فوائد الفواكه للجسم

كتابة عائشة الغامدي - تاريخ الكتابة: 17 فبراير, 2021 3:48 - آخر تحديث : 21 يناير, 2023 5:49
فوائد الفواكه للجسم

Advertising اعلانات

فوائد الفواكه للجسم نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نتعرف على أهمية الفواكه للبشرة وكذلك للأطفال ونشير إلى أهم أضرارها.

فوائد الفواكه للجسم

-تساعد في الحفاظ على سلامة الجسم وصحته.
– التقليل من مستوى الكولسترول في الجسم، والدهون أيضاً كذلك.
-الوقاية من أنواع أمراض الإنفلونزا وأمراض البرد.
– الوقاية من الأمراض السرطانية.
– الوقاية من أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم.
– التقليل من خطر تكون الحصوات داخل الكلى.
– الوقاية من مرض فقر الدم، والوقاية من نقص مخزون الحديد في الجسم.
– حماية جسم الإنسان من مرض السكري.
– زيادة القدرة على الهضم، والتخلص من آلام المعدة.
-تجديد خصلات الشعر والخلايا الجلدية.
-التخلص من كثرة الإمساك. المساعدة في التخسيس والتقليل من الوزن، والاحتفاظ بقوام رشيق ومتناسق وجميل.
-زيادة قوة المناعة لدى جسم الإنسان، ووقايته من الأمراض. تحمل السعرات الحرارية المفيدة لجسم الإنسان مقارنةً بالحلويات المصنعة.
-توفر كميات كبيرة من الألياف المساعدة على التقليل من نسبة الكولسترول والدهون في جسم الإنسان.
-احتواء الفواكه على حمض الفوليك، والذي يعدّ أحد عناصر فيتامين (ب) المساعد على تكوين كرات الدم الحمراء.
-غنى الفواكه بالبوتاسيوم؛ حيث يساعد في الحفاظ على الجسم من ارتفاع ضغط الدم، وخطر تكوّن حصى في الكلى.
– تقي الفواكه من خطر الإصابة بأمراض السرطان فالفواكه تحتوي على مواد مضادة للأكسدة.
– تقلل الفواكه من خطر الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين كما انها تقلل من الكوليسترول الضار في الجسم.
-تساعد على منع الإصابة بمرض السكري.
-تعمل على منع هشاشة العظام.
-تزيد المناعة لدى الإنسان وتحميها من الأمراض.
-تقلل من الإصابة بالإمساك.
-معظم الفواكه تحتوي على حمض الفوليك الذي يساعد على تكوين كريات الدم الحمراء.
-تساعد على منع تكوين حصوات بالكلى.
-تحافظ على مستوى ضغط الدم كما انها تساعد على تقليل الوزن.
-تعمل على منع تسوس الأسنان.
-تقلل من ظهور التجاعيد وعلامات التقدم في العمر.

أهمية الفواكه لبشرة الوجه

الكاروتينات
فقد أشارت دراسة نشرتها مجلة Plos One عام 2012، وضمّت 35 طالباً؛ إلى أنّ أولئك الذين اتبعوا نظاماً غذائيّاً غنيّاً بالخضراوات والفواكه مدّة 6 أسابيع لاحظوا تحسناً في صحة البشرة ولونها. وقد يعود ذلك إلى محتواها من مركبات الكاروتين وهي الصبغات الحمراء والبرتقالية المتوفرة في الفواكه والخضروات.
فيتامين ج
الضروريّ لإنتاج الكولاجين (بالإنجليزية: Collagen)، وهو بروتين يمنح البشرة المرونة والقوّة، كما أنّه يُعدّ ضروريّاً للبُنية الطبيعيّة لمعظم أنسجة الجسم، بما في ذلك البشرة، وتُعدّ الفواكه والخضراوات مصادر جيّدةً لفيتامين ج.
الألياف
إذ إنّ الفواكه تُعدّ من مصادر الألياف الغذائيّة، وتُعدّ الألياف مهمّةً لصحة الجهاز الهضميّ؛ فهي تساعده على التخلّص من الفضلات والسموم في الجسم، وقد يكون ذلك مفيداً لتعزيز صحّة البشرة.

