فوائد عشبة القطف لتكيس المبايض

كتابة ساره الكلثم - تاريخ الكتابة: 15 ديسمبر, 2020 7:47 - آخر تحديث : 18 يناير, 2023 2:51
فوائد عشبة القطف لتكيس المبايض

Advertising اعلانات

فوائد عشبة القطف لتكيس المبايض، وطريقة استعمال عشبة القطف لعلاج تكيس المبايض، ونبذة عن عشبة القطف ، وفوائد عشبة القطف بشكل عام، وأضرار عشبة القطف على الصحة، نتحدث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

فوائد عشبة القطف لتكيس المبايض

1. تستخدم لعلاج معظم المشكلات النسائية ، وأبرزها تكيس المبايض ، والتليفات التي تظهر على الرحم ، والتصاقات قناة فالوب ، فتقوم العشبة بإزالة ، وإذابة كافة التكيسات والاورام ، والالتصاقات في الرحم والمبايض .
2. قد تستخدم كعلاج مساعد في بعض الأمراض السرطانية للنساء مثل سرطان الثدي والرحم .
3. تستخدم كغسول مهبلي للقضاء على التهابات المهبل ، وتعمل على تقليل الشعور بالحكة .
4. تستخدم كعلاج فعال في حالات تضخم الغدة الدرقية ، وتعمل على ضبط إفراز الهرمونات عند النساء.

طريقة استعمال عشبة القطف لعلاج تكيس المبايض


يؤخذ ملعقة صغيرة من مسحوق عشبة القطف ويغلى مع كوب ماء حتى يتم الحصول على اللون الأصفر ، ويضاف إليه ملعقة صغيرة من العسل ، وملعقة صغيرة من زيت حبة البركة ، ويصفى ، ويتم شربه مرتين يومياً مرة صباحاً على الريق ، ومرة قبل النوم ، وتستمر لمدة الشهر ، فسوف يختفي التكيس.

نبذة عن عشبة القطف

هي عشبة من الفصيلة الزربيحيّة أو القطفيّة والتي تضمّ حوالي 200 نوع، تنمو عشبة القطف في فصل الرّبيع في مناطق شمال أفريقيا والعراق، وهي عشبة حوليّة (تُجنَى مرّةً واحدةً في العام) تحمل أوراقاً رمحيّةً قلبيّةً لونها أصفر أو أحمر داكن، وأزهارها أرجوانيّة محمولة في نورات طرفيّة. فيما يخصّ طعمها ورائحتها، فإن طعمها يُشبه طعم نبتة السّبانخ، كما أن لها رائحةً مُميّزةً.

