كيفية الاطمئنان على صحة الجنين بدون سونار

كتابة بثينة جمال - تاريخ الكتابة: 30 سبتمبر, 2018 3:22 - آخر تحديث : 9 سبتمبر, 2021 3:08
كيفية الاطمئنان على صحة الجنين بدون سونار


Advertising اعلانات

كيفية الاطمئنان على صحة الجنين بدون سونار كل امرأة حامل تود دائما الاطمئنان على جنينها بدون الذهاب للطبيب او استخدام السونار فقط بالطرق البسيطة فى المنزل يمكنك الاطمئنان على صحة الجنين.
طوال التسعة أشهر تقلق الأم الحامل على الجنين وتريد معرفة هل حركته طبيعة وهل ما تشعر به طبيعي أم تمثل خطورة على الحمل وتسأل الطبيبة النسائية ” كيف اعرف ان جنيني بخير  وتبدو الإجابة بسيطة فهناك أعراض تدل على أن الجنين بخير

علامات تبين أن جنينك بخير

-ملاحظة الزيادة في وزنك بشكل ثابت وتدريجي: يمكنك التأكد من أن وزنك يزيد بشكلاً طبيعياً عن طريق مراجعة طبيبك الخاص، عند نهاية كل شهر من أشهر حملك، فعند ملاحظة أي خلل بالتأكيد سيخبرك طبيبك به.
-مراقبة مستوى ضغط الدم: يعتبر ضغط الدم من أهم العوامل التي تدل على حالة حملك، فالارتفاع فيه يؤدّي إلى مضاعفات كثيرة خلال الحمل والولادة أيضاً، فإذا كان طبيعياً فإنّ هذا يدلّ على أنّك بحالة جيدة.
-طبيعة آلام حملك وجسمك: من الطبيعي أن تشعر المرأة الحامل بآلام بجسمها خلال فترة الحمل وخاصة في أسفل الظهر، نتيجة لتوسعات تحدث في الحيض، لكن إذا شعرتِ بآلام بأسفل بطنك بشدة، فعليك مراجعة الطبيب على الفور.
-متابعة نسبة السكر في الدم: يعتبر زيادة نسبة السكر في الدم أثناء الحمل أمراً خطيراً، إذ إنّه قد يتسبّب في زيادة احتمال التشوهات الخلقية وخاصةً إذا كانت نسبة التحكم بجلوكوز في الدم يتم بشكل سيّئ خلال الأسابيع الأولى من الحمل، كما أن ارتفاع نسبة السكري تؤدّي إلى زيادة في وزن الجنين، مما يجعل المخاض والولادة صعبة وقد تخضع الأم لعملية قيصرية لإخراج الجنين.
-حركة الجنين: إنّ حركة الجنين تبدأ منذ لحظة تكوينه، لكن لا يمكن للأم أن تشعر بها إلّا في الشهر الخامس وخاصةً إذا كان الحمل الأول لها، إن حركة الجنين تشبه حركة الأطفال حديثي الولاة، وعليك العلم بأنّ جنينك قد يغضب ويمر بلحظات من الملل، وينام لساعات أيضاً لكن إذا توقف حركة الجنين نهائياً فعليك مراجعة الطبيب على الفور.
عليك الانتباه إلى أن حركة الجنين منذ بداية الأسبوع الثاني والثلاثون إلى نهاية الحمل، تقل بصورة كبيرة لأنّه يبدأ يأخذ الوضعية المناسبة للولادة، ونظراً لكبر حجمه مقارنةً مع الرحم فذلك يساعد أيضاً في إعاقة حركته.

