فوائد القراميط واضراره

كتابة امينة مصطفى - تاريخ الكتابة: 4 أكتوبر, 2021 1:18 - آخر تحديث :
فوائد القراميط واضراره


Advertising اعلانات

فوائد القراميط واضراره نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم ماذا يأكل سمك القراميط ونصائح عليك اتباعها عند شراء القراميط كل هذا وأكثر تجدونه في مقالنا هذا والختام هل أكل سمك القراميط حرام .

فوائد القراميط واضراره


الفوائد
1-منخفضة في السعرات الحرارية
مصدرا قليلاً من السعرات فهي تمدنا بقرابة 122 سعرة حرارية فقط، وهذا يعني أنه ممتاز لمن يقومون بعمل حمية، ويساعدهم أن يتناولوا كمية سعرات إضافية من أطعمة أخرى، فيحتاج الرجل يومياً تناول ما لا يقل عن 400 سعرة يومياً وقد تصل إلى 600 سعرة حرارية، بينما تحتاج النساء إلى ما لا يقل عن 300 سعرة حرارية، وقد تصل إلى 500، وبالنسبة للدهون التي يحتاجها الجسم فهي من 16 جرام ولا تزيد عن 22 غرام بينما يمدنا سمك القراميط ب 6.1 غرام من الدهون، ولذا فهو يسمى السمك القليل الدسم.
2-مفيد للجنس
تتنوع فوائد سمك القراميط نظراً لما يحتويه من فسفور وأحماض الأوميجا 3 بوفرة، فإنه يحمي من السرطان الذي يصيب البروستاتا، ويزيد من إنتاج الحيوانات المنوية، ويساعد في تقوية إنتصاب القضيب ، ويساعد بزيادة نسبة هرمون التستستيرون، ويحد من الإصابة المباشرة بإلتهاب البروستاتا، ويحمي من تضخم وورم البروستاتا، ويرفع من نسبة الدوبامين بالدماغ، ويزيد من الشهوة لدى الرجال.
3-مصدراً مميزاً لفيتامين B12
يساعد تناول سمك القرموط جسم الإنسان بالحصول على الكمية المطلوبة من فيتامين B12 بما يعادل قرابة 40% من إحتياج الجسم اليومي، وهذه الفيتامينات تساعد الجسم لكي يحول الطعام إلى طاقة، ويعمل فيتامين B12 على تقوية الذاكرة، فتساعد الطلاب على الحفظ، وتيسر الفهم الجيد، وتصنع تلك الفيتامينات المادة الوراثية التي تشكل الخلايا الحمراء بالدم، وتناول القراميط يوفر 16% من الثيامين، و13% من النياسين، المنظمين للهضم، وفاتحي الشهية، ومنتجي الطاقة بالجسم، ومسؤولة عن الصحة الجلدية والعصبية.
4-تقل نسبة الزئبق بها
تحتوي على نسبة قليلة جدا من مادة الزئبق السامة، والتي تكون موجودة في جميع الأسماك، وتلك المادة تؤثر بالسلب على الجهاز العصبي.
5-غنية بحمض الأوميجا 3 الدهنية 
والتي تعمل على تحسين الصحة النفسية و الجنسية للرجال بتحسين المزاج وتخفيض التوتر وتقوي القلب مما يقلل من تجلطات الدم وتمنع حدوث إلتهابات وتعالج مشكلة ضعف الخصوبة للرجال و مشكلة العقم.
6-مصدراً هام للبروتينات
من فوائد سمك القراميط أنه من المصادر التي توفر كمية عالية من الأحماض الأمينية التي لا ينتجها الجسم بمفرده، وهي التي تساعد على بناء الخلايا، وتزيد من قدرة الشخص البدنية، وتزيد القدرة العقلية أيضاً، وتساعد في تقوية المناعة، وتوفر الطاقة المطلوبة لأداء المهام اليومية.
الاضرار
1-يصاب القرموط بنوع من الديدان توجد تحت الجلد وخاصة في منطقة سلسلة الظهر ويظهر لونها نفس لون اللحم وبالتالي تستطيع التعامل معه ولكنه مضر للغاية لجسمك.
2- يجب أن يحرص مرضى القلب على تجنب تناول سمك القراميط، حيث إنه يعمل على زيادة فرص الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، لأنه يحتوي على نسبة عالية من أحماض أوميجا 6 الدهنية.
3- تتغذي القراميط الكبيرة علي ديدان وحشرات وضفادع وجثث وكل ماهو بقاع المياه، وتتغذى وتعتبر مخزن للأمراض الخطيرة حتي أن البعض يسمونها بخنزير البحر .
4- يؤدي تناول أسماك القراميط إلى إصابة الجسم بالكثير من الالتهابات، فضلا عن زيادة الفرصة للإصابة بأنواع السرطان المختلفة ومرض السكر.
5-يشمل سمك القراميط بمجموعة خاصة من المخاطر، حيث أن كل الأسماك لديها زيت فى اجسامها ولكن زيت القرموط يوجد في جلده، وهى زيوت غير المشبعة ويمكن أن تستقر فى مجرى الدم، ورغم أن تذوق الأسماك يعتبر أفضل من اللحوم ولكن احتواءها على مستويات عالية من أوميجا 6S يجعلها خيارا غير صحى للأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب.

