فقرة قصيرة عن المخدرات

كتابة منى عسيري - تاريخ الكتابة: 3 يونيو, 2020 4:13 - آخر تحديث :
فقرة قصيرة عن المخدرات

Advertising اعلانات

فقرة قصيرة عن المخدرات نوضح من خلالها اهم اضرار المخدرات وتأثيرها على الشباب من خلال هذه المقالة.

المخدرات

تعتبر المخدرات من اخطر الاشياء التي يقدم عليها الشباب من جميع الاعمار وهي ظاهرة تعاطي المخدرات من اسوأ الحالات التي تتفشى في المجتمعات الانسانية كافة اذ اصبحت موضع اهتمام اغلب الحكومات والهيئات المعنية وذلك لما لها من تأثير سلبي في المجتمع وما يتبعها من مخاطر تؤدي الى تحطيم المجتمع بأكملة.
وتكمن خطورتها بكونها تسيطر على تصرفات الفرد بشكل كامل, مما يجعله غير قادر على تحمل المسؤولية وكذلك فقدانه لمكانته الاجتماعية حتى بين اهله مع احتمال جعل بعض افراد اسرته مدمنين مثله وذلك من خلال تقليد الاطفال او الاخوة الاصغر سناً لتصرفاته, وفي نهاية الامر يصبح انساناً اخر, اذ تسيطر عليه الافكار السوداوية كونه فقد كل شيء وعندها سوف يصبح لصاً او قاتلاً او يقوم بأي عمل سيء من اجل الحصول على المادة المخدرة وهذا اسوأ ما في الامر.
ويعد العراق بلداً نظيفاً قياساً بالبلدان المحيطة به, ولكن الحصار الاقتصادي الذي فرض عليه وغياب دور الاسرة كانا لهما الاثر الواضح في ظهور العديد من السلبيات ومنها تعاطي حبوب (الهلوسة) او ما يصطلح عليها بـ(الكبسلة) واستنشاق مادة الثنر و(السيكوتين) وبخاصة الاطفال والمراهقين الذين اضطروا للنزول الى الشوارع لمساعدة اهلهم للتخلص من ظروف المعيشة الصعبة.

أنواع المخدرات

يتضمن بحث عن المخدرات ذكر أنواع المواد المخدرة على حسب تأثيرها على الجهاز العصبي ما بين منشطات للجسم وتسمى بـ الأمفيتامينات ومسكنات للجهاز العصبي تسمى بالمهدئات وتشمل:
1. المنشطات (الكبتاجون، الشبو، الكوكايين):
عند إجراء بحث عن المخدرات أثارت المنشطات اهتمام العلماء نظرا لكثرة تداولها ومخاطرها الكبيرة، وتعتبر المنشطات هي مجموعة من المواد المخدرة والتي تزيد من تنبيه الجسم وزيادة نشاط الجهاز العصبي ووظائف الجسم المختلفة فترفع من معدل ضربات القلب، ضغط الدم، معدل التنفس ومستوى السكر في الدم، ويتم تناولها من خلال الحقن، التدخين، الشم، أو في صورة حبوب.
2. المهدئات (مضادات الاكتئاب، الباربيتورات، البنزوديازيبينات)
على عكس المنشطات فإن العقاقير المهدئة تترك تأثير مهبط للجهاز العصبي وتؤدي إلى بطء في وظائف الجسم، ويتم وصف العقاقير المهدئة لعلاج الاكتئاب واضطرابات القلق والتوتر، فتعطي شعور بالراحة والاسترخاء عند التعاطي.
3. المهلوسات (lsd، الأتروبين):
هي نوع من المواد المخدرة والتي تعمل على إحداث تغيير في كيمياء المخ وتعطل التواصل بين مراكزه مما يترتب عليه شعور المريض بهلاوس سمعية وبصرية، إلى جانب أنها تترك تثير إدماني قوي عند تعاطيها.
4. الأفيونات (الافيون، االهيروين، المورفين، الترامادول، الكودايين).
تعد الأفيونات أشهر أنواع المواد المخدرة والتي تأتي في أولوية اهتمام العلماء عند إجراء بحث عن المخدرات، حيث يرجع تاريخ تعاطيها إلى 7 آلاف عام قبل الميلاد والتي تشتق من نبات الخشخاش وكانت تستخدم قديما لأغراض طبية في علاج المغص والأرق كما أنها تترك تأثير إدماني قوي قد يحدث بعد تناول الجرعة الثالثة من المخدر وخاصة من مخدر الهيروين، ويتم تناولها من خلال الحقن، التدخين، أو عن طريق الفم.
5. المستنشقات:
تعرف المستنشقات بأنها المواد المتطايرة والتي تحتوي على مواد كيميائية تؤدي إلى الشعور بالنشوة والسعادة عند شمها ووصولها إلى المخ، وتتضمن الغازات، معطرات الجو، منظفات الجلود، ومزيلات الدهون مثل التنر، وعند تعاطيها بصفة مستمرة فإن المستنشقات تسبب الوقوع في الإدمان.
6. القنبيات (الحشيش، الماريجوانا):
تشتق القنبيات من نبات القنب والذي كان يتم زراعته في الصين والهند، وكانت تستخدم أليافه في صناعة الورق والملابس، ويسبب تعاطيه الشعور بالنشوة والاسترخاء ويعد القنب من أنواع المخدرات التي تترك تأثير إدماني قوي وتسبب آثار نفسية وعقلية بالغة مع استمرار تعاطيها.

