عيد الهالوين قصته

كتابة امتنان العلي - تاريخ الكتابة: 21 يونيو, 2020 8:22 - آخر تحديث :
عيد الهالوين قصته

Advertising اعلانات

عيد الهالوين قصته وماهو المعنى الحقيقي لعيد الهالوين بالتفصيل سنتعرف عليه في هذه المقالة المميزة.

هالووين

تعود جذوره إلى آيرلندا وامتدت إلى إقامة مهرجان كلتي في سامهاين. وصدف ان موعد الهالووين يأتي مع احتفال المسيحيين بعيد يوم جميع القديسين. ويعتبر اليوم احتفالاً عالمياً تُغلق الدوائر الرسمية في الدول الغربية وغيرها أبوابها للاحتفال به. وتشمل الأنشطة المرافقة لعيد الهالوين الخدع، وارتداء الملابس الغريبة والأقنعة، وتروى القصص عن جولات الأشباح في الليل. وتعرض التليفزيونات ودور السينما بعض أفلام الرعب.

ما هو الهالوين

ماذا تعني كلمة هالوين ولماذا يحتفل الغرب بهذا العيد وماذا يرمز لهم تلك هي الأسئلة التي تراود الكثيرين عند ذكر اسم عيد الهالوين، واسم هالوين في الأصل يعني الليلة المقدسة ويعتبر عيد الهالوين هو عيد جميع القديسين ولذلك يحتفل به الجميع تقديراً للقديسين، ويقع عيد الهالوين في الواحد والثلاثين من أكتوبر وتحتفل به معظم دول الغرب كما بدأ الاحتفال به في بعض الدول العربية ولكن ليس بنفس مظاهر الاحتفال.
وقد كان الاحتفال بالهالوين يعتبر احتفال بفصل الخريف والذي يبدأ في نفس التاريخ ويمتد لمدة يوم كامل كما أن البعض يؤمن بأن الأرواح الشريرة تحضر في هذا اليوم وتستأنف الحياة مع أجساد الحيوانات، ومن هنا جاءت فكرة التنكر في شكل ساحرات وأشباح لإخافة الناس الساذجة وبث الرعب في النفوس لكي يتعظ أصحاب الشر وهو ما يؤمن به الكثير من سكان بعض مناطق أوروبا المعزولة.

ماذا تعني كلمة هالوين

يُعرف أيضا بـ«عيد القديسين»، في بريطانيا، ويأتي أصل كلمة هالوين «Halloween» باللغة الإنجليزية من كلمة «Hallowed» والتي تعني مقّدس في اللغة الانجليزية القديمة، وهي اختصار لعبارة «All Hallows’ Eve» أي عيد كلّ ما هو مقدّس، فيكون معنى هالوين: عيد القدّيسين.

متى بدأ

تعود الجذور التاريخية لهذا العيد إلى ما قبل 2500 سنة، حينها كان يعرف بعيد رأس السنة (السلتية) في إنجلترا وأيرلندا وشمال فرنسا، ويرمز لانتهاء فصل الصيف وبدء فصل الشتاء، وفقًا لمعتقدات هؤلاء (السلتيون) فإن قدوم الشتاء كان يجلب معه العديد من الأرواح الشريرة أيضًا، ولاتقاء شرور تلك الكائنات كانوا يضيئون النيران ويلبسون الملابس المخيفة لدرء الأشباح.
كيف انتقل إلى أمريكا
انتقلت فكرة الاحتفالات بالهالوين إلى أمريكا مع من انتقلوا من اسكتلندا وأيرلندا إليها حيث تزامن وقت احتفالهم به بعد انتقالهم مع توقيت عيد المسيحيين، فتقبل سكان أميركا تلك الاحتفالات تدريجيًا، وصارت مناسبة سنوية مرتبطة بأعياد المسيحيين بها، ومع مرور الوقت استفادت هوليوود من تلك الفرصة لترويج أفلامها السينمائية المرعبة عن الأشباح والبيوت المسكونة.
القرع رمز الهالوين
أهم ما يميز الهالوين هو «مصباح القرع» وترجع أسطورته لشخص يدعى (جاك) الذي كان كسولاً ولا يحب العمل، وكان يقطع الطريق بسبب وسوسة الشيطان له، وحين مات جاك لم يسمح له بالدخول إلى الجنة بسبب أعماله الشريرة، وكذلك لم يدخل النار، وحُكم عليه بالتشرد الأبدي، وحتى لا يهيم في الظلام أعطي قبساً من نار.
وفي الاحتفالات اللاحقة بالهالوين التي استوحت قصة (جاك)، استُبدل القبس بجزرة، ثم استبدله الأمريكيون بثمرة القرع ومن هنا نشأ مصباح القرع.

