فيتامين يقوي المناعة

كتابة هناء الزاهد - تاريخ الكتابة: 4 ديسمبر, 2021 9:24 - آخر تحديث :
فيتامين يقوي المناعة


Advertising اعلانات

فيتامين يقوي المناعة وما هي عواقب نقص الفيتامينات والمعادن كذلك سنتحدث عن أضرار الفيتامينات على الكلى وما هي أهم فيتامينات للأطفال كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا

فيتامين يقوي المناعة

1- فيتامين أ
لفيتامين أ تأثير مضاد للأكسدة للمساعد على تقوية جهاز المناعة ووظائفه لمقاومة العدوى.
وللحصول على فيتامين أ ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالمركبات الملونة التي تسمى الكاروتينات، مثل: الجزر والبطاطا الحلوة واليقطين والكنتالوب والقرع، حيث يقوم الجسم بتحويل الكاروتينات إلى فيتامين أ.
2-فيتامين ب6
يحتاج الجسم إلى فيتامين ب6 الحيوي لدعم التفاعلات الكيميائية في الجهاز المناعي، حيث يقوم بما يقرب من 200 تفاعل كيميائي هام.
ويمكن الحصول على فيتامين ب6 من خلال مجموعة من الأطعمة المتنوعة وأبرزها الاتي:
الدجاج.
الأسماك الدهنية، مثل: سمك السلمون والتونة.
الخضراوات الخضراء.
الموز.
البطاطا.
الحمص.
3- فيتامين د
يعمل فيتامين د على تعزيز خلايا الدم البيضاء الهامة لتعزيز صحة المناعة وتقليل الالتهابات في الجسم، وعندما ينخفض فيتامين د في الجسم، فسوف تزداد فرص الإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي، مثل: الربو والإنفلونزا.
وتعد أشعة الشمس أفضل مصادر فيتامين د، بالإضافة إلى مجموعة من الأطعمة، مثل:
الأسماك الدهنية.
الحليب.
عصير البرتقال.
4-فيتامين هـ
يعد فيتامين هـ أحد فيتامينات تقوية المناعة ومضادات الأكسدة القوية التي تساعد الجسم على مقاومة العدوى، ولذلك ينصح بالاهتمام بتناول الأطعمة الغنية به.
ويتوفر فيتامين هـ بمستويات جيدة في المكسرات وخاصةً اللوز والبندق، بالإضافة إلى البذور وأبرزها بذور عباد الشمس، فضلًا عن بعض الخضراوات، مثل: السبانخ والبروكلي.
5-فيتامين ج
يعد فيتامين ج أو فيتامين سي من أهم فيتامينات تقوية المناعة وتعزيزها، حيث أنه يساعد في محاربة أي عدوى والتهابات يمكن أن تغزو الجسم، وفي حالة نقصه فسوف تزداد فرص الإصابة بالأمراض.
يتوفر فيتامين ج في العديد من الأطعمة، مثل:
البرتقال.
الجريب فروت.
اليوسفي.

عواقب نقص الفيتامينات والمعادن

1-يؤدي اتباع نظام غذائي يوفر القليل من الفيتامينات و المعادن إلى ظهور عدة أعراض: بعضها أكثر شيوعًا من الأخرى. في كثيرٍ من الأحيان يمكن أن تساعد زيادة تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن المناسبة في حل أو تقليل الأعراض بشكلٍ كبيرٍ.
2-كما قد يحدث تقرحات فموية وتشقق في صوار (زوايا) الفم قد ترتبط الآفات الموجودة داخل الفم أو حوله بعدم تناول كمياتٍ كافيةٍ من الفيتامينات أو المعادن . وتشير إحدى الدراسات أن المرضى الذين يعانون من تقرحاتٍ فمويةٍ لديهم معدّل منخفض من الحديد والثيامين والريبوفلافين.
الاسقربوط وهو ينجم عن نقص فيتامين c الموجود في الفواكه والخضراوات ويسبب نزوفًا في اللثة.
3-العمى في بعض البلدان النامية قد يسبب عوز فيتامين A الشديد العمى.
كذلك قد يسبب الكساح يحدث بسبب نقص فيتامين د.
يتميز بعظامٍ ناعمةٍ وضعيفةٍ يمكن أن تسبب تشوهاتٍ هيكليةً كالأرجل المتقوصة والمنحنية.
4-ونقص الفيتامينات يسبب ايضا تساقط الشعر من فوائد الفيتامينات الحفاظ على مظهرٍ خارجيٍّ متألقٍ، وتساقط الشعر هو أحد الأعراض الشائعة الناجمة عن نظامٍ غذائيٍّ يفتقر للعناصر التالية الحديد والزنك وحمض اللينوليك وفيتامين B3 وفيتامين B7 وغيرها من العناصر المهمة التي تساعد على منع أو إبطاء تساقط الشعر.

