فوائد الجوافة للبرد

كتابة عائشة الغامدي - تاريخ الكتابة: 1 فبراير, 2021 6:01 - آخر تحديث : 21 يناير, 2023 12:26
فوائد الجوافة للبرد

Advertising اعلانات

فوائد الجوافة للبرد نتعرف عليها من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم فوائد الجوافة للصحة العامة وكذلك للأطفال تابعوا السطور القادمة.

فوائد الجوافة للبرد

الجوافة من الفواكه الشتوية اللذيذة التي تمد الجسم بالفيتامينات والمعادن اللأزمة لتقوية المناعة ومواجهة أمراض الشتاء، ويمكن تناولها كما هي أو في شكل عصير للاستفادة منها وعصير الجوافة الخام، أو غلي أوراقها، يفيد جدا في تخفيف السعال ونزلات البرد، وكذلك الحد من المخاط وتطهير الجهاز التنفسي والحلق والرئتين، وتحتوى على نسبة عالية من فيتامين “سي” وتعد هذه النسبة أعلى 4 مرات مما يحتويه البرتقال، وهناك العديد من شركات الأدوية التى تستخدمها فى إنتاج ادوية لعلاج نزلات البرد.

إيجابيات الجوافة الصحية

مرضى السكري
تمنع الجوافة من تطور مرض السكري وتعمل على خفض وتنظيم مستويات السكر في الدم؛ لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف وأُجريت دراسات على 19 شخصاً وتم ملاحظة أن شرب شاي أوراق الجوافة يخفض مستويات السكر في الدم بعد تناول وجبة الغداء أو العشاء، واستمرت آثار هذا الشاي لمدة تصل إلى ساعتين وأُجريت دراسة أُخرى على 20 شخصاً مصابين بداء السكري من النوع 2 وتم ملاحظة أن شرب شاي أوراق الجوافة قلل من مستويات السكر في الدم بعد الوجبة بنسبة تزيد عن 10%.
للبصر
تحتوي الجوافة على فيتامين A الذي يُحسن البصر ويمنع ضعفه، كما أنه يُساعد على إبطاء ظهور إعتام عدسة العين والضمور البقعي.
للحمل
تحتوي ثمار الجوافة على حمض الفوليك أو فيتامين B مما يجعلها مفيدة للحوامل، حيث يمكن أن يُساعد في تطوير الجهاز العصبي للطفل وحماية المولود الجديد من الاضطرابات العصبية.
للدماغ
تحتوي الجوافة على فيتامين B3 وفيتامين B6، والمعروفان أيضاً باسم النياسين والبيريدوكسين على الترتيب، مما يجعل الجوافة تساعد في تحسين الدورة الدموية للدماغ وتحفيز الوظيفة المعرفية وتهدئة الأعصاب.
تساعد الجوافة على فقدان الوزن
تعمل الجوافة على تنظيم عملية التمثيل الغذائي وبالتالي إنقاص الوزن، وتُعد الجوافة وجبة خفيفة تُرضي الشهية وتُشبعك بسرعة، كما تحتوي الجوافة على نسبة قليلة من السكر مقارنةً بالتفاح والبرتقال والعنب والفواكه الأُخرى.
للقلب
تعمل الجوافة على تنظيم ضغط الدم للمصابين بارتفاع ضغط الدم عن طريق تحسين توازن البوتاسيوم والصوديوم في الجسم ,تُساعد الجوافة على خفض مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول الضار المسببان لأمراض القلب، وتعمل الجوافة على تحسين مستويات الكوليسترول الجيد ويرى العلماء أن مستويات مضادات الأكسدة العالية والفيتامينات في أوراق الجوافة قد تساعد في حماية القلب من التلف الناتج عن الجذور الحرة.
تعالج الإمساك
غنية بالألياف الغذائية مقارنةً بالفواكه الأُخرى فتناول ثمرة واحدة من ثمار الجوافة يجعلها تفي بحوالي 12% من الاستهلاك اليومي المُوصى به من الألياف، مما يجعلها مفيدة جداً للجهاز الهضمي وتناول بذور الجوافة كاملةً أو مضغاً يجعلها تعمل كملينات ممتازة بالإضافة إلى التكوين الصحي لحركات الأمعاء.
فقدان الوزن
تعمل الجوافة على تنظيم عملية التمثيل الغذائي وبالتالي إنقاص الوزن، وتُعد الجوافة وجبة خفيفة تُرضي الشهية وتُشبعك بسرعة، كما تحتوي الجوافة على نسبة قليلة من السكر مقارنةً بالتفاح والبرتقال والعنب والفواكه الأُخرى.

