فوائد عسل السدر للحمل

كتابة نسرين السهلي - تاريخ الكتابة: 5 ديسمبر, 2020 9:25 - آخر تحديث : 20 يناير, 2023 2:45
فوائد عسل السدر للحمل

Advertising اعلانات

فوائد عسل السدر للحمل نتحدث عنها في هذا المقال ونتعرف أيضا على فوائده الصحية المختلفة وأضراره.

فوائد عسل السدر للحمل

– تتناول عسل السدر في الشهر التاسع كل يوم قبل الإفطار مباشرة وهذا يساعد في عملية الطلق ويساعد على أن تكون عملية الولادة طبيعية وله مفعول السحر في عملية الولادة.
-يساعد عسل نحل السدر على تطور مخ الجنين لاحتوائه على مجموعة كبيرة من الأحماض الأمينية مما يساعد الجنين على نمو صحي وبشكل جيد لا يؤثر على أي عضو من أعضاء الجسم للحامل والجنين.
-يقوم على رفع مناعة الحامل، التي تنخفض بالتدريج مع الحمل الذي يؤثر على كل وظائف الجسم، فيقوم العسل برفع المناعة لمقاومة الأمراض والأوبئة.
-تصاب الحامل بحالة من الإمساك وعسر الهضم فالعسل يعالج هذه الحالة لأنه يحتوي على نسبة كبيرة من اللاكتوز و يحمي الحامل من الإصابة به وييسر حركة الأمعاء ويسهل عملية الهضم .
-عسل السدر للحامل يقوي الجهاز التنفسي للحامل والجنين معًا، ولكي يقوم عسل السدر بهذه المهمة لابد من أخذ ملعقتين منه كل يوم صباحًا وبذلك تتجنب الحامل نزلات البرد.
-من أكثر فوائد عسل السدر للحمل هي الأهم للجنين لأنها تقوي وتكمل جميع أجهزة الجسم لأنها تمده بالكالسيوم الذي يقوي عظامه، ويقوي الجزء العلوي من الجسم لأنه مفيد للجهاز التنفسي، ويقوي الجهاز الهضمي.
-عسل نحل السدر من مكوناته التي أثبتتها الأبحاث، الفسفور وهو مهم جدا للحامل على مدار شهور الحمل الذي يعد أحد أهم مكونات العظام للحامل والجنين يشترك في ذلك مع الكالسيوم، ويساعد في أيض الدهون والسكريات وعملية الأيض تحتاج إليها الحامل للتخلص من الوزن الزائد أثناء فترة الحمل.
-يحتوي عسل السدر على كمية كبيرة من البوتاسيوم والذي لا تعد فوائده للحامل إذ أنه ينشط وظائف الجسم بأكملها وبالتالي يعود على الجنين بالفائدة ويساعد في نموه أجهزته، ويعمل البوتاسيوم أيضًا على ارتخاء الأعصاب ويساعد على توازن ضغط الدم.
-يساعد على مكافحة التوتر والاكتئاب الناتج من عملية الحمل وهو من أعراض الحمل، وينظم الحركة والعمليات الحيوية للجنين.
– يمد المرأة بالمعادن اللازمة ويقاوم الشعور بالحرقة والمغص أثناء فترة الحمل، ويقتل البكتريا، ولذا فهو مهم في فترة النفاس، ويساعد على النوم الهادئ، ويحمي الجنين من التشوهات الخلقية لاحتوائه على حمض الفوليك.
-يقوم عسل السدر بدور مهم جدًا في منع تخمر الطعام في أمعاء الحامل فيمنع الانتفاخات وتقلصات المعدة، ويساعد في طرد الغازات من البطن ويحميها من هشاشة العظام.
– يعمل يساعد على تقوية انقباضات الرحم مما يساعد في تسهيل عملية الولادة.
-يخفف عسل السدر من الآلام والأوجاع الناتجة من عملية الولادة، ويساعد على التئام الجروح بعد الولادة، ويعالج تقلصات الحمل، ويحمي الحامل من تسمم الحمل.

