عبارات تشجيعيه عن العمل التطوعي

كتابة هدى الراشد - تاريخ الكتابة: 17 نوفمبر, 2021 11:23 - آخر تحديث :
عبارات تشجيعيه عن العمل التطوعي


Advertising اعلانات

عبارات تشجيعيه عن العمل التطوعي وشعر عن التطوع وفوائد العمل التطوعي، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي.

عبارات تشجيعيه عن العمل التطوعي

-البداية الجيدة تغوي بنهاية جيدة. الطريق المفروشة بالورد لا تقود إلى المجد
-كن محباً للخير في حياتك، وستكون فائق النجاح في عملك
-العمل التطوعي، والسعادة وجهان لعملة واحدة، ففي العمل تشعر أنك تنجز، وتنمو، وتتقدم، وفي السعادة التي تحصل عليها تشعر بالهدوء النفسي الذي يساعدك في إنجاز أكبر في عملك
-بروح الإيمان والانتماء.. نتطوع في خدمة وطننا
-إذا استطعت أن ترسم ابتسامة لا تقصر
-يتميز العمل التطوعي بخلوه من الملل بل هو عامل لنضوج الشخصية للفرد
-العمل التطوعي هو تجديد للروح
-لا تعطي الآخرين ما ترغب في أن يعطوك إياه فقد تختلف الميول
-أعط وانفق والله يرزق
-من أعطى وقت الحاجة كانت عطيته مضاعفة
-أعط وستأخذ
-أنا لست عملاقاً، العمل هو العملاق
– تطوع في خدمة وطننا.. عطاء وبناء لمجتمعنا
-العمل التطوعي.. عمل حضاري
-ان العمل التطوعي.. لا يقف عند حدود معينة
-غرس العمل التطوعي.. يجنى منه تآلف المجتمع
-أن تكون متطوعا معناه‏ أن تكون قنديل أمان فيظنك اليتيم أباه ويراكَ العجوز عكازه ويطمئن عامل النظافة لأنك سنده.

شعر عن التطوع

ما كانَ أَحْلى مَوْضِعي
في الْعَمَلِ التَّطَوُّعي
أَسْمو بِه إلى الْعُلا**
وَكُلُّ إخْوَتي مَعي
بِهِمَّةٍ مَنْبَعُها
أَكْرِمْ بِهِ مِنْ مَنْبَعِ
تُسايِرُ الْخَيْرَ… وَفي
مَرْعى الثَّوابِ تَرْتَعي
بِاللهِ قُلْ يا صاحِبي
وَأَنْتَ لِلْقَوْلِ تَعي
هَلْ في حَياتي عَمَلٌ
أَنْفَعُ مِنْ تَطَوُّعي
وَهَلْ بِغَيْرِهِ أَرى
قُرْبَ الرَّسولِ مَوْقِعي
نَعمْ.. سَأَبْقى رافِعًا
عِنْدَ النِّداءِ إصْبَعي
لِخِدْمَةِ الْأَرْضِ الَّتي
نِداؤُها في مَسْمَعي
مَحْبوبَةٌ وَحُبُّها
يَطيبُ فيه مَصْرَعي
وَمِنْ عَـطائِها رَنا
إلى الْعُلا تَطَلُّعي
هذا بَيانٌ مُعْرِبٌ
عَمّا تُكِنُّ أَضْلُعي
وَالْحَمْدُ للهِ عَلى
كُلِّ عَطاءٍ مُقْنِعِ
ثُمَّ صَلاتُنا عَلى
نَبِيِّنا الْمُشَفَّعِ

