فوائد الأناناس ومضاره

كتابة نسرين السهلي - تاريخ الكتابة: 20 ديسمبر, 2020 8:50 - آخر تحديث : 20 يناير, 2023 6:17
فوائد الأناناس ومضاره

Advertising اعلانات

فوائد الأناناس ومضاره نتحدث عليها من خلال هذا المقال ونتعرف أن أيضا عن معلومات متنوعة عنه تابعوا السطور القادمة.

فوائد الأناناس ومضاره

الفوائد
يساعد على خفض الوزن
الأناناس من الفواكه التي تعمل على كبح الشهية، لذا فهو يساعد على الشعور بالشبع، ومن ثم يساعد الجسم في فقدان الوزن، خصوصاً أنه ينشط عملية حرق الخلايا الدهنية في الجسم.
يزيل السموم من الجسم
تناول كميات من الأناناس بصفة يومية ينقي الجسم من السموم، والبقايا غير المرغوب فيها، ومن ثم يعزز من مناعة الجسم.
يقلل من علامات الـ”سيليولايت”
الأناناس يساعد الجسم في التخلص من الخلايا الدهنية، لذا فهو يقلل من علامات الـ”سيليولايت” ويشد الجلد.
يحسن من عملية الهضم
تناول الأناناس بصفة منتظمة يعزز من صحة الجهاز الهضمي في الجسم، حيث إن الأناناس غني بالألياف التي تطرد البقايا الضارة من القولون ويقي من “الإمساك”.
يحسن من صحة خلايا الدم الحمراء
تناول الأناناس بصفة يومية يعزز من صحة خلايا الدم الحمراء، فالأناناس يحسن من أداء الجهاز الدوري للجسم، ومن ثم يسمح بوصول الأكسجين لخلايا الدم بطريقة أفضل.
يحسن اللأيض
الأناناس لديه القدرة على تحسين عملية الأيض في الجسم، لذا فهو يعزز الصحة العامة للجسم.
يخفف من الآلام
الأناناس لديه خاصية مضادة للالتهابات، ومن ثم فهو يخفف من آلام المفاصل والعضلات كما يعطي راحة من الصداع أيضاً.
تقوية صحة الجهاز المناعي
هناك بعض التجارب التي أجريت في دولة اليابان على بعض الأطفال، حيث بينت تلك التجارب أن تناول الأطفال للأناناس المعلب، أدى إلى تقليل إصابتهم من العديد من أنواع العدوى الفيروسية على عكس الأطفال الذين لم يتناولوا، كما أن نسبة شفائهم كانت أسرع.
الأضرار
قد يسبب الأناناس مشاكل السكر في الدم
عادة ما نقول أنه لا يوجد داعي للقلق بشأن السكر في الفاكهة طالما أنك تراقب السكريات الأخرى التي تتناولها. و لكن بالرغم من ذلك فإن الأناناس يحتوي على نسبة عالية من السكر، و تناول الكثير منه يومياً بإنتظام قد يسبب إرتفاع مستويات السكر في الدم.
الحساسية
يعتبر الأناناس و عصير الأناناس من أكثر الفواكه التي تسبب ظهور الحساسية وعادة ما تكون الأعراض خفيفة بشكل عام، و لكنها قد تكون شديدة لدى الأشخاص الأكثر حساسية. عادة ما يتعرض المصابون بالحساسية من الأناناس إلى أعراض مثل إنتفاخ الشفاه أو إحساس بالحكة أو وخز في الحلق و بإستثناء الحالات الشديدة، فإن الاعراض تهدأ من تلقاء نفسها خلال ساعات قليلة من ظهورها. و لكن هذا لا يعني الإكثار من تناول الأناناس، حيث أن هذا يضع قدر هائل من الضغط على الجسم.
وجود كمية كبيرة من البروميلين في الجسم
البروميلين هو مركب يتواجد بشكل طبيعي في الأناناس، و قد أثبتت العديد من الأبحاث أن له فوائد صحية عديدة، حيث أنه يدعم صحة القلب و الأوعية الدموية و يقلل الألم الناتج عن الإلتهابات، كما أنه قد يلعب دوراً هاماً في محاربة نمو الخلايا السرطانية و لكن بالرغم من ذلك، فإن الحصول على الكثير من البروميلين له بعض الآثار الجانبية، و التي تشمل القيء و الإسهال و الغثيان.
قد يتفاعل الأناناس مع بعض الأدوية
تشير الدراسات إلى أن مادة البروميلين قد تسبب ترقق الدم، فإن الأشخاص الذين يتناولون أدوية سيولة الدم يجب ألا يتناولوا الأنانس عند تناول هذه الأدوية. كما أن الأناناس يتفاعل أيضاً مع بعض الأدوية الأخرى مثل المضادات الحيوية و المهدئات و الأدوية المضادة للنوبات.
يساعد الأناناس على تسوس الأسنان
الأناناس من الفواكه شديدة الحموضة، و تناول ثمرة واحدة من الأناناس يومياً لفترة طويلة قد يعرض مينا الأسنان للتآكل. و قد تتفاقم المشكلة إذا كنت تقوم بتنظيف اسنانك بعد تناول الطعام، و ذلك لأن المينا ستضعف بسبب الحمض و تتأثر بسهولة عند إستخدام فرشاة الأسنان.

