفاعلياً من خلال طرح الأسئلة وإبداء ردود الأفعال التي تدل على الاهتمام بالحديث والاستمتاع له، كما ويُنصح بتقدير أصغر الأشياء التي يقوم بها الشخص وتقبله كما هو فذلك يزيد فرصة مقابلة الحب بالحب

ما الفرق بين الحب والإعجاب؟

-كثيرا ما يختلط على الناس المشاعر التي يشعرون بها، ويتساءلون هل هي حب أم هي مجرد مشاعر إعجاب ستزول بمرور الوقت، بالفعل كل منا قد شعر بالإعجاب بأشخاص عدة، وخاصة في فترة المراهقة، وظن انه حبًا، ولكن بانتهاء تلك الفترة انتهى ذلك الإعجاب، إذن معظم ما نشعر به في فترة المراهقة هو مجرد إعجاب.
-إذا كنت تشعر بالانبهار لشخص ما بسبب معين، مثلا وسامته أو ذكائه أو مهارته؛ فاعلم أن ذلك إعجاب وليس حب، وسيزول بمجرد زوال السبب؛ فإذا فقد ذلك الإنسان مهارته مثلا ستكف عن الإعجاب به فهو ليس حبا على الإطلاق.
-أما إذا تأكد لك أن ما تشعر به نحو شخص ما هو حب وانه مهما حدث فلن يتغير ذلك الحب وانه استمر معك حتى بعد انتهاء فترة المراهقة فتأكد عزيزي القارئ أنك قد وقعت في الحب

امور تحبب الشاب بالفتاة

-الاهتمام بالأناقة: يحب الرجال المرأة التي تهتم بمظهرها، ولذلك يجب ارتداء ملابس مناسبة ورائعة، وتُظهر الجمال التي تجذب الرجل.
-التمتع بالذكاء العاطفي: يمكن للفتاة التمتع بالذكاء العاطفي العالي من خلال تقديم الدعم المناسب، والتشجيع، والإلهام للرجل في الوقت المناسب، كما وينبغي عليها عدم خلق جو سلبيّ في الأوقات الخاطئة.
-الاستماع إليه: ينبغي على الفتاة الاستماع للشاب الذي تحبه، والابتعاد عن الثرثرة، فالرجال يفضّلون الفتيات التي تستمع إليهم، كما وينبغي على الفتاة معرفة ما الذي يفكر به، وأن لا تفرض آراءها الخاصة، وأن تحترم آراء الآخرين.
-تحضير الطعام له: يُمكن اكتساب حب الشخص من خلال الاهتمام به وتحضير الطعام المفضّل لديه، حيث تعدّ هذه الطريقة من الأمور المهمة والأساسية.


Advertising اعلانات

766 Views