طريقة معرفة ان الجنين سليم من التشوهات

كتابة امينة مصطفى - تاريخ الكتابة: 11 يونيو, 2020 10:24 - آخر تحديث :
طريقة معرفة ان الجنين سليم من التشوهات


Advertising اعلانات

طريقة معرفة ان الجنين سليم من التشوهات وكيفية الاطمئنان على الجنين في جميع الامور من خلال هذه المقالة.

الحمل

هو إخصاب وتطور واحد أو أكثر من الأجنة في الفترة التي تمتد من التلقيح حتى الولادة . بعد ان يتم تلقيح البويضة بالحيوان المنوي ويتم الغرز في بطانة الرحم ومن ثم يتكون الخلاصة والجنين ويمتد الحمل الطبيعي 38-42 اسبوع وتبدا هذة الفترة من أول يوم من أخر دورة شهرية، وتقسم فترة الحمل الى 3 مراحل وكل مرحلة تستمر فترة ثلاثة شهور.

اسباب تشوه الجنين

-زيادة نسبة سائل يسمى بالأمينوسي حول الجنين، تعتبر إحدى العلامت لتشوه قلب الجنين أو كليتيه، وإن كان يوجد بعض التشوهات لا تظهر إلا بعد الولادة
-أسباب تتعلق بالوراثة نظراً لتشوه الحيوانات المنوية التي أخصبت البويضة…شكلها غير طبيعي، أو لكون البويضة غير طبيعية وفيها صفات شاذة
-تناول الأدوية والعقاقير بشكل منتظم من قبل الحامل؛ مثل علاج الروماتيزم والكورتيزون، أو إصابة الحامل بأمراض فيروسية من الحيوانات الأليفة، أو أن تكون مصابة بعدوى الحصبة الألمانية
-زواج الأقارب يعتبر من احد المسببات، أو إدمان الحامل على تدخين السجائر وتناول المشروبات الكحولية، أو تعرضها لأشعات ضارة مثل اشعة-إكس- والمبالغة في استعمال المواد الكيمائية التجميلية في بداية الحمل.
-أنواع التشوهات…منها الخفيفة والتي يمكن ان تُعالج بالأدوية أوعن طريق تدخل جراحي بعد ولادة الجنين، المتوسطة مثل اطفال (متلازمة داون) الذي يمكن ان يتم تدريبه على التعامل مع المجتمع بشكل أفضل، -والتشوهات الكبيرة تكمن في التشوهات التي تسبب الوفاة

كيف أعرف أن جنيني سليم من التشوهات؟

يمكن تشخيص أغلب أنواع العيوب الخلقية في أثناء الحمل باستخدام الموجات فوق الصوتية على الجنين داخل الرحم. كما يمكن إجراء مزيد من الفحوصات كاختبارات الدم وفحص السائل الأمينوسي، عادة ما يطلب الطبيب تلك الفحوصات من الأمهات اللواتي لديهن بعض حالات الحمل عالية الخطورة نتيجة للتاريخ المرضي للعائلة أو سن الأم المتقدم أو بعض العوامل الأخرى.

كيفية التأكد من حالة الجنين ووضعيته ورعايته

يجب التأكد من صحة الأم، والتأكد من خلوها من الأمراض قبل حصول الحمل، فمثلاً مريضات السكر لابد لهن من أن يضبطن السكر في الدم قبل ثلاثة أشهر من حصول الحمل؛ وذلك لأن السكر غير المنتظم قد يؤدي إلى إجهاض أو إلى حصول تشوهات بالجنين.
ويجب التأكد أيضاً من خلو الزوجين من الأمراض التي قد تنتقل إلى الأجنة مثل الثلاسيميا، والأنيميا المنجلية، وهذا يتم عادة في فحص ما قبل الزواج، ولابد أيضاً من تناول حمض الفوليك في الأشهر الثلاثة التي تسبق الحمل، وإذا لم يحصل ذلك فعلى الأقل أثناء الأشهر الثلاثة من عمر الجنين؛ وذلك لأن حمض الفوليك يقي – بإذن الله تعالى – من تشوهات الجهاز العصبي لدى الجنين.
وأثناء الحمل عادة ما يتم إجراء تصوير ألتراساوند للجنين عند نهاية الشهر الثالث وهو تصوير مهم يتم من خلاله إلقاء نظرة مبدئية على وضع الجنين، وكذلك قياس سماكة الجلد خلف رقبته، وهذا يفيد في استبعاد حالات اختلال بعض الكروموسومات ( متلازمة داون واختلال الكروموسوم 18 و13 وغيرها).
وهناك فحص آخر وهو الفحص الثلاثي، وهو عبارة عن فحص بالدم أيضاً لاستبعاد متلازمة داون (الطفل المنغولي) وإذا ظهر أي تشوه في الفحص الثلاثي أو الألتراساوند في الشهر الثالث فتؤخذ عينة من السائل الأمنيوسي حول الجنين للتأكد من وضع الكروموسومات لديه، ثم عند الشهر الخامس أي تقريباً الأسبوع الـ22 يتم إلقاء نظرة فاحصة على الجنين عن طريق الألتراساوند يتم فيه فحص الجنين من رأسة إلى قدميه، وفيه يتم تشخيص الكثير من حالات التشوة الخلقي.