فوائد عشبة القطف بشكل عام

1. الوقاية من فقر الدم
تحتوي نبتة القطف على نسبة عالية من الحديد الذي من شأنه أن يقي الإنسان من الإصابة بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد.
غالبا ما تنصح النساء الحوامل في استهلاك عشبة القطف في نظامهن الغذائي، حيث أنهن أكثر عرضة للاصابة بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد لأن دورتهن الدموية تصبح أطول للوصول إلى الجنين.
2. المحافظة على صحة العيون
تحتوي عشبة القطف على الكاروتينات وهي مادة ذات لون برتقالي هامة من أجل عملية التخليق الضوئي، بالإضافة إلى مادة الأنثوسيانين التي تحسن الرؤية لدى الإنسان.
المحافظة على استهلاك عشبة القطف ضمن النظام الغذائي من شأنها أن تساهم فعلا في التقليل من عدد الزيارات التي ستحتاجها لطبيب العيون.
3. منع التنكس البقعي وأمراض الشيخوخة
يعتبر التنكس البقعي من ضمن الأمراض التي تتعلق بالتقدم في العمر، وهي عبارة عن فقدان النظر تدريجيا، بالإضافة إلى التنكس هناك العديد من الأمراض التي تتعلق في الشيخوخة.
في الغالب تحدث هذه الأمراض نتيجة لتراكم الجذور الحرة بالإضافة إلى نقص مواد حيوية في الجسم، من هنا تكمن أهمية نبتة القطف في مواجهة هذه الأمراض.
تحتوي عشبة القطف على نسبة عالية من البيتاكاروتين، زانثين واللوتين، وهي عبارة عن مواد مضادة للأكسدة تعمل على محاربة الجذور الحرة.
كذلك الأمر، تحتوي عشبة القطف على فيتامين سي وفيتامين د بالإضافة إلى الأوركاد الذي يحفز الجسم على إنتاج الكولاجين وبالتالي يعزز مرونة الجلد.
4. إدرار البول
تساعد عشبة القطف على تحسين عملية إدرار البول، حيث تعتبر من النباتات المدرة للبول، بالتالي فمن شأنها أن تساعد على وقاية الكلى من الأمراض التي قد تحدث في الكثير من الأحيان نتيجة لانحسار البول.
5. تعزز جهاز المناعة
كما أشرنا سابقا، فنبتة القطف تحتوي على كميات لا بأس بها من الفيتامينات، وتحديدا فيتامين سي الذي نجد منه بها ضعف الكمية الموجودة في الكيوي أو حتى الليمون.
فيتامين سي هو فيتامين هام جدا وأساسي في تعزيز جهاز المناعة بالإضافة إلى تجديد الخلايا والتئام الجروح.
6. تحسين عمل الجهاز الهضمي
تتكون عشبة القطف من نسبة كبيرة من الألياف المهمة جدا من أجل تحسين عمل الجهاز الهضمي.
تعتبر الألياف من العناصر الهامة التي تخفف من احتمالات الإصابة بالعسر الهضمي الذي قد ينبع من استهلاك الدهون المشبعة والكربوهيدرات.
7. صحة العظام وقوتها
عشبة القطف غنية بالعناصر الغذائية المعدنية المختلفة كالبوتاسيوم والمغنيسيوم والفوسفور، هذا بالإضافة للكالسيوم، وهي كلها مواد حيوية وهامة جدا من أجل المحافظة على صحة وكثافة عظام جيدة.
تعتبر عشبة القطف بالتالي غذاء مثاليا للنساء اللاتي يعانين من هشاشة العظام بعد سن اليأس حيث أنها تحسن من امتصاص الكالسيوم في الجسم ورعاية العظام.
8. عشبة القطف وحصى الكلى والمرارة
كما اشرنا أعلاه، فإن عشبة القطف من شأنها أن تكون ذات فائدة خاصة في إدرار البول، إلا أنه وجب التنويه هنا إلى كون من يعاني من الحصى في الكلى أو في المرارة عليه تجنب تناولها.
في الغالب يتم نصح كل من يعاني من الحصى أن يتجنب عائلة الرغل ككل بما معناه القطف والسبانخ أيضا، حيث أن إدرار البول في هذه الحالة قد يعمل على تشكل أكبر للحصى وتفاقم الحالة.

أضرار عشبة القطف على الصحة

1. حدوث بعض التشنجات للمعدة.
2. استهلاك عشبة القطف لا يسبب أي أذي لجسم الإنسان، ولكن عندما يتم تسميدها بالأسمدة الغير طبيعية يسبب ذلك في ان تصبح مادة التترات أكثر تركيزاً، وهذه المادة توجد في الأوراق.
3. بذور عشبة القطف تعتبر سامة لاحتوائها على مادة الصابونين، ولكن امتصاص تلك المادة قليل وخاصة عندما لا تُستهلك.
4. عشبة القطف تحتوى على نسبة عالية من مادة ( الأوكالسيت) وهذه المادة توجد في نبات السبانخ، لذلك يجب للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكلى وخاصة الذين تتكون عندهم حصى الكلى، وهذه المادة تتكون من اتحاد عنصر الكالسيوم مع الأوكاساليت ويؤدي ذلك إلى ترسبه في الكلى.


Advertising اعلانات

518 Views