أضرار الفيتامينات على الكلى

1-أضرار فيتامين د على الكلى
والجسم لا تستغرب، صحيح أن فوائد فيتامين د هائلة للجسم، لكن الشئ إذا زاد عن حده انقلب إلى ضده، والجرعات الزائدة من فيتامين د يسبب تراكم الكالسيوم في الجسم أيضا، مما قد ينتج عنه القئ ورحلات متكررة إلى الحمام بسبب الرغبة في التبول، بالإضافة إلى التسبب في الضرر للكلى، وتكون حصوات الكلى بسبب تراكم الكالسيوم. *تعتبر الشمس وبعض الأطعمة من الأسماك الدهنية مثل السلمون والرنجة من مصادر فيتامين د المهمة للجسم.
2-أضرار فيتامين سي على الكلى
والجسم بالرغم من فوائد فيتامين سي المهمة جدا للجسم، إلا أن الجرعات الزائدة منه يمكن أن تسبب بعض المشاكل الهضمية، بالإضافة إلى تكون حصوات الكلى بسبب الكميات الزائدة من الأكسالات، بل يمكن في بعض الحالات النادرة جدا أن يصاب البعض بالفشل الكلوي بسبب تخطي 2000 ملغم في اليوم من الجرعات المحددة للجسم.

أهم فيتامينات للأطفال

1-فيتامين “ج
واحد من أقوى مضادات الأكسدة المذهلة التي تساعد على الشفاء وحماية الجسم من الشوارد الحرة التي تعجل بموت الخلايا وتلفها، وهو من الفيتامينات المهمة للحفاظ على صحة الجسم بشكل عام، وتقوية المناعة، ويقي من التهابات الجهاز التنفسي، ويقلل فرص الإصابة بنزلات البرد،كذلك فهو مهم لامتصاص الحديد في الجسم، ولأن فيتامين “ج” ليس من العناصر الغذائية التي تبقى في الجسم لفترة طويلة، فمن المهم تقديمه للطفل على فترات منتظمة طوال اليوم، ويمكن الحصول عليه من مصادره الطبيعية، التي تشمل الفواكه الحمضية والتوت والطماطم والفلفل والبطاطس والبروكلي، ويُنصح بحصول الطفل دون العامين على 500 ملليجرام من فيتامين “ج” يوميًّا، ويمكن زيادة الجرعة بحسب ما يصف الطبيب للأطفال فوق العامين.
2-أحماض أوميجا 3
ليست من الفيتامينات والمعادن، ولكنها تدخل في معظم المكملات الغذائية للأطفال، لأنها من الأحماض الدهنية التي تدعم نظام المناعة لديهم، عن طريق زيادة خلايا الدم البيضاء وتنشيطها، وزيادة الاستجابة المناعية، كذلك تُعرف بخواصها المضادة للالتهاب، ما يساعد على تقليل فرص الإصابة بكثير من الأمراض الالتهابية، وتُوجد الأوميجا 3 في أطعمة مثل: الجوز والبيض وزيت السمك ودقيق الشوفان.
3-فيتامين “ب 6
من الفيتامينات الأساسية التي ترتبط بتعزيز أداء الجهاز المناعي، وتكوين خلايا الدم الحمراء والبيضاء، وبعض أنواع الخلايا المناعية (الخلايا التائية T-Cells)، ويمكن أن يتسبب نقص فيتامين “ب 6” لدى الأطفال في تقليل الأجسام المضادة اللازمة لتجنب العدوى، ويمكنكِ رفع مستواه لدى الأطفال عن طريق بعض الأطعمة، مثل: الدجاج والسلمون والتونة والخضراوات الورقية والحمص.


Advertising اعلانات

125 Views