متى تظهر تشوهات الجنين بالسونار؟

تستخدم الموجات فوق الصوتية “السونار” لتكوين صورة للطفل داخل الرحم ومراحل نموه خلال شهور الحمل. فتساعد على تحديد حجمه ووضعه ومعدل نموه، كما تكشف أي تشوهات محتملة في نمو العظام أو أعضاء الجسم.
أما في الثلث الثاني من الحمل، فيستخدام السونار بشكل أكثر تفصيلًا، ما يسمى بمسح الجنين التشريحي لتقييم الطفل بعناية من الرأس إلى القدمين، لإظهار أي مشكلات مرتبطة بالنمو. خلال الفترة ما بين الأسبوع الحادي عشر والرابع، يمكن إجراء فحص السونار ثلاثي الأبعاد للتأكد من تراكم بعض السوائل في مؤخرة عنق الطفل، ما يؤكد خطر الإصابة بمتلازمة داون.

كيفية الوقاية من التشوهات

عليك التخطيط لحملك من قبل؛ بتناولك حمض الفوليك، يجب عليك الاستمرار عليه مدة الثلاثة الأشهر الأولى من الحمل؛ للوقاية من تشوه الجهاز العصبي للجنين، والحفاظ على نمو سليم له
يجب عليك المحافظة على صحتك بالغذاء الصحي المتوازن، وحاولي تجنب ارتفاع درجة حرارتك؛ لأنها تسبب تشوه الجنين، وحاولى تجنب أيضاً الملوثات الكيمائية والتبغ بكل انواعه

كيف أتجنب تشوهات الجنين؟

الإقلاع عن التدخين: عادة ما يتسبب التدخين خلال فترة الحمل في نقص وزن الجنين، لذلك ينصح للأم بالإقلاع تمامًا عن التدخين وتجنب التعرض لأدخنة السجائر نهائيًا.
تناول الطعام الصحي: اتباع نظام غذائي متوازن خلال فترة الحمل لا يساعد على تحسين صحة الأم فقط، بل يعمل كذلك على إمداد الجنين بأهم العناصر الغذائية اللازمة لضمان نموه بمعدل صحي بعيدًا عن التشوهات.
الحفاظ على وزن صحي: يرتبط الوزن الزائد للأم خلال فترة الحمل بعديد من المشكلات الصحية كارتفاع ضغط الدم والإصابة بالسكري، أما نقص الوزن الشديد أو النحافة للأم الحامل فتتسبب كذلك في نقص وزن الجنين.
حمض الفوليك: يساعد تناول الجرعات اللازمة من حمض الفوليك يوميًا على تقليل مخاطر الإصابة بالتشوهات العصبية للجنين، ما يضمن الحفاظ على نمو الدماغ والحبل الشوكي بشكل صحي. يتوافر حمض الفوليك في عديد من المصادر الغذائية كالخضراوات الورقية والحمضيات والمكسرات.
تجنب التعرض للمواد الضارة: يتضمن ذلك الرصاص، المبيدات الحشرية ومصادر الإشعاع أو الأشعة السينية والتي قد تضر بصحة الجنين وتعيق نموه.
المكملات الغذائية: تحتاج الأم الحامل إلى تناول جرعات يومية أساسية من الفيتامينات والمكملات الغذائية بعد استشارة الطبيب للحفاظ على نمو الجنين.


Advertising اعلانات

580 Views