قصة شجرة دم الأخوين

كتابة حنان الشهري - تاريخ الكتابة: 6 مايو, 2022 9:47 - آخر تحديث :
قصة شجرة دم الأخوين


Advertising اعلانات

قصة شجرة دم الأخوين كما سنتحدث كذلك عن ما هو الاسم الشعبي لشجرة دم الأخوين؟ وفوائد شجرة دم الأخوين وأين توجد شجرة دم الأخوين؟ كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

قصة شجرة دم الأخوين

تعد شجرة دم التنين نوعًا نادرًا من النباتات وتتبع جنس «الدراسينا» من الفصيلة «الهلوانية».
تنمو الشجرة في الأرض الصخرية والأماكن المرتفعة؛ حيث تستطيع الاحتفاظ بالماء لسنين طويلة، وتحمّل الجفاف، والتأقلم مع الظروف القاحلة التي يقل فيها الماء والتربة. يرجع تاريخ شجرة دم التنين إلى أكثر من 50 مليون عام؛ حيث ظهرت في حوض البحر الأبيض المتوسط، وتوجد في محمية طبيعية تضم أكثر من 360 نوعًا من النباتات والحيوانات النادرة بجزيرة سوقطرة باليمن، وتوجد أيضًا على جبل ظفار في سلطنة عمان، وبعض الغابات شبه الاستوائية.
إن شجرة دم التنين فريدة من نوعها، تعد واحدة من أغرب الأشجار في العالم.
كذلك يطلق على الشجرة اسم «شجرة دم الأخوين»، وتعود هذه التسمية إلى قصة قابيل وهابيل؛ حيث وقعت أول جريمة قتل على سطح الأرض. فيقال في أسطورة يمنية أن قابيل وهابيل هما أول من سكن في جزيرة سوقطرة، وعندما قتل قابيل أخاه هابيل سال الدم ونبتت شجرة دم الأخوين (شجرة دم التنين).
والشجرة لها منظر خارجي مميز وخلاب، فتبدو كمظلة ضخمة؛ إذ تنمو الأوراق على أطراف الأغصان فقط لأعلى. وتتميز الشجرة بكثير من الفروع؛ لأنها تنمو عن طريق التفرع الثنائي، أي إن كل فرع ينقسم إلى فرعين آخرين، وهكذا حتى تنمو الأوراق في نهاية الفروع. وتنتج كثيرًا من الأوراق الخضراء، وتتجدد كل ثلاث أو أربع سنوات؛ إذ تسقط الأوراق وينمو مكانها أوراق أخرى.
رغم وجود شجرة دم التنين في محمية طبيعية، فإنها للأسف تتعرض للاستغلال البشري، غير العوامل المناخية المتقلبة؛ مما يعرضها لخطر الانقراض نهائيًّا.

ما هو الاسم الشعبي لشجرة دم الأخوين؟

دم الأخوين أو الخَزَم أو أعْرَهِيْب أو دم العنقاء أو الأيدع الزنجفرية (الاسم العلمي: Dracaena cinnabari) هي نوع من النباتات تتبع جنس الدراسينا من الفصيلة الهليونية. وهي نوع نادر يوجد في جزيرة سقطرى اليمنية. أطلق عليها السقطريون هذا الاسم نظراً لما يخرج منها من دم التنين أو الأَيْدَع (سائل أحمر يشبه الدم).

فوائد شجرة دم الأخوين

1-تقلل نبتة دم الاخوين من الإسهال؛ إذ تُستخدم في بعض المستحضرات الصيدلانية التي تستخدم لعلاج الإسهال.
2-تتميز بخواصها المضادة للسرطان؛ لاحتوائها على مضادات الأكسدة؛ إذ إنّها تُحفز قتل الخلايا السرطانية.
3- تستخدم في علاج الجروح؛ إذ إنّ النبتة دم الأخوين فعالّة جدًا في تطهير الجروح والتئامها الجيد.
4-تستخدم نبتة دم الأخوين، لعلاج التقرحات التي تصيب الجلد الناتجة عن الاستلقاء المطول على السرير، للمرضى الذين لهم ظروف صحية خاصة.
5-يُستخدم صمغ نبات دم الأخوين معجونًا للأسنان، لعلاج تقرحات الفم والمعدة والأمعاء وغيرها.
6- يتميز نبات دم الأخوين بخواصه المفيدة والمضادة للميكروبات، ومضادة للفطريات.
7-يتميز نبات دم الأخوين بخواصه المضادة للالتهابات.
8-يساعد نبات دم الأخوين في علاج مرض السكري أو الوقاية منه؛ لكن يحتاج إلى المزيد من الدراسات لإثبات هذه الفعالية.
9-يُعد نبات دم الأخوين مضادًا للسرطان؛ لأنّه يحتوي على مضادات الأكسدة المهمة، التي تمنع تكون الجذور الحرة الضارة.
10-تستخدم نبات دم الأخوين لعلاج مرض الدوسانتاريا.
11- يعمل نبات شجرة دم الاخوين على تحفيز الجلد على إنتاج الكولاجين لإصلاح أنسجة البشرة وإكسابها نضارة وحيوية، ممّا يجعلها تدخل في تحضير مستحضرات العناية بالبشرة، والكريمات المضادة للشيخوخة تحديدًا.
12-تستخدم نبتة دم الاخوين للتقليل من الأعراض المصاحبة لدى الأشخاص المصابون بنقص المناعة البشرية المكتسبة؛ إذ تكون الجرعة التي يحددها الأطباء المختصين عادةً لمرضى الإيدز 125 مليغرام مرتين في اليوم للبالغين، ولا توجد دراسات كافية حول أمان هذه النبتة لاستخدامه لدى الاطفال.

أين توجد شجرة دم الأخوين؟

شجرة دم الأخوين”، “شجرة التنين”، ” عرحيب”، أو “دم العنقاء” كلها أسماء قد تبدو لأفلام خيالية أو حتى أفلام رعب، إلا أنها شجرة حقيقية تنبت على جزيرة سقطرى في اليمن منذ 50 مليون سنة.
وتعد شجرة دم الأخوين من أندر الأشجار والنباتات المستوطنة في جزيرة سقطرى، إذ اقترن اسم الشجرة باسم الجزيرة لشهرتها وأهميتها منذ أقدم العصور.
وتتميز شجرة دم الأخوين بشكلها الفريد من نوعه، والذي يشبه المظلة، وتوجد في المقام الأول في المرتفعات الجبلية على جزيرة سقطرى، إذ يبلغ ارتفاع هذه الأشجار الفريدة بين 6 و9 أمتار، وفقاً الموقع الرسمي للمركز الوطني للمعلومات في اليمن.


Advertising اعلانات

75 Views