قصة باربي في مدرسة الاميرات مكتوبة

كتابة حنان الشهري - تاريخ الكتابة: 2 فبراير, 2022 1:05 - آخر تحديث :
قصة باربي في مدرسة الاميرات مكتوبة


Advertising اعلانات

قصة باربي في مدرسة الاميرات مكتوبة كما سنتحدث كذلك عن قصة باربي في مدرسة الاميرات مكتوبة وقصص الاميرات باربي بالعربي وقصص باربي بالعربية كاملة ونشأة قصة باربي كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

قصة باربي في مدرسة الاميرات مكتوبة

كانت باربي فتاة شديدة الجمال وكانت ابنة رجل مليونير شهير لديه محل ألعاب شهيرة، وقد كانت باربي تحب ركوب الخيل جدًا، لدرجة أن والدتها اشترت لها ذات مرة خيل في عيد ميلادها وكانت تعودها ركوب هذا الخيل من وقت إلى آخر.
في يوم من الأيام أثناء لعب باربي مع الخيل الخاص بها سقطت على الأرض وتوفت، فأراد والدها أن يصنع لها شيء يذكره بأبنته فقام بصنع دمية تشبه ابنته تسمى باربي.

قصص الاميرات باربي بالعربي

قصص الاميرات باربي – في يوم من الأيام كانت هناك شابة تدعى باربي وكانت تعيش مع جدتها في بيت كبير كانت الجدة هولي، تكره باربي بسبب جمالها وطيبة قلبها.
حزنت باربي من معاملة جدتها فهي لم ترى أمها منذ مدة طويلة وتمنت لو أنهما كانا معا،قامت باربي بما طلبته منها الجدة وذهبت الى غرفتها في العلية لترتاح،كانت تعتاد كل ليلة على إخراج حذاء البالي الذي تركته لها والدتها.
وقد كان هذا الحذاء يلمع تحت ضوء القمر لبست باربي الحذاء وشعرت كأنها في عالم آخر، وعندما فتحت عيناها وجدت أن الفستان قد تحول الى فستان بالي جميل.
ومن ثم بدأ الحذاء يتحكم في رجليها وبدأت في الرقص بخطوات متناسقة كأنها راقصة محترفة، ومن تم تذكرت جدتها فسارعت في نزع الحذاء على الفور.
في المقابل كان هناك أمير حزين لأن والدته طلبت منه أن يختار زوجة لها، لكنه أراد أن يتزوج من فتاة تتقن الرقص فقرر أن ينظم حفلة راقصة لكي يجد الزوجة المناسبة.
كل من في المدينة كان يستعد لهذا الحفل الراقص خاصة الفتيات وفي المقابل رفضت الجدة أن تذهب باربي الى الحفل الراقص وشعرت بالحزن الشديد.
ذهبت باربي الى الغرفة وارتدت الحذاء ومن تم تحولت،صعد الأمير إلى المسرح وبدأ في الرقص مع الفتيات لكنهن كن لا يجدن الرقص بدأ يشعر بخيبة الأمل.
وفجأة ظهرت باربي في فستانها الجميل وهي ترتدي قناعا و رقصت مع الأمير دهش الجميع من رقصها الجميل ووقع الأمير في حبها، وفجأة اختفت باربي من الحفل بحث الأمير عنها في كل مكان.
وذهب ليبحث عنها في مدرسة الرقص بين الفتيات إلى أن وجدها وتعرف عليها من رقصها، وطلب منها الزواج فوافقت على طلبه لكن الحزن كان يسكن عينيها،فسألها عن السبب و فقالت أنها مشتاقة الى والدتها وأن جدتها هي الوحيدة التي تعرف مكانها لكنها ترفض اخبارها.
وذهب ليبحث عنها في مدرسة الرقص بين الفتيات إلى أن وجدها وتعرف عليها من رقصها، وطلب منها الزواج فوافقت على طلبه لكن الحزن كان يسكن عينيها،فسألها عن السبب و فقالت أنها مشتاقة الى والدتها وأن جدتها هي الوحيدة التي تعرف مكانها لكنها ترفض اخبارها.
وذهب ليبحث عنها في مدرسة الرقص بين الفتيات إلى أن وجدها وتعرف عليها من رقصها، وطلب منها الزواج فوافقت على طلبه لكن الحزن كان يسكن عينيها،فسألها عن السبب و فقالت أنها مشتاقة الى والدتها وأن جدتها هي الوحيدة التي تعرف مكانها لكنها ترفض اخبارها.

قصص باربي بالعربية كاملة

يحكي أن في يوم من الايام كانت هناك فتاة رائعة الجمال تدعي باربي، وذات يوم أصاب باربي مرضاً شديداً، وماتت والدتها من شدة حزنها عليها، وبقيت باربي تعيش مع والدها بمفردها، وأخذ والدها يعتني بها خير عناية ويقوم علي رعايتها ويحاول ان يسعدها ويجعلها دائماً سعيدة ومستمتعة بكل شئ في حياتها، ويجيب لها كل طلباتها ويحقق لها كل ما تتمناه وتريده، وفي يوم من الايام ذهب والد باربي حتي يحضر لها كأس ماء وعندما عاد وجدها ميته بوضع ملائكي جميل، وتكريماً لذكراها قرر والدها أن يصنع ألعاب ودمي شديدة الجمال تشبه أبنته الجميلة وأسماها باربي .
وهناك قصة أو رواية أخري من قصص باربي تقول أن باربي كانت فتاة شديدة الجمال وإبنة مليونير صاحب محل ألعاب شهير، وكانت باربي تحب الخيول كثيراً وكانت أمها دائماً تشتري لها خيول في عيد ميلادها وكل الاعياد وتدربها علي كيفية امتطائها، وبعد يوم والدتها سقطت باربي ذات يوم عن حصانها وماتت فصنع والدها لعبة باربي الجميلة التي تشبهها تخليداً لذكراها .
أما اغرب قصص باربي فإنها تقول أن باربي كانت فتاة جميلة قتلت ولم يعرف أحد قاتلها، فقام والدها بصنع هذه الدمي الجميلة وسماها بإسم ابنته باربي، و رغماً عن جميع الحكايات التي تحدثت عن باربي لم تصف أي حكاية شكل و ملامح باربي و لذلك ليس معروفاً أي من لعب باربي الجميلة هي التي تشبه باربي الحقيقية، ولكن في جميع قصص باربي فقد تمكن والدها من تخليد ذكري ابنته بعد وفاتها وجعلها ذكري رائعة لدي كل طفل وطفلة لا يمكن أن تنسي.

نشأة قصة باربي

باربي دمية أزياء من إنتاج شركة ماتيل للألعاب وقد طُرحت في الأسواق لأول مرة في مارس 1959. ويعود الفضل في تصميم باربي إلى سيدة الأعمال الأمريكية روث هاندلر (1916-2002) التي استوحت فكرتها من الدمية الألمانية الشهيرة دمية بيلد ليلي. شكَّلت باربي جزءًا مهمًا من سوق دمى الأزياء لمدة خمسين عامًا. هذا بالإضافة إلى أنها كانت محور العديد من الخلافات والدعاوى القضائية، وكثيرًا ما كان هناك تهكم وسخرية من الدمية وأسلوب حياتها. في السنوات الأخيرة الماضية، واجهت باربي منافسة متزايدة من مجموعة دمى براتز.


Advertising اعلانات

162 Views