فوائد الثقافة والترفيه

كتابة جواهر الخالدي - تاريخ الكتابة: 12 أغسطس, 2022 3:57 - آخر تحديث :
فوائد الثقافة والترفيه


Advertising اعلانات

فوائد الثقافة والترفيه كذلك سنتحدث عن أهمية الثقافة للفرد أيضا سنذكر كذلك خصائص الثقافة وما هي فوائد الثقافة الإسلامية كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

فوائد الثقافة والترفيه

فوائد الترفيه
1-تُساعد وسائل الترفيه كمشاهدة الأفلام أوالاستماع للموسيقى أو قراءة الكتب على الاسترخاء
من خلال الهروب قليلًا من مخاوف الأنشطة اليومية والأعمال الشاقة، إذ إنّ ذلك يُعزز الصحة النفسية والعقلية ويحافظ عليها. يوفر الترفيه أفق جديدة ممكن أن تُعزز وتُنمي الطموح عند الأشخاص؛ من خلال مشاهدة أو اتباع قدوتهم أو الشخصيات البارزة التي قد تنقل لهم رسائل هادفة، كما يعد الإنترنت في هذا العصر أكبر وسائل الترفيه بالنسبة للأطفال؛ فهو عالم مفتوح ومنوع.
2- يُمكن أن يُستغل الترفيه كعمل تجاري جالب للربح
إذ يمكن أن يوفر فرص عمل لأصحاب وسائل الترفيه كبيع المجلات والأقراص المدمجة وغيرها.
3-تُساعد وسائل الترفيه المنزلية البقاء على اضطلاع على كل ما هو حديث ومتطور
من خلال الإلمام بالمعلومات الجديدة والأخبار حول ما يحدث في مختلف بلاد العالم.
4-تُساعد وسائل الترفيه الجيدة الإنسان على التخلص من التوتر والإجهاد
إذ إنها تمنح العقل التفكير بأشياء أخرى، ويُطلق هرمون الإندروفين أو هرمون السعادة والرضا بعيدًا عما يُسبب له التوتر.
فوائد الثقافة
1- نستطيع أن نقول إن الثقافة من شأنها أن تمكننا من إيجاد الاهتمامات والميول التي تربط بين الناس في حياتنا اليوم وهذا 2-يساعدنا على الارتفاع والترقي بمستويات الثقافة بين الناس.
3-تتمثل أهمية الثقافة للفرد وكذلك للمجتمع في خلق وإيجاد وحدة متجانسة تربط بين جميع أفراد المجتمع.
4- من أهم النقاط التي لابد من ذكرها عند عمل بحث عن أهمية الثقافة في حياة الإنسان هو أن الثقافة في بلد معين تعطى له طابع خاص به وبصمة خاصة به تميزه عن غيره من البلدان الأخرى.
5- كذلك من أهمية الثقافة في حياة الإنسان هو أن الثقافة تؤدي إلى زيادة ترابط المجتمع وتماسكه حيث أنه عندما يكون أفراد المجتمع مثقفين فإن المجتمع بأكمله حينذاك سيكون مترابطًا ومتماسكًا.

أهمية الثقافة للفرد

1- مواكبة كل المتغيرات التي تحدث خلال عصر السرعة أو عصر العولمة.
2- المشاركة في تقدم المجتمع، وأيضًا تطوره، حيث أنه كلما ارتفعت ثقافة المجتمع، ارتفع تقدمه وحضارته.
3-تميز البشر عن غيره من المخلوقات.
4-قضاء وقت الفراغ في القراءة وفي التفكير.
5-صقل المهارات الفردية حيث أنه عن طريق الثقافة أو التفكير أو التفتيش أو القراءة يستطيع الشخص معرفة مواهبه المتنوعة والعمل على تطورها.
6- الوصول إلى الازدهار الفكري، وأيضًا الثراء العلمي. تشجيع المجتمع على التطور والتقدم عن طريق العلم وأيضًا القراءة، وتعمل على الاستفادة بما هو جديد، فلا يحدث هذا إلا من خلال الثقافة.
7- تصحيح التواءات بعض الناس ورفع طاقتهم الإيجابية.
8-الوصول لإيجاد حلول للمشكلات بصورة أسرع نتيجة تجمع المعرفة والخبرة بين الأفراد بصورة خاصة والشركات بصورة عامة.
9-ارتفاع شأن الإنسان لأعلى مستويات النجاح بالحياة، وتمهد الثقافة الطريق أمام المتعلم ليحقق أهدافه ورغباته وأمنياته بشكل ما لأنه يمتلك الخبرة والمعرفة.
10- إعطاء الشخص الحب والاحترام والمودة للآخرين.

