فوائد الفواكه المجففة للاطفال

كتابة عائشة الغامدي - تاريخ الكتابة: 25 فبراير, 2021 5:11 - آخر تحديث : 21 يناير, 2023 5:07
فوائد الفواكه المجففة للاطفال

Advertising اعلانات

فوائد الفواكه المجففة للاطفال نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نتعرف على أنواع الفواكه المجففة للأطقال ومتي يمكن تقديمها لهم تابعوا السطور القادمة

فوائد الفواكه المجففة للاطفال

المغذيات كثيفة:
الفواكه المجففة هي طاقة وأطعمة تساعد على تلبية الاحتياجات الغذائية الشاملة للرضيع. عدد قليل من الفواكه المجففة التي يمكن أن تعزز تناول المغذيات لطفلك هي المشمش والتين والتمر.
الإمداد الأمثل بالمغذيات الدقيقة:
تحتوي الفواكه المجففة على تركيبة جيدة من المغذيات الدقيقة ويمكن لاستهلاكها المنتظم بكميات معتدلة أن يزود المغذيات الدقيقة الأساسية مثل الفيتامينات A وB3 وE والبوتاسيوم والمغنيسيوم والحديد وحمض الفوليك، تضمن هذه المغذيات الدقيقة دعم نمو الأطفال.
صحة الجهاز الهضمي:
تعتبر الفواكه المجففة غنية بالألياف الغذائية التي تساعد في إدارة صحة الجهاز الهضمي. تم استخدام عصير الخوخ بشكل خاص في الطب التقليدي والحديث لعلاج وإدارة الإمساك عند الرضع.
الجراثيم المعوية:
يمكن أن تدعم الفواكه المجففة مثل الزبيب تطور البكتيريا المعوية، تُعزَى خاصية الزبيب هذه إلى وجود ألياف متخمرة مثل الإينولين والمواد الكيميائية النباتية مثل أحماض الفينول وحمض الطرطريك، والتي تعمل كمضادات حيوية (غذاء لبكتيريا الأمعاء). بعض الفواكه المجففة الأخرى التي تحمل إمكانات مماثلة هي البرقوق والتمر والتين.
المناعة:
تقوية جهاز المناعة أمر حيوي للأطفال؛ حيث إنهم عرضة للإصابة حتى سن عامين. الفواكه المجففة غنية بالمغذيات الدقيقة والمركبات النشطة بيولوجياً والتي تتميز بخصائصها المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة. تساعد هذه الخصائص على تعزيز مناعة طفلك عند استهلاك الفواكه المجففة بانتظام.
فقر الدم:
الأطفال معرضون لفقر الدم خاصة بين 9 و24 شهراً يمكنك استكمال النظام الغذائي لطفلك بالفواكه المجففة، مثل الزبيب والخوخ والمشمش، والتي تعد مصادر جيدة للحديد الغذائي.
صحة العظام:
أظهرت الفواكه المجففة مثل البرقوق آثاراً إيجابية على الحفاظ على صحة العظام وتُعزَى الآثار الوقائية للعظام من البرقوق إلى وجود المغذيات الدقيقة، مثل فيتامين K والمنغنيز والبورون والنحاس والبوتاسيوم.

متى تعطي الفواكه الجافة للأطفال؟

أفضل وقت للبدء بإعطاء ثمار جافة لطفلك هو عندما يكون عمره من 7 إلى 9 أشهر. هذا هو الوقت المناسب لبدء استخدامه على الأطعمة الإصبعية ، مما يجعله أفضل وقت لتقديم الفواكه الجافة أيضًا. بما أن الفواكه الجافة ثقيلة على الجهاز الهضمي ، فمن الأفضل أن تسمح لطفلك ببعض الوقت للتعود على الأطعمة الصلبة قبل إعطائه الفواكه الجافة وسوف تحتاج أيضا إلى النظر في إمكانية وجود مسببات الحساسية التي قد يستجيب لها طفلك. بعض الأطفال لديهم حساسية تجاه بعض المكسرات. يمكنك إدخال واحد من الفواكه الجافة في وقت واحد وانتظر لبضعة أيام لاستبعاد أي تفاعلات الحساسية.

