كثرة شرب القهوة التركية

كتابة تغريد العجمي - تاريخ الكتابة: 25 أكتوبر, 2020 10:07 - آخر تحديث :
كثرة شرب القهوة التركية

Advertising اعلانات

كثرة شرب القهوة التركية هل تؤثر على الصحة وما هي فوائدها وما هي أضرارها وما هي الجرعة المناسبة منها معلومات كثيرة عن القهوة التركية.

كثرة شرب القهوة التركية

الإفراط في شربها له تأثيرات جانبيّة وأضرار صحيّة على الجسم؛ منها:
-تعتبر من الأشياء التي تعمل على إدرار البول مما يعرض الكلى لمشكلات عديدة، والتي منها تكون الحصوات أو الإصابة بالتليف لا قدر الله.
-تمنع القهوة التركية من القدرة على امتصاص بعض الأدوية.
-احتواء القهوة على الكافيين يؤدى إلى وصوله إلى داخل الأسنان وتراكمه بشكل كبير مما يعمل على تصبغ الأسنان باللون الأصفر وعدم التمتع بابتسامة ساطعة.
-أثبتت الدراسات الحديثة تناول القهوة التركية بإفراط يؤدى إلى الإصابة بالضعف الجنسي، وضعف معدلات الخصوبة لدى الرجل.
-تؤدى القهوة التركية إلى إصابة البشرة بالجفاف والتجاعيد، لذلك لابد من تناول الماء بكميات وفيرة إلى جانب القهوة للتقليل من أضرارها.
-تعمل القهوة التركية على رفع نسبة التوتر والقلق والانفعال لدى متناولها وذلك بسبب أنها تحتوى على مادة الكافيين التي تعمل كمنبه للعقل والجهاز العصبي.
-تفقد الإنسان قدرته على الاستمتاع بنوم هادئ وعميق، ويُصاب بحالة من الأرق الشديد.
-تؤثر على ضربات القلب وتزيد من سرعتها، كما تعمل على وجود خفقان شديد بالقلب.
-تخلص الجسم من عنصر الكالسيوم الموجود بالدم، حيث يخرج مع البول مما يفقد العظام الكالسيوم الذي تحتاج إليه، ويعرضها للإصابة بالهشاشة.
-تعمل القهوة التركية على رفع مستوى السكر في الدم وذلك في حالة تناولها بالإضافة إلى السكر.
-مضرة للمصابين بالأنيميا، حيث شرب القهوة بعد الأكل مباشرة يمنع إمتصاص الجسم للحديد الموجود في المواد الغذائية.
-شرب القهوة بكثرة يجعل الأسنان تبدو ملونة.
-الإسراف في شرب القهوة وبالتالي فقد القدرة على النوم والإصابة بالأرق تجعل العقل يصاب بالهلوسة.

فوائد القهوة التركية

عادةً ما تنحصر اختيارات البعض بالقهوة التركية، فهي طريقة يتم فيها تحضير حبوب القهوة المطحونة مع الماء، ويعود أصل نشأتها إلى دول الشرق الأوسط وأوروبا وتركيا وإيران واليونان، وتساعد طريقة إعدادها على تركّز الكافيين فيها أكثر من طرق إعداد القهوة الأخرى وذلك لعدم تصفيتها، كما يمكن تناولها محلّاة ببعض السكر أو بدونه، إضافة إلى إمكانية استخدام بعض الإضافات لتحسين النكهة كالهيل، ومن فوائد القهوة التركية يُذكر ما يأتي:
تعزز الأداء الرياضي:
توفر القهوة التركية جرعة مرتفعة من الكافيين الذي يعتبر مفيدًا للرياضيين بشكل خاص، وذلك كما أشارت إليه نتائج دراسة قارنت بين تأثير هذا المنبه الطبيعي في مجموعة من الرياضيين عند احتسائهم القهوة التركية مقارنة مع آخرين كانوا قد تناولوا قهوة تركية خالية من الكافيين.
تحتوي على مضادات الأكسدة:
توفر القهوة مركبات مفيدة كأحماض الكلوروجينيك التي تحد من الالتهابات وتحسين مستويات السكر والكوليسترول في الدم وارتفاع ضغط الدم، كما تحتوي على مركبات التيربينويد التي تقلل من خطر الإصابة بالالتهابات وتساعد على المحافظة على صحة القلب إضافة إلى محاربتها للعدوى.
تقلل من خطر الإصابة بالأمراض العقلية:
يساعد محتواها على حماية الدماغ من بعض الحالات العصبية كمرض الزهايمر والسكتة الدماغية ومرض باركنسون والخرف.
تقلل من خطر الإصابة ببعض الأمراض:
يساعد شرب القهوة التركية على التقليل من خطر الإصابة بالسكري وأمراض القلب، كما تقلل من خطر الإصابة بالاكتئاب وسرطان الكبد وسرطان بطانة الرحم وتليف الكبد.
تحتوي مضافاتها على خصائص مضادة للجراثيم: ستزيد فوائد القهوة التركية عند إضافة بعض الأصناف كالهيل الذي يحتوي على مضادات الأكسدة التي تساعد على الحد من الإلتهابات، وتقلل من خطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة، كما يتميز بخصائص مضادة

القهوة التركية للتخسيس

-كما تحتوي القهوة التركية على بعض المكونات والمواد التي تزيد من حرق الدهون وإنقاص الوزن.
-القهوة لها خواص مدرة للبول وبالتالي فهي تساعد في التخلص من الماء الزائد في الجسم كما تساعد في تنشيط الدورة الدموية وإمداد الجسم بالطاقة.
-تساعد في الحد من ظهور السليوليت الذي ينتج بعد إنقاص الوزن ويعطي مظهر غير مرغوب فيه.
-تساعد في حرق الدهون والتخلص من بعض السعرات الحرارية في أثناء قيام الجسم بهضم الطعام.
-تحتوي القهوة على نسبة عالية من الكافيين والذي له دور فعال في تقليل الشهية، وبالتالي تقليل كمية الأكل التي يتناولها الشخص، مما يساعد في إنقاص الوزن.
-الكافيين الموجود في القهوة بنسبة كبيرة له دور فعال في إعطاء النشاط للشخص، كما أنه يساعد في تنشيط عضلات الجسم ويساعد في إمداد العضلات بالطاقة اللازمة، وبالتالي فشرب القهوة يساعد الشخص الذي يريد ممارسة الرياضة كما يساعد في تقوية العضلات، ولها دور فعال في التخفيف من آلام العضلات التي تنتج من ممارسة الرياضة ولهذا فهي تساعد في المداومة على ممارسة التمارين الرياضية دون ملل، وبالتالي تساعد في التنحيف.

كيفية إعداد القهوة التركية


-تُطحن حبوب البن بواسطة المطحنة اليدوية أو الكهربائية حتى تصبح مسحوقًا ناعمًا.
-تُمزج 4 ملاعق صغيرة من مسحوق القهوة مع 240 مل من الماء البارد المفلتر في إناء مناسب، ويمكن إضافة السكر بحسب الرغبة.
-يُسخّن الخليط على حرارة متوسطة إلى منخفضة.
-يُحّرك الخليط في كل مرة يستقر بها مسحوق القهوة أسفل الإناء.
-يُسخّن الخليط حتى ظهور الرغوة على سطحه.
-يُصبّ الخليط في أكواب صغيرة مع بعض الرغوة الزائدة على سطحه.
-يُفضّل الانتظار للحظات بسيطة قبل الشروع في احتسائها وذلك ليترسّب المسحوق في أسفل الفنجان.


Advertising اعلانات

368 Views