فوائد بذور الشمام الأصفر

كتابة نسرين السهلي - تاريخ الكتابة: 24 ديسمبر, 2020 6:16 - آخر تحديث : 20 يناير, 2023 11:00
فوائد بذور الشمام الأصفر

Advertising اعلانات

فوائد بذور الشمام الأصفر نتحدث عنها في هذا المقال ونتعرف أيضا على أهم فوائد الشمام الأصفر الصحية والجمالية للشعر والبشرة.

فوائد بذور الشمام الأصفر

لنضارة وصحة البشرة
تحتوي بذور الشمام على نسبة عالية من أحماض أوميغا 3 الصحية، والتي تساعد عند الحصول عليها بكميات مناسبة يومياً على تحسين صحة ونضارة البشرة ويساعد تناول بذور الشمام على الحفاظ على رطوبة البشرة ومنع تصبغاتها، كما يخفف من التجاعيد الظاهرة وبقع الشيخوخة، ويكافح حب الشباب كذلك ويمنع ظهوره.
لصحة الشعر
من فوائد بذور الشمام العديدة قدرتها على المحافظة على صحة الشعر بسبب ما تحتويه من معادن هامة وضرورية يحتاجها الشعر، مثل النحاس والمغنيسيوم والحديد كما تستطيع الاستفادة من زيت بذر الشمام وتطبيقه على الشعر بانتظام، الأمر الذي لن يساعد في الحفاظ على صحة الشعر فحسب، بل سوف يساعدك على حمايته من التساقط وتكثيف الشعر الخفيف.
تعزيز الخصوبة
يحتوي بذور الشمام على أحماض أمينية هامة لتحسين الصحة الجنسية وتعزيز الرغبة الجنسية، خاصة لدى الرجال الذين يعانون من مشاكل في الخصوبة أو في الحيوانات المنوية عامة.
تقوية العظام
من فوائد بذور الشمام الهامة أنها تساعد على تقوية العظام وحمايتها من الهشاشة والضعف والتكسر عند تناول هذه البذور بانتظام كما تكافح هذه البذور تحديداً مرض هشاشة العظام عند تناولها، وذلك بسبب غنى هذه البذور بالمغنيسيوم تحديداً وكذلك المعادن الأخرى الضرورية لصحة العظام.
مصدر رائع للطاقة
رغم غنى بذور الشمام بالسعرات الحرارية، إلا أن الخبر الجيد هنا هو أن مصدر هذه السعرات هو الدهون الصحية في هذه البذور إذ أن تناول كوب واحد فقط من بذور البطيخ يساعد على تحسين عمليات الأيض وزيادة كفاءتها.
تقوية مناعة الجسم
يحتوي بذور الشمام على نسبة عالية من مضادات الأكسدة وفيتامينات المجموعة ب، الأمر الذي يجعل هذه البذور مصدراً ممتازاً لمزيج من المغذيات التي يحتاجها جهاز المناعة لديك وتساعد مضادات الأكسدة الموجودة في بذور البطيخ على مقاومة الشوارد الحرة وتخفيف فرص الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة والخطيرة.
السيطرة على مستويات سكر الدم
أظهرت بعض الدراسات أن تناول بذور الشمام بانتظام يساعد على الحفاظ على مستويات سكر الدم تحت السيطرة ويمنع حصول صعود أو هبوط حاد في سكر الدم، وهو أمر قد يكون خطيراً بالنسبة لمرضى السكري على وجه الخصوص.
غنية بالبروتين
وجد العديد من الباحثين أن بذور الشمام تحتوي على 3.6% من البروتين و4% من الدهون، بالإضافة إلى 2.5% من الكربوهيدرات، وهو ما يشبه المحتوى الغذائي لحليب الصويا، كما يعتقد الباحثون أن الحليب المصنوع من بذور الشمام قد يكون بديلًا عن حليب الصويا كمصدر للبروتين، كما يمكن أن يكون مفيدًا كحليب للأطفال.
تعزيز عملية الهضم:
تتميز بذور الشمام بأنها غنية بالألياف، وبالتالي فإن تناولها يفيد الأمعاء، كما أن لها القدرة على التخلص من البلغم الزائد، إلا أنها لا تعد علاجًا للمشاكل المعوية، بل تساهم في التخفيف منها.
غنية بالفيتامينات:
تتميز بذور الشمام واللب المحيط بها بغناها بالفيتامينات، فهي غنية بفيتامين أ وفيتامين ج، كما أنها تحتوي على 25 سعرة حرارية، ولا تحتوي على أي دهون أو كوليسترول.