أهمية الجوافة للحامل

– تحتوي الجوافة على نسبة كبيرة من الحديد، ولذلك فهي من الفواكه التي تعالج فقر الدم ونقص الهيموجلوبين، ويمكن معرفة الفاكهة التي تحتوي على نسبة من الحديد بأن لونه يسود حين تقطع وتعرض للهواء.
– تحتوي الجوافة على نسبة كبيرة من الفيتامينات مثل فيتامين سي الذي يعزز من مناعة جسم المرأة الحامل.
– تحتل الجوافة مركزاً متقدماً بالنسبة للفواكه التي تحتوي على فيتامين سي وهي مثل الفلفل الحلو في ذلك.
– تحتوي على نسبة كبيرة من الألياف مما يجعلها مناسبة للتحكم بمستوى الكولسترول في دم الحامل وتحميها بذلك من ارتفاع ضغط الدم.
– تعمل الجوافة على مقاومة غثيان الصباح، ولذلك توصف على الريق على شكل ثمرة أو عصير غير محلى؛ لأن السكر الصناعي يزيد من الغثيان.
– وتحتوي الجوافة على نسبة من فيتامينات هامة مثل فيتامين أ الذي يقوي النظر للحامل والجنين.
– وتحتوي الجوافة على فيتامين “هاء”، وكذلك على فيتامين بـ9 المسئول عن صحة الجهاز العصبي للجنين.
– تحتوي على نسبة كبيرة من مضادات الأكسدة.
– وتحتوي على المغنيسيوم الذي يساعد على امتصاص الكالسيوم، ويبسط العضلات فيحسن من الحالة النفسية للحامل، وهناك من ينصح بشم رائحة الجوافة للحصول على مزاج حسن.
– ونظراً لاحتواء الجوافة على فيتامين ب بعدة أنواع منه، فتفيد الجوافة في زيادة التركيز عند الحامل خاصة أن بعض الحوامل يشتكين من النسيان وضعف الذاكرة.

الجوافة للأطفال

-يبدأ الطفل بتناول الأطعمة الصلبة في عمر بين 4-6 أشهر، وتبدأ الأم بتوفير الأطعمة السائلة لكي يتمكن من تناولها، وتعدّ الفاكهة من أكثر الأطعمة المستساغة للطفل، والتي يسهل إطعامها له، ومن الأمثلة المهمة على هذه الفواكه الجوافة، فتوفر للطفل بعض الفوائد المهمة له؛ إذ إنّ الاستهلاك المعتدل منها يساعد الطفل على الحصول على فيتامين (أ)، وفيتامين هـ، وفيتامين (ج)، بالإضافة إلى الفوائد التي ذُكِرَت في السابق.
-يستسيغ الطفل طعم الجوافة كونها حلوة المذاق، كما أنّها تساعده على منع الإصابة بالإمساك، والمحتوى المرتفع من فيتامين (ج) يقيه من الإصابة بالأمراض ويعزز جهاز المناعة لديه، ونظرًا لاحتوائها على حبوب داخلية فإنّه يجب توخي الحذر عند تقديمها له، ويوصى باستخدام الجزء الخارجي الصلب وتجنّب وضع الجزء المحتوي على الحبوب في طبق الطفل، كما يمكن غلي الجوافة لزيادة طراوتها وتقديمها للطفل

ما القيمة الصحية للجوافة؟

-القيمة الغذائية والصحية للجوافة عالية جداً حيث تعتبر الجوافة من أغنى الثمار التي تحتوي على مادة الليكوبين والتي تتواجد في لب الجوافة الأحمر وتقاوم مرض السرطان، كما أن غلي الأوراق الجوافة في الماء الساخن له عدد كبير من الاستخدامات.
حيث يتم استخدامه لعلاج الكثير من الأمراض وخاصة الأمراض المزمنة مثل السعال والكحة -والنزلات الشعبية والتهاب القصبة الهوائية وبعض آلام المعدة كما يتم استخدام ورق الجوافة لصباغة المنسوجات ودبغ الجلود والكثير من الصناعات الأخرى.
-البذور الخاصة بالجوافة هامة جداً ففي الكثير من الدول يتم استخدام زيت بذورها كصلصة ويتم إدخال الزيت أيضاً لصناعة الجبن والكاتشب والكثير من الصناعات الأخرى، وبالنسبة لقلف شجرة الجوافة مفيد لعلاج الإسهال وخاصة عند الأطفال.


Advertising اعلانات

350 Views