عبارات عن التطوع في الاسلام

-المسلم أخو المسلم: لا يظلمه، ولا يسلمه. من كان في حاجة أخيه كان اللَّه في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج اللَّه عنه بها كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره اللَّه يوم القيامة” حديث شريف عن رسول الله عليه الصلاة والسلام.
2-مثل المؤمنين في توادهم وتعاطفهم وتراحمهم كالجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالحمي والسهر” حديث شريف عن رسول الله عليه الصلاة والسلام.
3-السَّاعِي عَلَى الأَرْمَلَةِ وَالمِسْكِينِ ، كَالْمُجَاهِدِ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ، أَوِ القَائِمِ اللَّيْلَ الصَّائِمِ النَّهَارَ” حديث شريف عن رسول الله عليه الصلاة والسلام.
لا خير في كثير من نجواهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضات الله فسوف نؤتيه أجراً عظيماً” (سورة النساء).
4- لا خير في كثير من نجواهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضات الله فسوف نؤتيه أجراً عظيماً” (سورة النساء).
5-(ﻷﻥ ﺃﻗﻀﻲ ﺣﺎﺟﺔ ﻷﺥ ﺃﺣﺐ ﺇﻟﻲَّ ﻣﻦ ﺃﻥ ﺃﺻﻠﻲ ﺃﻟﻒ ﺭﻛﻌﺔ، ﻭﻷﻥ ﺃﻗﻀﻲ ﺣﺎﺟﺔ ﻷﺥ ﺃﺣﺐ ﺇﻟﻲَّ ﻣﻦ ﺃﻥ ﺃﻋﺘﻜﻒ ﺷﻬﺮﻳﻦ) من أقوال الحسن البصري رحمه الله.
فاستجاب لهم ربهم أنى لا أضيع عمل عامل منكم من ذكر أو أنثي بعضكم من بعض” (سورة آل عمران).

فوائد العمل التطوعي

-تكوين صداقات وجهات اتصال جديدة
ان من أفضل الطرق لتكوين صداقات جديدة ، وتقوية العلاقات الحالية الالتزام بالنشاط المشترك معًا ، التطوع طريقة رائعة لمقابلة أشخاص جدد ، خاصة إذا كنت جديدًا في منطقة ما ، فإنه يقوي روابطك بالمجتمع ويوسع شبكة الدعم الخاصة بك ، ويعرضك للأشخاص ذوي الاهتمامات المشتركة ، والموارد المجاورة ، والأنشطة الممتعة والمرضية.
-زيادة مهاراتك الاجتماعية وعلاقاتك
في حين أن بعض الأشخاص منفتحون بشكل طبيعي ، والبعض الآخر خجول ويجدون صعوبة في مقابلة أشخاص جدد ، يمنحك التطوع الفرصة لممارسة مهاراتك الاجتماعية وتطويرها ، لأنك تجتمع بانتظام مع مجموعة من الأشخاص ذوي الاهتمامات المشتركة ، بمجرد حصولك على الزخم ، يصبح من السهل التفرع ، وتكوين المزيد من الأصدقاء ، وجهات الاتصال.
-التطوع يزيد الثقة بالنفس
أنت تفعل الخير للآخرين والمجتمع ، مما يوفر شعورًا طبيعيًا بالإنجاز ، دورك كمتطوع يمكن أن يمنحك أيضًا إحساسًا بالفخر والهوية ، وكلما شعرت بشعور أفضل تجاه نفسك ، زادت احتمالية أن يكون لديك نظرة إيجابية عن حياتك ، وأهدافك المستقبلية.
-العمل التطوعي مفيد للعقل والجسم
يوفر التطوع العديد من الفوائد للصحة النفسية ، والجسدية ، ونذكرها كالتالي :
التطوع يساعد على مقاومة آثار التوتر والغضب والقلق
يمكن أن يكون لجانب الاتصال الاجتماعي ، للمساعدة والعمل مع الآخرين ، تأثير عميق على صحتك النفسية الشاملة ، لا شيء يخفف من التوتر ، أفضل من الاتصال الهادف بشخص آخر ، وقد ثبت أيضًا أن العمل مع الحيوانات الأليفة ، والحيوانات الأخرى يعمل على تحسين الحالة المزاجية ، وتقليل التوتر والقلق.
-التطوع يكافح الاكتئاب
يبقيك التطوع على اتصال منتظم بالآخرين ، ويساعدك على تطوير نظام دعم قوي ، ويحميك بدوره من الاكتئاب.
-التطوع يجعلك سعيدا
من خلال قياس الهرمونات ، ونشاط الدماغ ، اكتشف الباحثون أن تقديم المساعدة للآخرين ، يوفر متعة هائلة ، للبشر صعب توصيله للآخرين ، حيث كلما قدمنا أكثر ، شعرنا بسعادة أكبر.


Advertising اعلانات

76 Views