كثرة حركة الرضيع في الشهر الثالث

كتابة هالة فهمي - تاريخ الكتابة: 31 يناير, 2020 8:50 - آخر تحديث :
كثرة حركة الرضيع في الشهر الثالث


Advertising اعلانات

اليكم في هذه المقالة اسباب كثرة حركة الرضيع في الشهر الثالث وماهي طرق علاجها والتعامل معها بشكل صحيح.

الرضيع عند سن 3 أشهر
في البداية، قد تشعرين أن رعاية الطفل تشبه الدوامة التي لا نهاية لها من الرضاعة والحفاضات والتهدئة. ولكن سرعان ما تظهر علامات نمو طفلك وتطوره.
المهارات الحركية. ستكون رأس مولودك الجديد غير ثابتة في البداية وستكون حركاته نفضية. ولكن سيستطيع مولودك قريبًا رفع رأسه وصدره خلال الاستلقاء على بطنه، كما سيستطيع التمدد والركل بساقيه في تلك الوضعية.إذا قدمت لطفلك لعبة، فسوف يمسكها ويحملها لبضع لحظات.
السمع. سيكون رضيعك حساسًا تجاه مستويات الضوضاء. توقعي أن يبدأ مولودك في الاستجابة لنبرة صوتك بالابتسام والغرغرة ردًا عليك.سيبدأ كذلك في الالتفات إلى اتجاه الأصوات.
الرؤية. من المحتمل أن يركز طفلك على وجهك، وخاصةً عينيك، أثناء الرضاعة. في عمر شهر، سيفضل مولودك التطلع إلى الأنماط الواضحة ضمن خلفية من الألوان حادة التناقض أو الأبيض والأسود. وفي حوالي الشهر الثاني من العمر، ستصير عينا طفلك أكثر تآزرًا، مما يتيح له تتبع الأشياء.سيبدأ طفلك قريبًا في التعرف على الأشياء المألوفة والأشخاص المألوفين عن بعد.
التواصل.في عمر شهرين، قد يهدل طفلك ويكرر أصواتًا لفظية عندما تكلمه أو تلعب معه بلُطف.
تعزيز نمو طفلك الرضيع


إن علاقتك بطفلك أساس لنموه بطريقة طبيعية. ثقي في قدرتك على تلبية احتياجات طفلك الرضيع. يمكنك:
حمل طفلك. إن ذلك يساعد طفلك حديث الولادة على الشعور بالأمان والحماية والحب. اسمحي لطفلك الرضيع بإطباق يده على أصبعك الخنصر ولمس وجهك.
التحدث بحرية. إن المحادثة البسيطة ترسي دعائم تطور اللغة. غني. اقرئي قصة بصوت مسموع. اطرحي أسئلة واستجيبي للهمهمة وأصوات الغرغرة التي يصدرها الطفل. احرصي على وصف ما ترين، وإظهار شم والاستماع إلى المثيرات الحسية الموجودة في أرجاء البيت وعند التجول خارج البيت. وتذكري أن نبرة صوتك تعبر عن الأفكار والمشاعر جيدًا.
تغيير المواضع. احملي طفلك الرضيع بحيث يصبح وجهه لأعلى. وضعي طفلك على بطنه للتمتع باللعب تحت الإشراف الدقيق. أمسكي بلعبة زاهية الألوان أو أصدري أصواتًا تجذب الانتباه لتشجيع طفلك الرضيع على رفع رأسه. يشعر العديد من الأطفال حديثي الولادة بالإحباط أو الضجر في موضع الاستلقاء على البطن، لذا قللي وقت هذه الجلسات في البداية — فاجعليها تمتد لدقائق معدودة في كل مرة. وإذا بدأ الطفل الرضيع في الشعور بالنعاس، فضعيه على ظهره كي ينام.
الاستجابة السريعة لدموعه. يبلغ البكاء عند معظم الأطفال حديثي الولادة مبلغه في فترة تمتد لستة أسابيع تقريبًا بعد الولادة، ثم يقل تدريجيًا. فسواء كان طفلك بحاجة إلى تغيير الحفاضة، أو لجلسة تغذية، أو لمجرد لمسة حنان، فيجب الاستجابة لذلك بسرعة. ولا تقلقي من تدليل طفلك الرضيع بزيادة الاهتمام به. فرعايتك له ستساعد على بناء روابط قوية بينكما — وكذلك الثقة التي يحتاجها لبناء حياة مستقرة في يوم من الأيام دون مساعدتك.
نوم الطفل في الشهر الثالث
ينضج النظام العصبي لطفلكِ ذو الثلاثة أشهر، ويمكن أن تستوعب معدته المزيد من الحليب الطبيعي أو الصناعي، هذه التغيرات يجب أن تسمح له بالنوم لمدة ست إلى سبع ساعات في كل مرة، مما يعني أنه يمكنكِ الفوز بليلة نوم جيدة.
إذا كان طفلكِ يستيقظ في الليل، انتظري حوالي نصف دقيقة قبل التوجه إليه، ففي بعض الأحيان يبكي الأطفال لبضع ثواني ثم يعودون للنوم.
إذا أسرعتِ إلى الطفل منذ أول لحظة يبكي فيها، فلن يتعلم النوم بمفرده مرة أخرى.
إذا استمر البكاء، قومي بإرضاعه أو تغيير الحفاض حسب ما يحتاج، ويفضل أن يكون ذلك في الظلام أو إضاءة خافتة كلما أمكن، ثم ضعيه في السرير مجدداً ليتعلم أن الليل للنوم فقط.
اجعلي جدول نوم الطفل في الشهر الثالث أثناء النهار أكثر روتينية، حيث أن معظم الأطفال في هذا السن يأخذون قيلولة من ساعة إلى ساعتين نهاراً.
المساهمة في مراحل نمو الطفل في الشهر الثالث


