فوائد لبان الذكر وأضراره

كتابة حسن الشهري - تاريخ الكتابة: 21 مايو, 2022 1:39 - آخر تحديث :
فوائد لبان الذكر وأضراره


Advertising اعلانات

فوائد لبان الذكر وأضراره وكذلك فوائد اللبان الذكر للصدر، كما سنقوم بذكر تحضير منقوع لبان الذكر، وكذلك سنتحدث عن فوائد لبان الذكر للرجال، وكل هذا من خلال مقالنا هذا تابعوا معنا.

فوائد لبان الذكر وأضراره

1- فوائد لبان الذكر:
– تحسين حالة المُصابين بالتهاب المفصل التنكسيّ:
توجد فوائد للبان الذكر للالتهابات، وذلك تِبعًا لامتلاكه خصائص مُضادَّةً للالتهابات، والتي قد تساعد على الحدِّ من التهاب المفاصل لدى المرضى المُصابين بالتهاب المفصل التنكسيّ (Osteoarthritis)، إذ إنّه يُساعد على الحدِّ من إنتاج مُركَّبات اللوكوترايينات (Leukotrienes) التي يُمكنها التسبُّب بحدوث التهابات.
وفي إحدى مُراجعات الدراسات التي نُشرت في مجلة Seminars in Arthritis and Rheumatism عام 2018 تبيَّن أنَّه قد يكون فعالاً في الحدِّ من الألم، وتعزيز الحركة لدى المُصابين بالتهاب المفصل التنكسيّ، وعلى الرّغم من ذلك فلا يزال هناك حاجةٌ للمزيد من الدِّراسات؛ للتحقُّق من هذه النتائج.
– التخفيف من أعراض التهاب القولون التقرحيّ:
إذ أظهرتْ بعض الأبحاث أنَّ اللبان الهنديّ يُمكنه تحفيز الشّفاء لدى 70% إلى 82% من المرضى المُصابين بالتهاب القولون التقرحيّ (Ulcerative colitis)، وتقليل الأعراض الناتجة عنه، كما أنّ فعاليته لدى البعض يُمكنها أن تُماثل فعالية دواء سلفاسالازين (Sulfasalazine).
– تحسين حالة المصابين بالربو:
إذ أظهرت دراسة نُشرت في مجلة International Journal of Clinical and Experimental Pathology عام 2015 دور حمض البوسوليك الموجود في اللبان في الحدِّ من التهابات الشُّعب الهوائيّة، بالإضافة إلى تثبيط إنتاج السيتوكينات (Cytokine)؛ وهي أحد مؤشرات الالتهاب، كما أنَّه يُعيق عملية الاستجابة لمُسبِّبات الحساسيّة التي تؤدّي إلى تفاقُم الرّبو، ومع ذلك فلا بُدَّ من إجراء المزيد من الأبحاث البشريّة للتحقُّق من هذه النَّتائج.
– تحسين حالة المصابين بالورم الدماغيّ:
بالإضافة إلى أنّ اللبان يُقلل من الالتهابات التي تؤدّي إلى الإصابة بالعديد من أنواع السَّرطانات، فهو أيضًا قد يُساعد على مُهاجمة الخلايا السرطانيّة مباشرةً، إذ في دراسةٍ نُشرت في مجلّة Postepy Hig Med Dosw عام 2016 أنَّه يمتلك خصائص مضادَّةً للأورام؛ وبالتالي التقليل من نموِّها، وتحفيز الموت المُبرمج لها (Apoptosis).
كما أظهرَتْ نتائج دراسةٍ نشرَتْها مجلّة Cancer عام 2011 أنَّ اللبان قد يُساهم في التّخفيف من الوذمة الدماغيّة (Cerebral edema) لدى مرضى الأورام الدماغيّة، بالإضافة إلى أنَّه قد يكون عاملاً مدّخراً للستيرويد (Steroid-sparing) للأشخاص الذين يتلقَّون علاجًا إشعاعيّاً لعلاج أورام الدِّماغ، وعلى الرغم من ذلك فلا بُدَّ من إجراء المزيد من الأبحاث للتأكُّد من هذه النّتائج.