أهمية تناول الشمام الأصفر

صحة العين:
تعد الكاروتينات من العناصر المفيدة لصحة العين وذلك لأنها تحمي العين من خطر الإصابة بإعتام عدسة العين (الضمور البقعي). كما أن فيتامين “سي” الموجود في الكانتلوب مفيد جداً لصحة العين.
تقليل التوتر و القلق:
يعد البوتاسيوم أحد العناصر الأساسية الموجودة في الشمام ويعمل على استرخاء الأوعية الدموية، تقليل ضغط الدم و ذلك لأن ضغط الدم المضطرب يمكن أن يؤدي إلي الإجهاد. ويحفز الجسم على إفراز هرمون الإجهاد “الكورتيزول”. كما يزيد البوتاسيوم من تدفق الدم والأوكسجين إلى الدماغ، وذلك يؤدي إلى زيادة الشعور بالاسترخاء بالإضافة إلى الحد من هرمونات التوتر، ما يقلل من القلق ويساعد على الاستمتاع بحياة صحية.
الوقاية من السرطان:
يعد الكانتلوب من المصادر الغنية بالعناصر الغذائية المفيدة، بما فيها البيتا كاروتين. و تعد الكاروتينات من العناصر الأساسية التي يحتاجها الجسم باستمرار. كما أنه مصدر جيد لفيتامين “أ”. و ثبت أيضاً أنه أحد مضادات الأكسدة القوية. وقد تم ربطه بتقليل أنواع مختلفة من السرطانات. وتعمل المواد الكيميائية النباتية الموجودة في الكانتلوب كمضادة للورم. وبصفة عامة نظراً لاحتواء الكانتلوب على نسبة عالية من العناصر الغذائية التي تقاوم السرطان وتحمي من الجذور الحرة.
تدعيم صحة الجهاز المناعي:
وإضافة إلى البيتا كاروتين والمواد الكيميائية النباتية التي يحتويها الكانتلوب، والتي تساعد في القضاء على الجذور الحرة، توجد أيضاَ كمية كبيرة من فيتامين “سي” الذي يقاوم أثر الجذور الحرة ويمثل خط دفاع عن الجهاز المناعي. كما يحفز فيتامين “سي” على إنتاج خلايا الدم البيضاء التي تقوم بتدمير البكتريا الخطيرة والفيروسات وغيرها من المواد السامة. لذلك فإن الكانتلوب يمكن أن يساعد في الحماية من البرد و الإنفلونزا.

الشمام للبشرة

-ينعم البشرة ويحميها من الجفاف والتقشف، كما يُزيل الخلايا الميتة والتالفة عن البشرة وكذلك كل ما يعلق بالبشرة من مواد ضارة وأتربة وبالتالي يجددها ويرطبها ومنحها اللمعان.
-يقلل ظهور علامات الشيخوخة وتجعد الوجه والخطوط الدقيقة على البشرة وذلك لاحتوائه على كميات كبيرة من فيتامين د.
-يُعالج الالتهابات الجلدية المختلفة التي تصيب البشرة؛ مثل: الأكزيما والحكة وحب الشباب وما يتركه من آثار وندبات، يجعل البشرة بيضاء ويمنحها مظهراً جذاباً ومتألقًا نظرًا لاحتوائه على حمض الفوليك، يُزيل الكلف والنمش عن البشرة،

الشمام للشعر

-يحتوي الشمام على العديد من العناصر المغذية للشعر والتي تحافظ على نموه السليم ومنع تساقطه، فهو يحتوي على شكل من أشكال فيتامين (B) المهم لمنع تساقط الشعر وتعزيز نموه ومنع تساقطه.
-كما يحتوي الشمام على كمية كافية من إينوزيتول الذي يحمي من التساقط ومن هنا فإن التناول المنتظم لهذه الفاكهة يساعد في تطويل الشعر وتخليصك من تساقطه.
-كما يعمل الشمام كمكيف مثالي للشعر خلال أشهر الصيف عن طريق استخدام كوب من عصير الشمام على شعرك وتدليكه لمدة 5 دقائق ثم يغسل بالشامبو.
-كما يستخدم في تطويل الشعر حيث أن الشمام يحتوي على جميع العناصر الغذائية الحيوية والمعادن المطلوبة من أجل الحفاظ على صحة الشعر وتنظيم الدورة الدموية في فروه الرأس.
-كما أنه مصدر جيد للبيتا كاروتين والتي يتم تحويلها إلى فيتامين (A) داخل الجسم الضروري لصحة الشعر ولنموه الطبيعي.


Advertising اعلانات

418 Views