احتياطات هامة عند تقديم الفواكه المجففة للأطفال

فيما يلي بعض الاحتياطات التي يجب عليك اتخاذها أثناء تغذية الفاكهة المجففة لطفلك.
-اشتري فواكه مجففة معبأة وعضوية من متجر مرموق.
-اشتري فواكه مجففة الظل كلما أمكن ذلك. تحققي مع الشركة المصنعة حول طريقة التجفيف قبل الشراء.
-تتوفر الفواكه المجففة في شكلين، شبه رطب وجاف. يفضل الأشكال شبه الرطبة على بدائل جافة تماماً ويصعب تناولها.
-بعد الشراء، احتفظي بالفاكهة المجففة في وعاء محكم الغلق في مكان بارد بعيداً عن الضوء.
-تحققي من الحساسية المحتملة التي قد تسببها فاكهة مجففة معينة. من المهم إذا كان طفلك يعاني من أي حساسية أخرى.
-تحتوي الفواكه المجففة على كميات كبيرة من السكريات الطبيعية. لذلك، ممارسة السيطرة على جزء أمر حيوي. لا تطعمي أكثر من حصة واحدة في اليوم.
-الفواكه المجففة غنية بالفركتوز، وهو سكر طبيعي موجود في الفواكه الطازجة أيضاً. يجب على الأطفال الذين يعانون من عدم تحمل الفركتوز تجنب الفواكه المجففة؛ لأنها يمكن أن تسبب اضطرابات في الجهاز الهضمي.
-قومي دائماً بتغذية الفواكه المجففة المطبوخة أو المهروسة للأطفال دون سن 12 شهراً. إذا كنت تنوين تقديم الفواكه الجافة كطعام إصبع لطفل أكبر سناً، فقومي بقطع الفاكهة إلى قطع يسهل مضغها للطفل.

أفضل الفواكه المجففة للاطفال


اللوز
يحتوي اللوز على العديد من الأحماض الدهنية الأساسية والبروتينات والألياف والفيتامينات والسيلينيوم والزنك. اللوز يحسن الدورة الدموية في الجسم، ويحسّن الهيموغلوبين ويحافظ على مستوى الكوليسترول وتساعد البروتينات الموجودة في اللوز في النمو الأمثل للطفل وتعتبر مفيدة جداً لنمو الدماغ. من الفوائد الإضافية للوز أنه مشبّع مما اللوز يمنع الأطفال من تناول وجبات خفيفة غير ضرورية وغير صحّية.
الجوز
الجوز هو من المكسرات الصحية جداً. يساعد الجوز الغني بأحماض أوميغا 3 الدهنية على خفض مستويات الكوليسترول في الجسم وكذلك تعزيز النوم. كما أنه يحتوي على فيتامينات ب 1 ، ب 2 ، ب 6 وحمض الفوليك إلى جانب الكالسيوم والحديد والنحاس والمنغنيز والمغنيسيوم والبوتاسيوم والفوسفور والزنك. غالباً ما يطلق على اللوز “غذاء الدماغ” لأنه يساعد في نمو دماغ الأطفال.
الفستق
يحتوي الفستق على الكثير من المعادن بما في ذلك الحديد والكالسيوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم والنحاس والفوسفوركما أنه يحتوي على فيتامين هـ ، والكاروتينات ، ومضادات الأكسدة ، والزياكسانثين ، واللوتين. يساعد الفستق على حماية بشرة الأطفال من أشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة.
الكاجو
يساعد الكاجو بشكل كبير في مراقبة مستويات السكر في الدم وضغط الدم والكوليسترول، كما يساعد في الحفاظ على بشرة رطبة وبالتالي منع جفاف بشرة طفلك.
الزبيب
قد يكون الزبيب من الفواكه المجفّفة المفضّلة لدى معظم الأطفال. الزبيب غني بالحديد والنحاس والفوسفور والمغنيسيوم والبوتاسيوم والمنغنيز، كما أنه يحتوي على السكر الطبيعي وهو مفيد جداً في الحفاظ على صحة العظام بدلاً من الحلوى، يمكنك السماح لطفلك بتناول حفنة من الزبيب للتحلية دون أن يصابوا بالسمنة! يساعد الزبيب أيضاً في علاج مشكلة الإمساك عند الأطفال.
المشمش
يعد المشمش مصدر ممتاز للحديد والفيتامينات أ ، ب ، سي، والبوتاسيوم، كما يعد يمن ألذ الفواكه الجافة الخالية من الدهون في الواقع، يمكن لثلاث حبات من المشمش أن تمد طفلك بنسبة 50٪ من احتياجاته اليومية من فيتامين أ.
الخوخ
الخوخ أو البرقوق هو أفضل مصدر طبيعي للحديد يمتصه الجسم بسهولة أكبر. الخوخ غني بالألياف والمعادن والفيتامينات وفيتامين K وبيتا كاروتين. ينظّم البرقوق حركة الأمعاء ويعزّز صحة الجهاز الهضمي للأطفال.
التمر
يحتوي التمر على سكريات طبيعية وعناصر غذائية أساسية بما في ذلك الحديد والكالسيوم والصوديوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم والزنك والفوسفور. كما أنه يحتوي على فيتامينات أ ، ك ، نياسين ، ريبوفلافين ، ثيامين ، وحمض الفوليك. يساعد التمر على تنظيم حركة الأمعاء وعلاج الإسهال ويساعد على الهضم ويعزّز صحة الجهاز التنفسي.


Advertising اعلانات

450 Views