خصائص الثقافة

1- الثقافة هي عبارة عن تلك الصفة المكتسبة ، و التي تتم عملية اكتسابها بطرق مقصودة أو غير مقصودة ، و ذلك عن طريق التفاعل مع الأفراد الآخرين إضافةً إلى التعلم
2-الثقافة هي خاصية إنسانية ، و هي من صنع الإنسان وحده.
3- تتميز الثقافة بأنها متغيرة ، و ذلك بشكلاً دائماً ، و سريعاً ، حيث أن أي تغيير على عنصر معين فيها له تأثير على مجموعة العناصر الأخرى بها .
4- الثقافة من خصائصها التنبؤية ، وذلك راجعاً إلى أنها تعمل على تحديد أسلوب ، و سلوك الإنسان ، و بالتالي تمتلك القدرة على التنبؤ بما يمكن أن يقوم به هذا الإنسان في المستقبل.
5- من ضمن الخصائص الخاصة بالثقافة هي خاصية التكاملية ، و ذلك يرجع إلى أنها لديها القدرة على القيام بإشباع حاجات الفرد مما يترك راحة في نفسه ، و ذلك راجعاً إلى تميزها بأنها تجمع ما بين العناصر المادية إضافةً غلى العناصر المعنوية .
6- من خصائص الثقافة القابلية للانتشار ، و الانتقال ، و ذلك يكون من خلال التعليم إضافةً إلى اللغة ، ووسائل الاتصال الحديثة هذا إضافةً إلى انتقالها من جيل إلى أخر ، و في مجتمع معين ، و من شخص إلى أخر
7- الثقافة من ضمن خصائصها التراكمية ، و ذلك راجعاً إلى أنها ذات طابع تراكمي تاريخي في الأساس فهي تقوم بعملية الانتقال من جيلاً إلى أخر ، و هذه الخاصية الخاصة بالثقافة هي التي تعمل على نقل أخر ما وصل إليه جيلاً إلى جيلاً أخر يليه ، مما يؤدي إلى ظهور أنشاق جديدة ، و متطورة للثقافة .
8- الثقافة تأتي لإشباع الحاجات الإنسانية في الأساس .

فوائد الثقافة الإسلامية

1-حل المشكلات العالميَّة التي تواجه الإسلام
عندما قامت المجتمعات المسلمة ببناء أساسها على القرآن العظيم والسٌّنة النبويَّة، نجحت وأنشئت حضارة إنسانيَّة مثاليَّة، فيها العدل والعز والسعادة والتقدم، فالعالم بأمس الحاجة لهذه الحلول في هذا الوقت.
2-فهم تعاليم الإسلام
إنَّ إسلام المرء يفرض عليه أن يكون لديه نسبة جيدة من المعلومات الثقافيَّة عن دينه، فلا بٌدَّ له أن يكون على علم بأركان الإسلام الخمسة، وأركان الإيمان الستة، وعلى معرفة جيدة بالأخلاق الحميدة التي حث عليها الإسلام، كلٌّ ذلك ينبغي له معرفته حتى يكون حقًا مسلمًا منتميًا إلى دينه.
3-الحصانة الفكريَّة
تعني أن يكون لديه معرفة جيدة تُمكِّنه من معرفة الخطأ والصواب وتمييز الحق من الباطل، وما يقبله الدين الإسلامي وما يرفضه، بحيث إذا لم تكن لديه هذه المعرفة قد يتَّبع مذهب أو منهج ضال فيضله عن الإسلام وهو لا يدري.
4- المسلم فعَّال ويعمل بإيجابيَّة في المجتمع
إنَّ الله سبحانه وتعالى خلق البشرية لخلافة الأرض، ليعمِّرها الإنسان وفق ما يريد الله عز وجل، وهذا يحتاج إلى تسخير الجهود الجماعيَّة لإعمارها، والإعمار يحتاج إلى علم ومعرفة حتى يكون المسلم خليفة الله على أرضه.


Advertising اعلانات

57 Views