طرق ووسائل منزلية لسماع نبض الجنين

هناك العديد من الطرق ووسائل التي تستطيع كل سيدة فعلها في المنزل لتستمع إلى نبض الجنين دون الحاجة إلى التوجه إلى الطبيب ومنها:
1-الاستلقاء على الظهر مع أخذ نفس عميق وحبسه، فعندها ستشعر الأم بنبض الجنين وحركته. أكل الشوكولا أو اي شيء آخر حلو المذاق، والنوم على أحد الجنبين أو الظهر، وبذلك سيتحرك الجنين لمذاقها اللذيذ فتشعر به الأم.
الاستماع إلى الموسيقى والرقص والحركة، بحيث يستجيب الجنين إلى الصوت العالي خاصة إذا كان الحمل في مراحل متقدمة أي في الشهر الخامس أو أكثر.
2-استخدام السماعة التي يستخدمها الطبيب، بحيث يمكن لأي شخص أن يضع سماعة الطبيب على بطن زوجته، والاستماع إلى نبضات الجنين وحركته، ولكن ليس سهلا سماع دقات القلب على الفور، فقد تضطر المرأة إلى اتخاذ عدة وضعيات وتحريك بطنها أو النوم على الجنب أو البطن حتى يتمكنوا من الاستماع إلى نبضات الجنين، وهذا كله لن يحدث إلا إذا كانت ضربات القلب قوية جدا، وحركته جيدة.
3-استخدام جهاز عرض صغير متوفر في الأسواق، وهو شاشة بسيطة، ورخيصة تمكن الأم من الاستماع إلى نبضات قلب الجنين خاصة إذا كانت في الشهر الخامس من الحمل فما فوق، وتستطيع الأم من خلاله الاطمئنان يوميا على جنينها والانتهاء والتخلص من الخوف الذي يلازم الكثير من الأمهات، واللواتي لا يستطعن انتظار موعد الطبيب شهريا، وبخاصة الأمهات المعرضات للإجهاض أو اللواتي سبق أن حدث معهن الإجهاض.
4-جهاز الأم الحامل، وهو عبارة عن جهاز صغير يمكن الأم من الاستماع إلى دقات قلب الجنين من خلال وضعه على بطن الأم.
5-نوم الأم على ظهرها، ووضع يدها على بطنها لمحاولة الشعور بنبض الجنين، أو من خلال وضع الأب لأذنه على بطن زوجته والاستماع إلى نبض الجنين

الاطمئنان على حركات الطفل

الشعور بأولى حركات الطفل في رحم أمه من أكثر الأمور إثارة وعاطفية بالنسبة للأهل، فمن المدهش التفكير بوجود نفس صغيرة تسكن الرحم وتكبر فيه، ولكن أحيانا يتأخر الطفل أو تقل حركته عن المعتاد مما يقلق الأم، وهنالك عدة طرق ووسائل لحث الطفل على الحركة للتأكد من سلامته، لكن تعرف على ما هى الما هى

اسباب التي تجعل حركة الطفل

تقل عن المعتاد طريقة جعل الجنين يتحرك في بطن أمه تناول قطعة من الشوكولاتة أو أي طعام سريع، ومن ثم الاستلقاء على الظهر مع رفع القدمين إلى أعلى، فقد يكون الطفل نائما مع حركة الأم، لذلك عند استلقائها سيستيقظ الطفل ليجد شيئا ليأكله.
شرب ماء بارد أو أي شيء بارد؛ فقد يشعر الجنين بتغير في الحرارة فيحاول التحرك للابتعاد عنه.
إصدار بعض الأصوات؛ كالاستماع إلى موسيقى صاخبة، فذلك يعمل على تحفيز الجنين على الحركة.
الضغط على جهة معينة من البطن وانتظار ردة فعل الجنين، فهو في معظم الأحيان يبدي استياءه. من المهم عدم تجاهل توقف حركة الجنين؛ ففي بعض الأحيان قد تكون ناتجة عن خلل معين أو حالة صحية خطيرة أو بحاجة إلى تدخل الطبيب لحماية الجنين والأم معا، فالجنين في الوضع الطبيعي يستمر بالحركة كلما كان مستيقظا

 الاطمئنان على صحة الجنين بعناية الأم لنفسها

تناول الخضروات والفواكه الطازجة: إن هذه الأطعمة تحتوي على الألياف المفيدة التي تجنب الإصابة بالإمساك، وتحتوي أيضا على الفيتامينات، والمعادن التي يجب على الحامل أن تتناولها أثناء حملها للحفاظ على جنينها.
الحفاظ على نسبة جيدة من الحديد في الجسم: إن تناول الحامل الأطعمة الغنية بالحديد، يعمل على حمايتها من الأمراض كفقر الدم، ويمكن الحصول عليه من الأطعمة، أو عن طريق الكبسولات .
تناول كميات مناسبة من المياه: يفضل أن يتناول كل شخص 8 أكواب من الماء يوميا، وبالتالي فإن جسم المرأة أثناء مرحلة الحمل يحتاج إلى كمية كبيرة من المياه من أجل حمايته من الجفاف، وحتى يسهل توصيل الدم إلى الجنين.
الانتظام في تناول حمض الفوليك: يوجد حمض الفوليك في الخضروات والحبوب، وهذا الحمض مهم للمرأة الحامل، لأنه يعمل على تكوين الحبل الشوكي والاعصاب للجنين .
النوم لساعات كافية: إن النوم مهم للمرأة الحامل من أجل توفير الراحة لها ولجنينها، وهذا ما يساعدها في تخفيف اكتئابها أثناء مرحلة الحمل.
ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة: إن الأنواع الخفيفة من الرياضة كالمشي تساعد الأم في تنظيم التنفس، وتنشيط الدورة الدموية مما يؤدي إلى زيادة كمية الأكسجين والغذاء الذي يتم ضخه للجنين، فيسهل حصوله على جميع العناصر الضرورية لنموه .


Advertising اعلانات

2657 Views