وتجدُر الإشارة إلى أن زيت اللبان أيضًا له العديد من الفوائد، منها احتمالية مقاومة الخلايا السرطانية، ولكنّ الأمر ما زال بحاجةٍ للمزيد من الدراسات أيضًا لإثباته.
– التّخفيف من الصداع العنقوديّ:
وذلك تِبعًا لما أفادت به دراسةٍ صغيرةٍ نُشرت في مجلة سيفالالجيا عام 2012،[١٥] وشارك فيها 4 أشخاصٍ يُعانون من الصّداع العنقوديّ (Cluster headache)، واضطرابات النّوم، وبيّنت النتائج أنَّ تناوُل كميّةٍ تتراوح بين 350 إلى 700 مليغرامٍ من اللّبان الهنديّ 3 مرّاتٍ يوميّاً، مدَّةً تصل إلى 3 أشهرٍ، قد ساهم في التّخفيف من الصّداع الليليّ لدى الحالات الأربعة، بالإضافة إلى تقليل شدّة، وتكرار الصّداع.
– التّخفيف من أعراض التهاب القولون الكولاجينيّ:
والذي يُعدُّ من أمراض القولون النّادرة، إذ تبيّن أنَّ مُستخلصات اللّبان الهنديّ قد تُساهم في تحسين حالة المُصابين بالتهاب القولون الكولاجينيّ (Collagenous Colitis)، وذلك وِفقًا لما جاء في دراسةٍ نشرَتْها مجلّة International Journal of Colorectal Disease عام 2007.
– التّقليل من أعراض داء كرون:
والذي يُعدّ من أمراض الأمعاء الالتهابيّة، ومن الجدير بالذّكر أنَّ إحدى الدِّراسات الصّغيرة التي نُشرت في مجلّة Z Gastroenterologie عام 2001، وأُجريَتْ على مجموعةٍ من الأشخاص المُصابين بمرض كرون، أظهرَتْ أنّ استخدام مُستخلَصات لبان الذكر قد تُساعد في الحدّ من الأعراض المُصاحبة لهذا المرض بنفس فعالية استخدام دواء الميسالامين (Mesalazine).
– التقليل من التهاب المفاصل الروماتويديّ:
على الرّغم من أنّ بعض الأبحاث تُشير إلى فائدة اللبان الهندي لدى المُصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي (Rheumatoid arthritis)، إلّا بعضها الآخر يستنتج العكس؛ ولذلك فإنّه لا توجد أدلة كافية للتأكد من فعاليته في التخفيف من أعراض المُصابين بهذا المرض.
2- أضرار لبان الذكر:
– يُوصى بتجنُّب استهلاك لبان الذكر وما يُشتق منه، مثل منقوع لبان الذكر أو زيت لبان الذكر خلال الحمل والرِّضاعة الطّبيعيّة؛ وذلك بسبب عدم وجود معلوماتٍ كافيةٍ حول سلامة تناوُله خلال هذه الفترات، بالإضافة إلى أنّ بعض الأبحاث أشارت إلى أنَّه قد يزيد خطر الإجهاض، وتشمل أعراضه الجانبية عامةً: الارتجاع المريئيّ المَعديّ (Acid reflux)، والغَثَيَان.
– كما إنَّ استهلاك لبان الذكر الهنديّ خلال فترتيّ الحمل، والرّضاعة الطّبيعيّة، بالكميّات الموجودة في الأطعمة يُعدُّ غالباً آمنًا، ومع ذلك فإنَّه يُنصَح بتجنُّب تناوُله بكميّاتٍ كبيرةٍ؛ إذ إنَّ المعلومات المُرتبطة بسلامة استهلاكه في هذه الحالات تُعدُّ محدودةً، كما قد يُعاني بعض الأشخاص من أعراض معيّنةٍ عند استهلاكه، مثل: الغثيان، وألم المعدة، بالإضافة إلى الإسهال.
– ومن الجدير بالذكر أنّ استخدام لبان الذّكر الهنديّ قد يؤدي إلى بعض التداخلات مع بعض الأدوية، ومنها؛ الأدوية التي تعتمد على إنزيم السِيتُوكرُوم (Substrates of cytochrome) وتلك التي تعتمد على البروتين السكري-P (P-glycoprotein)، بالإضافة إلى دواء الوارفارين (Warfarin).

