كيفية الوقاية من مرض الذئبة الحمراء

كتابة جواهر الخالدي - تاريخ الكتابة: 9 أغسطس, 2022 2:58 - آخر تحديث :
كيفية الوقاية من مرض الذئبة الحمراء


Advertising اعلانات

كيفية الوقاية من مرض الذئبة الحمراء كذلك سنتحدث عن الذئبة الحمراء في الشعر وما هو علاج الذئبة الحمراء نهائيا كذلك سنتحدث عن أعراض مرض الذئبة الحمراء كذلك سنتحدث عن مضاعفات الإصابة بمرض الذئبة الحمراء كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

كيفية الوقاية من مرض الذئبة الحمراء

1-الإقلاع عن التدخين.
2-إتباع نظام غذائي سليم ومتكامل.
3-البعد عن القلق والتوتر.
4-ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي.
5-النوم لساعات كافية.
6-تجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة.

الذئبة الحمراء في الشعر

1-قد يُعاني المصاب بالذئبة الحمراء من تساقط الشعر، وهو عارض من أعراض الذئبة الحمراء الأول ظهورًا، حيث يكون كعلامة مبكّرة للإشارة إلى الإصابة بمرض الذئبة الحمراء.
2-وهناك نوعان من تساقط الشعر بسبب الذئبة الحمراء في الشعر، حيث إحداهما يعمل على تساقط الشعر وحدوث ندبات في فروة الرأس وقد تؤدي إلى الصلع نتيجة تأثيرها على وظيفة بصيلات الشعر ونموها، والنوع الآخر لا يسبّب أي ندبات في فروة الرأس.
3-وفي حالات معينة يكون تساقط الشعر منتشر في أجزاء مختلفة من فروة الرأس، وفي حالات أخرى يكون موضعي في جزء معين من فروة الرأس وعندها غالبًا ما يتمركز في الجزء الأمامي من الفروة، ويطلق على الشعيرات القصيرة الموجودة في مقدمة الرأس اسم شعيرات الذئبة.

متى تنشط الذئبة الحمراء

يمكن أن تظهر الذئبة الحمراء بشكل مفاجئ ويمكن أن تكون مؤقتة أو دائمة على حسب طبيعة جسم الشخص المصاب بالمرض، وقد تظهر الذئبة الحمراء نتيجة عدة أسباب لذلك لم يتوصل العلماء حتى الآن معرفة متى تنشط الذئبة الحمراء على وجه التحديد.

علاج الذئبة الحمراء نهائيا

1-الأدوية المثبطة للمناعة والتي تساعد على التقليل من نشاط الجهاز المناعي، ومنها هيدروكسي كلوروكين و الكورتيكوستيرويدات.
2-الأدوية المضادة للالتهابات، والأدوية لعلاج الألم بالمفاصل.
3-والجدير بالذكر أن العلاج قد يتطلب اللجوء إلى الطبيب المتخصص في المنطقة المصابة بالمرض، حيث أن أخصائي الأمراض الجلدية يحدد نوع العلاج في حالة إصابة الجلد، وهكذا الكلى والروماتيزم والقلب وغيرها.

أعراض مرض الذئبة الحمراء

1-ظهور قروح في منطقة الفم والأنف.
2-التعرض بالصداع وفقدان في الذاكرة.
3-الشعور بالإرهاق الشديد.
4-ظهور طفح جلدي على الوجه (على شكل فراشة).
5- الإحساس بوجود بألم في الصدر.
6-ضعف في عمل وظائف الكلى.
7-إرتفاع في درجات حرارة الجسم.
8- التحسس الشديد من الضوء. الشعور بضيق في التنفس.
9-الإحساس بآلام و تصلب وتيبس وتورم المفاصل.
10- فقدان الوزن بشكل ملحوظ جفاف شديد في العين.
11- تغير لون أصابع اليدين أو القدمين إلى اللون الأبيض أو الأزرق في حالة التعرض للبرد أو التعرض إلى الضغوط النفسية.

مضاعفات الإصابة بمرض الذئبة الحمراء

1- الدم والأوعية الدموية
يمكن أن يؤدي مرض الذئبة إلى مشاكل الدم، ويشمل ذلك فقر الدم والخطر المتزايد للإصابة بالنزيف أو تجلط الدم، كما يمكن أن يسبب التهاب الأوعية الدموية.
2- الدماغ والجهاز العصبي المركزي
إذا تأثر الدماغ بمرض الذئبة، فقد تحس بالصداع، أو الدوار، أو التغيرات السلوكية، أو الهلوسات، أو حتى السكتات الدماغية أو حدوث النوبات. ويواجه الكثير من الأشخاص المصابين بمرض الذئبة مشكلات تتعلق بالذاكرة، وقد يواجهون صعوبة في التعبير عن أفكارهم.
3- الرئتان
تزيد الإصابة بمرض الذئبة من فرص حدوث التهاب في بطانة تجويف الصدر (التهاب الجنبة)، والذي قد يسبب ألما في التنفس، كما يمكن أن تكون أكثر عرضة للالتهاب الرئوي.
4- القلب
يمكن أن يسبب مرض الذئبة التهابا في عضلة القلب، أو الشرايين، أو غشاء القلب (التهاب غشاء التامور)، كما تزيد مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والأزمات القلبية أيضا.
5- مرض السرطان
من المحتمل أن يزيد مرض الذئبة من مخاطر الإصابة بمرض السرطان.
6- العدوى
الأشخاص المصابون بمرض الذئبة هم الأكثر عرضة للعدوى، لأن هذا المرض وطرق العلاج الخاصة به يضعفان الجهاز المناعي. وتتضمن العدوى، التي تؤثر على الأشخاص المصابين بمرض الذئبة بدرجة أكثر شيوعا، كلّاً من عدوى المسالك البولية، وعدوى الجهاز التنفسي، وعدوى الخميرة، والسالمونيلا، والهربس، والهربس النطاقي (الحزام الناري).
7- موت أنسجة العظام (نخر لا وعائي)
يحدث ذلك عندما يقل تدفق الدم إلى العظم، مما يؤدي عادة إلى كسور دقيقة فيه، ثم يؤدي ذلك في النهاية إلى تدهور حالة العظم، كما يتأثر مفصل الفخذ بشكل شائع.
8- الكليتان
يمكن أن يسبب مرض الذئبة ضررا خطيرا للكلى، ويعد الفشل الكلوي أحد أهم الأسباب للوفاة بين الأشخاص المصابين بمرض الذئبة. ويمكن أن تشمل العلامات والأعراض الخاصة بمشكلات الكلى، الحكة العامة، وألم الصدر، والغثيان والقيء وتورم الساق (الوذمة).
9- مضاعفات الحمل
تزيد مخاطر الإجهاض لدى النساء المصابات بمرض الذئبة، حيث يزيد هذا المرض من مخاطر ارتفاع ضغط الدم خلال فترة الحمل (مقدمة الارتعاج) والولادة المبكرة. ولتقليل مخاطر تلك المضاعفات، يوصي الأطباء عادة بتأخير الحمل حتى تتم السيطرة على المرض لمدة ستة أشهر على الأقل.


Advertising اعلانات

35 Views