مظاهر الاحتفال به حول العالم

• في النمسا، يعمد الناس إلى ترك البعض من الخبز والماء إضافة لمصباح مضاء على الطاولة قبل ذهابهم للنوم؛ بهدف استقبال الأرواح الزائرة.
• الصين، يقومون بوضع الطعام والماء أمام صور أحبابهم الذين رحلوا.
• جمهورية التشيك، فيقومون بوضع كراسي حول النار وأن يخصص كرسي لكل شخص من أفراد العائلة الأحياء وحتى الميتين منهم.
• المكسيك وأمريكا اللاتينية، وفيها تقام أكثر الاحتفالات ثراءً، بحيث تقوم العائلات ببناء مذبح في منزلها وتزيينه بالحلويات والزهور وصور من رحلوا، بالإضافة إلى مأكولاتهم ومشروباتهم المفضلة، كذلك يقومون بتنظيف المقابر ووضع الزهور عليها.

العادات المرتبطة بعيد الهالوين

كان يحتفل الناس قديماً بعيد الهالوين من داخل الكنائس حيث أنه كان أحد مظاهر وعظ الناس ولكن مع مرور الوقت أصبح فرصة للمزاح والإثارة والمرح عن طريق إخافة الناس بعضهم لبعض، وقد ارتبط عيد الهالوين ببعض العادات والأفعال الغريبة ومنها:
-انتشار سرقة الناس والمحلات لتعزيز فكرة أن الأرواح الشريرة هي من قامت بذلك.
-سرقات قطع الأثاث والبوابات وحتى الإشارات الموجودة في الشوارع.
-التنكر في أزياء أشباح وساحرات وشخصيات مرعبة مع تلوين الوجه بأشكال مخيفة لبث الرعب.
-تحضير أنواع من الحلوى تناسب الاحتفال وتكون بأشكال مخيفة.
-النزول إلى الشوارع والأماكن العامة وارتداء الأزياء التنكرية وإخافة الآخرين.

الهالوين قصة رعب تحولت إلى عيد عالمي

يعود أصل “الهالوين” إلى مهرجان سمحين، وهو مهرجان ديني للكاثوليك في بريطانيا وأجزاء من أوروبا، كان الهدف منه بث الرعب في الأرواح الشريرة التي تظهر بعد نهاية الصيف.
واعتبرت الحضارة الغيلية في بريطانيا أن نهاية الصيف، هو الوقت الذي يتداخل فيه عالم الأموات بالعالم الحقيقي، مما يدفع الأرواح للخروج ومشاركة بقية البشر حياتها.
وعرف هذا اليوم لاحقا باسم “أمسية كل الأشباح” أو “أول هالو إيف”، وتأتي في اليوم الذي يسبق يوم القديسين، في الأول من نوفمبر.
لكن عيد الهالوين شهد انطلاقته الحقيقية في الولايات المتحدة، عندما أحضر فكرته لأميركا الشمالية، المهاجرون الإيرلنديون، في القرن التاسع عشر.
وتطورت الفكرة عندما بدأ بعض الأطفال والمراهقين بارتداء أزياء “مرعبة” أثناء يوم الهالوين لإخافة سكان البيوت المجاورة، كنوع من الدعابة.
ووصلت فكرة الاحتفال بالهالوين لكبار السن كذلك في العقود الأخيرة، حتى أصبح يوما يحتفل فيه الأطفال والشبان بنفس الوقت، وبطرق مختلفة.
حمى الهالوين وصلت لدول العالم جميعا، وأصبح يوما يحتفل فيه الناس حول العالم بارتداء أزياء مخيفة أو مضحكة.


Advertising اعلانات

470 Views