فوائد الفراولة للدم

كتابة عائشة الغامدي - تاريخ الكتابة: 7 أبريل, 2021 3:55 - آخر تحديث : 21 يناير, 2023 6:03
فوائد الفراولة للدم

Advertising اعلانات

فوائد الفراولة للدم نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نتعرف على الاطعمة التي تعزز الهيموغلبين بالدم ونصائح للحفاظ الجهاز الدوري تابعوا السطور القادمة.

فوائد الفراولة للدم

الأبحاث العلمية أثبتت أن فاكهة الفراولة تحتوي على عناصر غذائية هامة جدا بجانب بعض الفيتامينات الضرورية للدم مثل:
عنصر الحديد
الحديد من العناصر الأساسية المسئولة عن حياة الإنسان بصحة، وأي نقص في نسبة تركيز الحديد في الدم يؤدي الى ظهور مرض أنيميا الحديد ولكن عند المداومة على تناول مقدار محدد من حبات الفراولة اليومية تستطيع أن تؤمن لنفسك الحصة اللازمة لجسمك التي يحتاجها من هذا العنصر.
 فيتامين سي C
قد يتفاجئ الفرد باصابته بمرض انيميا الحديد بالرغم من أن غذائة متضمن عنصر الحديد ولكن البحث العلمي أثبت أن نقص فيتامين سي بالجسم يعمل على اعاقة امتصاص عنصر الحديد الموجود بالمواد الغذائية التي يتناولها الفرد، وبالتالي لا يستفاد منها على النحو الكامل ولكن بتناول حبات الفراولة فإنك تضمن الحصول على كميات هائلة من فيتامين سي الطبيعي الذي يساعد على سرعة وسهولة امتصاص عنصر الحديد الموجود في الفريز وفي باقي الأطعمة التي تتناولها كما أثبتت الدراسات أن تركيز فيتامين سي في الفراولة اعلى بكثير من تركيزه في البرتقال.
فيتامين ب B
الفراولة او الفريز من الفواكه الغنية بفيتامين ب B المركب وهو من الفيتامينات الهامة جدا في تكوين خلايا الجسم وخاصة كرات الدم الحمراء المسئولة عن نقل الاكسجين الى اجزاء الجسم المختلفة واي نقص في عدد كرات الدم الحمراء يصاب الشخص بمرض فقر الدم وتظهر علاماته بالشحوب الدائم على الوجه وسرعة التنفس والخمول لهذا تناول الفراولة بشكل منتظم يساعد على امداد الدم بفيتامين ب B الضروري لتحسين حالته الصحية ويزيد من عدد كرات الدم الحمراء ومن اهم مركبات فيتامين B حمض الفوليك، وهو المسؤول الأكبر عن صحة الدم وتزداد أهميته للمرأة الحامل والتي ينصح بتناولها لحمض الفوليك لصحة الجنين وتجنب التشوهات العصبية وأمراض الدم لها وللجنين.
مضدات اكسدة
وجود عناصر مضاد الاكسدة مثل الأنثوسيايين و الكيرسيتين في الفراولة بتركيزات عالية جعلها من المواد الغذائية الهامة لصحة القلب والدم وهذا لقدرة تلك المواد على المحافظة على سيولة الدم وعدم تجلطه في الأوردة والشرايين، وبهذا يزيد من الحماية من أمراض السكتات الدماغية والجلطات.
عنصر البوتاسيوم K
كل مرضى ضغط الدم المرتفع يتم نصحهم دائما بتناول الفراولة بصفة دائمة بقدر معقول وهذا لأنها تحتوي على عنصر البوتاسيوم المحارب لتركيزات الصوديوم في الجسم والذي يؤدي ارتفاعنسبته في جسم الانسان الى ارتفاع ضغط الدم ولكن بتناول الفراولة فإن الجسم يمد بالعنصر المحارب للصوديوم ويقلل من تركيزه وبالتالي ينخفض ضغط الدم المرتفع.

