طريقة تناول العسل للأغراض العلاجية

كتابة ساره الكلثم - تاريخ الكتابة: 3 نوفمبر, 2020 7:22 - آخر تحديث : 18 يناير, 2023 3:49
طريقة تناول العسل للأغراض العلاجية

Advertising اعلانات

طريقة تناول العسل للأغراض العلاجية، وطرق أخرى لاستعمال العسل للأغراض العلاجية، وجرعة العسل للكبار للأغراض العلاجية، وجرعة العسل للصغار للأغراض العلاجية، وفوائد العسل الصحية، نتحدث عنهما بشيء من التفصيل خلال المقال الآتي.

طريقة تناول العسل للأغراض العلاجية


يفضل تناول العسل كمحلول في الماء ليسهل امتصاص مكوناته، وأفضل جرعة يومية للشخص البالغ هي من 50 إلى 100 جرام يومياً وتؤخذ قبل الأكل بساعة ونصف أو ساعتين، أو بعد الأكل بثلاث ساعات، أما بالنسبة للطفل فإن أفضل جرعة يومية له هي 30 جرام، ومن الضروري أن يستمر برنامج العلاج لمدة لا تقل عن 60 يوماً.

طرق أخرى لاستعمال العسل للأغراض العلاجية


1.يستعمل العسل في علاج الجروح وخاصة جروح السكري العنيده وذلك بطلاء كمية من العسل الجيد فوق الجرح مباشرة ومن ثم حمايتها من التلوث بغطاء يسمح للجرح بالتنفس ويجب أن يتم إزالة الطبقه كل 12 ساعة وتستمر حتى يلتئم الجرح بشكل نهائي.
2.لإزالة البلغم من الجسم وخاصة في حال ضعف الحيوانات المنوية او للشخص الذي يصاب بحرقة في معدته من جراء تناول العسل الحر مباشرة و ننصح بما يلي: غلي العسل على نار هادئه وازاله الرغوة التي تتكون على السطح والاستمرار بإزالتها حتى لا يتبقى منها شيء ويصبح العسل يغلي بلا رغوة.

جرعة العسل للكبار للأغراض العلاجية

1. في حالات احتقان الحلق و اللوز يفضل ان يستمر العلاج به عدة أسابيع .
2.يُفضل تناول العسل كمحلول في الماء ليسهل إمتصاص مكوناته مثلاً بإضافته على المشروبات الساخنة او العصائر كبديل عن السكر .
3.لتتمتع بصحة جيدة حاول ان تأخذ الجرعة السابقة يومياً دون ان تنقطع عنها في مُفيدة إلى الغاية .
4.إن أفضل جرعة يومية للشخص البالغ هي 100جرام يومياً وتؤخذ قبل الأكل بساعة ونصف أو ساعتين، أو بعد الأكل بثلاث ساعات .

جرعة العسل للصغار للأغراض العلاجية

1.يمكن إضافته للأطفال على الطعام او اللبن بدل من السكر فهو مُفيد لهم أكثر من السكر . ولكن ملحوظة لكم : لا يوصى بإعطاء العسل للرضع والأطفال أقل من عمر سنة.
2. يمكن أن يستخدم مع محلول الليمون كغرغرة في التهابات الحلق واللوز الذي يعاني منها الأطفال في هذه المرحلة.
3.أن أفضل جرعة يومية للطفل هي 30 جرام و نقصد بالطفل هنا أي من سن 3 سنوات الي سن البلوغ.

