شرح عملية البناء الضوئي للاطفال

كتابة هديل البقمي - تاريخ الكتابة: 23 يوليو, 2022 3:06 - آخر تحديث :
شرح عملية البناء الضوئي للاطفال


Advertising اعلانات

شرح عملية البناء الضوئي للاطفال وسوف نتحدث عن أهمية البناء الضوئي وما هي معادلة عملية البناء الضوئي العوامل المؤثرة على عملية البناء الضوئي تجدون كل تلك الموضوعات من خلال مقالنا هذا

شرح عملية البناء الضوئي للاطفال

1-مرحلة امتصاص أشعة الشمس والتي تتم من خلال امتصاص مادة الكلوروفيل لأشعة الشمس وتحويلها من طاقة ضوئية إلى أخرى كيميائيّة، وفصل الإلكترونات عن الماء، ليتم إطلاق غاز الأكسجين، ونقل الإلكترونات المنفصلة خلال عمليات كيميائيّة مختلفة.
2-مرحلة تحويل الطاقة الضوئية للشمس إلى طاقة كيميائيّة وتعرف تلك المرحلة بمرحلة التفاعل الضوئي، حيث يؤدي امتصاص مادة الكلوروفيل لضوء الشمس إلى إثارة الإلكترونات الموجودة بها لمستويات الطاقة العليا من أجل إنتاج إنزيم NADPH وإطلاق جزيئات من الطاقة وانبعاث الأكسجين.
3-مرحلة إنتاج الجلوكوز وتعرف تلك المرحلة بمرحلة التفاعل المظلم أو دورة كالفن، وفي تلك المرحلة لا يستخدم النبات الضوء بل يتم استقبال إنزيم NADPH والطاقة السابق إنتاجهما في المرحلة الضوئية، ومن خلال تواجد ثاني أكسيد الكربون يتم إنتاج الجلوكوز.

أهمية البناء الضوئي

1-للإنسان عملية البناء الضوئي تصنع الغذاء في النبات ومن ثم يتغذى الإنسان على هذا النبات بالإضافة إلى إنتاج الأكسجين.
2-النبات تكوين مركبات عضوية هامة تبنى من سكر الجلوكوز يتم إذابة جزئ منها في الماء ليتحول إلى عصارة تنقل إلى جميع أجزاء النباتات بواسطة نسيج اللحاء.
3-البيئة يحافظ على التوازن البيئة بإستخدام ثاني أكسيد الكربون و إنتاج الأكسجين وتقليل من ظاهرة الإحتباس الحرارة.

معادلة عملية البناء الضوئي

1-يحدث البناء الضوئي عن طريق الطاقة الضوئية من الشمس التي تُسبب سلسلة من التفاعلات الكيميائية بين ثاني أكسيد الكربون والماء، مكونة الجلوكوز (السكر البسيط) والأكسجين كنواتج نهائية للبناء الضوئي. يمكن التعبير عن العملية الشاملة على النحو التالي ثاني أكسيد الكربون + ماء + طاقة ضوئية ← غلوكوز + أكسجين
2-يتطلب التفاعل وجود مادة اليخضور (الكلوروفيل)، وهو مادة صبغية خضراء توجد في جميع الكائنات الحية التي يمكن أن تخضع لعملية البناء الضوئي. ويؤدّي اليخضور دورًا مهمًا في التقاط الطاقة من ضوء الشمس الوارد ونقلها إلى المركّبات الكيميائية المشاركة في عملية البناء الضوئي. يوجد اليخضور في الخلايا النباتية في عُضيّات تُسمى البلاستيدات الخضراء. وتتم جميع عمليات البناء الضوئي في النباتات داخل البلاستيدات الخضراء التي تتركز في الخلايا الحاجزية الأوراق.
3-يستمر البناء الضوئي من خلال سلسلة من الخطوات، حيث يدخل الماء إلى النبات من خلال الجذور وينتقل إلى الأوراق. ويدخل ثاني أكسيد الكربون إلى الأوراق من خلال مسام صغيرة تُسمى الثغور، ثم يلتقط اليخضور الطاقة من أشعة الشمس داخل البلاستيدات الخضراء وتؤدي هذه الطاقة بعد ذلك إلى سلسلة من التفاعلات الكيميائية بين ثاني أكسيد الكربون والماء وتحويلها إلى غلوكوز وأكسجين.
4-يعد ذلك يتم إطلاق الأكسجين الناتج عن عملية البناء الضوئي في الهواء كمنتج نفايات وقد يحرق النبات بعض الغلوكوز على الفور للحصول على الطاقة لتشغيل الأنشطة الخلوية. يمكن تحويل بعض جزيئات الغلوكوز إلى سكريات أخرى مثل الفركتوز أو السكروز أو يتم ربطها معًا لتكوين السليلوز، وهو كربوهيدرات ضرورية لبناء وإصلاح جدران الخلايا. يرتبط معظم غلوكوز المنتج في عملية البناء الضوئي معًا لتكوين النشاء، وهو كربوهيدرات معقدة أيضًا تخزنه النباتات في أنسجتها وتقسمه إلى جزيئات غلوكوز عندما تحتاج إلى طاقة.

العوامل المؤثرة على عملية البناء الضوئي

1-الضوء تتناسب كثافة ضوء الشمس وما ينبعث منها من أشعة وشدة تلك تلأشعة مع عملية التمثيل الضوئي تناسباً طردياً، بمعنى أنه كلما أصبحت إضاءة أشعة الشمس قوية بزداد معها البناء الضوئي ولكن الأمر يتوقف على حدة معينة من الضوء وإلا انقلب لضرر يلحق بعملية البناء الضوئي.
2-غاز ثاني أكسيد الكربون هناك تأثير ينتج عن تركيز غاز ثاني أكسيد الكربون الموجود في الجو بنسبة تبلغ حوالي (0.04%) بعلاقة طردية فيما بينه وبين عملية التمثيل الضوئي، حيث يتم دمج الكربون مع الكربوهيدرات وبالتالي يزيد معدل التمثيل الضوئي بدرجة كبيرة وسريعة.
3-درجة الحرارة يساهم ارتفاع درجات الحرارة في تسريع عملية التمثيل الضوئي ولكن يتوقف ذلك على حد معين وبعده تتأثر العملية سلباً حين يتن اجتيازه، وهو ما يشير إلى اثار الاحتباس الحراري في عملية البناء الضوئي.


Advertising اعلانات

47 Views