فوائد اكل الخوخ للبشرة

كتابة عائشة الغامدي - تاريخ الكتابة: 5 أبريل, 2021 7:45 - آخر تحديث : 21 يناير, 2023 5:58
فوائد اكل الخوخ للبشرة

Advertising اعلانات

فوائد اكل الخوخ للبشرة نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نتعرف على طريقة عمل ماسك الخوخ للبشرة وأهم الفواكه للبشرة وختام الموضوع طرق تقشير البشرة المختلفة.

فوائد اكل الخوخ للبشرة

ترطيب البشرة:
يحافظ الخوخ على صحة الجلد بالحفاظ على ترطيبها، وذلك بسبب محتواه العالي من فيتامين A وفيتامين C وكميات كبيرة من الماء، ممّا يمنع من حدوث جفاف البشرة، ويعدّ ذلك مفيدًا للبشرة الجافّة على وجه الخصوص.
تقشير البشرة:
يساعد الخوخ على تقشير البشرة الجافّة عند تطبيقه بشكل موضعي فإنّه يزيل خلايا الجلد الميتة، وبالتالي يصبح الجلد مشدودًا، ممّا يُسهم في التخلّص من خطوط التجاعيد وعلامات تقدّم العمر.
التئام الجروح:
من فوائد الخوخ للبشرة أنّه يسرّع من التئام الجروح، وذلك بفضل محتواه الغني بالبروتينات، كما يساعد تطبيق عجينة مكوّنة من الخوخ على المنطقة المصابة في تخفيف الألم وتسريع الشفاء ويحمي من التهاب الجروح.
حماية البشرة:
يساعد الخوخ في حماية البشرة من أشعة الشمس فوق البنفسجية الضارّة، وذلك بفضل احتوائه على مضادّات الأكسدة وفيتامين A وفيتامين C، وتقوم هذه العناصر أيضًا في الوقاية من الإصابة من السرطان الذي يمكن أن ينتج عن التعرّض للشمس.

طريقة عمل ماسك الخوخ

ماسك الخوخ المرطب للوجه كفيل بإعادة الانتعاش والنعومة لبشرتك، إضافة إلى الإشراقة الطبيعية المميزة.
المكونات:
½ ثمرة خوخ ناضجة.
2 ملعقة كبيرة زبادي.
الطريقة:
-اهرسي الخوخ جيدًا باستخدام شوكة في وعاء صغير، للحصول على خليط ناعم.
– اخلطي الزبادي مع هريس الخوخ، للحصول على خليط متماسك بقوام ناعم يسهل توزيعه على بشرة الوجه.
– وزعي الخليط الناتج على بشرة الوجه، بعد تنظيفها جيدًا باستخدام منظف مناسب.
– ضعي الخليط على البشرة مع التدليك برفق بضع دقائق، ثم اتركيه على وجهك مدة عشر دقائق.

