طلع النخل مع العسل للحمل بتوام

كتابة عائشة الغامدي - تاريخ الكتابة: 9 فبراير, 2021 4:17 - آخر تحديث : 21 يناير, 2023 12:04
طلع النخل مع العسل للحمل بتوام

Advertising اعلانات

طلع النخل مع العسل للحمل بتوام نتعرف عليها من خلال مقالنا هذا ونتعرف أيضا على فوائد طلع النخل الصحية ونصائح للحمل بتوأم.

طلع النخل مع العسل للحمل بتوام

طلع النخيل للحمل بتوام من أكثر الوصفات الطبيعية شهرة بين نساء العرب، حيث أثبت نبات طلع النخيل فعاليته في ازدياد فرص الحمل بتوام والحمل بشكل عام وهذا بسبب تنشيطه للمبيض فيساعد خليط طلع النخل مع العسل على تقوية للبويضات وهذا يعمل على تقوية عملية الاخصاب وتزيد من احتمالية نجاح تخصب اكثر من بويضه مما يتيح الفرصة للحمل بتوأم لذا هذا الخليط هام جداً لكل الراغبين فى انجاح عمليات التخصيب والحمل سواء بتوأم او طفل واحد فقط من خلال تناول ملعقة من عسل النحل الطبيعي ثم تضاف إلى ملعقة صغيرة من طلع النخيل، ثم قومي بإضافة ملعقة من الحليب الطازج، وقومي بتناول هذه الوصفة كل يوم بصفة مستمرة في الصباح.

الخصائص الكيميائية لطلع النخيل

-بالدراسات تبين أن حبوب طلع النخيل يحتوي على العديد من المكونات المفيدة مثل بروتينات وفيتامينات إنزيمات من مكونات حبوب طلع النخيل: الماء يمثل 11 % في الحبوب الطازجة، 5 % في الحبوب الجافة، الرماد يمثل حوالي 6 %، الألياف تمثل حوالي 1.37 %، البروتينات 31.11 %، الدهون حوالي 20 %، الكربوهيدرات 1.25 % ومنها السكريات، هرمونات جنسية مثل الأستروجين، المعادن متواجدة بنسبة جيدة في حبوب طلع النخيل ويختلف بين صنف إلى صنف منها: النحاس، الكوبالت، سيلينيوم، نيكل، الزنك، الحديد والماغنسيوم تتواجد بها فيتامينات هامة مثل فيتامين A، فيتامين سي وفيتامين E وهي فيتامينات مضادة للأكسدة.
-تحتوي أيضاً على أحماض أمينية: تحتوي على حوالي 8 من الأحماض الأساسية وعلى 9 من الأحماض الغير أساسية.
-يحتوي على مضادات الأكسدة مثل مضادات أكسدة غذائية التي تقوم بتقوية جهاز المناعة في جسم الإنسان والقضاء على الجذور الحرة.
– يحتوي على مضادات الأكسدة الانزيمية التي تعمل على معالجة الأجزاء المصابة بالجذور الحرة وتعيد بناء الأغشية بواسطة الانزيمات التي تعالج وتمنع استمرار تفاعل الجذور الحرة مع مركبات الخلية ومن أهمها الفلافونويدات وأهمها (Rutin).

