طريقة عمل قشر القهوة للتنحيف

كتابة ساره الكلثم - تاريخ الكتابة: 6 ديسمبر, 2020 12:13 - آخر تحديث : 18 يناير, 2023 2:36
طريقة عمل قشر القهوة للتنحيف

Advertising اعلانات

طريقة عمل قشر القهوة للتنحيف، وفوائد قشر القهوة للتنحيف، وطرق قشر القهوة لتنحيف الكرش، والفوائد الصحية لقشر القهوة، وأضرار قشر القهوة الكلية، نتحدث عنهم بشيء من التفصيل خلال المقال التالي.

طريقة عمل قشر القهوة للتنحيف


1. توضع بذور القهوة غير المحمصة على النار، فينتج القشر.
2. يطحن هذا القشر جيداً حتى يصبح ناعماً جداً، ثم ينقع في الماء الساخن لمدة ساعة.
3. يغلى قشر القهوة ويصفى، ثم يضاف له الهيل، أو الزعفران، أو مسحوق الزنجبيل أو القرفة حسب الرغبة، كنكهة تضفي مذاقاً مميزاً له.

فوائد قشر القهوة للتنحيف

1. يحتوي قشر القهوة على مركبات طبيعية تحفز إفراز العصارات الهضمية، ما يساعد على حرق الدهون المتراكمة في الجسم وتحديداً في منطقة البطن أو ما يعرف بالكرش.
2. يضمن خسارة الوزن ضمن المعدلات الطبيعية دون التسبب بأي أعراض جانبية.
3. يخلص الجسم من السوائل المحتبسة في أجزاء عديدة منه، خصوصاً في منطقتي البطن والقدمين.
4. يضاعف من القدرة على ممارسة التمارين الرياضية بمعدل يزيد عن معدله الطبيعيّ من خلال تحفيز العضلات على البدء بحرق الدهون واستهلاك
5. الكربوهيدرات والدهون المتراكمة به، مما يزيد من إنتاج الطاقة اللازمة للبدء بالتمارين.
6. يساعد قشر القهوة على كبح الشهية.

طرق قشر القهوة لتنحيف الكرش

-وصفة قشر القهوة والكمون

تُوضع ملعقتان من قشر القهوة مع الماء على النار، وتضاف ملعقة من الكمون وملعقة من الشاي الأخضر، وتُترك حتى تغلي جيّدًا، ويُنصح بعدم إضافة السكر للمشروب؛ لأنّه يزيد من الدّهون في منطقة البطن.
– وصفة قشر القهوة والزنجبيل

تُخلط ملعقة صغيرة من قشر القهوة، وملعقة من الزنجبيل، وملعقة من الهيل المطحون في وعاء، ويُضاف إليها الماء، وتُوضع على النار حتى الغليان، ويُشرب المزيج يوميًّا.
– وصفة قشر القهوة والبابونج

تُوضع ملعقة من قشر القهوة، وملعقة من البابونج، مع ملعقة من الشاي الأخضر في إناء، ويُضاف إليها الماء، وتُترك على النار لمدة 5 دقائق، ويُفضّل تناول المشروب بعد الطعام.
-وصفة قشر القهوة والميرمية

تُوضع ملعقتان من قشر القهوة مع ملعقة من الشاي الأخضر في ثيرموس القهوة، ويُضاف إليها الماء المغلي، ويُتناول المشروب على مدار اليوم.
– وصفة قشر القهوة والشومر

تُخلط ملعقتان كبيرتان من قشر القهوة مع ملعقة كبيرة من الشومر جيدًا، ويُضاف الماء المغلي، ويُوضع على النار لمدة ربع ساعة حتى الغليان، ثُم يُرفع عن النار ويُترك حتى يبرد، ثُم يُوضع في ترمس القهوة ويُضاف إليه ربع كوب من أعواد القرنفل وملعقة كبيرة من الزنجبيل، وتُحرّك المكونات جيدًا، ويُشرب المزيج على مدار اليوم، وخاصةً صباحًا.