أطعمة تعزز الهيموغلوبين

الفواكه المجففة:
يعد المشمش المجفف، والزبيب، والتمور، من الأغذية الغنية بالحديد، إذ تحتوي 100 غرام من الفاكهة المجففة على 0.8 مليغرام من الحديد.
الفراولة
تساهم هذه الفاكهة اللذيذة، في توفير نسبة جيدة من الحديد وزيادة امتصاصه في الجسم، الأمر الذي يمنع إصابتك بمرض فقر الدم.
البرقوق
يعد تناول عصير البرقوق طريقة فعالة لزيادة مستويات الهيموجلوبين، إذ تعتبر هذه الفاكهة غنية بالحديد، والألياف وفيتامين ج، الذي يزيد إنتاج خلايا الدم الحمراء.
الرمان
يعد الرمان من الفاكهة الغنية بالحديد، والكالسيوم، والبروتين، والكربوهيدرات، والألياف والعديد من الفيتامينات، والمعادن الأخرى.
الطماطم المجففة
تحتوي 100 غرام من الطماطم المجففة على 9.1 مليغرام من الحديد، مما يجعلها مهمة لمن يعانون من نقص الهيموغلوبين.
البطيخ:
تعد هذه الفاكهة المائية مصدرًا للحديد، وفيتامين ج الذي يسرع ويزيد من امتصاص الحديد، مما يجعلها ضمن قائمة أفضل أطعمة تعزز الهيموغلوبين.
السبانخ:
تحتوي 100 غرام من السبانخ على ما يقارب 4 مليغرام من الحديد، لذا تعد أفضل خيار نباتي لمن يبحثون عن زيادة الهيموغلوبين.
أطعمة أخرى:
اللحوم والأسماك ومنتجات الصويا، بما في ذلك التوفو والادامامي والبيض والبروكلي واللفت والفاصوليا الخضراء والمكسرات وزبدة الفول السوداني.

طرق تساعد في تنشيط الدورة الدموية

الحفاظ على مستويات الحديد بالجسم
يعد الحديد معدن أساسي لجهاز الدورة الدموية، فهو ضروري لإنتاج الهيموغلوبين، وهو أحد المكونات الرئيسة لخلايا الدم الحمراء اللازمة لحمل الأكسجين بالتالي يجب الحفاظ على مستويات هذا المعدن بالجسم من خلال تناول بعض الأطعمة، أو من خلال المكملات الغذائية لكن الكثير من الحديد قد يؤثر سلبًا على صحة القلب والأوعية الدموية؛ لذلك يجب الاعتلال في تناول الحديد أيًا كان مصدره.
شرب الماء
نصائح تساعد على تنشيط الدورة الدموية أهمها شرب كميات كافية من الماء يوميًا، والتي تقدر بـ 8 أكواب موزعة على مدار اليوم ولا يتوقف الأمر على تنشيط الدورة الدموية بل إن الماء يعوض فقدان سوائل الجسم، ويمنع الجفاف.
أخذ حمام دافىء أو بارد
طريقة فعالة لتنشيط الدورة الدموية بسهولة، وهي الحصول على حمام بارد أو دافىء، فهذا يضمن وصول الدم إلى كافة أجزاء الجسم وأعضاءه بصورة أفضل حيث أن الماء البارد يساعد على تنشيط الدورة الدموية، ويمنح الشعور بالانتعاش من خلال وصول الدم إلى كامل أجزاء وأعضاء الجسم، فيثنصح بوضع الماء البارد في حوض الاستحمام والجلوس به للحصول على نتيجة أفضل، وخاصةً خلال موسم الصيف الحار أما الماء الدافىء يساعد في تمدد الأوردة والشرايين، مما يوفر مساحة أكبر لتدفق الدم في جميع أنحاء الجسم.
تدليك الجسم
يعد تدليك الجسم طريقة جيدة في تنشيط الدورة الدموي، حيث أن الضغط على الأماكن المختلفة في الجسم وتدليكها يساعد في زيادة حركة الدورة الدموية بسهولة، وتخليص الجسم من السموم التي تعيق مسار الدوة الدموية كما أن التدليك من الأمور الهامة لتخليص الجسم من الطاقة السلبية والشعور بالتوتر، حيث يمنحه الاسترخاء والهدوء النفسي ويفضل الحصول على جلسات تدليك على يد متخصصين، وإن كان الأمر صعبًا، فيمكن القيام بالتدليك الذاتي بالمنزل باستخدام فرشاة التدليك.
ممارسة الرياضة
للرياضة فوائد عديدة لصحة الجسم، ومنها تنشيط الدورة الدموية، فخلال ممارسة الرياضة، يتم تحريك كافة أعضاء الجسم، مما يساعد في تدفق الدم جيدًا وتساعد الرياضة في تنظيم التنفس، وتقوية العضلات، والحفاظ على مرونة العظام، والاحتفاظ بالرشاقة، وعدم اكتساب الوزن الزائد الذي يؤثر على نشاط الدورة الدموية وينصح بالإلتزام بممارسة الرياضة يوميًا، مثل: رياضة المشي، الركض، وتمارين التمدد والإطالة في الصباح.
الحفاظ على مستويات ضغط الدم
إن الأشخاص الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم هم الأكثر عرضة لضعف الدورة الدموية خاصةً في اليدين أثناء النوم، بالإضافة إلى العديد من المشكلات الصحية الأخرى المتعلقة بالدورة الدموية لذلك يجب الحفاظ على مستويات ضغط الدم من خلال قياسه والمتابعة مع طبيب في حالة عدم توازنه.