فوائد عسل السدر العامة

-يكافح الإصابة بمرض السرطان لاحتوائه على مضادات الأكسدة التي تساهم في القضاء على خلاياه بالإضافة إلى دورها في تكسير الخلايا السرطانية مما يمنع انتشار المرض.
-يقوي جهاز المناعة في الجسم لاحتوائه على فيتامين ج المهم للحفاظ على سلامة الجسم خاصةً العظام ، والبشرة ، واللثة ، والأسنان ، كما يساهم في تكوين الكولاجين المهم في تكوين خلايا البشرة.
-يحافظ على قوّة البصر لاحتوائه على موادّ تسمّى الكاروتينويدات وهى من أهم الموادّ التي تمنع الإصابة بأي ضرر أو تلف في العين.
-ينظم مستوى الكولسترول في الدم ، ويقلّل من الكولسترول الضار، ويعيد توازن الدهون في الجسم ممّا يحمي من الإصابة بالعديد من أمراض القلب مثل السكتة القلبيّة وتصلّب الشرايين.
-ينظّم مستوى السكر في الدم .
-ينشّط الدورة الدموية في الجسم،لاحتوائه على فيتامين ج الذي يساعد على امتصاص الحديد في الجسم.
– يعالج اضطرابات المعدة لاحتوائه على مضادات للالتهابات.
-يعالج التهاب المفاصل.
-يؤخّر ظهور علامات التقدّم بالسنّ مثل التجاعيد لاحتوائه على مضادات الأكسدة ومن إضافة القليل من الزيوت الطبيعيّة إليه لعلاج مشاكل الجلد والبشرة.
-يعالج العديد من مشاكل الجسم مثل التسمم الغذائي والغثيان والإنفلونزا لذلك ينصح بتناوله مع القرفة لأنّه يقلّل من السعال والاحتقان  والجيوب الأنفيّة.
-يساعد على التخلص من الكثير من مشاكل البشرة مثل مشكلة حب الشباب والدمامل والرؤوس السوداء، فإنه يعالج العديد من المشاكل الإنجابيّة مثل الضعف الجنسيّ.

طريقة فحص عسل السدر الأصلي

-يوضع القليل من العسل في أنبوبة زجاجية ويضاف إليها كمية مماثلة لها من الماء ، وتحرك جيداً ، وتترك الأنبوبة ليلة كاملة وإذا كان هناك رواسب في القاع فهذا دليل على تدني جودته.
-توضع قطرة من عسل السدر على منديل ورق حتى يتشرب بالماء وإذا حافظت هذه القطرة على تكويرها ولم ينبسط شكلها فالعسل أصلي ، لأنّ العسل المغشوش ينبسط لتشربه بالماء.
-تُؤخذ كمية من العسل بالملعقة ثمّ يتم سكبها مرة أخرى في الوعاء ، فإذا انساب لمدة طويلة دون انقطاع فالعسل طبيعي وإذا انسابت بسرعة فهذا دليل على أنّ العسل مغشوش
-يُدهن العسل على الجرح فإذا وُجد ألم فالعسل مغشوش، وإذا لم يسبب ألماً فعسل السدر أصلي
-يُغمس عود الثقاب أو الكبريت بالعسل ثمّ يُحكّ بعلبة الكبريت لإشعاله فإذا اشتعل العود فإنّ العسل أصلي.

أضرار عسل السدر

-إن الأشخاص الذين يعانون من نزيف، أو ينتظرون موعد عمليتهم الجراحية، يفضل عدم تناول عسل السدر، لأنه يبطئ من تجلط الدم.
– لا يفضل تناوله من قبل الأشخاص الذين يتناولون أدوية لعلاج ضغط الدم المنخفض، لأنه يقلل من ضغط الدم.
– عند الإكثار منه ربما يسبب السمنة وزيادة الوزن بسبب السعرات الحرارية العالية به.
-زيادة تناول العسل يزيد خطر الإصابة بالسكري.
-يسبب الحساسية لبعض الأشخاص فيجب التأكد من عدم وجود حساسية له.


Advertising اعلانات

290 Views