فوائد العسل الصحية

1.مضاد للجراثيم والميكروبات
العسل يشبه المضادات الحيوية حيث أن له القدرة على قتل العديد من الميكروبات، الفيروسات والفطريات. كما ويتفاعل مع خلايا في الجسم لإفراز مواد مطهرة تقلل من الالتهابات والتسممات.
2.الوقاية من أمراض الجهاز الهضمي
على عكس السكريات المكررة والبسيطة مثل السكروز، لا يتخمر العسل في المعدة حيث أنه لا يمكث طويلاً إذ أنه سريع الهضم، وبهذا لا يشكل أي خطر لغزو جرثومي، ويمر مباشرة من الأمعاء الدقيقة إلى مجرى الدم دون أن يسبب أي تهيج في الجهاز الهضمي لدينا كما يفعل السكروز.
3.مصدر للطاقة للكبار والصغار
يعتبر العسل مادة غذائية عالية القيمة ويستخدم كغذاء للأطفال والكبار، وهو المادة المحلية الوحيدة التي ليست من صنع الإنسان واستهلاكها كغذاء لا يحتاج إلى تكرير، ويمكن حفظ العسل مطولاً عند تخزينه بالشكل الصحيح.
ويقوم العسل بتعويض السكريات المستهلكة بسبب المجهود الجسمي أو الذهني الذي يقوم به الشخص، كما وقد يستخدم في علاج حالات نقصان الوزن والنحافة.
4.خفض مستوى الدهنيات في الجسم
يساهم العسل -كونه بديلا للمحليات المكررة والمصنعة- في الوقاية من العديد من: مشاكل السمنة، امراض القلب وتصلبات الشرايين. حيث وجد أن له دور في تقليل نسبة الكوليستيرول والدهنيات في الدم.
5.علاج السعال
وفقاً للعديد من الأبحاث فإن العسل علاج فعال وامن في علاج سعال الأطفال من الأدوية المستخدمة من دون وصفة طبية، حيث يساعد في إزالة البلغم والتهابات الحنجرة وتخفيف الكحة، وبهذا يدخل في صناعة العديد من أدوية الكحة.
6.الحفاظ على الأسنان وحماية اللثة
يلعب العسل دوراً أساسياً في الحفاظ على الأسنان ووقايتها من التسوس ونموها السليم، كما أن له دور في تقوية اللثة وحمايتها.
7.تعزيز هيموجلوبين الدم وزيادته
وجدت العديد من الأبحاث أن للعسل دور فعال في تنظيم ضغط الدم وزيادة نسبة الهيموجلوبين فيه.
8.الوقاية من السرطانات
يحتوي العسل على الفيتامينات والمواد المضادة للاكسدة، وفي الواقع فإن واحدة من مضادات الأكسدة الفريدة من نوعها تسمى “pinocembrin” وجدت فقط في العسل.
ومن المعروف أن مضادات الأكسدة لها دور كبير في الوقاية من السرطان ومنع تكاثر الخلايا السرطانية، وخاصة في حالات سرطان المريء، الفم، الأمعاء والمعدة.
9.علاج الجروح والحروق
يحتوي العسل على الإنزيم المسؤول عن إنتاج بيروكسيد الهيدروجين، مما يجعله مفيداً في علاج الجروح وتخفيف الألم، وتطهيرها ومنع الجراثيم والبكتيريا من النمو عن طريق خلق محيط حامضي وبالتالي منع التهابها.
10.له تأثير على الجهاز العصبي
يشكل العسل مسكن للجسم، فتناوله قبل النوم، يساهم في تهدئة الجهاز العصبي، وفي التغلب على بعض اضطرابات النوم مثل: الأرق.
11.خيار جيد للرياضيين
يعتبر العسل مصدراً لإمداد الجسم بالطاقة ورفع مستوى سكر الدم (الجلوكوز) في فترة بسيطة وبهذا يعتبر الخيار الأمثل لإمداد الرياضيين بالطاقة ومساعدتهم على التدريب والقيام بالمجهود البدني.
كما وأن استخدامه كمصدر للكربوهيدرات أثناء ممارسة الرياضة يساعد على تحسين الأداء بشكل ملحوظ وخصوصا أثناء سباقات التحمل وركوب الدراجات.


Advertising اعلانات

396 Views