الفواكه تعطي نضارة للبشرة

الأفوكادو
هذه الثمرةُ من أغنى الفواكهِ بالدهون الطبيعيّة الصحيّة، وإضافةً إلى أهميّتها في مختلفِ وظائفِ الجسم إلّا أنّها من أهمّ عواملِ البشرة الصحيّة، ومن يحرصُ على تناولِ الأفوكادو لديه بشرةٌ ليّنةٌ وأكثرُ مرونةً من غيره، كما أنّها تحتوي على مركباتٍ تحمي البشرةَ من ضرر الشمسِ بفعلِ الأشعة فوق البنفسجيةِ التي تؤدي إلى شيخوخةِ الجلد، والأفوكادو مصدرٌ غنيٌ بفيتامين E المضادّ للأكسدةِ وفيتامين C الذي يساعدُ على عملِ فيتامين E بشكلٍ جيّد، كما أنّه يحفّزُ إنتاجَ الكولاجين الضروريّ لبشرةٍ قويةٍ ومشرقة.
الرمان
يخلّص الرمانُ البشرةَ من السّمومِ ويحافظُ على صحّتها، حيثُ يحتوي الرمانُ على مركّباتِ بولي فينول التي تحاربُ الجذورَ الحرّة التي تدمّر خلايا البشرةِ كما ويُحسّن من تدفّقِ الدورةِ الدمويّةِ، وبالاستخدامِ المنتظمِ يُعالجُ الخطوطَ والتجاعيدَ ويخفيها ويعالجُ الأضرارَ الناتجةَ عن الشمس، إضافةً لذلك فإنّ قشورَ الرمانِ وزيتَ البذور يحفّزُ نموّ الخلايا وتجديدَ البشرة، ويتصدّى للإنزيماتِ التي تعملُ على هدمِ الكولاجين مما يجعلُ البشرةَ أكثر شبابًا.
الليمون
يعدُّ الليمون من الفواكهِ التي تُعطي نضارةً للبشرةِ كما يخلّصها من العيوبِ، فهو أحدُ طرقِ التفتيحِ الطبيعيّة، وهو مصدر لفيتامين C أيضًا الذي يحمي البشرةَ من التصبّغات بفعل الشمسِ لكونه مضادّ أكسدةٍ قويّ، كما ويخفّفُ من البقعِ الداكنةِ وندوبِ حبّ الشباب، ويُستخدمُ بطرقٍ متعددة.
البطيخ
من الفواكه اللذيذةِ والمنعشةِ للجسم وللبشرةِ كذلك خصوصًا البشرة الدهنية، يحتوي البطيخُ على الأليافِ والماء والسكّر، فيتامينات A, C, B1 و B6، الكاروتين، الفلافونويدات واللايكوبين، ويساعدُ الأخيرُ على حماية البشرةِ من التّلفِ بسببِ الجذور الحرّة، ويتمّ الحصولُ على تلك الفوائد بطرقٍ متعدّدة، عن طريقِ تناوله وإضافتهِ لسلطةِ الفواكه، شُربِ عصير البطيخ الطازجِ، ومن الممكن استخدامُه كأقنعةٍ لأنواعِ البشرة المختلفة.
البابايا
من الفواكهِ التي تعطي نضارةً للبشرةِ بتناولها أو باستخدامها ضمنَ وصفاتٍ للبشرة، فهي غنيّةٌ بفيتامينات A, B, C والتي تعملُ كمضادّاتٍ للأكسدة، وتحتوي أيضًا على مركّباتِ بابين وكيموبابين واللّذان يعملان على محاربةِ الشيخوخةِ المبكّرة وإضافةً لإدراجه ضمنَ النظام الغذائيّ، تُحضّر بعض الوصفاتِ المفيدةِ للبشرة، فمثلًا لإزالةِ النّدوبِ والتصبّغات يُستخدمُ هريسُ ثمرةِ بابايا وعصير الليمون إضافةً إلى ربعِ ملعقةٍ صغيرة من الكركم، يوزّعُ على البشرةِ ثمّ يُغسل بعد 10 دقائق.
الموز
تعتبرُ هذه الفاكهةُ من أهمّ مصادرِ الزّنك والبوتاسيوم، فالزّنكُ يقضي على البكتيريا ويحمي من حبّ الشبابِ، أما البوتاسيوم فهو يرطّبُ البشرةَ، ويحتوي الموزُ كذلك على الأحماضِ الأمينيّةِ الضروريّة لمرونةِ البشرة، ولا داعي لرميِ قشورِ الموز، فللحصولِ على بشرةٍ مشرقة يتمّ تدليكُ البشرةِ بها.
المانجو
لتجديدِ البشرةِ والتئام الجروحِ لا يوجدُ أفضلُ من هذه الفاكهةِ الرائعة، إضافةً لطعمها اللذيذِ واحتوائها على الألياف والسكّر فهي غنيةٌ بفيتامينات A, E, C, K وغيرها من المركّباتِ التي تحمي البشرةَ من الالتهاباتِ وتلفِ DNA الخلايا، وللبشرةِ الدهنيّةِ يُحضّرُ قناعٌ من المانجو، ماءِ الورد وعصيرِ الليمون، أمّا البشرةُ الجافّةُ فالقناعُ يُحضّر من المانجو، ملعقةٍ صغيرة من اللبن الزبادي وملعقةٍ من العسل.

طرق مختلفة لتقشير البشرة

مقشر الليموناضة:
يتكون من عصيرِ ليمونةٍ واحدة، ملعقتين كبيرتين من السكّر وملعقةٍ كبيرة من العسل وتُخلط المكوّنات جيدًا للحصول على عجينةِ لينة، ويُمكن تخفيفها بالقليلِ من الماء إذا كانت لزجةً جدًا، يُدلّكُ الوجه أولًا بزيتِ الزيتون لحمايته من حبيباتِ السكّر، وبحركاتٍ دائريةٍ يُوزّع المقشر ويُترك 5 دقائق، ثم يُغسل بماءٍ دافىء، ومن الممكن استخدامه لليدين.
مقشر بيكربونات الصوديوم
يحضّرُ بمزجِ ملعقةٍ كبيرةٍ من بيكربونات الصوديوم أو صودا الخبز، 3 ملاعقَ كبيرةٍ من زيت جوز الهند وملعقةٍ كبيرة من عصيرِ الليمون، ويوضعُ على الوجه مع التّدليكِ وبعد مرورِ دقيقتين تُنظّف البشرةُ بمنشفةٍ نظيفة وماءٍ دافىء، حيث يعمل الليمون والصودا على تقسيرِ البشرة، وزيتُ جوز الهند يعطيها الترطيبَ ويحميها من أضرارِ التقشير.
مقشر الشاي الأخضر:
فهو مضادٌّ للشيخوخةِ ويقلّل من التجاعيد، ويحتوي المقشرُ على العسل ويعدُّ من أفضلِ مضادات البكتيريا، ولتحضير المقشر يتمّ تحضيرُ كوبٍ مركزٍ من الشاي الأخضر وتؤخذُ ملعقةٌ كبيرةٌ منه، ويضافُ ملعقةٌ كبيرة من السكّر وملعقةٌ كبيرة من العسل، ويوضع المزيجُ على الوجه مع التّركيزِ على الأماكنِ الجافّةِ ومن ثم يُغسل بالماءِ البارد.
مقشر اللوز:
يحضّرُ المقشر من كوبٍ من اللوزِ المطحون، مع نصف كوبٍ من زيتِ اللوز أو زيت الزيتون وبضعِ قطراتٍ من الزيوت العطريّة كزيت الوردِ مثلًا، ويوضعُ على الوجه مع التّدليكِ بلطفٍ ومن ثم يُغسلُ بالماءِ البارد.


Advertising اعلانات

245 Views