منافع الآناناس الجمالية

للبشرة
الأناناس غني بفيتامين “C”، وهو المسؤول عن إنتاج مادة الـ”كولاجين” وإعطاء الجلد المرونة الطلوبة، لذا فإن وجود الأناناس ضمن النظام الغذائي اليومي يعزز من صحة الجلد ويحسن البشرة بشكل ملحوظ.
للشعر
– يحتوي الأناناس على فيتامين ج وهو عنصر هام جداً للشعر وأحد أهم مضادات الأكسدة القوية التي تحارب ضرر جذور الشعر ومشكلة نمو الشعر وتساقطه.
– إنزيم البروميلين الموجود في الأناناس هو مضاد قوي للالتهاب، لذلك تناول الأناناس بشكل يومي يمنع ويخفف من حالات الإلتهابات التي تؤثر على فروة الرأس والحكة.
– يحتوي الأناناس على أنزيمات تقوّي بصيلات الشعر وتزيد من كثافة الشعر وسماكته وتعمل على تغذيته.

نبذة تاريخية عن الآناناس

-الأناناس الوبري هي نبات يتبع جنس الأناناس من الفصيلة البروميلية. والأناناس فاكهة استوائية لا تنبت إلا في المناطق الاستوائية وللأناناس شكل هرمي ومميز وملفت للنظر، لذيذ الطعم ويمكن تحويل محتواه إلى عصير. لونه أصفر خفيف (الليموني). اكتشفت لأول مرة في القارة الأمريكية لكنها كانت مجهوله بالرغم من انهم كانوا متعجبين منها لعدة سنين.
-عندما اكتشفت أمريكا الجنوبية هذه الفاكهة اللذيذة بدأت في محاولة معرفتها ومعرفة كيفية زراعتها وكذلك نقلها لأماكن أخرى في العالم. وكما نشاهد اليوم فهي متواجدة أغلب أماكن العالم الحارة مثل وسط أفريقيا والغابات التي تقع على خط الاستواء. وقد سمي بعد نقله بتفاح الصنوبر “Pineapples”. يمكن زراعته في البيئات غير الصالحة لنموه داخل البيوت المحمية ولكنه عمل شاق وغالبا ما يكون كهواية أو متعة وتسلية وليس لغرض التجارة.

معلومات متنوعة عن الأناناس

-أطلق عليه هذا الاسم لتشابهه مع فاكهة الصنوبر.
-كان الرحالة كريستوفر كولومبوس هو أول من أحضر الأناناس إلى أوروبا بعد عودته من أمريكا الجنوبية.
-في بداية اكتشافه كان يباع غالي الثمن، ولم يكن متاح للجميع.
-صار الآن من الفواكه المنتشرة، وصار متاحاً في جميع الأشكال ويباع على شكل معلبات.
-يستخدم الأناناس في أغراض علاجية، حيث يعالج مشاكل الجهاز الهضمي.


Advertising اعلانات

251 Views