الفوائد الصحية لقشر القهوة

1. يفيد جداً الجهاز الهضمي، إذ أنه يعمل على إزالة جميع الفضلات الموجودة في الأمعاء، وبالتالي تسهيل عملية الهضم والتخلص من مشكلة الغازات المزعجة، كما أنه يساعد في علاج مغص البطن.
2. يسهم في تخفيف الوزن والتخسيس، إذ أنه يحتوي على مواد تسهم في تحفيز وزيادة العصارات الهاضمة، وبالتالي ضمان حرق جميع الدهون الموجودة في الجسم.
3. يعمل بمثابة مهدئ للجهاز العصبي، وهو مفيد كثيراً للأشخاص دائمي التوتر.
4. يقوم على تنظيف الرحم من أي بقايا للدم الفاسد الذي غالباً ما يعلق في هذه الفترة، وبالتالي دوماً ما ننصح بتناول قشر القهوة خلال فترة الحيض أو خلال فترة ما بعد الولادة للحصول على النتائج الأكيدة.
5. ينقي الدم من السموم الضارة الموجودة به، كما أنه يخلص الدم من الجراثيم والبكتيريا الموجودة به.
6. يعمل بمثابة مسكن للآلام العامة التي تصيب الجسم وأهمها ألم الرأس الشديد والصداع الحاد.
7. يدر البول بشكل طبيعي، وبالتالي فإنه يساعد في علاج مشكلة انتفاخ الأطراف التي يسببها احتباس الماء.
8. يحمي من الإصابة بأمراض القلب والشرايين، إذ أنه يعمل على تقوية عضلات القلب، ويمنع انسداد الشرايين من خلال منع تراكم الدهون بها، بالإضافة إلى أنه ينشط الدورة الدموية في الجسم مما يزيد من سرعة الدم الجاري في الأوعية الدموية.

أضرار قشر القهوة على الصحة

ترتبط أضرار قشر القهوة عند تناولها على المدى الطويل، ومن أهم الآثار الجانبية التي قد تنتج عن تناول قشر القهوة بشكل مفرط:
– قشر القهوة للحمل
ليس هناك أي تأكيد بخصوص سلامة تناول قشر القهوة في أثناء الحمل، لذا فيجب تجنبها، خاصة مع محتواه العالي من الكافيين، ولا ينصح بتناوله كذلك خلال فترة الرضاعة، فقد تنتقل عبر حليب الثدي تتسبب في إصابة الرضيع بالإسهال. وبشكل عام، لا ينصح بتناول قشر القهوة للحامل أو المرضع أو الأطفال أقل من 12 سنة نظرًا لمحتواها الغني بالكافيين، ما قد يزيد من فرط اليقظة.
– قشر القهوة للنفاس
رغم الاعتقاد الشائع بفوائد قشر القهوة لعلاج الإمساك في أثناء فترة النفاس، فإنه لا يجب عليكِ تناوله خلال هذه الفترة، نظرًا لاحتوائه على نسبة عالية من الكافيين، ما قد ينتقل إلى طفلك في أثناء الرضاعة الطبيعية.
– اختلال توازن الأملاح بالجسم
تناول قشر القهوة فترات طويلة قد يتسبب في اختلال توازن الإلكتروليت أو الأملاح المعدنية في الجسم، ما يتسبب في الشعور بالصداع والغثيان الشديد وضعف العضلات وعدم انتظام ضربات القلب وتنميل اليدين والقدمين والقدمين والاكتئاب والإمساك.
– التداخلات الدوائية
قد تتفاعل قشور القهوة كذلك مع بعض الأدوية الخاصة بعلاج القلب والأدوية المضادة للالتهابات، لذا عليكِ تجنب تناولها إن كنتِ ممن يعانون من هذه الأمراض.


Advertising اعلانات

264 Views