خلطة الجليسوليد وزيت اللوز المر للمنطقه الحساسة

كتابة زينه الشمري - تاريخ الكتابة: 10 ديسمبر, 2022 4:59 - آخر تحديث :
خلطة الجليسوليد وزيت اللوز المر للمنطقه الحساسة

Advertising اعلانات

خلطة الجليسوليد وزيت اللوز المر للمنطقه الحساسة وما هي أهم معلومات عن زيت اللوز الحار كما سنذكر كذلك تجربتي مع زيت اللوز المر للمنطقة الحساسة وما هي أهم فوائد زيت اللوز المر للمنطقه الحساسة كل تلك الموضوعات تجدونها من خلال مقالنا هذا.

خلطة الجليسوليد وزيت اللوز المر للمنطقه الحساسة

المكونات:
– زيت اللوز
– زيت الخروع
– جلسرين سائل.
-فازلين أطفال
طريقة التحضير
1- قومي بوضع الفازلين في علبة.
2- ثم ضعي فوقه ملعقة جلسرين ونصف ملعقة زيت خروع وملعقة ونصف من زيت اللوز.
3-ثم قومي بخلط المزيج جيدا إلى أن يصبح الفازلين لينا.
طريقة الاستخدام
1-كل يوم بعد الحمام ضعي كمية من الخلطة على المنطقة المراد تفتيحها لمدة ساعة، وستجدين النتيجة بعد 3 أيام.
2- كما سيصبح المكان أفتح من قبل، وبعد خمسة أيام أخرى ستجدين المنطقة أصبحت بنفس لون الجسم.
3-ويمكن استخدامها لمنطقة الإبط وسيصبح كل جسمك لونا واحدا.

معلومات عن زيت اللوز الحار

1-زيت اللوز المر غير قابل للأكل؛ لأنه يحتوي على مادة سيانيد الهدروجين السامة.
2-تزرع ثمار اللوز المر عمومًا بغرض الحصول على زيت اللوز المر؛ نظرًا لأن تلك الثمار عادة ما لا تؤكل إلا بعد تحميصها؛ لأنها تحتوي على مادة سامة.
3-يمكن أن يقتل تناول 5 ملاعق من زيت اللوز المر الأطفال تحت سن ال10 سنوات، بينما قد يتسبب تناول 12 ملعقة من زيت اللوز المر في قتل أي شخص فوق 10 سنوات.
4-معظم إنتاج زيت اللوز المر يصدر من ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية وإسبانيا والمغرب.
5-يمكن استخدام زيت اللوز المر لأغراض علاجية وتجميلية.
يحتوي على مواد البنزالدهيد والجلايكوسيد التي تعمل كمخدر للألم.
6-يحتوي زيت اللوز المر على مجموعة من الأحماض الدهنية غير المشبعة بالإضافة إلى مجموعة من الفيتامينات والمعادن.

تجربتي مع زيت اللوز المر للمنطقة الحساسة

تجربتي مع هذا الزيت تعتبر من أفضل التجارب في حياتي، وأوضح تفاصيلها فيما يلي:
1-أمتلك بشرة بيضاء اللون، ولكن في فترة من الفترات كنت أعاني من مشكلة اسمرار المناطق الحساسة، وكان ذلك يسبب لي الكثير من الإزعاج والإحراج. وفي يوم ما عندما شاركت مشكلتي مع إحدى صديقاتي نصحتني بتجربة زيت اللوز المر لحل هذه المشكلة، وذلك بناءً على تجربتها الخاصة معه.
2- فقمت بتجربته بالفعل، وذلك من خلال خلط كمية متوسطة من زيت اللوز المر مع كمية قليلة من الجلسرين. ذلك لكي يقوم هذا الخليط بجعل هذه المناطق لونها أفتح، ويصبح لونها موحد مثل باقي البشرة. لقد استخدمت هذه الطريقة يوميًا بشكل دوري ومستمر قبل أن أذهب إلى النوم، وذلك حتى يستطيع الجسم امتصاص هذه الزيوت دون أن أشعر بالانزعاج منها خلال النهار.
3-وفي اليوم التالي في الصباح الباكر كنت أقوم بغسل هذه المنطقة جيدًا من أثر الزيوت المتبقية عليها، وذلك باستخدام الغسول المناسب لهذه المناطق. من خلال الاستمرار وتكرار هذه الخطوات كل يوم بدأت بملاحظة الفرق والتغيير الناتج عن استخدام هذه الزيوت.
4- وكان هذا التغيير يحدث تدريجيًا، ومع الوقت بدأت هذه المناطق تصبح أفتح أكثر فأكثر، حتى حصلت على نتائج مرضية الآن. لذلك قررت أن أشارك معكم هذه التجربة حتى تستفيد كل النساء، ولا تقلق حيال ذلك الموضوع.

فوائد زيت اللوز المر للمنطقه الحساسة

1-يعالج الأكزيما التناسلية والتهاب الجلد
يعد زيت اللوز المر أحد أهم المرطبات الطبيعية التي تحافظ على ليونة ومرونة الجلد، كما أنه يحسن وظيفة الحاجز الواقي للبشرة، لذا يمكن استخدامه لعلاج أكزيما المناطق التناسلية والالتهابات التي تصيب المنطقة الحساسة، إذ أنه يخفف الحكة والتقشّر الناجم عن جفاف الجلد الشديد.
2-يفتح المناطق الداكنة
قد تتعرض المنطقة الحساسة للاسمرار نتيجة أسباب عدة أهمها الرطوبة الزائدة والافتقار للتهوية، وبسبب محتوى زيت اللوز المر من بعض الفيتامينات والمعادن، فقد يساعد الانتظام في استخدامه على علاج مشكلة اسمرار المناطق الحساسة.
3-يقتل البكتيريا
يحتوي زيت اللوز المر على مكونات لها خصائص مضادة للبكتيريا والفيروسات والفطريات، مثل: السيانيد (Cyanide)، والبنزالدهيد (Benzaldehyde)، والهيدروجين (Hydrogen)، بالتالي يمكن الاستفادة منه في تطهير المنطقة الحساسة وتخليصها من البكتيريا والفطريات.


Advertising اعلانات

87 Views