ماذا يأكل سمك القراميط

-“القراميط”.. نوع من الأسماك المعروفه، والتي يعشقها الكثيرون، ولكن هناك أنواع من سمك القرموط أو “السلور” فتختلف مسمياته وهناك من يطلق عليه أبو شناب، وذلك لوجود مجموعة من الشعيرات البارزة في الجزء الامامي من جسمه والتي تشبه الشعيرات الموجودة في القطط، ليس فقط ذلك وأنما هناك الكثير من الأضرار التي تمنعك من أكلها فيما بعد.
-ويتراوح طول سمك القراميط بين 100 – 270 سم وأكبر أنواعه سمك السلور، الذي يقترب من الثلاثة أمتار، ويطلق عليه سمك السلور ميكونغ، ويعيش في أجزاء من نهر الميكونغ، ويعتمد نظامه الغذائي غالبًا على اللحوم على الرغم من أن أنواع سمك السلورالصغيرة الحجم معروفة بتناولها النباتات المائية الصغيرة.
-ويميل سمك القرموط، إلى تناول أنواع الأسماك الأخرى والحشرات والديدان التي تسكن بالقرب من قاع النهر، بالاضافة إلى البرمائيات مثل الضفادع وسمندل البحر وأحيانًا الزواحف الصغيرة والثدييات الصغيرة.

نصائح عليك اتباعها عند شراء القراميط

1- ابتعدي عن شراء القراميط التي تعيش في المصارف.
2-اشتري القراميط فاتحة اللون ذات اللون الفضي والزعانف الوردية، وابتعدي عن القراميط ذات اللون الأسود، لأنها تتم تربيتها في المصارف والمياه القذرة.
3-تأكدي من أن لون بطن القرموط شديد البياض. ابتعدي عن تناول القراميط إذا لاحظتِ أن بطنها بنية أو رمادية اللون.
4- ابتعدي عن شراء سمك القراميط كبير الحجم، إذ إن هذا النوع يتغذى على لحم الضفادع والقوارض التي تعيش في المصارف، لكن الحجم الصغير يتغذى على النباتات، فتكون صالحة للتناول.
5-نظفي بطن القرموط جيدًا، واستغني عن أحشائها ورأسها، وقطعيها قطع متوسطة، ثم اطهيها جيدًا على درجة حرارة عالية في الفرن، لضمان عدم وجود أي طفيليات حية بها.

هل أكل سمك القراميط حرام

حول حكم الشرع في أكل سمك القراميط، قال الدكتور أحمد كريمة استاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر وعضو الهيئة الإستشارية للفتوي بالأزهر الشريف أن كل ما في البحار والأنهار حلال ولا حرمة فيه، موضحًا، في تصريحاته سئل النبي عن البحر ويشمل هناك «المالح والعزب»، فقال هو الطهور مائه الحل ميتته، وقال العلماء إن كل الكائنات البحرية حلال سواء خرجت حية أو ميتة، وبالتالي القراميط تندرج في باب الحلال وأوضح «كريمة» أن كون سمك القراميط يأكل الجيفة فهذا لا يؤدي إلى التحريم.


Advertising اعلانات

39 Views