فوائد البرقوق للتخسيس

كتابة عائشة الغامدي - تاريخ الكتابة: 9 مارس, 2021 7:25 - آخر تحديث : 21 يناير, 2023 7:09
فوائد البرقوق للتخسيس

Advertising اعلانات

فوائد البرقوق للتخسيس نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم طريقة استخدام البرقوق للتخسيس تابعوا السطور القادمة.

فوائد البرقوق للتخسيس

-يساعد عصير البرقوق على تقليل عدد السعرات الحرارية التي تتناولها يومياً، خصوصاً إذا تم تناوله قبل الوجبات، حيث يساعد على تقليل كمية الطعام التى تتناولها بسبب كثرة الألياف التي تشعرك بالشبع لفترة أطول.
-يحتوي البرقوق على الكثير من مضادات الأكسدة التي تساعد على تعزيز عملية فقدان الوزن، حيث ثبت علمياً من قِبل خبراء التغذية، أن تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة يساعد على اتباع نظام غذائي صحي، مع نسبة مثالية من المواد الغذائية.
-يعتبر البرقوق من الأطعمة المنخفضة في كثافة الطاقة، أي التي تعطي قيمة غذائية كبيرة، وسعرات حرارية قليلة مقارنة بحجمها، هذه الأطعمة تكون مثالية في حالة الرغبة في إنقاص الوزن.
-يحتوي البرقوق على نسبة عالية من الألياف الطبيعية، حيث أن الثمرة المتوسطة منه تحتوي على حوالي 2 جرام من الألياف، هذه الألياف تساعد على تسهيل عملية الهضم، كما تساعد على زيادة كفاءة الامتصاص.

استخدام البرقوق في إنقاص وزن الجسم

البرقوق في وجبة الإفطار:
يتم تناول ثلاث ثمرات منه كل يوم مع كوب من الماء قبل تناول وجبة الإفطار وبعد ذلك يتم ‏تناول الوجبة بشكل صحي وسليم وتناول البرقوق قبلها يعمل على تثبيط الشهية مما يؤدي إلى ‏تناول كمية طعام أقل وهذا من شأنه أن يساعد الجهاز الهضمي على أن يعمل بكفاءة أكبر.
البرقوق في وجبة الغداء:
يتم تناول ثلاث ثمرات من البرقوق مع كوب من الماء قبل تناول وجبة الغداء وبعد ذلك يتم ‏تناول نصف الكمية المعتاد عليها في الوجبة ومن ثم الانتظار لمدة عشرين دقيقة فإذا كانت ‏هناك الرغبة في تناول المزيد من الطعام فيتم تناول النصف المتبقي أما في حالة الشعور بعدم ‏الرغبة فلا يتم تناول الكمية المتبقية والهدف من الانتظار هو أن الدماغ يحتاج إلى هذا الوقت ‏من أجل إشارات الشبع إلى المعدة.
البرقوق في وجبة العشاء:
يتم تناول ثلاث ثمرات من البرقوق مع كوب من الماء قبل تناول وجبة العشاء ثم يتم تكرار ‏نفس ما حدث في وجبة الغداء تماما وهذا من شأنه أن يساعد الجسم على فقدان الدهون و‏الشحوم المختزنة فيه.
البرقوق قبل النوم:
يتم تناول ثلاث مرات من البرقوق قبل الخلود إلى النوم مع نصف كوب من الماء.

