طريقة التعليم عن بعد

كتابة هديل البقمي - تاريخ الكتابة: 16 يونيو, 2022 11:48 - آخر تحديث :
طريقة التعليم عن بعد


Advertising اعلانات

طريقة التعليم عن بعد وسوف نتحدث عن تعريف التعليم عن بعد مشاكل التعليم عن بعد ايجابيات التعليم عن بعد تجدون كل تلك الموضوعات من خلال مقالنا هذا

طريقة التعليم عن بعد

1-بدأ التعليم الالكتروني والتعليم عن بُعد مؤخرًا يدخل في نطاق الجدية أكثر وأصبح من أساليب التعليم المعتمدة عالميًا ولاسيما في ظل ظهور وانتشار جائحة كورونا، التي ساهمت في توقف الكثير من الأنشطة واضطراب العديد من القطاعات منها القطاع التعليمي في جميع بلدان العالم، مما اضطر جميع الدول للاعتماد بشكل رئيسي على الدراسة عن بُعد للخروج بأقل الخسائر والحفاظ على الأرواح البشرية.
2-ومن هنا بدأت المنظومات والمؤسسات التعليمية في مختلف أنحاء العالم تطوبر استراتيجيات التعلم عن بعُد، وبدأت المدارس في مرحلة التعليم الأساسي والثانوي تعمل إما بدوام كلي أو جزئي الكترونيًا، بالإضافة إلى كليات التعليم عن بعد وكذلك الجامعات، فأصبح الطلاب يتلقون المحاضرات والواجبات الدراسية بشكل الكتروني خلال تواجدهم في منازلهم مع تحقيق التواصل التام ما بين الدارسين والمعلمين عبر الإنترنت دون الحاجة للذهاب إلى القاعات الدراسية، والتي كانت ستساهم بشكل كبير في انتشار العدوى بفيروس كورونا.
3- أن يكون التعليم بصورة متزامنة، وهي التي تحتاج لتحقيق الاتصال المباشر ما بين الطلاب والمدرسين في وقت واحد يتم الاتفاق عليه بشكل مسبق وتنسيقه، وهذه الطريقة تلزم طلاب الصف الواحد بالالتزام بوقت محدد لحضور المحاضرة مع المعلم بشكل الكتروني مرئي، وهذه الطريقة تفقد التعلم عند بعُد مرونته بعض الشيء نتيجة لإلزام الطلاب بالوقت.
4- هي التعليم غير المتزامن والتي يعتبرها الكثير من الطلاب طريقة أكثر مرونة من تلك التي تعتمد على المزامنة، فمن خلال هذه الطريقة يتم تلقي المواد الدراسية بشكل أسبوعي ويتم التفاعل ما بين الطلاب من خلال المحدثات الالكترونية، ويتم تدريبهم من خلال إقامة الامتحانات القصيرة، وهو ما يوفر حرية أكبر للطلاب في فهم ودراسة المحتوى العلمي بسهولة أكثر.

تعريف التعليم عن بعد

1-التعليم عن بعد (بالإنجليزية: Distance Education)‏ والمعروف أيضا بـ التعلم الإلكتروني (بالإنجليزية: Distance Learning)‏ هو أحد طرق التعليم الحديثة نسبيًا ويعتمد مفهومه الأساسي على وجود المتعلم في مكان يختلف عن مصدر التعليم l الذي قد يكون الكتاب أو المعلم أو حتى مجموعة الدارسين وهو نقل برنامج تعليمي من موضعه في حرم مؤسسة تعليمية ما إلى أماكن متفرقة جغرافيًا. ويهدف إلى جذب طلاب لا يستطيعون تحت الظروف العادية الاستمرار في برنامج تعليمي تقليدي.
2-وكان هذا عادة ما ينطوي على دورات بالمراسلة حيث يتراسل الطالب مع المدرسة عبر البريد، أما اليوم فيتضمن التعليم عبر الإنترنت، وكان هناك خطأ شائع في اعتبار أن التعليم عن بعد هو مرادف للتعليم عبر الإنترنت، وفي واقع الأمر فإن التعليم من خلال الإنترنت هو أحد وسائل التعليم عن بعد ولكن نظراً لانتشار الأول فإنه اعتبر في أحيان كثيرة مرادفا للتعلم عن بعد.

مشاكل التعليم عن بعد

1-عدم الشعور التام بالجدية والالتزام الذي يقدمهم التعليم التقليدي.
2-الافتقار إلى التواصل المعتاد بين الطالب والمتعلم.
3-قلة المهارات والكوادر قد تجعل طريقة التعليم أصعب على المتعلم.
4-سهولة التأثر بالمشتتات الجانبية.
5-سرية الاتصال بين طرفي التعليم هي أحد أهم معوقات التعليم عن بعد.
6-مشاكل الاتصال والشبكات وتأثيرها على التعليم عن بعد.
7-تكلفة الأجهزة، والتقنية وغيرها من وسائل التعليم عن بعد.
8-عدم وجود مناهج تتناسب مع طريقة التعليم عن بعد.
9-صعوبة توفر بيئة تعليمية مناسبة، من المشاكل التي تواجه الطلاب في التعليم عن بعد .
10-لا يتوفر في التعليم عن بعد التحفيز ، و التشجيع ، وإدارة الوقت.
11-ارتفاع التكلفة المادية على كاهل المتعلم.
12-صعوبة الحصول على الشهادة والتأكد من اعتماديتها، وعدم ثقة المجتمعات بجودتها.
13-سهولة حدوث عزلة اجتماعية للأفراد والدارسين.

ايجابيات التعليم عن بعد

1-يوفر التعليم دورات مختلفة ومتنوعة تعرض معلومات مهمة للطالب قد لا تكون متوفرة او متاحة محلياً له.
2-عدم الالتزام او التقيد بوقت المحاضرة، مما يسمح لطالب تحديد زمن مناسب له ولظروفه.
3-أضاف التعلم عن بعد الموضوعية التي توفرها أنظمة التعليم الالكتروني في تقييم الطلبة وتوفر نماذج أسئلة موضوعية عبر أنظمة التعليم الحديثة.
4-يتيح التعلم عن بعد التعرف على اشخاص من مختلف الجنسيات، حيث بإمكانهم المساعدة فيما بينهم بما يتعلق بتنفيذ مشاريع معينة، وفق تشاركيه بين الأشخاص المنضمين للدورة او للمحاضرة.
5-باستطاعة الطالب تسجيل دورات مختلفة حسب رغبته حتى لو كان من غير اختصاصه.
6-فرصة ثمينة لكي لا يضيع الطالب الفصل الدراسي.
7-تمكن أعضاء الهيئة التدريسية من التعلم على مهارات النت وتسخيرها لخدمة العملية التعليمية.
8-تكلفته اقل فلا يضطر الطالب الى تغيير سكنه ليتناسب مع مكان جامعته وتحمل أعباء مادية كبيرة.
9-تقليل الفروقات الفردية يبن المتدربين مكن خلال وضع المصادر التعليمية بين أيدي المتعلمين كافةً.


Advertising اعلانات

92 Views