كيفية تربية الحمام للمبتدئين

كيفية تربية الحمام للمبتدئين مع تقديم اهم النصائح والخطوات لتربية صحيحة فى المنزل.

الحمام
الحمام من أجمل الطيور الموجودة في مصر وتوافدت الينا عن طريق الاحتلال من بلاد الشام ومن العثمانيين أيضا وقد عرفت منذ القدم وقد وجدت النقوش والصور التي أكدت علي حقيقة وجودها .
يقوم بعض الأشخاص بهوس غريب بزيادة في اهتمامه اليومي بالحمام وإطلاق أسماء خاصة عليها.
ومن الهام في هذا العالم أن التربية تحصل للذكور من الحمام فقط، إذ أنها الوحيدة المسموح لها بالتحليق في الجو بينما تكون أنثى الحمام في يد الاشخاص وذلك ليغوي الذكور بالعودة إلى مكانه المربي فيه والمعتاد عليه.
أنواع الحمام الذى يسهل تربيتها :
يمتاز الحمام بتنوعه وإختلاف أنواعه فهناك أنواع عديدة منه موجودة حول العالم ومن هذه الأنواع :
   – الحمام الغزالي.
  –  الحمام الحلبي.
  –  الحمام القطيفي.
   – حمام برلين يحتوي على عينان بيضاء، ومنقاره يكون قصير وله سرولة.
  –  الحمام الكركندي الأصفر.
  –  الحمام الشيرازي يتواجد في مدينة شيراز الإيرانية، يُعتبر من أنواع الحمام بطيئة الحركة ولا يطير كثيراً، لديه ريش على قدميه وذيل طويل.
  – الحمام النمساوى عديد الألوان ويحتوي على ريش كثيف في رأسه، ولكنه يجب معرفة أنه لا يهتم بفراخه.
   – الحمام الريحاني.
  –  حمام هاي فلير والذي معروف عنه سرعة طيرانه العالية وقدرته على التحليق لساعات طويلة ويتواجد هذا النوع في صربيا.
   – الحمام اللبناني.
   – حمام الفراشة، أو حمام الكشك، هذا النوع لديه منقار قصير الطول والعرض مما يجعله يمتاز بشكله الجميل.
  –  الحمام الألبق.
  –  الحمام اللماع، وهذا النوع سُمي هكذا لأن ألوانه تكون لامعة وبارزة ويحتوي على العديد من الألوان حيث يكون الجسم رمادياً أو بنياً بينما الجناحين سوداوين ولديه سرولة من الأسفل.
   – الحمام الدمشقي.
  –  الحمام الملك، أو حمام تيدي الموجود في باكستان، يمتاز بطول منقاره وذيله القصير وبعينين سوداوتين.
   – حمام الكالامو لديه وجه ومنقار أسود اللون لذلك سُمي بهذا الإسم.
  –  الحمام القلاب، يُستخدم هذا النوع من الحمام للإستعراضات والإحتفالات ويتواجد في الدول التى تتوسط قارة آسيا، يمتاز بأنه لديه القدرة على رفع ذيله الطويل للأعلى وفي نفس الوقت إنزال جناحيه للأسفل.
   – الحمام الروماني ويمتاز هذا النوع بأنه عاري الرقبة.
  –  حمام الفانتيل السوري.
 –   حمام الصرخاه، سُمي هذا النوع من الحمام بهذا الإسم نسبةً إلى لونه البني.
 –   الحمام السوداني شكله مُختلف حيث يكون لونه ناصع البياض ورأسه وذيله فقط لونهما يكون بنياً أو أسود.
  –  الحمام الهنكري.
  –  الحمام البخاري، ويعتبر من أغلى أنواع الحمام ثمناً وأجملها ويمتاز هذا النوع بكثافة ريشة.
  –  حمام البينتيس.
  –  حمام اللوسيرني يمتاز هذا النوع من الحمام بالمنقار القصير والظهر المائل والرأس المتوسط والجسم القوي وبلون العينين الداكن.
  –  حمام أليكسندرون.
  –  حمام الكومليت يوجد هذا النوع من الحمام في فرنسا، ويمتاز بسرعة طيرانه العالية لذلك يتم إستخدامه في السباقات.
  –  الحمام الهزازي، يُعتبر من حمام الزينة.
  –  حمام أتويرب سميرل الذي يتواجد في بلجيكا من صفاته أنه يحتوي على جسم قوي وقصير ومتعدد الألوان.
الاشياء التي تلزمنا لتربية طيور الحمام  :-
العلف :
وهو الغذاء الذي نحتاجه لنطعم به الحمام، وهو عبارة عن بعض انواع من الحبوب مثل الذرة والعدس والكرسنة والشعير، بالاضافة الى الخبز المطحون او المبلول والارز، ولا نحتاج الى مكان لوضع العلف به لكي يتناوله الحمام، بل نكتفي برشه على ارضية القفص او خارجها ليتناولها الحمام بمجرد رؤيته عملية الرش .
