علاج عقوق الوالدين

كتابة امينة مصطفى - تاريخ الكتابة: 12 نوفمبر, 2021 2:55 - آخر تحديث :
علاج عقوق الوالدين


Advertising اعلانات

علاج عقوق الوالدين نتحدث عنه بشكل من التفصيل من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم مجموعة متنوعة أخرى من الفقرات مثل ما هي عقوق الوالدين وعلامات عقوق الوالدين وآثار عقوق الوالدين تابعوا السطور القادمة.

علاج عقوق الوالدين

علاج عقوق الوالدين توجد العديد من الأمور التي تعين المسلم على برّ والديه وتبعده عن غضبهما، ومنها:
1-الموعظة والتربية الإيمانيّة:
فعلى الأولاد أن يسمعوا للمواعظ والأحاديث التي تحث على برّ الوالدين وعدم إظهار التسخّط عليهما، وأن يربوا أنفسهم التربية الإيمانية الصحيحة بالرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله.
2-لا تمد عينيك إلى أحوال الدنيا:
فالكثير من الخلافات بين الأبناء والآباء نتيجة عدم رضا الأبناء عن واقعهم وحياتهم التي يعيشونها، والنظر إلى أحوال الآخرين من مأكل ومشرب وملابس فاخرة، فيدفعه ذلك للتسخّط وعدم الرضا والطلب من الوالدين ما لا يستطيعون تلبيته، مما يؤدي إلى حدوث العقوق والمشاكل التي لا تنتهي، فالحل هو الرضا والتعايش مع الواقع الذي تعيشه ولا تمد نظرك لمال وجاه غيرك فتقع في المعاصي.
3-المصاحبة بالمعروف:
فمهما يكن حجم الخلاف بينك وبين والديك يجب عليك عدم التطاول عليهما ومصاحبتهما بالمعروف، وحتى لو كان الخلاف في أصل الدّين، وجاهد فيه الوالد ولده على الإشراك بالله تعالى، فذلك لا يمنع من أن يكون للوالد حق على ولده ولا شيء يلغي هذا الحق مهما بدر من الوالدين.
4-عدم إشعار الأهل بالتقصير:
فالوالد مطالب بالمصروف على أولاده وزوجته بحسب قدرته واستطاعته، فعلى الأولاد أن يكيفوا أنفسهم مع واقع والدهم ولا يشعرونه بالتقصير وعدم الرضا عن الواقع الذي يعيشونه، ويقدّروا كل ما يقوم به من مجهود لإطعامهم وكسوتهم.
5- خفض جناح الذل لهما:
فالكلام والنقاش مع الوالدين ليس كالنقاش والكلام مع بقية الناس، فنحن مأمورين بخفض جناح الذل لهما، ولين الكلام، وخفض الصوت أمامهما، وعدم نهرهما، والتواضع لهما.
6-الاحترام والتوقير:
يُفضل دعمهم بالاحترام ورفع شانهما داخل النفس تقديرًا لما فعلاه معه سابقًا، ومن الجيد تقبيل أيديهما وجبهتهما إجلالًا لهما.

ما هي عقوق الوالدين

العقوق لغةً هو إغضاب الوالدين، وعدم برّهما بترك الإحسان لهما، ويشمل العقوق أيضاً التقصير في أداء حقوق الوالدين على الابن، والإساءة إليهما،[وعقوق الوالدين والعقوق اصطلاحاً هو كلّ فعل أو قول يخرج من الأبناء يؤذي الوالدين إيذاءاً بالغاً، وقد عرّف كعب الأحبار بأنّ العقوق هو عدم طاعة الولد أبويه أو أحدهما، وخيانة أمانتهما، وعصيانهما في أوامرهما، وإذا أقسما عليه لم يبّرهما، وإذا طلبا منه شيئاً لم يعطهما إياه، والصغيرة في حقّ الوالدين كبيرة، فمن فعل شيئاً يؤذي والديه ولو كان صغيرة فمن حقّهما عليه أصبح كبيرة، ويدخل في ذلك عصيانهما في أمرهما أو نهيهما فيما يعتقدان أنّ فيه ضرراً على الولد في نفسه أو جسده أو ماله، أو الغياب عنهما فترات طويلة في أمر ليس فيه طاعة لله -تعالى-؛ كطلب العلم والرزق، أو السفر الطويل مما يشقّ به عليهما، ويخرج من ذلك الجهاد الواجب.