تعتبر علاقتك مع طفلك بمثابة حجر الأساس لنموه السليم. ثقي بقدرتك على توفير احتياجات طفلك، إليك خطوات بسيطة لتعزيز علاقتك به:
1- احملي طفلك
يمكن للمداعبات اللطيفة والقبلات الخفيفة المساعدة على منح طفلك الشعور بالأمان، الحماية والحب. احملي طفلك وهزيه. أتيحي له المجال ليتمعن في وجهك. اسمحي له بالإمساك بإصبعك وملامسة وجهك.
2- تحدثي بطلاقة
المحادثات البسيطة تمنح الأسس لتطور اللغة، حتى قبل أن يستطيع طفلك فهم كلمة واحدة. اطرحي الأسئلة وتفاعلي مع غرغرته وهمهمته.
قومي بوصف ما ترينه، تسمعينه وتشمين رائحته في أرجاء المنزل، في الساحة وفي الطريق. استعملي الكلمات البسيطة التي تناسب حياة طفلك اليومية. تذكري أن نبرة صوتك تستطيع التعبير عن الأفكار والأحاسيس.
3- غيري الوضعية
احملي طفلك بحيث يكون وجهه متجها نحو الخارج. ضعيه على بطنه ليلعب تحت المراقبة الملازمة. أمسكي بدمية ملونة أو افتعلي صوتاً مثيرا لتشجيع طفلك على رفع رأسه.
الكثير من الأطفال يصابون بالعصبية أو الإحباط وهم مستلقون على بطونهم، لذا احرصي على إجراء هذه العملية لفترات زمنية قصيرة في بادئ الأمر، لمدة دقائق معدودة في كل مرة.
إذا أصيب طفلك بالنعاس ضعيه على ظهره لينام.
4- تفاعلي سريعًا مع الدموع
في كل يوم، يبكي الطفل حديث الولادة لمدة تزيد عن ساعتين تراكميتين. تفاعلي سريعًا مع طفلك سواء كان بحاجة لتبديل الحفاضات، الرضاعة أو مجرد الإحساس بالدفء.
مظاهر نمو الطفل في الشهر الثالث
* أحيانًا يحرك الذراعين معًا والأرجل معًا، وحينما تحمله الأم يكف عن هذه الحركات، وعندما يكون ملقى على بطنه، يرفع صدره ورأسه في وضع قائم لمدة تصل إلى عشر ثوان، وأحيانًا يرفع رأسه لبضع دقائق.
* عندما يكون في نفس الوضع، تكون الأرداف في وضع منخفض، والأرجل في وضع انثناء.
حركة اليدين: تظل الأيدي مفتوحة فترات طويلة بعدما كانت منقبضة، ويبدأ الطفل في هذا الشهر بضرب يده على الأشياء، إلا أن هذه الضربات قد تكون بعيدة عن الهدف، كما أنه يحاول لمس الأشياء بساعديه أو بيديه وهما منقبضتان.
الأصوات المسموعة: يصدر الطفل صيحات وينطق أجزاء من كلمات غير كاملة، مثل: أو-آ، وتسمع الأم استجابات من الطفل عندما تداعبه وتتحدث إليه.
* ينصت الطفل الرضيع للأصوات، ويستطيع أن يميز الحديث المسترسل الموجه إليه والأصوات المتقطعة، ويتجه برأسه ناحية الصوت إذا كان في مستوى أذنه وعلى بعد نصف متر.
التطور العقلي والإدراك الذهني والتفاعل مع الأشخاص والأشياء: يتابع الأشياء بعينيه ورأسه من على جانب جسمه إلى الجانب الآخر، ويركز النظر في الصور واللعب القريبة منه والبعيدة أيضًا.
* يراقب يديه ورجليه، ويبدأ التعرف على أفراد العائلة ويميز بينهم، ويبدأ في تكوين الذاكرة، وقد يظهر الملل من تكرار الأصوات أو المناظر، كما يتعرف على وجهه وعينيه بيديه، ويستطيع أن ينقل نظره من شيء إلى شيء آخر.
* ينظر إلى الأشياء المتدلية أمامه، ويحاول الوصول إليها بمد اليدين نحوها دون استطاعة القبض عليها، ويحاول أن يطيل النظر بإمعان في الأشياء التي تسره.
* يبحث بعينيه عن مصدر الصوت، يترك الرضاعة للاستماع إلى الآخرين، ينظر ويرضع في نفس الوقت، كما يبدأ في الشعور بأن قدميه ويديه امتداد له.
* يصدر الضحك فوريًا وتلقائيًا، ويتعرف على أمه بالنظر، ويبعد رأسه إن حاولت تنظيف أنفه، ويستطيع أن يفرق بين مختلف الأشخاص في وقت واحد ويميز بينهم.
* ربما يبدأ في البكاء أو الضحك، وقد يستمر في ذلك وقتًا طويلاً حسب إحساسه بالألفة تجاه الشخص الذي يحمله.
تطور الحواس عند الطفل الرضيع في الشهر الثالث:
الطفل في الشهر الثالث يستطيع:
الاتصال جيدًا بالعينين والتعرف على الوجوه المألوفة.
تتبع الأجسام المتحركة من مسافات أكبر.
الابتسامة عند سماع صوتكِ أو صوت أحد المقربين إليه، والذين اعتادوا اللعب معه في الشهور السابقة من عمره.


Advertising اعلانات

397 Views