أهمية تناول الفواكه لصحة الطفل

المياه
تحتوي الفواكه على وجه العموم على نسبة عالية من المياه التي تساعد على ترطيب جسم الطفل وتمنع عنه الإصابة بأخطار الجفاف المزعجة، لذلك احرصي على تقديم وجبات من الفواكه لطفلك ليحظى بكمية من المياه في حالة عدم شعوره بالعطش طوال اليوم.
ألياف غذائية
تعتبر الفواكه من أحد أهم المصادر للألياف الغذائية والتي يحتاجها جسم الطفل لينمو بشكل صحي وسليم، قومي بتقديم الفواكه الطازجة المفضلة لطفلك ليتناولها بين الوجبات الرئيسية ليحظى بنمو سليم.
فيتامينات ومعادن
تحتوي الفواكه على نسب كبيرة من الفيتامينات والمعادن الضرورية لعمل أجهزة الجسم بكامل طاقتها، كفيتامين سي وأ وب، كما تحتوي الفواكه على البوتاسيوم والمغنيسيوم اللازمان للحفاظ على صحة الجسم وأعضائه.
مضادات للأكسدة
تعتبر المواد المضادة للأكسدة الأهم بالنسبة لصحة الطفل فهي الأفضل لمحاربة السموم والأمراض المختلفة التي قد يتعرض جسم الطفل لها، ولهذا ينصح بتقديم الفواكه التي تحتوي على نسب أكبر من المواد المضادة للأكسدة للطفل عند إصابته بأي مرض ليبدأ الجسم في محاربة البكتريا والسموم المسببة في المرض.
سكر طبيعي
تحتوي الفواكه على نسبة رائعة من السكر الطبيعي الذي يحتاجه جسم الأطفال ليتمكنوا من القيام بالأنشطة الحركية المختلفة خلال اليوم، كما يمكن استبدال الفواكه بالحلوى المصنعة ليحصل الطفل على الطاقة الازمة والشبع الذي يفتقده عند تناول الحلوى المصنعة.

الكميات الموصى بتناولها من الفواكه

تُعدّ الفواكه من المصادر الغنيّة بالفيتامينات، والكربوهيدات مثل السكر والألياف، وهي تتميّز بأنّها حلوة المذاق بشكل طبيعي، وتحتوي على عدد قليل من السعرات الحراريّة، وكما ذكرنا سابقاً؛ فإنّ الفواكه توفر العديد من الفوائد الصحية للجسم، ولذلك؛ فإنّ الأشخاص الذين يتناولون كميّاتٍ مناسبةً من الفواكه والخضراوات ضمن نظامٍ غذائيٍّ صحيٍّ وشامل؛ يكونون أقلّ عرضةً للإصابة بالأمراض المزمنة.

أضرار الإفراط في تناول الفواكه المجففة

اضطرابات الجهاز الهضمي
على الرغم من فوائد الألياف الموجودة بالفواكه المجففة في تنظيم حركة الأمعاء، ولكن الإفراط فيها قد يتسبب في الإصابة بالإمساك، والانتفاخ، وتشجنات المعدة، فضلًا عن الغازات ويمكن لمحبي الفواكة المجففة تقسيمها إلى حصتين على مدار اليوم تتناسب مع النظام الغذائي، حتى لا تتسبب في الإصابة باضطرابات في الجهاز الهضمي
زيادة الوزن
لا يجب الإفراط في تناول الفواكه المجففة، لاحتوائها على نسبة عالية من السكريات والسعرات الحرارية، التي تتسبب في زيادة الوزن.اقرأ أيضًا: ستجعلك تتناولها بكثرة.. فوائد مذهلة للقراصيا والمشمشية
التسوس
تحتوي الفواكه المجففة على نسبة عالية من السكريات، فضلًا عن تغطيتها بالسكر، للحفاظ عليها من الرطوبة وحتى لا تلتصق ببعضها البعض، لذلك يجب التقليل من تناولها، لأن الإفراط فيها قد يتسبب في إصابة بالأسنان بالتسوس، مع الحرص على شرب كميات وفيرة من المياه وغسل الأسنان جيدًا بعد تناولها مباشرة.
ارتفاع السكر بالدم
يتسبب الإفراط في تناول الفواكه المجففة في ارتفاع نسبة السكر بالدم، ولكن سرعان ما ينخفض بشكلٍ مفاجئ، مسببًا الإصابة بمضاعفات خطيرة، لذلك ينصح الأطباء مرضى السكري بعدم تناولها قدر المستطاع.
الربو
تقوم الشركات المنتجة للفواكه المجففة بإضافة مادة ثاني أكسيد الكبريت كمادة حافظة للطعام، والتي تتسبب في الإصابة بمرض الربو، لذلك ينصح الأطباء الأمهات بألا يستهلك الأطفال البالغون من العمر 10 سنوات سوى 15 مليجرام منها، أي ما يعادل حبة واحدة من المشمش، للوقاية من هذا المرض، الذي قد يعرضهم لخطر الوفاة.


Advertising اعلانات

239 Views