شروط الحجاب الشرعي في الإسلام

كتابة امتنان العلي - تاريخ الكتابة: 8 نوفمبر, 2021 11:47 - آخر تحديث :
شروط الحجاب الشرعي في الإسلام


Advertising اعلانات

شروط الحجاب الشرعي في الإسلام وما هي مواصفات الحجاب الشرعي كذلك سنطرح أهم نصائح للمحجبات وما هي شروط الحجاب الثمانية كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

شروط الحجاب الشرعي في الإسلام

1-الشرعي في الإسلام للمرأة المسلمة هو زيي الشرعيَّ المطلوب من المرأةِ المسلمة هو أيُّ زيٍّ محتشم بحيث لا يصفُ مفاتنَ الجسدِ ولا يشف، ويسترُ الجسد كلَّهُ ما عدا الوجهَ والكفين.. والقرآن الكريم أكد أن الحجاب -غطاء الرأس- فرض على كل امرأة بلغت سن المحيض كقوله تعالى: «يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا» (سورة الأحزاب: 59).
2-حجاب المرأة المسلمة فرضٌ على كلِّ مَن بلغت سن التكليف، وهو السن الذي ترى فيه الأنثى الحيض وتبلغ فيه مبلغ النساء؛ فعليها أن تستر جسمَها ما عدا الوجهَ والكفين، وزاد جماعة من العلماء القَدَمَين في جواز إظهارهما، وزاد بعضهم أيضًا ما تدعو الحاجة لإظهاره كموضع السوار وما قد يظهر مِن الذراعين عند التعامل، وأمّا وجوب ستر ما عدا ذلك فلم يخالف فيه أحد من المسلمين عبر القرون سلفًا ولا خلفًا؛ إذْ هو حكمٌ منصوصٌ عليه في صريح الوحْيَيْن الكتاب والسنة، وقد انعقد عليه إجماع الأمة.
3-قد اتفقت الأمة الإسلامية على حرمة أن تظهر المرأة المسلمة شيئا من جسدها عدا الوجه والكفين، واستدلوا بقوله تعالى: «وَلاَ يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ مَا ظَهَرَ مِنْهَا»، فذهب العلماء أن ما ظهر من الزينة هو زينة الأعضاء الظاهرة، وهي زينة الوجه والكفين, كالكحل الذي هو زينة الوجه, والخاتم زينة الكف.
4-وتابع: وقد ذكر ابن كثير الآية وعقبها بقوله: «قال الأعمش: عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس «ولايبدين زينتهن إلا ما ظهر منها» قال: وجهها، وكفيها، والخاتم وروي عن ابن عمر وعطاء وعكرمة وسعيد بن جبير وأبي الشعثاء والضحاك وإبراهيم النخعي وغيرهم نحو ذلك» [تفسير ابن كثير].
5-واستدل من السنة النبوية بما روت السيدة عائشة رضي الله عنها: «أن أسماء بنت أبي بكر دخلت على رسول الله –صلى الله عليه وسلم– وعليها ثياب رقاق، فأعرض عنها رسول الله –صلى الله عليه وسلم- -، وقال: يا أسماء، إن المرأة إذ بلغت المحيض لم تصلح أن يري منها إلا هذا وهذا، وأشار إلى وجهه وكفيه» [أبو داود والبيهقي].

مواصفات الحجاب الشرعي

1-إن تحققت هذه المواصفات في لباس المرأة فهو اللباس الشرعي، وإن تخلف بعضها فليس بشرعي. أما ما ذكر من أن ستر الكتف غير مذكور في القرآن فإن الله سبحانه وتعالى أمر بستر العورات عموما وأمر النساء به خصوصا، ولم يذكر كل عضو بعينه. فحرم عليهن إبداء الزينة أمام من لا يحل له النظر إليها ، وأمرهن بضرب الخمر أي ليها على الجيوب أي فتحة الصدر ليسترن نحورهن وأعناقهن وآذانهن بالخمار الذي هو غطاء الرأس لأن نساء الجاهلية كن يغطين رءوسهن ويتركن ذلك باديا، قال الله تعالى: وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ… [النور:31].
2-قال القرطبي: سبب نزول هذه الآية: أن النساء كن في ذلك الزمان إذا غطين رؤوسهن بالأخمر وهي المقانع سدلنها من وراء الظهر، فيبقى النحر والعنق والأذنان لا ستر على ذلك، فأمر الله تعالى بِلَيِّ الخمار على الجيوب (فتحة الصدر).. وعن عائشة رضي الله عنها قالت: يرحم الله نساء المهاجرات الأول! لما نزل: وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ… شققن مروطهن فاختمرن بها. رواه البخاري

أهم نصائح للمحجبات

1- حجاب قطنيّ مع ملابس السهرة.
حجاب أو شيلة مطبّعة مع ملابس مزيّنة بالطبعات.
2- إيشارب أو طرحة لامعة مع ملابس سبور.
3-ربطة حجاب متعدّدة الطبقات، تُعطي الرأس حجماً مضاعفاً مع ملابس فضفاضة، لأنّ التوازن مطلوبٌ، وهو سرّ من أسرار الأناقة.
4-اختيار ملابس فاتحة مع حجاب فاتح، أو ملابس قاتمة مع حجاب قاتم، وهو أمر يُسيء إلى الإطلالة.
5- اختيار ربطة حجاب غير مناسبة لشكل الوجه، أو لون شيلة لا يليق بلون البشرة.
6-اختيار ألوان فاقعة أو غير موحّدة، ما يجعلك أمام خيار صعب عند اختيار لون الحجاب.
7-استخدام ربطة حجاب مبالغ فيها، مع ملابس مبالغ فيها. مثال على ذلك اختيار ربطة حجاب بطريقة “ريترو” مع ملابس “ريترو”.
8- تنسيق الإطلالة والحجاب بنفس اللون، واختيار حذاء وحقيبة من نفس اللون، حتّى لا تبدو من رأسها حتّى أخمص قدميها وكأنّها مكسوّة بلون واحد.
9-ارتداء الملابس الضيّقة بحيث يفقد الحجاب حشمته.
10-المبالغة في وضع المكياج بحيث يبدو الوجه غير متناسق مع الإطلالة العامّة.
11-استخدام حجاب عريض يُغطّي حتّى أسفل الكتفين، مع قميص مطرزة من الأمام، ما يُفقد القميص ميزتها.
12-استخدام إيشارب أو شيلة رقيقة تُظهر الشعر.
13-ارتداء أكثر من طبقة ملابس لتغطية كامل الجسم، وذلك نتيجة اختيار خاطىء لملابس غير مناسبة للحجاب أساساً، كاختيار ملابس ذات أكمام قصيرة أو من دون أكمام، أو ارتداء الطبقات للتغطية.
14-دمج الملابس السبور والرسمية في إطلالة واحدة.

شروط الحجاب الثمانية

1- أن يكون ثخينا لا يشفّ عما تحته
2-أن يكون الحجاب ساترا لجميع البدن
3- أن لا يكون مزينا يستدعي أنظار الرجال
4- أن لا يكون مطيّبا
5- أن يكون فضفاضا غير ضيّق
6- أن لا يكون فيه تصاليب ولا تصاوير لذوات الأرواح
7- أن لا يُشبه لباس الرجال
8- أن لا يشبه لباس الكافرات


Advertising اعلانات

64 Views