فيروس كورونا في البحرين

فيروس كورونا في البحرين وماهي اهم اعراضه وماهي اهم اجراءات الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا.

فيروس كورونا
فيروسات كورونا هي مجموعةٌ من الفيروسات تُسبب أمراضًا للثدييات والطيور. يُسبب الفيروس في البشر عداوَى في الجهاز التنفسي والتي تتضمن الزكام وعادةً ما تكون طفيفةً، ونادرًا ما تكون قاتلةً مثل المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية وفيروس كورونا الجديد الذي سبب تفشي فيروس كورونا الجديد 2019-20. قد تُسبب إسهالًا في الأبقار والخنازير، أما في الدجاج فقد تُسبب أمراضًا في الجهاز التنفسي العلوي. لا توجد لقاحاتٍ أو مضاداتٌ فيروسية موافقٌ عليها للوقاية أو العلاج من هذه الفيروسات.
تنتمي فيروسات كورونا إلى فُصيلة الكوراناويات المستقيمة ضمن فصيلة الفيروسات التاجية ضمن رتبة الفيروسات العشية.
تُعد فيروسات كورونا فيروساتٍ مُغلفة مع جينومِ حمضٍ نووي ريبوزي مفرد السلسلة موجب الاتجاه، كما تمتلك قفيصة منواة حلزونية متماثلة. يبلغ حجم جينوم فيروسات كورونا حوالي 26 إلى 32 كيلو قاعدة، وهو الأكبر بين فيروسات الحمض النووي الريبوزي (RNA virus).
الاكتشاف
اكتُشِفت فيروسات كورونا في عقد 1960، وأول الفيروسات المكتشفة كانت فيروس التهاب القصبات المعدي في الدجاج وفيروسان من جوف الأنف لمرضى بشر مصابين بالزكام سُميا فيروس كورونا البشري 229E وفيروس كورونا البشري OC43.
منذ ذلك الحين تم تحديد عناصر أخرى من هذه العائلة بما في ذلك: فيروس كورونا سارس سنة 2003، فيروس كورونا البشري NL63 سنة 2004، فيروس كورونا البشري HKU1 سنة 2005، فيروس كورونا ميرس سنة 2012، وفيروس كورونا الجديد 2019-nCoV، ومعظم هذه الفيروسات لها دور في إحداث عدوى جهاز تنفسي خطيرة.
ما هو اسم فيروس كورونا الجديد؟
تم إطلاق مصطلح “فيروس كورونا الجديد” على السلالة التي لا يمكن اكتشافها من الفيروس التاجي الجديد، والتي ظهرت مؤخراً في ووهان الصينية. ونظراً لعدم تحديد هوية هذا الفيروس بعد، فقد استقر الرأي على تسميته 2019-nCoV.
ما مدى خطورة فيروس كورونا الجديد؟
يمكن أن يسبب فيروس كورونا الجديد أعراضاً خفيفة إلى شديدة لدى الأشخاص المصابين بالفيروس. عادة ما تكون الأعراض الخفيفة لفيروس كورونا شبيهة بالإنفلونزا، والتي تشمل سيلان الأنف والسعال والتهاب الحلق والحمى. لكن عندما تصبح الأعراض حادة، فتؤدي إلى صعوبات في التنفس أو التهاب رئوي أو الوفاة.
هل تنتقل عدوى فيروس كورونا الجديد من شخص إلى آخر؟
الإجابة هي نعم. إن فيروس كورونا الجديد معد من شخص لآخر، والسبب هو أنه يؤثر بشكل رئيسي على الجهاز التنفسي للشخص ويسبب أعراض البرد الشائعة مثل العطس والسعال. وعندما يعطس الشخص أو يسعل دون أي كمامة واقية، تخرج قطرات الجهاز التنفسي المصابة وتنتشر على الأشخاص المحيطين به أو من يلامس الأشياء التي استخدمها الشخص المصاب. يمكن أن يكون الرذاذ الصادر عن الجهاز التنفسي المصاب بفيروس كورونا عبارة عن إفرازات أو عطس أو سعال أو لعاب.