فوائد اللبان الذكر للصدر

– يساعد على تخفيف التهابات الصدر والحنجرة.
– علاج السعال والكحة الشديدة.
– يساعد في طرد البلغم من الصدر.
– يساعد على شد الترهلات في منطقة الصدر عن طريقق تدليك منطقة الصدر بمنقوع اللبان الذكر.
– يساعد في علاج مشاكل ضيق التنفس والربو
– وأصبح اللبان الذكر مؤخراً يستخدم لتكبير حجم الصدر للنساء، عن طريق تدليك المنطقة بمنقوع اللبان الذكر بحركة دائرية.

تحضير منقوع لبان الذكر

يُعدّ اللُّبان صالحًا للأكل، لكن عند استخدامه للاستهلاك الداخلي أي عن طريق الفم، يُفضَّل أن يكون شفّافًا وخاليًا من الشوائب السوداء أو بُنيّة اللون وللحصو على فوائد شرب منقوع لبان الذكر على الريق يُمكن تحضير منقوع لبان الذكر باتّباع الخطوات الآتية:
1- قُم بغلي كميّة من الماء بما يُعادل كوب واحد لكلّ قطعة لبان.
2- قم بنقع قطعة اللبان في الماء المغلي في وعاء له غطاء.
3- اتركه لبضع ساعات أو طوال الليل حتّى ينتقع ويُصبح الماء عكرًا أو غائمًا.
4- قم بشرب هذا المنقوع في الصباح على الريق أي على معدة فارغة.

فوائد لبان الذكر للرجال

1- المساعدة في زيادة الخصوبة:
وُجد أن من فوائد لبان الذكر للرجال أنه قد يزيد من خصوبتهم، وذلك بسبب مساهمته في زيادة عدد وحركة الحيوانات المنوية.
هذه الفائدة مثبة إلى وقتنا هذا على الفئران، فقد أجريت دراسة علمية تم بها إعطاء مجموعة من ذكور الفئران كميات منخفضة من لبان الذكر فمويًا لينتج أن خصوبة الفئران تحسنت، وذلك بسبب قدرة اللبان على تعزيز عمل الغدة النخامية، وتحسين مستويات الهرمونات الذكورية الرئيسة للخصوبة.
2- تقليل احتمالية الإصابة بسرطان البروستاتا:
أحد فوائد لبان الذكر للرجال الهامة هي قدرة لبان الذكر على المساهمة في تقليل احتمالية الإصابة بسرطان البروستاتا.
السبب في ذلك يعود إلى احتواء لبان الذكر على العديد من المركبات المعروفة علميًا بقدرتها على تثبيط سرطان البروستاتا، وأبرز هذه المركبات الآتي، ترايتيربينويدات الخماسية الحلقية (Bentacyclic triterpenoids) والأحماض البوزويلية (Boswellic acids).
حمض التيروكاليك (Tirucallic acid).
فائدة لبان الذكر تعدت سرطان البروستاتا وساهمت في قتل العديد من الخلايا السرطانية المتنوعة في الجسم أيضًا، وأثبت ذلك في دراسة أوجدت أن لبان الذكر يحتوي على مركب كيميائي يُدعى أسيتل-11-كيتو بيتا بوسوليك (Acetyl -11-Kéto Bêta Boswellique).
مركب أسيتل- 11 – كيتو بيتا بوسوليك يقاوم ويتخلص من الخلايا السرطانية، وبذلك قد يكون لبان الذكر أحد العلاجات الطبيعية للسرطان مستقبلًا، وذلك بعد التأكد تمامًا من فعاليته بإجراء المزيد من الدراسات عليه.
3- تحسين الذاكرة:
وُجد أن لبان الذكر يُفيد جدًا الدماغ، فهو يزيد من التركيز والمهارات الإدراكية، وذلك في حال تناوله عبر الفم.
4- التخلص من بعض الجراثيم:
من فوائد لبان الذكر للرجال والنساء على حد سواء أنه يحميهم من العديد من الجراثيم، وذلك يتم بتناول زيت لبان الذكر ممزوجًا مع زيت المر، كما يُمكن استغلال هذه الفائدة لتعقيم المنزل وحمايته من الجراثيم باستخدام منقوع لبان الذكر ومن أبرز الجراثيم التي يُقاومها لبان الذكر كل مما يأتي، فطر المستخفة المورمة (Cryptococcus neoformans) وبكتيريا الزافة الزنجارية (Pseudomonas aeruginosa).
5- تعزيز عمل الجهاز الهضمي:
قد يُعاني الرجال من المشكلات الهضمية بشكل متكرر، فيكون الحل هو العلاج بالأدوية أو بالطرق الطبيعية التي كان من أحدها العلاج بتناول لبان الذكر، حيث من فوائد لبان الذكر للرجال بما يخص الجهاز الهضمي بأنه قد يُساهم في ما يأتي، تقليل أعراض مرض كرون (Crohn’s disease) وتقليل أعراض التهاب القولون التقرحي (Ulcerative colitis) وعلاج الإسهال.
6- المساهمة في علاج مشكلات البشرة:
من فوائد لبان الذكر للرجال الجمالية أنه قد يساهم بتخفيف حب الشباب الذي يكثر لديهم في سن المراهقة، كما أنه يُمكن أن يقدم بعض الفوائد المحتملة للبشرة الآتية، تخفيف التصبغات وشد البشرة وتقليل التجاعيد.


Advertising اعلانات

61 Views