المسكن :
وهو عبارة عن اقفاص خشبية تصنع لتربية الحمام وذلك اذا كان عددها معتدلا، اما اذا كانت اعدادها كبيرة فيصنع لها بيوتا خشبية عالية، توضع على اسطح البيوت، ولابد ان يكون المكان جيد التهوية ومشمسا، وان يكون واسعا للسماح للحمام باخذ راحته في التحرك والتنقل، ولابد من تاسيس ما يسمى ب ( طاقات الحمام ) وهي عبارة عن اماكن صغيرة تكون داخل اقفاص او بيوت الحمام تمهيدا للحمام عندما يتزاوج، وعلينا ايضا الاهتمام بنظافة القفص، والتخلص من جميع الاوساخ التي تكون منتشرة هنا وهناك، حتى لا تناشر الامراض بين الحمام بسبب قلة النظافة .
المشارب :
وهي اوعية مخصصة للماء، وعلينا وضعها في اماكن منتشرة للسماح لجميع الحمام بالشرب، ويجب ان يكون عمقها معقولا، فلا يجوز وضع الماء في وعاء عميق جدا كالدلو مثلا او السطل، لان ذلك يشكل خطرا على الحمام اذا قام بالشرب منها، وذلك خوفا من غرقه فيها، ويجب كذلك العناية بهذه المشارب وتنظيفها جيدا، لان الاهمال بها يؤدي الى تحول لونها الى الاخضر، وهو ما يعني تشكل العفن على هذا الماء بما يحمله من الكثير من الامراض واللذي قد يؤثر في صحة الحمام ناهيك على انه يؤثر على نظافة الماء وطعمه .
الحجر الجيري او الرمل :
لابد من وضع حجر جيري بالقرب من الحمام، او طحنه ورشه على ارضية القفص، او احضر الرمل لرشه على ارضية القفص، وهذا مهم جدا بالنسبة للحمام، وذلك لانه يقوي جسم الحمام، ويزوده بالاملاح اللازمة، بالاضافة الى فائدته في تسهيل حركة معدة وامعاء الحمام، وتسهيل عملية الهضم كاملة .
تغذية الحمام
يحتاج الحمام إلى عناية غذائيّة خاصة، ويجب تنويع الغذاء له. ويُقدّم له غالباً العلف المُكوّن من القمح، والذّرة البيضاء، والدُّخن، والعدس، ويوجد نوع مخلوط في الأسواق يحتوي على الحبوب السابقة، وهو النّوع المُفضّل، ويمكن تعويد الحمام على أطعمة أُخرى مثل الخبز النّاشف المطحون، والأرز المطبوخ. كما أنها تحتاج لبعض الحصى لمساعدتها على الهضم.
بالنسبة للشرب، يفضل شراء سقاية خاصة للطيور وهي تباع في محلات الحيوانات، أو تخصيص وعاء للماء، والحرص على أن يكون ممتلئاً دائماً، ويتم إطعام الحمام مرتين يومياً مرة صباحاً ومرة مساءً ويراعى أنَّ هذا الطعام سينفذ خلال ساعة أو ساعتين، ويتم إزالة الزائد منه بعدها
التزامات تربية الحمام :
* عدم اهمال اعطاء ماء نظيف يوميا.
* عدم التغذيه على حبوب رديئه او فقيره.
* عدم اهمال اعطاء كميه وافره من الحصى.
* عدم جعل الطيور حاره ،توفير قدر كبير من الهواء المتجدد ، مع التاكيد على ان يظل المسكن جافا.
* عدم اهمال اعطاء الحمام استحماما مره واحده اسبوعيا على الاقل وتزداد صيفا.
* عدم الازدحام ، عدد قليل من الطيور الجيده افضل كثيرا من عدد كبير فى حاله رديئه.
* عدم تزاوج طائرين لهما نفس العيوب.
* عدم توقع شراء حمام جيد بنقود قليله.
* عدم ترك طائر مريض فى المسكنمع اخرين مهما كانت الاسباب ويعزل ويعطى العلاج.
* لا تنسى ان اطيور الجيده تعطى طيورا جيده للعرض والسباق.
* عدم شراء الذكور من مسكن والاناث من مسكن اخر.
* يجب ان يكون المربى له خبره تسويقيه جيده حيث ان هناك خبره تسويقيه غير مباشرهحيث يقبل المستهلك على لحوم الدواجن والارانب والطيور الاخرى.
* تربية الحمام يستلزم العمل سبعه ايام فى الاسبوع حيث ان الاهمال فى النظافه والتغذيه يؤدى الى نقص الانتاج كما ان اعمال النظافه مجهده.
* اهم الاسس التى تساعد على انجاح مثل هذا المشروع هى المواصفات الجيده للحمام المستعمل فى الانتاج.
* اهتم بتبادل الخبرات مع الاخرين فيما يتعلق بشؤن تربية الحمام.
* لا تلقى باللوم على الشخص الذى قدم اليك الاستشاره فى حالة عدم تحقيق مكاسب انه مجرد راى شخصى ، حاول ثانية.