فوائد حبوب غذاء ملكات النحل

كتابة تغريد العجمي - تاريخ الكتابة: 10 نوفمبر, 2020 6:44 - آخر تحديث :
فوائد حبوب غذاء ملكات النحل

Advertising اعلانات

فوائد حبوب غذاء ملكات النحل الصحية والجمالية نتعرف عليها معا من خلال هذا المقال مع توضيح الآثار الجانبية لها إن وجد تابعوا السطور القادمة.

فوائد حبوب غذاء ملكات النحل

– غني بالمواد المضادة للأكسدة :
المواد المضادة للاكسدة من العناصر الأساسية اليوم لأنه عند أكسدة الخلايا ينتج عنها حالات أكبر من الإصابة بالسرطان وأمراض القلب والأمراض المزمنة الأخري . يعد غذاء ملكات النحل أحد الأطعمة الأساسية الغنية بالمواد المضادة للأكسدة كما ذكرت مجلة الاغذية الزراعية الأمريكية في عام 2008 بأنه يحتوي علي كمية عالية جداً من مضادات الأكسدة . ويفضل شراء منتجات غذاء ملكات النحل الطازجة بدلاً من المجمدة للحصول علي العناصر الغذائية المفيدة .
– تعزيز صحة الجهاز المناعي :
أشارنا من قبل مدي قدرة الجهاز المناعي في تجديد الخلايا. قامت مجموعة من العلماء في جامعة جزر ريوكيو في اليابان بدراسة لتثبت قدرة غذاء ملكات النحل علي تحسين صحة الجهاز المناعي ومنع مهاجمة أي بكتريا للجسم . فالجسم يتمكن من بناء المناعة الذاتية الحفاظ علي حماية الجسم من أمراض مثل إلتهاب المفاصل والعديد من أنواع الحساسية وإضطربات المناعة الذاتية .
– تحسين وظائف الدماغ :
ذكرت دراسة في جامعة جيفو الدوائية في اليابان أن غذاء ملكات النحل يساعد في حماية الدماغ وتحفيز وظائف الإدراك وإصلاح خلايا الدماغ .. لذلك، لا تتجاهل غذاء ملكات النحل لما له من تأثير وهمي وتحقيق ليلة نوم هادئة .
-حماية الكبد :
يمتلك غذاء ملكات النحل قدرة هائلة علي حماية الكبد. ذلك لا تقلل من أهمية غذاء ملكات النحل في الحفاظ علي صحة الكبد وبذلك يصبح عنصر ضروري لصحتك . قامت تجربة علي يد علماء في ملكات النحل علي الفئران تم إعطائهم مادة سامة للكبد. وجد الباحثون انه ساعد كعامل وقائي للكبد لمدة 7 أيام. فقد أظهر تأثير وقائي ملحوظ علي أنسجة الكبد من السموم .
-التحكم في ضغط الدم :
أظهرت الأبحاث أن البروتينات الموجدة في غذاء ملكات النحل لها تأثير مباشر علي مستويات ضغط الدم لدي البشر . هذا العنصر البروتيني له تأثير طويل الأمد علي ضغط الدم . عندما يتم الجمع بينه وبين البوتاسيوم يعمل كموسع للشرايين وبالتالي يحد من الضغط علي الأوعية الدموية والقلب وبذلك فهو يساعدك في منع مجموعة متنوعة من أمراض القلب .
-تقليل مستويات الكوليسترول الضار :
غالباً ما تحصل علي مستويات عالية من الكوليسترول السيئ الذي يتواجد في الأطعمة المختلفة . أضافت الدراسات الحديثة أنه عند إدراج غذا ملكات النحل إلي نظامك الغذائي اليومي يمكنك من تقليل مستويات الكوليسترول السيئ، مما يساعد علي منع تصلب الشرايين والأوعية الدموية في القلب وهذه الأمور تؤدي إلي مشاكل مختلفة منها النوبات القلبية والسكتات الدماغية .
– مشاكل العقم :
بالرغم من أهمية غذاء ملكات النحل للخصوبة لا تزال نقطة غير واضحة إلا أنه يمتلك تأثير مباشر علي مستوي الخصوبة في الجسم البشري وهو البروتين الذي يؤثر علي تشكيل الملكة ويساعدها في أن تصبح باقية علي قيد الحياة. تذكر الأبحاث أن غذاء ملكات النحل يعمل علي زيادة خصوبة الرجل من خلال زيادة قدرة الحيوانات المنوية علي الحركة وبالتالي زيادة فرص حدوث الحمل .
-الوقاية من السرطان :
يوجد كمية من العناصر المضادة للأكسدة في غذاء ملكات النحل ولكن علي وجه التحديد يظهر غذاء ملكات النحل القدرة علي كبح ثنائي الفينول، والمعروف بإسم هرمون الأستروجين البيئي والذي يتم ربطه بالإصابة بسرطان الثدي. لذلك عند الحفاظ علي تناول غذاء ملكات النحل في نظامك الغذائي يساعدك في منع الإصابة بالسرطان .
-منع الإلتهابات :
يحتوي غذاء ملكات النحل علي الفيتامينات والأنزيمات النشطة التي تجعله وكيل رائع لتقليل الإلتهابات . ولكن الحرارة المفرطة تؤدي إلي تكسير خصائصه الإنزيمية. يمكنك التطبيق الموضعي لعجينة غذاء ملكات النحل علي المناطق المتضررة من الجسم لتقليل الإلتهابات .
– منع الشيخوخة المبكرة :
يساعدك غذاء ملكات النحل في مقاومة أعراض الشيخوخة وذلك لوجود المركبات المضادة للأكسدة بداخله . لأنها تعمل علي القضاء علي الجذور الحرة وتأثيرها الضار علي الجسم. يمكن أن تساعد المواد المضادة للأكسدة علي مقاومة التجاعيد والحفاظ علي تألق الجلد ومنع تساقط الشعر وتجنب البقع الصفراء وبذلك الوقاية من أمراض مزمنة معينة .
– فقدان الوزن :
يعد الليثين أحد مكونات غذاء ملكات النحل أحد العناصر الفعالة في تقليل الكوليسترول الضار في الدم وتحسين وظائف الكبد وتعزيز الهضم كل هذه الأمور تمكنك من فقدان الوزن . بالإضافة إلي تحسين التمثيل الغذائي . من خلال إنتاج بروتين يعمل كعنصر جيد في تغزيز فقدان الوزن .
– التمثيل الغذائي :
يحتوي غذاء ملكات النحل علي كافة الأحماض الأمينية الأساسية والذي لا يستطيع الجسم إنتاجها بنفسه ولكن من الضروري تزويد الجسم بها للحفاظ علي عملية التمثيل الغذائي متوازنة وتعمل بشكل جيد. وبالتالي فإن غذاء ملكات النحل يمكنك من تجديد الخلايا وتعزيز صحة نمو العضلات وزيادة قوة العضلات مما يعزز نمط حياة صحي .