فواكه وخضروات قد تساهم في إنقاص الوزن

الفواكه
الجريب فروت:
يُعرف الجريب فروت بأنَّه فاكهة مُهجنّة من البوملي والبرتقال، وهو عادةً ما يرتبط بالأنظمة الغذائية وفقدان الوزن، وتمتلك هذه الفاكهة مؤشراً جلايسيمياً منخفضاً، ما يعني أنَّها تُطلق الجلوكوز بشكلٍ تدريجيٍ في مجرى الدم، ممّا قد يساعد على إنقاص الوزن، والحفاظ عليه، وقد أشارت دراسةٌ نُشرت في مجلة Nutrition & Metabolism عام 2011، إلى أنَّ تناول عصير الجريب فروت قبل الوجبات يمكن أن يساعد على فقدان الوزن، دون تقليل الكمية الإجمالية للأغذية المتناولة
التوت:
تحتوي فاكهة التوت على مجموعةٍ من العناصر الغذائية، وهي منخفضة السعرات الحرارية، إذ يحتوي نصف كوب من التوت الأزرق على 42 سعراً حرارياً، وأيضاً يحتوي على 12% من الكمية اليومية المرجعية من فيتامين ج، والمنغنيز، بالإضافة إلى 18% من فيتامين ك، وقد يساعد تناول التوت على تقليل مستويات الكوليسترول، وخفض ضغط الدم، والالتهاب، وقد يُفيد الأشخاص الذين يُعانون من زيادة الوزن بشكلٍ خاص
التفاح:
أشارت دراسةٌ نُشرت في مجلة Advances in Nutrition عام 2011، إلى أنَّ إضافة التفاح كجزءٍ من النظام الغذائي يساعد على فقدان الوزن، إذ يُؤدّي التفاح إلى تقليل كثافة الطاقة في النظام الغذائي، وفي دراسةٍ أُخرى نُشرت في مجلة Nutrition عام 2003، وأُجريت لمعرفة تأثير تناول الفاكهة في تغير وزن الجسم، وأشارت نتائجها إلى أنَّ تناول التفاح قد يُساهم في إنقاص الوزن
الخضروات
الخضروات الصليبية:
تشمل مجموعة الخضروات الصليبيّة البروكلي، والقرنبيط، والملفوف، وبراعم بروكسل، وهي تحتوي على الألياف التي قد تساعد في خسارة الوزن، إذ يحتوي الكوب الواحد من براعم بروكسل المطبوخة على 6 غراماتٍ من الألياف، وهو ما يعادل 24% منالقيمة اليومية للألياف.
الخضروات الورقية الخضراء:
تشمل هذه المجموعة الكرنب الأجعد والسبانخ، والكرنب، والسلق، وغيرها، وتمتلك هذه الخضروات العديد من الخصائص التي تجعلها مناسبة للأنظمة الغذائية لفقدان الوزن، إذ إنَّها منخفضة السعرات الحرارية والكربوهيدرات، وغنيّة بالألياف، ويزيد تناولها من حجم الوجبة دون زيادة السعرات الحرارية، كما أنَّها غنيةٌ بالعديد من الفيتامينات، ومضادات الأكسدة، والمعادن، مثل الكالسيوم، الذي من المعتقد أنَّه قد يساعد على حرق الدهون.
الفلفل الأحمر الحار:
يحتوي الفلفل الأحمر الحار على مادة الكابسيسين وأشارت دراسةٌ نشرت في مجلة Appetite عام 2014، إلى أنَّ إضافة الكابسيسين إلى النظام الغذائي يزيد من الشعور بالشبع والامتلاء، بالإضافة إلى أنَّها تقلل من الإفراط في تناول الطعام، وتُقلل من آثار توازن الطاقة السلبية تجاه الرغبة في تناول الطعام.

نصائح من أجل نجاح البرقوق في إنقاص وزن الجسم

-يجب الالتزام بتناول أطعمة صحية ومغذية تحتوي على كافة العناصر الغذائية التي يحتاج ‏الجسم إليها وأن تكون قليلة السعرات الحرارية والدهون. ‏
-يجب الحرص على ممارسة الأنشطة الحركية والبدنية والتمرينات الرياضية على أقل تقدير ‏المشي لمدة ثلاثين دقيقة كل يوم. ‏
-يجب الحرص على شرب كميات وفيرة من الماء كل يوم بما لا يقل عن ثمانية أكواب كما ‏ينصح بتناول الأعشاب وحساء الخضروات والمشروبات الصحية الأخرى.


Advertising اعلانات

249 Views