علامات عقوق الوالدين

1-وضع الوالدين في موقف محرج أمام الناس حتى يأخذ ما يريده مثل المال وغيره.
2-تجاهل أوامرهما وعدم الأخذ بها، مثل العودة في وقت محدد إلى المنزل.
3-أن يستعر منهما أمام الناس ويتجنب أن يخرج معهما أو يلتقي بأشخاص وهما برفقته.
4-أن يقول قولاً أو يفعل فعلاً يحزنهما ويؤلمهما.
5-يرفع صوته عليهما أو ينظر لهما نظرات مسيئة دون أي إحترام.
6-عدم مساعدة الأب والأم في أعمال المنزل وأي أمر يسهل أن تقوم به بدلاً منهما، وتبقى جالساً مكانك وهما يرهقان فيما يعملون.
7-أن يجادلهما أو يقاطعهما في الحديث أو يكذبهما أو يقلل من شأنهما.
8-ذم الوالدين أو ذكر عيوبهما دون وجود أحد معهم أو أمام الناس من أبرز مظاهر عقوق الوالدين.
9-السب والشتائم للوالدين من أكثر الكوارث التي يفعلها بعض الأبناء، وقد يصل الأمر إلى التعدي بالضرب.
10-إدخال أي منكرات إلى منزل الوالدين مع عدم رضاهما وممارسة تلك المنكرات أمامهما مثل شرب الخمر أو الجلوس مع أصدقاء سوء.
11-عدم إستئذان الأب والأم في مختلف الأمور قبل القيام بها، فهذا يعني أن الإبن لا يعمل لهم قيمة ومكانة وإحترام.
12-ألا يتشاور معهما قبل أن يقوم بعمل أي حاجة تخص شؤونهما، كأن يقوم ببيع أثاث المنزل أو غيرها من المور.
13-عدم الوقوف إلى جانبهم بعد الكبر أو العجز وفي وقت حاجتهما للإبن.
14-أن يتبرأ الإبن من والديه ولا ينسب نفسه لهما بعد أن يصبح شخص ثري أو كبير ومتزوج ولا يحتاج لهما.
15-ألا يرد عليهما عندما ينادوه ويتجاهلهما وكأنهما ليسا موجودين.

آثار عقوق الوالدين

تجاهل بغية الأبوين أقوى اسباب عقوق الوالدين فعندما يرغبون بشيء ولا يبادر الأبناء بفعله يرافقهم الغضب،والذي تبرز آثاره متمثلة فيما يلي:-
1-انعدام السعادة، السعادة والفلاح لا يبقون كثيرًا بين يديه، إنما تلازمه القسوة وتعلو الغصة قلبه.
2-دعاء الوالدين، يُقهر الوالدين ويبدأن بإطلاق الدعوات العسيرة عليه، وكلما اشتد غضبهم تنحى الفلاح والراحة عنه.
3-ترافقه العسرات، تُرافق العاق قلة التوفيق وتتعسر كافة أموره، ويجد الآخرين يقاطعونه عندما يطلب مساعدتهم في أمر.
4-انتزاع البركة، يجد العاق الأشياء التي يمتلكها تنفذ سريعًا على الرغم من كثرتها، ويجد نفسه يمرض مع أنه يُطبق عادات مثالية ويهتم بحياته.
5-انعدام الطمأنينة، تنعدم طمأنينة عاق أبويه ويلازمه الاستياء في كافة الأوقات، علاوة على ضيق إخوته منه.
6-استصغار الناس، العاق لأحد أبويه ينظر له عامة من حوله باستصغار، ولا يقتربون منه بسبب أعماله.


Advertising اعلانات

66 Views