نبذة عن غذاء ملكات النحل

غذاء ملكات النحل أو الغذاء الملكي أو الهلام الملكي هو يعتبر غذاء مغذ فعال وسريع الهضم وله تأثير على النمو والتكاثر. ولكن يوجد فيه أضرار معروفة طبيا على جسم الإنسان، وهذه الأضرار قد تسبب مضاعفات مزعجة وخطيرة، ولا ينصح بتناوله بغير استشارة طبية، والغذاء الملكي مادة هلامية لونها يميل إلى البياض ولزجة وتفرز من الغدد البلعومية لعاملات النحل. وعندما يمتزج عسل النحل مع حبوب اللقاح ويتم تكريرها داخل جسم النحلة ينتج عن ذلك الهلام الملكي، وتحتوي هذه المادة على جميع أنواع فيتامين ب المركب ومنها حمض البانتوثنيك Pantheistic acid وفيتامين ب 5، وفيتامين ب 6 ويعتبر الغذاء الملكي المصدر الطبيعي الوحيد للأسيتيل كولين النقي، كما يحتوي الهلام الملكي على معادن وإنزيمات وهرمونات وثمانية عشر حمضاً أمينيناً ومكونات مضادة للبكتريا ومضادة للحيوية وقليل من فيتامين ج ولكن لا يحتوي على الفيتامينات التي تذوب في الدهون.

القيمة الغذائية لغذاء ملكات النحل

تختلف مكونات غذاء ملكات النحل تبعاً لمناخ المنطقة التي يتم تكوينها فيها وجغرافيتها وبشكل عام تتكون من:
-مياه: 60% الى 70%
-بروتين: 12-15%
-سكر: 10- %16
– دهون: %3-6
– فيتامينات وأملاح وأحماض أمينية:%2-3

الآثار الجانبية لغذاء ملكات النحل

يعد غذاء ملكات النحل آمنًا إذا تم استخدامه لفترة قصيرة، لكن قدمت منظمة الصحة العالمية تقريرًا يفيد بأن استخدام غذاء ملكات النحل يمكن أن يسبب رد فعل تحسسيًّا عند بعض الأشخاص، خصوصًا المصابين بالربو، ومن الضروري استشارة الطبيب عند حدوث أي أعراض بعد تناوله، ومن هذه الأعراض ما يلي:
– القشعريرة.
– حكة شديدة.
– مشاكل في التنفس.
-ألم في البطن وإسهال.
– الدوخة، وتشتت في الانتباه.
– الغثيان، والتقيؤ.


Advertising اعلانات

246 Views