فوائد طلع النخل الصحية

-يسهم في رفع كفاءة الجهاز الهضمي.
-يعمل على تنظيم الدورة الشهرية، كما أنه له دور فعال في تنشيط المبايض كما أنه يسهم في الحصول على بويضة جيدة.
-يعمل على تقوية الشعيرات الدموية مما يجنب النزيف الداخلي للمرضى أصحاب الضغط المرتفع.
-يزيد من مرونة العظام وقدرتها على التحمل مما يقويها ويقي من هشاشتها.
-يزيد من القوة الجنسية لدى الرجال حيث يقوم تنشيط وزيادة حركة الحيوانات المنوية.
مفيد جدًا في اتباع الحميات المختلفة.
-يقضي على حالات الأنيميا وفقر الدم وله دور في تحسين الصفائح الدموية بالدم.
-يسهم في القضاء على حالة الإصابة بالسعال.
-أحد المكونات الأساسية لمستحضرات التجميل حيث أنه يسهم في تأخير ظهور الشيخوخة.
-زيادة الخصوبة عند النساء، ومعالجة مشاكل العقم.
– تنظيم الهرمونات في الجسم، الأمر الذي من شأنه أن ينظّم الدورة الشهريّة.
– إمداد الجسم بالطاقة والحيوية والنشاط خلال اليوم، وتخليصه من الإرهاق والإجهاد.
-يعمل على تحسين صحّة الكبد، وآداء وظائفه، كما ويقيه من مرض التلييف.
– طرد السموم من الجسم.
– تحسين الحالة النفسية، والحد من العصبية.
-وقاية الرجال من الإصابة بالأمراض او المشاكل في البروستاتا.
– يعمل على تقوية الجسم، وزيادة مناعته، وذلك من خلال إمداده بالفيتامينات، والمواد المغذّية الأخرى. تقوية الشرايين والأوعية في الجسم.
– التقليل من آلام البواسير، وعلاجها على المدى الطويل.
-التخلّص من الترهّلات في الجسم، والعمل على شدّ الجلد، والمحافظة على رطوبته ونعومته.
– علاج اضطرابات الجهاز الهضمي، والمتمثّلة في مشكلة عسر الهضم.
ينصح بتناوله من قبل الأشخاص اللذين يعانون من النحافة المفرطة والهزل؛ وذلك لأنّه يعمل على فتح الشهية، ويمدّ الجسم بالطاقة. يقي من الإصابة بالأمراض المتعلقة بالتقدّم في السن.
– علاج نزلات البرد، والتهابات الشعب التنفسية. يحتوي طلع النخل على كمية من الحديد، والتي تقوم بزيادة كمية هيموجلوبين الدم، اأمر الذي من شأنه أن يعمل على تقوية الدم، والوقاية من الإصابة بالأنيميا.
-ينصح بتناوله من قبل النساء الحوامل، وذلك لأنّه يقدّم الحماية لهنّ ولأجنتهن. يعمل طلع النخل على معالجة آثار الجروح والحروق. علاج الأمراض المتعلّقة بالعيون، وخاصّة مشاكل النزيف.
– التقليل من الأعراض المصاحبة لأمراض السكري، وارتفاع ضغط الدم. علاج الالتهابات التي تصيب القولون، والأمعاء الدقيقة. علاج اضطرابات النوم والأرق.
– زيادة القدرة الجنسيّة لدى الرجال.

أضرار استخدام طلع النخيل

سنذكر أضرار استخدام طلع النخيل في السطور التالية:-
-يحدث ضرر بالغ عند تناوله في حالة النساء الحوامل نظرا لتأثيره على الإباضة.
-أحد المسببات الأساسية في حدوث الارتكاس التحسسي.
-الأشخاص المصابين بمرض البروستاتا لابد من عدم تناوله لأنه يؤدي إلى تفاقم الحالة واحتباس البول.
-يؤدي إلى حدوث ضيق بالتنفس.
-يؤثر بشكل كبير على القدرة على الرضاعة الطبيعية.
-يعرض الشخص إلى زيادة فرص الإصابة بالنزيف أو زيادة كمية النزف في حالة تناوله بجانب الوارفارين.

نصائح للحمل بتوأم بطريقة طبيعية

-تناول الزوج للأطعمة الغنية بالزنك تزيد من نسبة الحيوانات المنوية الصالحة للتلقيح مما يعزز من فرصة حمل المرأة بتوأم.
-خططي للحمل في عمر الخامسة والثلاثين حيث لا ينتظم التبويض وتزيد عدد البويضات وتنقص فتصبح الفرصة أكبر.
-تناولي كمية كبيرة من منتجات الألبان فهي تزيد من نسبة التبويض.
-استخدمي حبوب منع الحمل للمباعدة بين طفلين، ثم توقفي عنها وفي هذه الفترة أي خلال سنة لن تنتظم دورتك الشهرية وتصبح فرصة حملك بتوأم عالية.
-جربي أن تحملي في العام الأول من رضاعة المولود، حيث لا وسيلة منع حمل خارجية فتقل وتزيد كمية الرضاعة وبناء على ذلك تتذبذب هرموناتك وتصبح الفرصة مناسبة لخروج بويضتين من المبيض في نفس الوقت، ولذلك ينتشر الحمل بالتوائم الغير متشابهة في هذه الظروف.


Advertising اعلانات

257 Views