الانتقال
يُعتقد أن انتقال فيروسات كورونا من إنسانٍ إلى آخر يحدثُ أساسًا بين الأشخاص المُقربين أثناء الاتصال المُباشر عبر الرذاذ التنفسي الناتج عن العطس والسعال.
التصنيف
جنس: فيروس كورونا ألفا; الأنواع النمطية: فيروس كورونا ألفا 1
الأنواع: فيروس كورونا الألباكا، فيروس كورونا ألفا 1، فيروس كورونا البشري 229E، فيروس كورونا البشري NL63، فيروس كورونا خفاش محني الجناح 1،‏ فيروس كورونا خفاش محني الجناح HKU8، فيروس الإسهال الوبائي الخنزيري، فيروس كورونا خفاش حدوة الفرس HKU2، فيروس كورونا خفاش إلف الظلام 512
جنس فيروس كورونا بيتا; الأنواع النمطية: فيروس كورونا الفأري
الأنواع: فيروس كورونا بيتا 1، فيروس كورونا البشري HKU1، فيروس كورونا الفأري، Pipistrellus Bat coronavirus HKU5، فيروس كورونا خفاش روزيتا HKU9، فيروس كورونا المُرتبط بمتلازمة سارس، Tylonycteris Bat coronavirus HKU4، فيروس كورونا المرتبط بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، فيروس كورونا البشري OC43، فيروس كورونا القنفذي (EriCoV)، فيروس كورونا الجديد‏ (2019-nCoV)
جنس فيروس كورونا جاما; الأنواع النمطية: فيروس كورونا الطيري
الأنواع: فيروس كورونا الطيري، فيروس كورونا الحوت الأبيض SW1، فيروس كورونا البط، فيروس التهاب القصبات العدوائي
جنس فيروس كورونا دلتا; الأنواع النمطية: فيروس كورونا البلبلي HKU11
الأنواع: فيروس كورونا البلبلي HKU11، فيروس كورونا مونيا HKU13، فيروس كورونا القلاعي HKU12
تطورات فيروس كورونا في البحرين
أعلنت وزيرة الصحة في البحرين، عن إطلاق الحملة الوطنية لمكافحة مرض فيروس الكورونا “كوفيد 19”.
وأضافت فائقة بنت سعيد الصالح، اليوم الأربعاء، أنه من منطلق الحرص على إيصال كافة المعلومات المتعلقة بالحملة، فقد تم اعتماد اللغة العربية وعدد من اللغات الأخرى للمقيمين الأجانب، وفقا لوكالة أنباء البحرين “بنا”.
ونوهت الوزيرة بأهمية الالتزام بطرق الوقاية من مرض فيروس الكورونا “كوفيد 19″، والتي أعلنت عنها منظمة الصحة العالمية، وذلك بتنظيف اليدين بالصابون والماء أو بالكحول المعقم باستمرار، وتغطية الفم والأنف أثناء السعال أو العط،س وذلك باستخدام منديل ورقي أو أعلى الذراع.
وتشمل إجراءات الوقاية أيضا تجنب الاتصال الوثيق مع الأشخاص المصابين بأعراض أو علامات نزلات البرد، أو لمس الإفرازات من الشخص المصاب مثل اللعاب أو الإفرازات الأنفية.
وطمأنت الوزيرة الجميع بأنه لا توجد أي حالة إصابة تم تسجيلها في مملكة البحرين وأن كل الحالات التي تم الاشتباه بها أظهرت الفحوصات سلامتها من الإصابة.
وأشارت الوزيرة إلى أنه يتم نشر آخر تطورات الوضع الوبائي للمرض، وذلك وفقاً لآخر تقارير منظمة الصحة العالمية، وبشكل محدث على موقع وزارة الصحة الإلكتروني وكذلك على قنوات التواصل الاجتماعي التابعة لها.
وتأتي الحملة تنفيذاً لتوجيهات الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، حرصاً على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين بهدف زيادة الوعي لدى كافة أفراد المجتمع حول المرض وطرق الوقاية.
ترشيحات