أضرار المخدرات على جسم الإنسان

هناك الكثير من الأضرار التي تصيب الجسم من وراء تعاطي المخدرات, حيث تعمل المخدرات بالمواد الكيميائية التي تدخل في تركيبها على تسبب الكثير والعديد من المشكلات الخطيرة التي تهدد صحة الإنسان وقد تؤدي الى وفاته, ومن هذه المشكلات الشهيرة هي :
-تعمل المواد المخدرة على التسبب في اضطرابات في نبضات القلب وفيه عضلة القلب بالتحديد .
-تعمل المخدرات على ارتفاع ضغط الدم في الجسم .
-تسبب الكثير من الاضطرابات في معظم أجهزة الجسم, كالجهاز الهضمي .
-تعمل على التسبب في تليف الكبد .
-تسبب الإصابات بنوبات الصرع .
-الهلوسة في ذهن الإنسان المتعاطي .
-قد تسبب الى فقدان الشخص لذاكرته .

الأسباب التي تؤدي إلى الإدمان

1- عدم معرفة الضرر الذي قد يعود عليهم من هذه المواد، أو لهروبهم من الواقع الذي يعيشون فيه .
2- مرور الفرد بمراحل يكون فيها منطوياً على نفسه، فينتبه لهذه الأمور .
3- لا يوجد وازع ديني عند المتعاطي، مما يتيح له عمل أي شيء من أجل متعته الشخصية .
4- اتباع رفقاء السوء .
5- وجود المال بكثرة في يدي الشخص المتعاطي .
6 – غياب الرقابة عن الأبناء، سبب مؤدي إلى الإدمان .

علاج الأشخاص المدمنين على الأشخاص

يتعرض المدمنين لبرامج تأهيل خاصة بهم في المستشفيات والمؤسسات الخاصة لتأهيل المدمنين، وسنذكر طريقة نزرالييف، للعلاج من الإدمان، وهي :
1- تعمل المرحلة الأولى على إخراج السموم من جسم المريض .
2- أما المرحلة الثانية إنعاش الجسم مرة أخرى، وذلك بالطرق الطبيعية في البيئة .
3- إخضاع المدمن للتأمل في جمال البيئة، والتي لها أثر على نفوس المرضى بالإدمان .
4- تقديم إرشادات حول المخدرات وأضرارها، وللمدمن بعض النصائح عن مدى سوء المخدرات وأبعادها على النفس البشرية .
5- أثناء فترة العلاج نركز على جوانب علم النفس والمعرفة، للإخراجه من التفكير بالمخدرات .
طرق الوقاية من المخدرات:
قبل إقدام الأطباء على عمل بحث حول المخدرات فإن طرق الوقاية منها وتجنب حدوثها من الأساس تحتل قسم مهم من اهتمامهم لكونها تجنب المشكلة قبل وقوعها ويشمل بحث عن المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها:
نشر التوعية في المجتمع بأضرار المخدرات وتأثيرها المدمر على الشخص والمجتمع.
الابتعاد عن الأصدقاء والتجمعات التي تشجع على التعاطي.
التدريب على التعامل مع الضغوط المواجهة وحلها بهدوء وتعلم كيفية الاسترخاء بدون اللجوء المخدر.
علاج الأمراض النفسية التي تدفع التعاطي.
الالتزام بالوصفات الطبية أثناء تعاطى العقاقير المهدئة وعدم الخروج عنه.


Advertising اعلانات

470 Views