طرق الحفاظ على الجهاز الدوري

قلل من تناول الملح في الطعام
زيادة الملح تؤدي إلى ارتفاع ضعط الدم حيث أن زيادة الصوديوم تؤدي إلى سحب الماء إلى داخل الاوعية الدموية فيزداد حجم الدم ويزداد الضغط علي جدار الوعاء الدموي فيرتفع الضغط، وقد ينتج عن ارتفاع الضغط الكثير من المضاعفات مثل جلطات المخ والقلب الناتجة عن انفجار الشعيرات الدموية.
ابتعد عن القلق والتوتر
أثبتت الدراسات أن القلق والتوتر والضغوط النفسية تؤثر سلباً علي عمل القلب و الأوعية الدموية بشكل خاص وباقي أجزاء الجسم بشكل عام، كما أثبتت الدراسات إفراز بعض المواد التي تساعد علي تكوين الجلطات عند مرور الشخص بأزمة نفسية.
تجنب التدخين وشرب الكحوليات
يسهم التدخين فى تضييق الأوعية الدموية مما يزيد من خطر حدوث النوبات القلبية والسكتات الدماغية، يؤدى التدخين أيضاً إلى إرتفاع ضغط الدم ما قد يؤدى إلى أضرار بالأوعية الدموية أما بالنسبة لتأثير شرب الكحوليات على صحة الجهاز الدوري فإنه يُحدث خللًا فى قدرة القلب على الإنقباض ومعدل ضخه للدم حتى فى حالة عدم وجود أى أعراض مرضية فى القلب.
أعطي جسمك قسط كافٍ من النوم
يقلل النوم الجيد من عمل القلب حيث ينخفض ​​ضغط الدم ومعدل ضربات القلب في الليل، فهى تمثل فترة راحة للقلب وتقيه من الإجهاد، أما فى حالة النوم القصير ( أقل من ست ساعات ) فإن ذلك قد يعرضك لخطر إرتفاع ضغط الدم وما قد يتبعه من أمراض تؤثر على صحة الجهاز الدوري وصحة الجسم بشكلٍ عام.


Advertising اعلانات

221 Views